• سوشي – اليابان (Thinkstock)
    سوشي – اليابان (Thinkstock)
  • لازانيا - إيطاليا (Thinkstock)
    لازانيا - إيطاليا (Thinkstock)
  • بمبا - إسرائيل (Thinkstock)
    بمبا - إسرائيل (Thinkstock)
  • السمك والبطاطا المقلية - بريطانيا (Thinkstock)
    السمك والبطاطا المقلية - بريطانيا (Thinkstock)

ما هي الأطعمة الأكثر شيوعا في الدول التالية؟

إذا كنتم تعتقدون أنكم تحبون الطعام وتعرفون الأطعمة في كل العالم، فنحن ندعوكم إلى اختبار أنفسكم - ما هو مدى معرفتكم في الأكل؟

هناك أطعمة وطنية خاصة بكل دولة في العالم، وتشكّل مصدر فخرا لها. يدمج المطبخ الإسرائيلي الكثير من الوصفات العالمية، إذ تلعب ظاهرة تعدد الطوائف في إسرائيل دورا مركزيا في تشكيلة الأطعمة.

فهناك فرق بين تناول الطعام وبرامج الأكل وبين المعرفة العامة. حان الوقت لمعرفة مدى معرفتكم في مجال الأكل العالميّ.

حاولوا أن تلائموا بين هذه الأطعمة الوطنية وبين الأطعمة في هذه البلاد:

لازانيا؟ إيطاليا

لازانيا - إيطاليا (Thinkstock)
لازانيا – إيطاليا (Thinkstock)

شترودل؟ النمسا

شترودل - النمسا (Thinkstock)
شترودل – النمسا (Thinkstock)

بمبا؟ إسرائيل

بمبا - إسرائيل (Thinkstock)
بمبا – إسرائيل (Thinkstock)

حلزون؟ فرنسا

حلزون - فرنسا (Thinkstock)
حلزون – فرنسا (Thinkstock)

سوشي؟ اليابان

سوشي - اليابان (Thinkstock)
سوشي – اليابان (Thinkstock)

بِلمِني؟ روسيا

بِلمِني - روسيا (Thinkstock)
بِلمِني – روسيا (Thinkstock)

النقانق؟ ألمانيا

النقانق - ألمانيا (Thinkstock)
النقانق – ألمانيا (Thinkstock)

السمك والبطاطا المقلية؟ بريطانيا

السمك والبطاطا المقلية - بريطانيا (Thinkstock)
السمك والبطاطا المقلية – بريطانيا (Thinkstock)

باييا؟ إسبانيا

باييا - إسبانيا (Tinkstock)
باييا – إسبانيا (Tinkstock)

جلاش (Goulash)؟ هنغاريا

جلاش (Goulash) - هنغاريا (Thinkstock)
جلاش (Goulash) – هنغاريا (Thinkstock)

خبز كعكة الجبن (Khachapuri)؟ جورجيا

خبز كعكة الجبن (Khachapuri) - جورجيا (Thinkstock)
خبز كعكة الجبن (Khachapuri) – جورجيا (Thinkstock)

منسف؟ السعودية

منسف - السعودية (Thinkstock)
منسف – السعودية (Thinkstock)
اقرأوا المزيد: 78 كلمة
عرض أقل
صدام حسين. إحدى الوجبات المفضلة عليه هي السمك الطازج (هآرتس)
صدام حسين. إحدى الوجبات المفضلة عليه هي السمك الطازج (هآرتس)

ماذا يأكل سافك الدماء لفطوره؟

هل كان هتلر نباتيا حق؟ كيف استخدم ستالين الأكل لإهانة ضيوفه؟ وأي تصبيرة جعلت صدام حسين ينسى حقده المشتعل على الغرب؟

“Dictators dinner” كتاب أصدر قبل نحو 4 أشهر (ديسمبر 2014) في بريطانيا ويلقي ضوءا على عادات أكل الغريبين والمختلفين من 26 طاغية.

الكتاب الذي كتبته “فيكتوريا كلارك” و”ميليسا سكوت”، مبني على عدة شواهد، وصفات، وقوائم جمعت خلال السنوات، من أناس عملوا عند الطغاة: من طهاة وطباخين إلى مديري البيت والمساعدين الأول.

إيفا براون وأدولق هتلر يتناولان وجبة العشاء (هآرتس)
إيفا براون وأدولق هتلر يتناولان وجبة العشاء (هآرتس)

يشير قسم من الشواهد التي جمعت إلى عادات الأكل المختلفة، لكن قسما منها يمكن ربطه بالثقافات المختلفة، وقسم يمكن شرحها كعادات تلائم روح الفترة، بل وقسم منها يتعلق بظروف صحية. لكن قسما من العادات على الأقل والتي يفصلها الكتاب غريبة وشاذة حيث من الصعب عدم تشخيصها إلا كمرض نفسي. وباختصار: البرّاد يُقرأ من عنوانه.

‎حمامة هتلر

مما يحزن قلب النباتيين، أن هتلر كان يواظب على حمية نباتية، لكن ما يفرح قلبهم- لم يكن في ذلك صارما. في الواقع، إحدى الوجبات المفضلة لديه حسب الكتاب كانت الحمامة الصغيرة محشوة بالألسنة، الأكباد والفستق. لقد قدمت الوجبة في فندق هامبورغ Petits Poussins à la Hambourg من قبل طاهية بريطانية اسمها ديون لوكاس في سنة 1930 ، والتي اقتبس منها مؤخرا قولها: “أنا لا أطلب منكم إفساد حبكم للحمام المحشو، لكن ربما أردتم أن تعرفوا كيف كانت هذه إحدى الوجبات الألذ على هتلر”. يصف أحد الجنود الذين أكلوا معه كيف كان هتلر يأكل بطريقة مختلفة، يقضم أظافره ويملأ بطنه بكعكة حتى يكاد ينفجر.

ناقات القذافي

كان معمر القذافي الليبي معروفا بحبه الشديد لحليب الناقة. وهو حب جعله يعاني من الغازات والانتفاخات. في الواقع، عندما زاره طوني بلير سنة 2004، نصح الأخيرُ بألا يشرب كأسا من حليب الناقة، لئلا تصاب أمعاؤه بضرر. بالإضافة، إحدى الوجبات المفضلة على القذافي كانت وجبة ليبيا الوطنية- كسكس ولحم الجمال.

‎تصبيرة صدام

صدام حسين. إحدى الوجبات المفضلة عليه هي السمك الطازج (هآلاتس)
صدام حسين. إحدى الوجبات المفضلة عليه هي السمك الطازج (هآلاتس)

أبدى يصراحة، حاكم العراق بين السنوات 1979 و 2006، صدام حسين، أن إحدى الوجبات المفضلة عليه هي السمك الطازج. لقد أصر على أن يكون السمك طازجا، حتى اضطر الطاقم لتعيين من يخرج للصيد خصيصا له. لقد كان لديه استحواذ مرَضي لما يكون طازجا والنظافة، حتى كان على طاقم الطهاة والطباخين أن يضعوا له من فورهم وجبات خروف، بقر أو فواكه بحرية أرسلت في نفس اليوم، بل في نفس اللحظة، ثلاث مرات في اليوم في كل قصر من قصوره العشرين، في حال أن وصل للأكل في واحد منها. حسب إحدى الشهادات في الكتاب، في إحدى الأمسيات، عندما جلس حسين على الطاولة، مضع بعض الزيتون، بصق نواتها من فمه وقال: هكذا، سأخلي الإسرائلييون، يوما ما، من إسرائيل…”. رغم الاستحواذ تجاه ما هو طازج ونظيف من الطعام، كان لدى صدام ضعف تجاه الشوكلاطة الغربية، بالأساس “لباونتي”. عندما أمسك، في 2003، وجد في مخبئه بيض، عسل، فستق، طماطم، وكيف لا؟- نصف علبة فارغة من تصبيرة “باونتي”.

حساء ستالين البارد

لقد بدت الوجبة مع ستالين كثيرا مثل وجبة مع مراهق اكثر مما هي وجبة برفقة حاكم أو مستبد: لقد حوت معارك بالأكل، ألعاب شرب، رقصا وغناء. ربما بدت ساذجة لكن وجبات ستالين كانت وسيلة أخرى لفرض القوة، حين فرض ستالين على المدعوين نزواته، أجبرهم على الغناء، الرقص أو الشرب وأهانهم. لقد كانت إحدى الوجبات المفضلة على ستالين كانت ستسيبي (معناها “الباردة” في الجورجية) ، وهو نوع من حساء الدجاج البارد بالنمط الجورجي، المكون من صلصة البندق. عامة، كانت وجبات ستالين مستوحاة من ذوق وأطعمة المطعم الجيورجي، كثيرا من الوجبات كانت مكونة من البندق، الثوم، الخوخ والرمان، والوجبات نفسها استمرت لمدة ست ساعات. ومن المعلومات الملفتة الأخرى في الكتاب أن أحد طهاة ستالين كان سبيرديون بوتين، جد فلاديميربوتين.

كلب كيم جونغ إيل

الدكتاتور السابق لكوريا الشمالية، كيم جومغ إيل يتفقد مصانع اللحوم (AFP)
الدكتاتور السابق لكوريا الشمالية، كيم جومغ إيل يتفقد مصانع اللحوم (AFP)

الرعب الذي ألقاه في فترة حكمه يمكن العثور عليه أيضا في صحن الدكتاتور السابق لكوريا الشمالية. لن يفاجئنا أن نطلع في الكتاب على أن وجبة كيم جونغ إيل كانت حساء زعانف القرش وبوشينغتانج، وهذا اسم حساء الكلب الكوري.

نشر هذا المقال للمرة الأولى في صحيفة هآرتس

اقرأوا المزيد: 572 كلمة
عرض أقل
المأكولات الأكثر شعبيّة في إسرائيل (Thinkstock)
المأكولات الأكثر شعبيّة في إسرائيل (Thinkstock)

المأكولات الأكثر شعبيّة في إسرائيل

الحمّص، الشوارما والبوريك بتشكيلة من طرق الطبخ والمذاقات: هذه هي المأكولات الإسرائيلية الشعبية

إسرائيل دولة تأسست من هجرة اليهود من دول مختلفة حول العالم، ومجتمع محلّي متنوّع حيث ينعكس الأمر بشكل واضح في مجال الطهي. هنا من يدّعي أنّه لا يمكن الحديث عن مطبخ إسرائيلي فريد من نوعه، لأنّ المطبخ الإسرائيلي في الواقع مزيج من المطابخ من بلاد مختلفة.

لأنّ إسرائيل تعتبر “دولة جديدة” (مفهوم شبابها 67 عامًا)، فإنّ تقاليد الطبخ القديمة لم تتجمّع في تقاليد واحدة وموحّدة وواضحة. في إسرائيل هناك وجبات تمزج عناصر من مطابخ مختلفة وتصنع بذلك شيئًا جديدًا.

يستند الطعام الإسرائيلي، بشكل عام، إلى مطبخين أصيلين سابقَين: المطبخ الشرقي والمطبخ التقليدي. يستند المطبخ الشرقي على المطبخ العربي، وأساليب الطهي السائدة فيه هي الخَبز، القلي، الشوي والتبخير. ويتميّز هذا المطبخ باستخدام الكثير من التوابل الحارّة مثل السحوق أو الهريسة. الأطعمة النموذجية لهذا المطبخ هي الفلافل؛ الذي يعتبر طعامًا وطنيًّا، اللبنة والحمّص التي تؤكل مع الخبز، الشوارما، الشكشوكة وغيرها. الحلوى النموذجية هي الحلاوة الطحينية، البقلاوة والمهلبة.

ويتألّف المطبخ التقليدي من مأكولات جلبتها معها الأعراف المختلفة: مثل الشنیتزل، البطاطا المهروسة، السمك المحشي من بلاد ألمانيا، الكوسكوس والمفروم من شمال أفريقيا، جاتشنون، اللحوح والسحوق من اليمن وغيرها.

فيما يلي قائمة من الأطعمة التي يعرفها الإسرائيلي العادي وأكل منها بضع مرات على الأقلّ خلال حياته:

الحمّص

طبق الحمص (Wikipedia)
طبق الحمص (Wikipedia)

يُتفق على أنّه أكثر طبق محبوب في إسرائيل ومن ينتمي إليها. آلاف المطاعم وعشرات الوصفات للحمّص حبوب، الحمّص الصافي، مع إضافات أو دون إضافات في الإنترنت وكل إسرائيلي عادي سيعلن بفخر أنّه يعرف أفضل مطعم حمّص في إسرائيل.

الشكشوكة

الشكشوكة
الشكشوكة

وهي من مزج البيض النيء، الطماطم، الثوم والفلفل الحارّ، ممّا يجعل هذا الطبق شعبيًّا جدّا بين كثير من العائلات، التي تفضّل تحضيرها لوجبة العشاء.

جبنة حلوم مشوية

جبنة حلوم مشوية (Wikipedia)
جبنة حلوم مشوية (Wikipedia)

الأصل يوناني أو تركي. تُطبخ جبنة الماعز الحلومية حتى تذوب ويتمّ تقديمها بعد الشوي على النار. وفي كثير من الأحيان تكون جزءًا من سيخ نباتات مشوية أو سلطة طازجة.

الصبّار

الصبّار (Flash90\Nati Shohat)
الصبّار (Flash90\Nati Shohat)

هذه الفاكهة الحلوة رغم الأشواك التي فيها وقشرتها الخارجية الخشنة لكن مذاقها الحلو والمثير ليس غريبًا على الكثير من الإسرائيليين الذين اعتادوا على تناولها غالبًا، كجزء من سلطة فواكه باردة في الصيف، أو شربها مع المشروبات الكحولية أو الفودكا.

أصل الصبّار، كمعظم أنواع نبات الصبّار، من أمريكا الجنوبية.‎ ‎ربما كان مركز انتشاره في المكسيك. تمّ نقل الصبّار من أمريكا في القرن السادس عشر إلى إسبانيا من قبل المحتلّين الإسبان، ومن هناك انتقل إلى بلدان كثيرة في العالم، بما في ذلك حوض البحر المتوسّط وخصوصًا إسرائيل.

الفلافل

سندويش من الفلافل  (Wikipedia)
سندويش من الفلافل (Wikipedia)

القرص السحري الوطني الإسرائيلي، يُصنع غالبًا من حبيبات الحمّص أو الفول (في بعض الأحيان).

تعود جذور الفلافل إلى مصر، في النصف الأول من الألفية الأولى للميلاد، حيث تم إعداده هناك من الفول المصري. صُنع الفلافل كما يبدو من قبل الأقباط في مصر كوجبة بديلة لوجبة اللحم في الأعياد التي حُرّم فيها تناول اللحم (وخصوصًا الصوم قبل عيد الفصح).‎ ‎

انتشر الطبق في وقت لاحق إلى الشمال إلى سوريا ولبنان، وتم إعداده هناك من حبيبات الحمّص بشكل أساسيّ. يُعتبر الفلافل اليوم طبقًا منتشرًا في جميع أنحاء الشرق الأوسط، بما في ذلك إسرائيل.‎ ‎في أعقاب هجرة الإسرائيليين والعرب للولايات المتحدة وغرب أوروبا، يمكن أن نرى الفلافل اليوم أيضًا في المدن الكبرى هناك. بشكل تقليدي فإنّه يتمّ قلي الفلافل وتقديمه مع الطحينة وسلطة الخضار، داخل رغيف من الخبز، أو كمقبّلات.

الكوسكوس الإسرائيلي

الكوسكوس الإسرائيلي، بتيتيم (Wikipedia)
الكوسكوس الإسرائيلي، بتيتيم (Wikipedia)

المعروف شعبيًّا باسم “البتيتيم” (Ptitim). مثل الكوسكوس المغربي، تُعتبر البتيتيم أيضًا أحد الأطباق المفضّلة لدى الأطفال الإسرائيليين.

البتيتيم هي في الواقع حبيبات من المعجّنات المخبوزة والتي اخترعت في إسرائيل في فترة التقشّف (سياسة اقتصادية أدخلتها إسرائيل بين السنوات 1949-1959، وكان هدفها إنشاء سعر صرف مستقرّ، ومن ثمّ توفير العملة الأجنبية)، وتُعتبر إحدى مساهمات الطهي الأصلية الوحيدة من إسرائيل للعالم.‎ ‎تشبه البتيتيم بشكل خاصّ الأكلة اللبنانية المفتول والأكلة الإيطالية الأرز.

وقد اخترعت البتيتيم كما ذكرنا في فترة التقشّف، حين كان هناك نقص في الأرز، من أجل تلبية احتياجات المهاجرين اليهود من دول الشرق والشمال الأفريقي، والذين استند نظامهم الغذائي بشكل كبير على الأرز والكوسكوس.

الشنیتزل الإسرائيلي

الشنیتزل الإسرائيلي (Wikipedia)
الشنیتزل الإسرائيلي (Wikipedia)

إلى جانب البتيتيم اعتاد الإسرائيليون على تناول الشنیتزل من صدر الدجاج (بخلاف الشنیتزل النمساوي أو الألماني المعتاد تحضيره من لحم الخنزير). الشنیتزل هو طبق مصنوع من اللحم المقلي والمغمور بفتات الخبز، الطحين أو الفلفل الأحمر الذي يلتصق به بواسطة البيض أو الطحين. الشنیتزل هو إحدى الوجبات الأهم في المطبخ النمساوي، ولكن أصله كما يبدو من شمال إيطاليا.

الشوارما

الشوارما (Flash90\Nati Shohat)
الشوارما (Flash90\Nati Shohat)

أن ترى اللحم وهو يدور ويتم حرقه من جميع جوانبه بواسطة النار، فهذا مشهد لا يتنازل الكثير من الإسرائيليين عنه. تُصنع الشوارما بشكل أساسيّ من قطع اللحوم بمختلف أنواعها: لحم الضأن، الدجاج الحبشي، الدجاج أو لحم البقر. ومن المعتاد أن يوضع في أعلى الشوارما قطع من الدهن.‎ ‎تُوضع القطع على قضيب معدني، يدور ببطء قرب مصدر الحرارة، بحيث ينضج اللحم ببطء وخلال الوقت. أصل الشوارما هو المطبخ التركي، حيث يُطلق عليها هناك اسم (Doner).

البوريك

البوريك (Flash90)
البوريك (Flash90)

عجين فيلو بمجموعة متنوعة من الحشوات: الجبنة، السبانخ، اللحم، الفطر، البطاطا وغيرها. هذه المخبوزات المحشوّة قد اعتاد عليها المطبخ اليهودي السفارادي في تركيا وبلاد البلقان. عادة ما تكون عجينة هذه المخبوزات مصنوعة من بعض أنواع العجين المختلفة: مثل عجين الفطير، عجين الفيلو الرقيق مع الزيت، عجين الفطير أو العجين الذي يُدعى فيلاس، والذي يُعتبر الأكثر جودة، وهو عجين فطير رقيق جدّا ويحوي الزبدة بدلا من الزيت.

تتنوع طرق إعداد البوريك: مثلثات، مربعات، مستطيلات، دوائر وأنصاف أهلّة. يتمّ تقديم البوريك غالبًا في إسرائيل مع البيض المسلوق مصحوبًا باللبن والمخلّلات.

الحلوى التي نقدّمها “كريمبو”

حلوى الكريمبو (Wikipedia)
حلوى الكريمبو (Wikipedia)

وهي حلوى شعبية جدّا في إسرائيل. يتمتّع به الأطفال والكبار. تم تسويق الكريمبو في إسرائيل كبديل عن البوظة، حيث لا يذوب في درجة حرارة الغرفة (بسبب الطقس الحارّ في إسرائيل) ولذلك من السهل تسويقه وتناوله في أشهر الشتاء. الكريمبو هو حلوى اسطوانية من كريمة البيض المخفوقة مع قبّة في جزئه الأعلى مغطّاه بطبقة رقيقة جدّا وهشّة من الشوكولا. في قاعدة الكريمبو هناك كعكة محلّاة. المذاق الأكثر شعبية للكريمة المخفوقة هو الفانيل، ثم الموكا، ولكن يمكن أيضًا العثور على المزيد من النكهات كالفراولة والموز.

اقرأوا المزيد: 885 كلمة
عرض أقل
بوظة  (Thinkstock)
بوظة (Thinkstock)

هكذا تحضرون بوظة في البيت

وما أفضل من البوظة في أيام حارة كهذه؟ الآن لا داعي للخروج من البيت والشراء، يمكن ببساطة تحضيرها في البيت بسهولة، بلا ماكنة بوظة!

لا أعرف أحدًا لا يحب البوظة. في يوم صيفي حار، لا شيء يضاهي البوظة المثلجة، والحلوة، والمنعشة. هناك قسم الناس من يفضل البوظة المكوّنة في أساسها من القشدة، وهنالك من يفضل شراب فواكه خفيفة. أنا من الأشخاص الذين يحبون كلا النوعين!

صحيح أن محلات البوظة  اليوم منتشرة في كل مكان، لكن الحقيقة، أن هذا أيضًا مكلف، وعلى الأخص- يجب بذل الجهد والخروج من البيت من أجل ذاك. لذا إن خطر على بالكم تناول البوظة ولا ترغبون في الخروج من المنزل، فهكذا تحضّرون بوظة بيتية ذات جودة عالية، من غير جهد كبير وبكثير من المتعة، بأي طعم تحبون وأي إضافة ترغبون. كذلك يمكن لهذا أن يكون عملا طريفًا مع الأولاد في أيام العطلة الطويلة.

نجد الكثير من الوصفات في الشبكة تبدو جيدة جدًا، لكنها تتطلب ماكنة بوظة باهظة الثمن وليست متوفرة في كل بيت. هاكم بعض الطرق الممتازة لتحضير البوظة من غير أي حاجة لماكنة بوظة خاصة:

بوظة بيتية (Thinkstock)
بوظة بيتية (Thinkstock)

المقادير: قشدة حلوة، سكر، وخلاصة الفانيل. يمكن أيضًا: مسحوق كاكاو، مستخلصات أطعمة (شوكلاطة، توت، كراميل، قهوة، أو أيًّا ما تحبون)، وإضافات لطيفة (فتات الشوكلاطة، كعك مفتت، نقارش مسكّرة، فواكه تحبونها، مرشملو أو ما ترغبون).

على كل وعاء/ كأس قشدة (250 مل)، نضيف 2-3 ملاعق سكر (يتعلق بقدر حبكم للمحلّى)، وملعقة من خلاصة الفانيل. إن أضفتم إضافات محلّاة، يجدر بكم تقليل كمية السكر.

إذًا كيف تحوّلون ذلك إلى بوظة؟

الطريقة البسيطة: تحضير البوظة البيتية يتم ببساطة بالخلّاط. هكذا، بما أننا نطحن به الفواكه والخلطات، الآن يمكن فيه أيضا خلطُ… البوظة نضع فيه القشدة والسكر، والإضافات التي اخترتموها. بهذه الطريقة أفضلُ إضافة الفواكه الحلوة (وخاصة التوت، الموز، أو المنجا)، والجوز المسكّر. نطحن الكل لمدة دقيقتين على الأقل، نتذوق ونعدّل المذاق. ثم ننقلها إلى  وعاء بلاستيك، نغلقها جيدًا، وندخل للثلاجة طوال الليل. حين تستيقظون صباحًا، ستكون في انتظاركم بوظة باردة، ذوّابة ولذيذة!

الطريقة الممتعة هي أيضا الطريقة الخاصة والأكثر إثارة. لهذه الطريقة نحن بحاجة إلى علبتين يمكن إغلاقهما جيدًا، نعم، فذلك يستحق أن نبذل جهدًا من أجله. نضع في إحدى العلبتين المقادير:(هذه المرة من المفضل أن نضيف للقشدة والسكر مقادير جاهزة بأحجام صغيرة، مثل فتات الشوكلاطة أو الكعك المفتت). نغلق العلبة جيدًا (يمكن الاستعانة بورق لاصق). بعد أن نتأكد أنها مغلقة تمامًا، ندخل العلبة إلى علبة أكبر، التي ملأناها من قبل بالثلج والملح الخشن. نغلقها أيضًا جيدًا، ونخضها لمدة نصف ساعة. يمكن كذلك دحرجة العلبة في منحدر الشارع، تناقلها أو ركلها (إن كانت قوية بما يكفي)، مما يجعل هذه لعبة ممتعة للأولاد، التي يحصلون في نهايتها على بوظة حضروها بأنفسهم! يا لها من متعة!

طريقة أخرى، غريبة نوعًا ما، هي تحضير البوظة في… كيس. لذلك نحن بحاجة إلى كيسين مع غلّاق (‏zip lock)، أحدهما صغير، والآخر كبير. هذه الطريقة في الحقيقة تشبه طريقة العلبة: نضع في الكيس الصغير المقادير ونغلقها جيدًا، ونضع في الكيس الكبير الثلج والملح الخشن، ثم الكيس الصغير. نغلق، ونخض جيدًا لمدة 10-20 دقيقة، وفي آخرها نحصل على بوظة بيتية في الكيس! بعد أن تم تحضير البوظة، يمكن عمل ثقب في طرف الكيس الصغير، ثم  تقطير البوظة إلى قمع أو وعاء بطريقة دائرية.

اقرأوا المزيد: 471 كلمة
عرض أقل
الفلفل المحشو
الفلفل المحشو

وصفات لحشوات بكل ما لذ وطاب

ما هو أكثر احتفاليًّا، لذّة، وأغنى من أنواع خضار محشوة؟ ثلاث وصفات رائعة:

كم من السعادة في قِدر من المحاشي؟ لا أشهى من خضار عادية تتحوّل بلمحة بصر إلى أكل ممزوج، غني بالأطعمة، بالصحة وبكل ما لذ وطاب، وفي الحقيقة، هي وجبة كاملة. لكل مجموعة ومنطقة الخضار المحشوة الخاصة بها، وفي كل وصفة هناك المكوّنات  السرية التي تمنحها التميّز، النكهة الخاصة والطعم الذي يُذكّر كل منا ببيت جدته.

وكما في أغلب الوصفات التي أحضرها، كذلك في المحاشي أحب أن أتلاعب بالمقادير، بتغيير المكوّنات وتبديل التوابل، وبهذا أحصل على وصفات جديدة تمامًا، كل واحد سيتعلق بها ويحبها، أو يغيّرها بنفسه.

الفلفل المحشو

لقد اخترت أن أبدأ خاصة بالوصفة الأبسط من بينها، التي تلائم وجبة العشاء أو الغداء، الصغار والكبار، وحتى النباتيين- الفلفل المحشوّ. هذه الوصفة الأساسية هي الوصفة التي كانت أمي تحضرها لي حين كنت طفلة، لكني أكثر من تبديل وتغيير المكوّنات وفي كل مرة أحشوها “بمفاجآت” أخرى.

الفلفل المحشو
الفلفل المحشو

المقادير:

7-8رؤوس فلفل أحمر أو أصفر صغيرة وجميلة

بصل متوسط الحجم

جزرة صغيرة

كوسا صغيرة

3-4 أسنان ثوم

حبة بندورة

نصف كأس من العدس الأصفر منقوعًا بالماء لمدة ساعة.

كأس أرز (عادي أو كامل. يمكن تبديله بالبرغل، القمح، أو بأية حبوب ترغبونها).

نصف كأس من هريس البندورة.

توابل (ملح، فلفل، فلفل أحمر، كركم، حوايج، كمون، بهار، بقدونس مفروم).

نبدأ بتحضير الفلفل: بواسطة سكين حادة، نصنع بخفة دائرة حول “رأس” الفلفل الأخضر، ونفصلها عن الفلفل. ننظف داخل الفلفل، وما تبقى في الجزء الذي فصلناه نقطعه لمكعبات صغيرة.

الفلفل المحشو
الفلفل المحشو

نقلي بمقلى كبير بصلا مقطعًا حتى يصبح ذهبيًّا، ونضيف سن ثوم مقطع، ونبرش الكوسا والجزر. نضيف مكعبات الفلفل التي قطعناها سابقًا (لمن يحب، يمكنه أن يضيف قليلا من الفلفل الحار المقطع). نخلطها معًا لمدة دقيقتين، ثم نضيف البندورة المقطعة لمربعات صغيرة، نتبلها حسب الذوق (تقريبًا ملعقة ملح، ملعقة فلفل أسود، ونصف ملعقة من الباقي)، نضيف 2-3 ملاعق كبيرة من البقدونس المفروم، ملعقة مملوءة من هريس البندورة، العدس والأرز، ونخلطها.

نملأ كل رأس فلفل حتى ثلاثة أرباعه من الخليط، ونرتبه جيدًا في القِدر. إن بقي أي من الخليط، نضعه بين الفلفل. في قدر آخر نقلي بقليل من الزيت 2-3 أسنان ثوم مقطعة، نضيف باقي هريس البندورة، نتبّل حسب الذوق ونضيف 3-4 كؤوس ماء. نخلط جميعها جيدًا، ونفرغها فوق الفلفل، حتى تُغمَر تمامًا بالسوائل. إن تطلب الأمر نضيف قليلا من الماء. نغلي القدر قليلا، وثم يُطبخ الفلفل على نار هادئة لمدة نحو ساعة، وحتى يصبح الأرز جاهزًا، ويقدم حارّا.

الخضار المحشوة بالأرز واللحم

وجبة عريقة في المطبخ العربي، التي يمكن عملها بصيغ مختلفة في كل أرجاء الشرق الأوسط. هذه الوصفة هي نسخة من المحاشي العراقية، وطبعًا يمكن اختيار أي خضار ترغبون.

المقادير:

خضار صغيرة نحبها مثل الكوسا، البصل، التفاح، الشمندر، اللفت، السلق، أوراق الملفوف.

1.5 كأس أرز

300-400 غرام من لحم البقر المطحون

2-3 ملاعق كبيرة من الزيت

بندورة مهروسة

بندورة طرية ومقطعة

هريس البندورة

ضمة كبيرة من النعنع

توابل: الملح، الفلفل الأسود، بعض الكاري

كأس من عصير الليمون

4 ملاعق سكر

ملعقتان من مركز الرمان (غير إجباري)

الخضار المحشوة (صورة من beygale.co.il)
الخضار المحشوة (صورة من beygale.co.il)

نغسل الأرز جيدًا ونصفّيه. نخلطه مع اللحم، البندورة، النعنع (مفرومة قطعًا صغيرة) والزيت. لمن يحب، يمكنه أن يضيف قليلا من القرفة.

نغسل الخضار ونفرغ محتواها (الكوسا، اللفت، البطاطا- نترك القطعة الأولى كغطاء). نملأها بالحشوة ونغطيها بغطاء الخضار المنزوع في البداية بواسطة قشة. (لا يحبّذ ضغطها كثيرًا، لأن الأرز ينتفخ). إن كنا نريد أن نحشو البصل والأوراق علينا أن نسلقها أولا بالماء الحار حتى تصبح طرية. نقطع أوراق السلق لمربعات صغيرة، على طول البصل نشق شقًا وبحذر نقشر البصل ورقة بعد ورقة، وكذلك من الملفوف ننزع بعض الأوراق. نضع بعض الحشوة في طرف الأوراق نطوي الجوانب ونلفها. نملأ قطع البصل بالحشوة ونغلفها حيث تغطي طبقات البصل إحداها الأخرى، نلصقها بقشة.

نذيب 4 ملاعق كبيرة من السكر مع تركيز الرمان في كأس من عصير الليمون ونخلطها مع هريس البندورة. نسكب كل الخليط فوق كل الخضار المحشوة المرتبة في القدر (يجب الاهتمام أن يغطي المزيج حتى نصف مستوى الخضار). نجعلها تغلي، ونطبخها على نار هادئة حتى تجف السوائل. تقدم حارة!

فطر محشو بالجبن

وصفة “مختلفة نوعًا ما”، تصل من منطقة البلقان وإيطاليا، لكنها تتماشى جيدًا في كل وجبة وتستدعي إعجاب الضيوف، وبالأساس، متميّزة الطعم.

فطر محشو بالجبن (Thinkstock)
فطر محشو بالجبن (Thinkstock)

المكوّنات:

10 قطع فطر شمبينون، كبيرة نوعًا ما.

30 غرام من الزبدة

1 ملعقة كبيرة من زيت الزيتون

1 رأس بصل كبير، مقشر ومقطع قطعًا رقيقة.

200 غرام من الجبنة الصلبة، مبروشة (مثلا: كاتشوكافالو، بارميزان، امنتال، معزى)

100 غرام من بندق الملك، مقطع قطعًا خشنة

1/2 ضمة من البرْوَق، المقطع

ملعقتان من أوراق الحبق، مقطعة (أو ملعقتان من البستو)

ملح، فلفل أسود مبروش

نسخن الفرن حتى 190 درجة. نزيل أرجل الفطر. نحفظ رؤوس الفطر للحشو، ونقطع الأرجل.

نذيب في المقلى الزبدة بزيت الزيتون، نضيف أرجل الفطر والبصل ونقليها لمدة نحو 7 دقائق على نار متوسطة حتى تصبح ذهبية. ننقلها إلى وعاء حتى تبرد. نضيف للوعاء باقي المكوّنات ونخلطها خلطا متجانسًا.

نملأ رؤوس الفطر بالخلطة ونضعها في قالب مُدْهَن. نضعها في الفرن 15 دقيقة حتى تصبح الحشوة ذهبية  ويصبح الفطر طريًّا. نقدمها حارة وإلى جنبها سلطة خضراء.

هنيئًا!

أي من المحاشي تحبّذون؟ أخبرونا في الردود.

اقرأوا المزيد: 729 كلمة
عرض أقل
سلطة التبّولة وسلطات صحيّة أخرى (IDF)
سلطة التبّولة وسلطات صحيّة أخرى (IDF)

سلطات لكل إفطار

في أيام الصيف الحارّة هذه، ليس هناك أفضل من السلطة الغنية والمنعشة لوجبة الصباح أو العشاء، قبل الصيام أو بعده

يقترب شهر رمضان بسرعة كبيرة، ويبحث الجميع منذ الآن عن وصفات منعشة وتجدّد في وجبات الإفطار. فهناك لكلّ أسرة المأكولات التقليدية الخاصة بها، ولكن ليس أروع دائمًا من التنوع والتجدد في أنواع السلطات في الوجبات. في هذه الأيام الحارّة، ليس هناك أفضل من سلطة جيدة وغنية بالمكوّنات من أجل  بذلك.

حين نقول سلطة فعادة ما نتخيّل بعض الخضروات مع القليل من الملح والليمون، ولكن في الحقيقة فقد تكون السلطات أكثر غنيّة من ذلك، ومليئة بجميع العناصر الغذائية والألياف التي ستحتاجونها في أيام الصيام التي تقترب.

إذًا، فإليكم بعض الوصفات البسيطة لسلطات لذيذة ومغذية، والتي هي في الواقع وجبات كاملة:

سلطة العدس
سلطة العدس

سلطة العدس، أعشاب التتبيل والفواكه

أحبّ أن أقوم بإعداد هذه السلطة كثيرًا لوجبات العشاء الصيفية، فهي غنية جدًا بالبروتينات والفيتامينات. لها أشكال مختلفة، ويمكن استبدال الإضافات بسهولة وفق المذاق. والمكوّنات الرئيسية هي العدس، الأخضر أو الأسود، كمية سخية من الكزبرة والبقدونس، الفاكهة الحلوة – الحامضة، العنب، الرمان، أو ما هو متوفر في المنزل.

نقوم بطهيها لوقت قصير، بحيث تصبح طرية وقابلة للأكل، ولكن ألا تصبح طرية  جدًا أو أن تذوب. نضيف أعشاب التتبيل: الكزبرة، البقدونس، ويمكن أيضًا إضافة النعناع والبصل الأخضر، أو جميع ما نحب، جميعها مفرومة فرما ناعمًا. نفرم البصل الأخضر ناعمًا، نضيف الفواكه المختارة. يمكننا أن نضيف العنب المقطع لجزئين، أو بذور الرمان، التوت البرّي المجفّف أو قطع المشمش الطازجة. نضيف نصف ليمونة مقطعة لمكعّبات، مع القشرة (ودون البذور طبعًا)، ونعصر النصف الآخر. نضيف زيت الزيتون، الملح، الفلفل، القليل من السيلان ورب الرمّان. نخلط الصلصة جيّدًا ونسكبها فوق السلطة. من المفضّل تحضيرها قبل ساعات من التقديم، حتى تتجانس جميع المذاقات. يمكننا أن نرشّ فوق السلطة اللوز المحمّص، وأن نضيف الكالسيوم للوجبة.

السلطة الخضراء مع الجوز والنكتارين والجبنة (Thingstock)
السلطة الخضراء مع الجوز والنكتارين والجبنة (Thingstock)

السلطة الخضراء مع الجوز، والنكتارين، والجبنة

سلطة أخرى خفيفة ومنعشة، سريعة التحضير وصحّية. التحضير: نغسل ونقطّع ضمّة من أوراق السلطة الخضراء: الخسّ، أوراق “بيبي”، الجرجير، الهندباء، السلق، أو أيّة أوراق أخرى تحبّونها (يمكنكم بالطبع الخلط بينها كما تحبّون). نضع  2-3 من النكتارين المقطّعة لشرائح صغيرة (يمكن بدلا من ذلك إضافة شرائح البرسيمون أو التفاح)، ونضيف رأس بصل بنفسجي مقطّع إلى حلقات صغيرة. نرشّ فوق كلّ ذلك الجوز المغطى بالسكّر والمكسّر تكسيرًا خشنًا، ونضع الجبن الأزرق (أو أي جبنة صلبة أخرى تحبّونها).

ومن أجل تحضير الصلصة نخلط نصف كأس من زيت الزيتون مع ربع كأس من الخلّ البلسمي، ملعقتين كبيرتين من العسل، ملعقة صغيرة من الخردل، ملح وفلفل. يمكنكم إضافة بعض رقائق الفلفل الحارّ. نخلطها جيّدًا، ونرشّها على السلطة لحظة قبل التقديم. صحتين!

سلطة التبّولة (cyclonebill)
سلطة التبّولة (cyclonebill)

سلطة التبّولة

ليس هناك أروع من التبّولة: وهي غنية بالمذاقات، الحديد والفيتامينات، مغذّية ومشبعة جدّا. وتُعتبر سلطة عربية تقليدية، معروفة وشائعة، ولا يزال من الممتع تذكّرها كلّ صيف من جديد، وأحيانًا أن نجرّب حتى تطويرها.

نحضر التبّولة التقليدية من البرغل المنقوع بالماء، الكثير من البقدونس، والخضار المفروم ناعمًا، مثل البصل، البندورة والخيار. إنها لذيذة، مشبعة ومغذّية، ولكن إذا أضفنا على سبيل المثال الخضروات، التوت البري والجوز، فإنّ المذاق سيختلف قليلا، وستُضاف البروتينات للوجبة. أحبّ جدّا أيضًا أن أضيف الكزبرة، التي تضفي نكهة رائعة.

السلطة الآسيوية
السلطة الآسيوية

السلطة الآسيوية

سلطة سهلة التحضير، مغذية وصحية، غنية بالمذاقات المختلفة وغير المألوفة، لمن يحبّ التجديد. هنا أيضًا يمكن التلاعب بالمكوّنات، إزالة خضروات لا تحبّونها، أو إضافة خضروات تحبّونها. تتكوّن الوصفة الأساسية من الجزر، الخيار والبصل الأخضر المقطع إلى شرائح رقيقة وطويلة كـ “أعواد الثقاب”. نضيف عليها البراعم، الكثير من الكزبرة المفرومة، والزنجبيل الطازج المقطّع إلى شرائح كأعواد الثقاب. الصلصلة في هذه السلطة مثيرة بشكل خاص: نخلط ملعقتين كبيرتين من صلصة الصويا، ملعقتين كبيرتين من زيت السمسم، ملعقة كبيرة من السيلان أو العسل، ليمونة كاملة أو معصورة، ملعقة كبيرة من الخلّ، رقائق الفلفل الحارّ و 1-2 فصوص من الثوم مهروسة. نخلطها جيّدا، ونسكبها على السلطة. نرش كمية سخية من الفول السوداني المسحوق والسمسم، ونستمتع.

صحتين!

*** كل عام وأنتم بخير***

اقرأوا المزيد: 571 كلمة
عرض أقل
التشيا، المريمية الإسبانية (Thinkstock)
التشيا، المريمية الإسبانية (Thinkstock)

إليكم (على ما يبدو) الغذاء الأكثر صحة في العالم

تعرفوا على التشيا (المريمية الإسبانية): بذور سوداء وصغيرة تقلل من احتمال الإصابة بالسرطان والأمراض، وتساهم في الحمية وتحوي عامة أشياء مفيدة فقط

نجم جديد يدخل مؤخرًا إلى فئة “أفضل الأطعمة”. فهي مملوءة بالمواد المغذية وذات تأثير إيجابي على الجسم والدماغ، وعلى ما يظهر، إحدى الأغذية الصحية على وجه البسيطة.

تعرفوا إلى بذور التشيا: بذور سوداء صغيرة مصدرها من النبتة المسماة “Salvia Hispanica‏”، نوع من الريحان، الذي ينمو عادة في جنوب أمريكا. لقد شكلت البذور عنصرًا مهمًا في غذاء الآزتكِ والمايا كمصدر من مصادر الطاقة الحاضرة (تعني كلمة تشيا في لغة المايا القوة)، لكن رغم كونها منتجًا استهلاكًا غذائيًّا قديمًا، تم تصنيف البذور مؤخرًا فقط على أنها “غذاء ما بعد الحداثة” الذي حظي في السنوات الأخيرة بزخْم في كل العالم.

تتحوّل البذور، إلى جلّ عند ملامستها للمياه، ويمكن دمجها في تشكيلة كبيرة من أنواع الوصفات بدءًا بالمخبوزات ووصولا إلى المربى. وعامة يمكنها أن تجعل أي عصيدة أو معجنات لزجة. لقد أجريت أبحاث لا يُستهان بها على هذه البذور وقد نسبوا إليها صفات عجيبة، وأثبت قسم منها وهناك قسم لم يتم إثباته. هاكم خمس حقائق توضح لكم لما يجدر بكم تناولها:

التشيا، المريمية الإسبانية (Thinkstock)
التشيا، المريمية الإسبانية (Thinkstock)

غنيّة بالمواد المغذية، وقليلة السعرات

ستجدون في وجبة مؤلفة من ملعقتين كبيرتين (28 غرامًا) 11 غرامًا من الألياف، 4 غرامات من البروتين و 9 غرامات من الدهنيات، خمسة منها هي أوميجا 3. بالإضافة إلى ذلك، تحتوي البذور على الكالسيوم، المنغنيز، المغنيزيوم والفوسفور بكميات تشكل نسبة مقبولة من الكمية الموصى بها يوميًّا، وكذلك كميات من الزنك، البوتاسيوم، والفيتامينات B1،B2 و B3. إنه أمر مذهل جدًا، إذا أخذنا بعين الاعتبار أن الوجبة لا تحتوي إلا على 137 سعرة حرارية، وغراما واحدًا فقط من السكريات. وإن لم نحسب الألياف، فيبدو أنها في النهاية لن تتراكم في الجسم كسعرات، ويكون إجمالي السعرات 101 سعرة حرارية فقط. كذلك تعتبر التشيا بذرة كاملة وخالية من الجلوتين.

تقلل من خطر الإصابة بالسرطان

بذور التشيا غنية بمضادات الأكسدة، وبهذا تبطئ الشيخوخة وتقلل خطر الإصابة بالسرطان والأمراض على أنواعها. بينما يعتبر استهلاك مضادات الأكسدة من مكملات الغذاء ليس ناجعًا فعلا، فإن استهلاك الغذاء من الطبيعة يُعتبر مفيدًا كثيرًا وذا تأثير إيجابي على الجسم.

تحتوي على زلال كثير

لكنّ فيها أيضًا كمية كافية من الحوامض الأمينية، التي تساعد الجسم على استغلال الزلال (البروتين). هناك صفات إيجابية كثيرة للبروتين، ومنها أنه يؤثر على الشعور بالشبع، يقلل من الرغبة بالنشنشة في الليل ويقلص الأفكار الوسواسية عن الأكل.

تقلص احتمال الإصابة بأمراض القلب والسكري

بسبب المزج الناجح بين الألياف، الزلال وأوميجا 3، من المفترض أن تزيد التشيا من كمية الدهنيات الجيدة في الدورة الدموية وبهذا تقلص وتمنع الأمراض، لكن وجدت أبحاث كثيرة أن هذا يحدث حين نمزجها مع الغذاء الصحي عامة. يمكن الاستمرار في أكل المصنّعات لكن إضافة عدة ملاعق من التشيا إضافة هامشية، لا يساعد على ذلك.

يمكن دمجها بسهولة في عناصر الأكل المختلفة

ويبدو أن هذا، هو الأهم فطعم التشيا ليس محبذًا، لكن يمكن دمجها تقريبًا مع كل شيء: يمكن أكل البذور كما هي، إضافتها للعصائر، كعكات الجلّ والعصائد، المعجنات والمخبوزات المختلفة أو رشها على اللبن الرائب أو فوق الطبيخ. إحدى صفاتها البارزة هي قدرتها على امتصاص الماء والدهن ثم تتحوّل إلى جلّ، بهذا يمكنها أن تستخدم لجعل المرطِّبات أكثر لزجة، إضافتها للمربى بدلا من السكر وحتى استبدال البيض بها في وصفات معينة.

اقرأوا المزيد: 478 كلمة
عرض أقل
كعكة البرتقال (Thinkstock)
كعكة البرتقال (Thinkstock)

سحر البرتقال ووصفاته

البرتقال الحلو أو الحامض يُضفي مذاقًا ورونقًا ساحرين على كلّ طعام. نقدم لكم وصفتا برتقال عجيبتين سترغبون بالإسراع في تحضيرهما

ما أروع فاكهة البرتقال فهي  نوع من الحمضيات الريّانة والغنية بالعصير، وكانت قد تجوّلت في العصور الوسطى في مختلف أنحاء العام وكانت تعتبر فاكهة لذيذة.  حتى اليوم، من الصعب تتبع مصادرها – فهناك من يقول أنها قد وصلت من الصين، وهناك من يقول من أفغانستان. باللغة العربية (وكذلك الأمر بالفارسية، باليونانية، بالتركية وغيرها) تدعى هذه الفاكهة باسم البرتغال (يبدو أن ذلك تم على اسم التجار البرتغاليون الذين نشروا البرتقال في العالم)، وفي جزء آخر من العالم عُرف البرتقال باسم (جافا) على اسم البرتقال الشموطي الذي كان يُصدّر من يافا إلى العالم كله حيث كانت لاصقات “Jaffa” ملصقة عليه.

البرتقال هو فاكهة صحية جدّا، وغنية بوفرة بفيتامين C، والقليل من فيتامين A والكالسيوم. ليس هناك ما هو أفضل في يوم صيف حارّ من عصير البرتقال المصفّى، الطازج، والبارد والمنعش، ولكنّ الحقيقة أنّه من أجل استغلال الحدّ الأقصى من الألياف الغذائية التي في البرتقال فمن المفضّل تناوله كاملا بدلا من استخراج العصير منه.

البرتقال - غني بفيتامين C
البرتقال – غني بفيتامين C

ولكن سوى العصير، وتناول الثمرة بذاتها بالطبع، يمكن أن نصنع من البرتقال مأكولات رائعة، إذ يمكن الحصول بفضله على رائحة عظيمة، سواء من الثمرة أو من العصير، أو من مبروش القشرة المرّة – الحلوة (أو من جميعها سويّة).

إحدى الوصفات التي أحبّها من البرتقال هي كعكة البرتقال الطرية والرهفة، والتي من الممتع تناولها صباحًا مع القهوة، أو كحلوى بعد العشاء. تذكّرني هذه الكعكة دومًا بطفولتي، حينها كانت أمي تعدّ كعك البرتقال في نهاية الشتاء، حينها كان البرتقال بوفرة، وكنت أنتظر أن تخرج من الفرن، فأقوم بالتهامها وهي لا تزال دافئة. لا يوجد أروع من  ذلك.

ولكن قبل الكعكة، أبدأ بالوجبة الرئيسية: دجاجة كاملة مع صلصة البرتقال والعسل، مع رائحة آسيوية رائعة، طلاء الجلد متموّج وذهبي، ومظهر مؤثر ومحفّز، حيث من المفضّل وضعها وسط الطاولة لإثارة إعجاب الضيوف. من المفضل تقديمها مع إضافة الأرز الأبيض، حيث يمتصّ من الصلصة الرائعة.

جاجة كاملة مع صلصة البرتقال والعسل (Thinkstock)
جاجة كاملة مع صلصة البرتقال والعسل (Thinkstock)

المقادير:

2 حبّات ليمون

2 حبّات برتقال

4 ملاعق كبيرة عسل

ملعقة زنجبيل مطحون

3 أسنان ثوم مفرومة

ملعقة من تركيز الرمّان

حفنة من النعناع المفروم

نصف حزمة من البقدونس المفروم

ملح، فلفل أسود مطحون حسب الرغبة

نصف كأس زيت الزيتون

 طريقة التحضير:

نبرش قشر برتقالة واحدة وحبّة ليمون واحدة ونقوم باستخراج عصيرها في وعاء. نضيف إلى الوعاء برش القشرة، العسل، تركيز الرمّان، الزنجبيل، الثوم، البقدونس، النعناع، زيت الزيتون والتوابل ثم نقوم بخلطها جميعًا. قبل الطبخ،  ننقع الدجاج في الصلصة لأطول فترة ممكنة، الحدّ الأدنى هو ساعتان، ومن المفضّل تركه لليلة كاملة.

بعد النقع نخرج الدجاج ونضعه في قالب (بحيث يكون الصدر إلى الأسفل) ونحشو في داخله الليمونة والبرتقالة المتبقّية والمقطّعة إلى شرائح. ما لا يدخل في الدجاجة ننثره في القالب. نسكب السوائل على الدجاجة وندخلها إلى الفرن الذي تم تسخينه مسبقًا على درجة حرارة 200 درجة مئوية، وبعد 45 دقيقة نقلب الدجاجة بحذر على ظهرها ونستمر في شوائها لنصف ساعة أخرى.

ونصيحة أخرى صغيرة ولكن رائعة الأهمية: ضعوا في أسفل الفرن، تحت القالب الذي وضعت فيه الدجاجة، قالبًا مع ماء، وستحافظ الأبخرة التي ستتصاعد منه على أن يبقى الدجاج عضّا. صحتين!

البرتقال (تصوير liz west)
البرتقال (تصوير liz west)

وبعد أن تخرج دجاجة جميلة وطيّبة المذاق إلى هذه الدرجة، يمكن الانشغال بكعكة البرتقال التي ذكرناها سابقًا (في بداية المقالة). إنّها سهلة جدًا للتحضير، ولن تصدّقوا مدى السرعة التي ستكون فيها داخل الفرن وستذهلكم رائحتها.

نخلط في وعاء كبير كأسان ونصف من الطحين، مع 2/3 كأس من السكر، 5 ملاعق كبيرة من الزيت (أو الزبدة)، و 2/3 كأس من عصير البرتقال، ملعقة من قشر البرتقال، كيس من مسحوق الخَبْز وبيضتان. نقوم بخلطها جيّدًا، وننقلها إلى قالب مزيّت جيّدا (مستدير أو مستطيل، كما تفضّلون، ومن الممكن أيضًا أن تستخدموا قوالب صغيرة).

كعكة البرتقال (Thinkstock)
كعكة البرتقال (Thinkstock)

يمكن أن نضع فوق الكعكة شرائح من البرتقال مقطّعة بشكل رقيق، بحيث تضيف زخرفة رائعة. نخبزها بحرارة متوسّطة بين 30-40 دقيقة، حتى يصبح وجه الكعكة ذهبيًّا، ويخرج سيخ الخشب بعد غرزه في الكعكة جافّا. من المهمّ إخراج الكعكة من الفرن فورًا بعد انتهاء الخَبز كي تبقى الكعكة اسفنجية وغضّة ولا تجفّ. بعد التبريد نرشّ فوقها مسحوق السكر (أو طلاء “المرينج” الذي يتم تحضيره من 100 غرام من مسحوق السكر وملعقتين كبيرتين من السائل، الماء أو عصير البرتقال).

نقدّمها بدرجة حرارة الغرفة، ونستمتع بكلّ لقمة!

اقرأوا المزيد: 623 كلمة
عرض أقل
الحلويات على مائدة الميمونة (Flash90/Abir Sultan)
الحلويات على مائدة الميمونة (Flash90/Abir Sultan)

تربحوا وتسعدوا: وصفات “ميمونة” حلوة

العيد التقليدي ليهود المغرب مشهور بالمذاقات الحلوة والفريدة والتي يتمّ توزيعها بوفرة على جميع الجيران والأصدقاء القادمين للاحتفال بانتهاء عيد الفصح، 3 وصفات مغربية حلوة بشكل خاصّ

إحدى الذكريات الأكثر حلاوة من الطفولة بالنسبة لي هي الميمونة. بصفتي طفلة فقد أرسلتني أمي للحقل القريب، لقطف سنابل القمح الخضراء، والتي ترمز للربيع والقمح، والمسموح تناولها، ومن المعتاد أن توضع على طاولة الميمونة المغربية، على الأقل في أسرة أمي. في وسط الطاولة يوضع صحن مع الدقيق وعليه فول أخضر، وهو أيضًا رمز للربيع، والأناقة.

الميمونة عيد مغربي يجري الاحتفال به في أمسيات عيد الفصح، مع قدوم المساء، ينتهي العيد الذي يستمرّ لسبعة أيّام، وخلاله يُحظر على اليهود تناول الخبز أو العجين. أصل العيد في علاقات الجوار الحسنة والتي كانت عند يهود المغرب مع المسلمين المغاربة. في جميع أيام السنة كانوا يزورون بعضهم البعض، وكانت الأبواب مفتوحة، ولكن خلال أيام العيد السبعة، بسبب المحظورات الغذائية الصارمة جدّا (يُحظر حتى تناول الأطعمة من أواني لامسها الخبز مرّة)، تنقطع علاقات حسن الجوار لسبعة أيّام. من أجل عدم الإساءة للجيران المسلمين، ولد هذا العرف حيث يتمّ عمل احتفال كبير في نهاية العيد، ويُدعى إليه جميع الجيران للاحتفال، وعمل “صُلحة”.

حلويات العيد
حلويات العيد

وككلّ عيد يهودي، فالميمونة أيضًا مرتبطة بالكثير جدّا من المأكولات التقليدية. المعايدة المقبولة في الميمونة هي “اربحوا واسعدوا”، وفورًا بعد أن تقال هذه المعايدة من المعتاد غمس التمر بالزبدة مع العسل وتكريم جميع من يدخل المنزل. مائدة الميمونة كبيرة وغنية بالحلويات من كلّ طيب: كعك جوز الهند، كعك الفستق والجوز، كعك المرتسيبان، كلّ هذه الأنواع ملوّنة ومصمّمة بمجموعة متنوعة من الأشكال المذهلة، ويضاف إلى جانبها الفواكه المجفّفة والتمر المحشي بالجوز، والمكسّرات بجميع أنواعها، المربّى، حلوى التمر، والتي هي عبارة عن عجينة الزبيب والجوز اللزجة والحلوة، وبالطبع، الزابن والموفلتا، والتي من دونها لا تكون الميمونة الحقيقية.

هناك من يستثمر في تحضيرات الميمونة، ويضيف أيضًا الكعك المغربي المقليّ مثل حلوى السفنج والشباكية، ولكن في منازل اليهود المتديّنين ستجدون صعوبة في العثور عليها، لأنّها تعتبر أنواع كعك تحتاج وقتًا طويلا لإعداد العجين، والذي كما ذكرنا، يُحظر إعداده حتى ينتهي العيد، وبعد عدّة دقائق من ذلك تبدأ الاحتفالات.

حلويات العيد
حلويات العيد

وكما ذُكر آنفًا، فإنّ مائدة الميمونة غنية ومتنوعة جدّا، صدّقوني لن تشعروا بنقصانه. وإضافة إلى الموفلتا (عجين الحلوى المغربية) التي يتمّ تقديمها، فالشيء الأخير الذي سترغبون به هو المزيد من العجين. كيف يتمّ إعداد الموفلتا، النجمة الكبيرة للميمونة المغربية؟ إنّ الأمر أبسط ممّا تتخيّلون!

الموفلتا

هي في الواقع “عجّة” مغربية، عبارة عن عجين رقيق مسطّح يتم رقه على مقلاة، وعليها يتمّ دهن الكثير من الزبدة والعسل. في معظم أعياد الميمونة يتجوّل أصحاب المنزل مع صوانٍ عليها الموفلتا الساخنة والتي خبزت للتوّ، ويتم توزيعها على الضيوف.

الموفلتا
الموفلتا

المكوّنات:

1 كيلوغرام طحين

1/4 ملعقة صغيرة من الخميرة

1 ملعقة كبيرة من الملح

1 ملعقة كبيرة من السكّر

ماء

زيت للقلي، وليس زيت زيتون

طريقة التحضير:

يتم وضع جميع المكوّنات مع الماء، وفق الحاجة. يجب أن يكون العجين ليّنًا أقلّ بقليل فقط من عجين الخبز.

تُضاف للعجين 4 ملاعق صغيرة من الزيت حتى لا يلتصق بالوعاء.

يُقسّم العجين إلى قطع بحجم نصف بيضة ويُوضع على مقلاة مدهّنة بالزيت. يتم تسخين الزيت في المقلاة قليلا.

موفلتا مع الزبدة الذائبة والعسل
موفلتا مع الزبدة الذائبة والعسل

ندهن سطح العمل بالزيت. نضع عليه كرة من العجين ونفتحها بكلا يدينا، نمدّها لجميع الاتجاهات. يجب أن يكون عجين الموفلتا رقيقًا جدّا. نضع العجين في المقلاة وخلال ذلك نفتح القطعة التالية، نضعها على تلك التي في المقلاة ونقلب، حيث نقوم في كلّ مرّة بقلي جهة واحدة. نفتح التالية في الدور، نضعها على كومة العجين المقليّ في المقلاة ونقلبها مجدّدًا. نستمرّ بهذه العملية حتى يكون في الكومة بالمقلاة تقريبًا 15 قطعة من العجين. نقدّمها فورًا مع الزبدة الذائبة والعسل.‎ ‎

زابن (نوغة)

الزابن هو بيض مخفوق حلو، أبيض وملتصق (يذكرنا قليلا بالزابن الإيطالي)، ويتم تقديمه في وسط المائدة مزيّنا باللوز.

المكوّنات:

3 كؤوس سكّر

1 و 1/2 كؤوس ماء

عصير 1/4 ليمونة

3 بياض البيض

1 ملعقة صغيرة من الجيلاتين

1/2 كأس من الجوز أو اللوز المقطّع

الزابن
الزابن

طريقة التحضير:

نحضّر شراب السكّر: نغلي السكّر مع الماء وعصير الليمون في وعاء صغير حتى نحصل على شراب كثيف، حوالي عشرة دقائق.

نخفق بياض البيض مع الجيلاتين حتى نحصل على رغوة ثابتة ولكن ليست جافّة.

ننقل رغوة بياض البيض إلى إناء معدني، ونضعها فوق وعاء فيه ماء يغلي. نضيف شراب السكر خلال خفق مستمر بخلّاط يدوي، حتى نحصل على رغوة كثيفة.

نضيف اللوز أو الجوز، نبرّده قليلا ثمّ نقدّمه.

مروزيا

وهو نوع من “المربّى” الحلو واللزج بشكل خاصّ من الزبيب والجوز

المروزيا
المروزيا

المكوّنات:

200 غرام زبيب

200 غرام جوز مكسّر

3 ملاعق كبيرة سكر

عصير نصف ليمونة

طريقة التحضير:

ننقع الزبيب في الماء لمدّة 3 ساعات أو حتى ينتفخ ويطرى.

نضع الزبيب مع عصير الليمون والسكر وثلاث ملاعق كبيرة من الماء في وعاء على النار حتى نحصل على خليط لزج. نخفّض الحرارة ونضيف الجوز المكسّر.‎ ‎‏ نخلطها جيّدًا.

اقرأوا المزيد: 679 كلمة
عرض أقل
مشاوي (Thinkstock)
مشاوي (Thinkstock)

عيد سعيد وشواء ممتع!

يحتفل الإسرائيليون بعيد الإستقلال، وبالنسبة لهم، في كل عيد هو فرصة جيّدة للشواء. الاحتفال مع العائلة أو الأصدقاء، والأهم أن يكون هناك لحم، والكثير منه

يحبّ الإسرائيليّون الشواء على النار جدّا. في مثل هذه الأيام، يكون الإسرائيليون في عطلة بمناسبة العيد، تمتلئ الحدائق، الأحراش والساحات تمامًا بالإسرائيليين ويقيمون حفلات الشواء. بدءًا من الأجنحة والنقانق، وحتى شرائح اللحم، كلّ قطعة من اللحم تجد نفسها مشوية على الشبكة عاجلا أم آجلا.

الإسؤائيليون يحتفلون بالعيد (Deborah Sinai Flash 90)
الإسؤائيليون يحتفلون بالعيد (Deborah Sinai Flash 90)

بشكل عام في إسرائيل فإنّ الشواء “على النار” يُصطحب مع الكثير من السلطات، الحمص والطحينة، وبالطبع الخبز.

شواء أجنحة الدجاج

أحد أنواع اللحوم الأكثر شعبية والأكثر بساطة: الأجنحة. رغم أنّ أجنحة الدجاج صغيرة، ولكنها غضّة جدّا، واللحم فيها لذيذ بشكل خاصّ، ومناسب جدّا للشواء على الفحم. يمكن إضافة تشكيلة من التتبيلة، ولكن النوع المحبّب عليّ هو الأجنحة مع صلصة تشيلي، وهي صلصة تمزج بين الملوحة، الحلاوة والحارّ، وتمنح الأجنحة رائحة رائعة.

أجنحة الدجاج (RM Bulseco)
أجنحة الدجاج (RM Bulseco)

نصيحة صغيرة: حين تشترون الأجنحة اطلبوا من الجزّار تنظيفها جيّدًا من جميع الريش، وإلا فسينتظركم عمل صعب في المنزل. بعد أن تكون الأجنحة نظيفة، نضعها في وعاء كبير، ونرشّ زيت الزيتون بسخاء. نتبّلها بالملح والفلفل الأحمر الحلو، والقليل من الفلفل الحارّ، ومن يحبّ يمكنه إضافة القليل من الكمّون. بعد ذلك نضيف صلصة الصويا (تقريبًا ثلث كأس لكل كيلوغرام من الأجنحة)، وبضع ملاعق من الرُب أو العسل. نضيف الثوم بسخاء (5-6 أسنان مسحوقة لكلّ كيلوغرام)، نرشّ فلفل حار أو تشيلي جاف، وفقًا لمستوى النكهة الحارة التي ترغبونها.

هناك من يحبّ أن يضيف للصلصة أيضًا صلصة تشيلي الحلوة التي تباع جاهزة، ولكن النتيجة دونها ناجحة بشكل كبير، أرخص تكلفة وأكثر صحّية، ولذلك أتنازل عن ذلك. نقوم بخلط جميع المكوّنات معا مع الأجنحة، وننقعها بالصلصة لساعة على الأقل قبل الشواء. الصلصة محبوبة جدّا من قبل الأطفال، ولذلك من الممكن إعدادها في وعاءين منفصلَين، وإبقاء إحداهما غير حارّة للأطفال. متعة تامة مضمونة للجميع!

لحم فخذ الدجاج

لحم “فخذ الدجاج” هو قطعة دجاج محبوبة بشكل خاصّ، والذي يستخلص من فخذ الدجاج الخالية من جميع العظام، ولذلك فهو سهل جدّا للأكل، ومناسب للشواء. يحبّ الإسرائيليون لحم “فخذ الدجاج” كثيرًا، والذي أصبح في السنوات الأخيرة  الأكثر شعبية في حفلات الشواء.

لحم فخذ الدجاج  (Thinkstock)
لحم فخذ الدجاج (Thinkstock)

ومثل الأجنحة، فلحم فخذ الدجاج أيضًا يلائم بشكل جيّد مع التتبيل الحلو، بل إنْ بقي لديكم القليل من صلصة الأجنحة، يمكن أن تتبّلو به قطع اللحم، وستكون النتيجة التي ستحصلون عليها رائعة.

إنْ كنتم تريدون التنويع، اخلطوا زيت الزيتون، البصل المفروم، الثوم، الملح، الفلفل الأسود، الكمون والقليل من الرُب، وانقعوا لحم فخذ الدجاج بالصلصة التي حضرتموها. من الموصى به وضع قطع الخضار مثل البصل، الفلفل والطماطم بين قطع لحم فخذ الدجاج في سيخ الشي، وهكذا تحصلون على أسياخ جميلة بشكل خاصّ وغنية بالمذاقات.

لحم البقر روعة النكهة

نجم آخر في حفلات الشواء الإسرائيلية وهو لحم البقر، على أنواعه، ولكن بشكل خاصّ على شكل كباب، يمكنكم أن تقرأوا عنه في مقال خاص خصّصته للكباب، وأيضًا شرائح ستيك اللحم أو الإنتركوت، وهو قطعة اللحم من الجزء الخلفي من البقرة، غنية بالدهن ولذلك فهي غضّة بشكل خاصّ.

كباب شرقي مشوي مع خضر  (Liron Almog/Flash90)
كباب شرقي مشوي مع خضر (Liron Almog/Flash90)

الطريقة الأفضل لشواء الإنتركوت هي تحضير شريحة ذات وزن نحو 200 غرام، حيث نرشّ فوقها القليل من الملح الخشن والفلفل. نقوم بشوائها لدقيقتَين من كلّ جانب من أجل إغلاق الشريحة والحفاظ على عصارة اللحم في الداخل، وبعد ذلك نستمر في تقليبها كلّ نصف دقيقة على جانب آخر، حتّى نصل إلى الدرجة المطلوبة من الاستواء. يمكنكم شواء الإنتركوت على نار هادئة نسبيًّا، كي لا تحترق الأطراف.

أنتريكوت مشوي
أنتريكوت مشوي

ومن أجل عدم تجفيف اللحم من المفضل تناوله عندما يكون مشويًّا بشكل متوسط أو حتى النُضج، حيث يكون اللحم من الداخل أحمر قليلا. أيضًا إنْ كنتم لا تحبّون اللحم النيّء، حاولوا تقليل مدّة الشواء قليلا، وأضمن لكم أنّكم لن تندموا. بالنسبة لي، ليس هناك متعة في الطهي أكبر من عضّ شريحة طريّة وجيّدة. إذًا، ماذا تنتظرون، اركضوا وأشعلوا النار للشواء. عيدًا سعيدًا!

اقرأوا المزيد: 556 كلمة
عرض أقل