نقل اليهود الإثيوبيين إلى إسرائيل على متن طائرة سلاح الجو الإسرائيلي (AFP)
نقل اليهود الإثيوبيين إلى إسرائيل على متن طائرة سلاح الجو الإسرائيلي (AFP)

عملية الموساد في السودان من خلف الكواليس

يكشف فيلم جديد عن العملية السرية التي شغّل في إطارها عملاء الموساد الإسرائيلي قرية استجمام في السودان، لتهريب اليهود من إثيوبيا إلى إسرائيل

في بداية الثمانينات، جرت “حملة الأخوة” كجزء من مشروع سري لهجرة يهود إثيوبيا إلى إسرائيل، وكانت هذه الحملة الأكثر تعقيدا وتواصلا من بين العمليات التي نفذها الموساد. طيلة أكثر من ثلاث سنوات، عمل عملاء الموساد وفق هوية مزيّفة، وأقاموا موقع استجمام لخدمة شواطئ البحر الأحمر، وهربوا عبره يهودا من إثيوبيا إلى إسرائيل.

كُتب في منشورات حول القرية الاستجمامية التي سُميت “مركز الغوص الصحراوي والعطلة في السودان”، أنه يمكن للزوار أن يتمتعوا بمنظر صحراوي، شواطئ رملية وغوص ممتع. ولكن موقع الاستجمام والغوص كان موقعا لعملاء الموساد لنقل اليهود من إثيوبيا من مخيّمات اللاجئين، التي سكنوا فيها، إلى إسرائيل عبر الطائرات والسفن.

يهود اثيوبيون في القدس، 1985 (AFP)

بعد عشرات السنوات من الكشف عن تفاصيل الحملة السرية، كتب وأخرج المخرج الإسرائيلي، غدعون راف الفيلم “موقع غوص في قلب البحر الأحمر”، بإلهام من الأحدات التي جرت في قرية الاستجمام السودانية في هذه السنوات. من المتوقع أن يُعرض الفيلم، الذي يشارك فيه ممثلون هوليووديون معروفون، في هذا العام.

تظهر أحداث الحملة الهامة بأكملها في كتاب عميل موساد سابقا، غاد شمرون، وهو “أحضروا لي يهود إثيوبيا”، الذي صدر في عام 1998. قال شمرون، الذي كان أحد عملاء الموساد الذين أقاموا موقع استجمام زائف وأداروه، لموقع “هآرتس” إن “التجربة كانت فريدة من نوعها”. وفق أقواله، كانت الحملة معقّدة وخطيرة جدا: “حدثت أمور كثيرة. تعرضنا لإطلاق نيران من القوى الأمنية السودانية وأنا شخصيا خضعت للتحقيق والسجن. نشكر الله لأننا لم نتعرض لإصابات ولم يقتل أحد عناصر الموساد، ولكن عملية نقل القادمين الجدد كانت خطيرة”، قال شمرون.

مؤلف الكتاب، غاد شمرون (لقطة شاشة)

وفق أقواله، حدثت إحدى أخطر اللحظات في آذار 1982، عندما أطلقت وحدة من الجيش السوداني النيران على عملاء الموساد ومجموعة من يهود إثيوبيا الذين صعدوا على سفينة مطاطية في ساعات الليلة المتأخرة، لأن السودانيين اعتقدوا أنهم مهربون. بعد المواجهة بين القوات من كلا الجانبين، نجح أحد العملاء الإسرائيليين في إقناع ضابط سوداني أن الحديث يجري عن غوص ليلي لسياح، وهكذا نجوا ونجحوا في نقل يهود إثيوبيا إلى سفينة لسلاح البحر الإسرائيلي التي كانت تنتظرهم.

بعد هذه الحادثة، التي تبين فيها أن نقل اليهود عبر البحر خطير، أجريت عمليات إنقاذ جوية بمستوى صغير، نقُل فيها القادمون الجدد إلى مطار مرتجل في الصحراء ومن هناك نقلوا جوا إلى إسرائيل.

اقرأوا المزيد: 341 كلمة
عرض أقل
شابة من البرازيل (Flash90 / Nati Shohat)
شابة من البرازيل (Flash90 / Nati Shohat)

يهود البرازيل.. القادمون الجدد إلى إسرائيل

تكشف بيانات الهجرة الصادرة عن الوكالة اليهودية أنه في عام 2017 طرأت زيادة كبيرة على هجرة يهود البرازيل إلى إسرائيل؛ السؤال هو لماذا؟

في عام 2016، هاجر نحو 600 يهودي من البرازيل إلى إسرائيل، وأشارت الوكالة اليهودية إلى أن هذا العدد شكل ذروة جديدة في عدد المهاجرين من البرازيل الواقعة في أمريكا الجنوبية. مع ذلك، سُجل في عام 2017 رقم قياسي آخر، إذ سيكون إجمالي عدد المهاجرين في عام 2017 نحو 900 يهودي من البرازيل.

وعلى الرغم من أن الهجرة من البرازيل إلى إسرائيل ما زالت ضئيلة نسبيا مقارنة ببلدان أخرى، فقد شهدت السنوات الأخيرة زيادة كبيرة في عدد المهاجرين من البرازيل إلى إسرائيل. يبلغ عدد أبناء الجالية اليهودية في البرازيل زهاء 120.000 يهودي، وهذه الطائفة هي ثاني أكبر طائفة يهودية في أمريكا اللاتينية، بعد الجالية الأرجنتينية. تعيش الجالية الكبيرة في البرازيل في مدن ساو باولو (حوالي 55.000) وريو دي جانيرو (حوالي 30.000) وبورتو أليغري (حوالي 10.000).

ووفقا للوكالة اليهودية، فإن أسباب زيادة الهجرة من البرازيل تعود إلى استمرار الأزمة الاقتصادية الشديدة، التي يرافقها شعور بعدم الأمان والقلق بشأن المستقبل. ومع ذلك، توضح الوكالة أن فكرة هجرة يهود البرازيل إلى إسرائيل ليست جديدة، وهي تأتي لدوافع صهيونية بشكل قاطع. وعلاوة على ذلك، فإن معظم المهاجرين من البرازيل هم من الشباب الذين يرون إسرائيل أنسب مكانا للحياة اليهودية ويعتقدون أنها تشكل بيئة آمنة وجيدة لتعليم الأطفال.

يعيش العديد من المهاجرين الذين وصلوا من البرازيل في منطقة هشارون، وحظيت المناطق التي يقيمون فيها باسم “البرازيل الصغيرة”. أفيد مؤخرا أنه سيُفتح كنيس للمهاجرين من البرازيل، تشجيعا لهجرتهم إلى إسرائيل.

المهاجرون إلى إسرائيل (Flash90 / Yossi Zamir)
اقرأوا المزيد: 220 كلمة
عرض أقل
عائلة إسرائيلية - صورة توضيحية (Hadas Parush/Flash90)
عائلة إسرائيلية - صورة توضيحية (Hadas Parush/Flash90)

بالأرقام.. كم مواطنا يعيش في إسرائيل عشية عام 2018؟

وفق معطيات دائرة الإحصاء المركزية يصل تعداد السكان في إسرائيل في نهاية 2017 إلى نحو 8.8 مليون مواطن

نشرت دائرة الإحصاء المركزية اليوم (الأحد) عدد السكان في دولة إسرائيل عشية رأس السنة الميلاديّة. وفق الإعلان الذي وصل إلى وسائل الإعلام، يقدر عدد سكّان إسرائيل صحيح حتى 31 كانون الأول 2017 بنحو 8.8 مليون مواطن.

يعيش فيها 6.5‏ مليون مواطن يهودي (‏74.6%‏ من إجمالي السكان)؛ ‏1.8‏ مليون عربي (‏20.9%‏)؛ و ‏400.000 آخرين (‏4.5%‏). وقد شهد عام 2017 زيادة في حجم سكان إسرائيل نسبتها %1.9. طرأت زيادة نسبتها %82 بسبب التكاثر الطبيعي و- %18 بسبب الهجرة الدولية.

وُلد في عام 2017 نحو 180.000 طفل في إسرائيل، وقدم إليها نحو 27.000 قادم جديد. الدول الأساسية التي قدم منها القادمون الجدد هذا العام هي: روسيا (‏27.1%‏)، أوكرانيا (‏25.5%‏)، فرنسا (‏13%‏)، والولايات المتّحدة (‏9.8%‏).

طرأت زيادة نسبتها %86 في الوسط اليهودي بسبب التكاثر الطبيعي، أما في المجتمع العربي فطرأت زيادة نسبتها %94 بسبب التكاثر الطبيعي، وحدثت زيادة في عدد السكان الآخرين بسبب الهجرة.

اقرأوا المزيد: 137 كلمة
عرض أقل
  • مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)
    مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)
  • مظاهرات أميركية في نيو يورك تطالب بإقالة ترمب (AFP)
    مظاهرات أميركية في نيو يورك تطالب بإقالة ترمب (AFP)
  • مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)
    مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)

بالأرقام: تأثيرات القرار التنفيذي لترامب حول الهجرة

كم مهاجرا أو مقيما مسلمًا دائما في أمريكا يتأثرون بالقرار التنفيذي الرئاسي الجديد، وكيف عملت حتّى الآن عملية التصنيف الدقيقة لحظر دخول المهاجرين إلى أمريكا

“اعتُقِل أو سُجِن 109 أشخاص فقط من بين 325 ألف شخص للتحقيق معهم بسبب القرار الرئاسي”، وفق ما كتبه في بداية الأسبوع، الرئيس الأمريكي المنتخَب، دونالد ترامب ردا على الضجة العالميّة حول القرار الرئاسي الذي يحظر دخول رعايا 7 دول إسلامية إلى أمريكا.

مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)
مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)

ولكن، يثبت فحص لوسائل الإعلام الأمريكية أنه لم يتضرر 109 أشخاص فحسب، بل أصيب نحو 90 ألف إثر القرار الرئاسي المثير للجدل.

هذه هي الإحصائيات الصعبة التي تقف وراء القرار الرئاسي (نُشِرت هذه المعطيات في صحيفة “نيو يورك تايمز”، صحيفة “شيكاغو تريبيون”، وصحيفة “هآرتس”):

  • الدول الـ 7 التي يتضمنها القرار الرئاسي هي: سوريا، العراق، ليبيا، الصومال، اليمن، السودان، وإيران.
  • ما زال عشرات آلاف ذوي مكانة “مقيم دائم” في الولايات المتحدة لا يعرفون مصيرهم
  • 2%‏: جزء منهم من المُهاجرين من سبع دول (مضمّنة في القرار) من إجمالي الأجانب في الولايات المتحدة الأمريكية
  • 216‏ مليون: إجمالي السكان في ‏7‏ دول يؤثر القرار فيها
  • لم يُسمح لـ 348‏ مسافرا الصعود إلى طائرات متجهة نحو أمريكا خلال الـ 48 ساعة الأولى من سريان مفعول القرار
  • يعود أصل 90 ألف من أصحاب تأشيرة مهاجر أو تأشيرات أخرى إلى الدول السبع المذكورة في القرار

عملية الفحص الدقيقة للاجئين الذين يصلون إلى أمريكا – قبل العصر الترامبي، عملية تستغرق سنتين أحيانا:

مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)
مظاهرات أميركية تطالب بإقالة ترمب (AFP)

1. التسجيل في الأمم المتحدة
2. مقابلة في الأمم المتحدة
3. مَنح الأمم المتحدة مكانة لاجئ
4. توجيه للإقامة مجددا في الولايات المتحدة
5. مقابلة مع ممثل وزارة الخارجية الأمريكية
6. فحص خلفيّة أولي
7. فحص خلفيّة أكثر عُمقا
8. فحص خلفيّة إضافي
9. تصنيف بصمة الإصبع (في مجمّعات وزارة الدفاع، وزارة الأمن الداخلي للولايات المتحدة، ومكتب التحقيقات الفدرالي FBI ‎)

مظاهرات أميركية في نيو يورك تطالب بإقالة ترمب (AFP)
مظاهرات أميركية في نيو يورك تطالب بإقالة ترمب (AFP)

10. تصنيف بصمة الإصبع مرة ثانية
11. تصنيف بصمة الإصبع مرة ثالثة
12. فحص الملف في المنظمة الدولية للهجرة، مكتب الأمم المتحدة (لا يجتازه كل اللاجئين ولكن إلزامي للسوريين)
13. توجيه جزء من الملفات إلى فحص إضافي
14. مقابلة شخصية معمّقة مع ممثل المنظمة الدولية للهجرة، مكتب الأمم المتحدة (يكون غالبا في تركيا أو لبنان)
15. الحصول على مصادقة المنظمة الدولية للهجرة، مكتب الأمم المتحدة
16. فحص لمعرفة الإصابة بأمراض معدية
17. فحص التكيّف الثقافي
18. إجراء ملاءمة مجددا وفق متطلبات وكالة الإقامة في الولايات المتحدة
19. إجراء فحص أمني نهائي في المطار
20. إجراء فحص مدمج لبعض الوكالات قبل التوجه إلى الولايات المتحدة الأمريكية

اقرأوا المزيد: 340 كلمة
عرض أقل
المسلمون في الولايات المتحدة (AFP)
المسلمون في الولايات المتحدة (AFP)

بالأرقام: بلد المنشأ للمهاجرين إلى الولايات المتحدة الأمريكية

في عام 2015، عاش 46.5 مليون مواطن في الولايات المتحدة، كانوا قد وُلدوا في دول أخرى. كم عربيا مهاجرا أو مسلمًا يعيشون في الولايات المتحدة؟

بات العالم بأكمله مشغولا بالسؤال هل سياسة الهجرة الجديدة، التي وقّع عليها الرئيس الأمريكي المنتخَب، دونالد ترامب، عنصرية، تتميز برهاب الإسلام، وهل تشير إلى بدء عصر جديد في الولايات المتحدة الأمريكية وإلى النظرة إلى الآخر.

ولكن السؤال الجوهري المطلوب هو: مِن أين وصل المهاجرون في العصر الجديد إلى الولايات المتحدة الأمريكية؟ على مر التاريخ البشري، عُرِفت الولايات المتحدة الأمريكية بصفتها الدولة الأكثر تعددا من ناحية عرقية وذلك نتيجة المهاجرين الكثيرين الذين وصلوا إليها على مدى عشرات السنوات.

وقد حاول مركز بيو للأبحاث (Pew‏) الرد على هذا السؤال. في مقال تحت عنوان “بلد المنشأ للمهاجرين إلى الولايات المتحدة الأمريكية بين عامي 1990-2015‏“، فقد حدد الباحثون دول المنشأ التي وصل المهاجرون منها إلى الولايات المتحدة الأمريكية بين عامي ‏1990-2015‏.

وفق المعطيات ففي عام ‏2015‏، فإن معظم المهاجرين إلى الولايات المتحدة الأمريكية كان من المكسيك إذ وصل اليها أكثر من 12 مليون مكسيكي. وصل من الصين نحو ‏2.1‏ مليون مواطن، ومن الهند والفليبين وصل نحو ‏2‏ مليون مهاجر (من كل دولة على حدة). وصل من كوبا أكثر من مليون مواطن، من كندا نحو 840 ألف مواطن وحتى أنه هاجر من بريطانيا 710 ألف مهاجر.

وماذا بالنسبة للهجرة من الدول العربيّة والشرق الأوسط؟

هاجر 160‏ ألف مصري إلى الولايات المتحدة الأمريكية عام ‏2015‏، ‏60‏ ألف سعوديّ، ‏180‏ ألف عراقي، ‏70‏ ألف سوري، ‏60‏ ألف أردني، ‏140‏ ألف إسرائيلي، ‏40‏ ألفي يمني، أقل من ‏10‏ آلاف ليبي، ‏60‏ ألف مغربي، و ‏370‏ ألف إيراني.

اقرأوا المزيد: 224 كلمة
عرض أقل
الدول العشر التي يوصى بالهجرة إليها (thinkstock)
الدول العشر التي يوصى بالهجرة إليها (thinkstock)

الدول العشر التي يوصى بالهجرة إليها

استطلاع دولي يصنف الدول الأفضل للهجرة إليها من أجل كسب الرزق وحياة أفضل وتربية الأولاد وغيرها، وتحتل دول الخليج مراتب مثيرة للدهشة

أجرى استطلاع بنك ‏HSBS‏ فحصا شموليا لمعرفة الدول الأفضل للهجرة إليها. شارك في الاستطلاع آلاف المهاجرين الذين يعيشون، يعملون، ويربون أولادا في دول أجنبية.

رغم حب الوطن، يختار الكثير من الأشخاص الانتقال للعيش في مكان آخر أملا في تحسين ظروف حياتهم، مستوى أجرهم، وجودة حياتهم وحياة أسرتهم. إذا كنتم معنيين بهذه الإمكانية، فيُستحسن جدا أن تفحصوا استطلاع ‏HSBS‏ أو أن تقرأوا الاستنتاجات الهامة التالية التي جمعنها منه:

مستوى الأجر

إذا كان الأجر مصدر اهتمامكم، فإن سويسرا  هي المكان الأفضل للعيش. يربح العمال الأجانب ما معدله أكثر من ‏‎$188, 275‎‏. تحتل قطر المرتبة الثانية بعد سويسرا في فئة مستوى الأجر للأجانب، السعودية في المرتبة الخامسة، البحرين في المرتبة الثامنة، والكويت في المرتبة التاسعة.

من حيث التوازن بين العمل والحياة الخاصة، تتصدر النرويج القائمة، وأما ألمانيا فهي الرائدة في فئة الأمن التشغيلي لأنها تحافظ على حقوق العمال حتى إذا كانوا أجانب.

سنغافورة هي الدولة الرائدة في مجال الأعمال، بفضل قلة اللوائح التنظيمية الحكومية والضرائب المنخفضة. تجدر الإشارة إلى أن السياسة مُصنّفة فيها في المرتبة الأولى، لغياب الفساد.

تربية الأطفال

إذا كنتم ترغبون بشكل عام في الانتقال للعيش في مكان آخر لضمان تعليم أفضل لأولادكم، فيُستحسن أن تركّزوا على تشيكيا، النمسا، أو سويسرا الرائدة في القائمة من حيث التربية والاهتمام بالأولاد، جودة الحياة، والطب.

تتفوق سنغافورة في مستوى المدارس، ولكن التكلفة العامة لتربية الأولاد فيها مرتفعة جدا.

الانخراط الاجتماعيّ

كيف يمكن الانخراط في المجتمَع والعثور على أصدقاء جدد؟ سويسرا هي دولة غير قادرة على توفير هذه الحاجة، وتحتل المرتبة 42 المنخفضة. الدولة الأفضل للعثور على أصدقاء جُدد هي البحرين تحديدًا. وتليها ماليزيا والمكسيك. يبدو أن الغنى لا يوفر كل احتياجات الحياة، إذا كان الحال كذلك.

إذا كنتم تبحثون عن دولة تضمن لكم الأمان الشخصي المرتفع، فافحصوا اليابان التي تحتل المرتبة الأولى في العالم في فئة الأمان الشخصي للأجانب.

الدول العشر التي يُوصى بالهجرة إليها من خلال الأخذ في عين الاعتبار كل المعايير (وفق ترتيب تنازلي): سنغافورة، نيوزيلندا، كندا، تشيكيا، سويسرا، النرويج، النمسا، السويد، البحرين، وألمانيا.

اقرأوا المزيد: 300 كلمة
عرض أقل
يهود قادمون جدد من فرنسا يحصلون على هوية إسرائيلية (Hadas Parush/Flash90)
يهود قادمون جدد من فرنسا يحصلون على هوية إسرائيلية (Hadas Parush/Flash90)

هجرة قياسية ليهود فرنسا إلى إسرائيل

قال مسؤولون إسرائيليون إن الدافع الرئيس لهذه الحركة القياسية هو انعدام الأمن، والقلق حيال الوضع الاقتصادي

بلغت هجرة اليهود الفرنسيين إلى إسرائيل مستوى قياسيا في العام 2015، بحسب ما أعلن مسؤولون إسرائيليون الخميس، معتبرين أن الدافع الرئيس لهذه الحركة هو انعدام الأمن والقلق حيال الخطة الاقتصادية.

ووصل نحو ثمانية آلاف يهودي من فرنسا إلى إسرائيل خلال العام الحالي، بحسب ما قال المتحدث باسم وزارة الهجرة الإسرائيلية لوكالة “فرانس برس”، متحدثا عن “رقم قياسي تاريخي”.

ولم تكن الأرقام النهائية متوافرة بعد.

ويعيش ما بين 500 ألف و600 ألف يهودي في فرنسا، ما يجعلهم أكبر جالية يهودية في أوروبا، والثالثة في العالم بعد إسرائيل والولايات المتحدة.

وبعد الاعتداء على متجر يهودي في باريس في كانون الثاني/يناير الماضي، دعا رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، يهود فرنسا وأوروبا للهجرة إلى إسرائيل.

وارتفعت هجرة اليهود من فرنسا إلى إسرائيل في العام 2015 بنسبة 10 في المئة، مقارنة مع العام 2014، وفقا للوكالة اليهودية، وهي منظمة شبه رسمية ترصد حركة الهجرة إلى إسرائيل.

وتوقع المتحدث باسم الوكالة آفي ماير “أن يتواصل هذا الارتفاع في المستقبل القريب”.

وأشار إلى أن “الشعور المتنامي بانعدام الأمن والقلق حيال الخطة الاقتصادية” في فرنسا هما الدافعان الرئيسيان لهذه الهجرة.

وتابع أن لدى يهود فرنسا خصوصا “شعورا بأن إسرائيل ستقدم لهم الفرص (لبناء) مستقبل أفضل”.

وتوقعت الوكالة اليهودية أن تحطم الهجرة إلى إسرائيل في العام 2015 رقما قياسيا سجل قبل 15 عاما مع هجرة 30 ألف يهودي جديد.

وإلى جانب فرنسا، تتوقع إسرائيل وصول 7300 يهودي من أوكرانيا، 7100 من روسيا، ونحو 3500 من أميركا الشمالية.

وتشجع إسرائيل اليهود على الهجرة إليها، وهو ما فعله أكثر من ثلاثة ملايين يهودي منذ قيام إسرائيل في العام 1948.

اقرأوا المزيد: 237 كلمة
عرض أقل
يهود يمنيون على متن الطائرة التي نقلتهم إلى إسرائيل (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
يهود يمنيون على متن الطائرة التي نقلتهم إلى إسرائيل (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)

بالصور: يهود اليمن يصلون إلى إسرائيل عام 1949

كَشفْ سر وصول اليهود اليمنيين إلى إسرائيل الشابة في عام 1949، عبر صور كثيرة ومثيرة التُقطت في تلك الفترة

تُوثق الصور التي كشفت عنها المكتبة القومية الإسرائيلية، للمرة الأولى، جلب اليهود اليمنيين إلى أرض إسرائيل في حملة أطلقت عليها الحكومة الإسرائيلية اسم عملية “جناح النسر”، مثل هذا، اليوم قبل 67 عاما.

وقد التُقطت الصُّوَر المثيرة في اليمن وفي عدن، في المطار، وعلى متن الطائرة ذاتها وبعد الهبوط على أرض إسرائيل، وهي تلقي ضوءا جديدا على الحملة الشاقة التي خاضها اليهود اليمنيون في طريقهم إلى دولة إسرائيل الشابة.

عملية “جناح النسر”، كما ذُكر آنفًا، هي تسمية لحملة جلب اليهود اليمنيين ويهود عدن إلى أرض إسرائيل بين عامَي 1949 و 1950.

الرحلة إلى المطار في عدن (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
الرحلة إلى المطار في عدن (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)

وقد أطلِق هذا الاسم على الحملة بموجب التوراة، الإصحاح “19” الآية “4” أنتم رأيتم ما صنعتُ بالمصريين. وأنا حملتكم على أجنحة النسور وجئتُ بكم إلي”. وكما سُمّيت الحملة باسم “بساط الريح”.

يُعد يهود اليمن الجالية الثالثة من حيث حجمها في إسرائيل.

طفلة تنتعل حذاء قبل صعودها على متن الطائرة (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
طفلة تنتعل حذاء قبل صعودها على متن الطائرة (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
لحظات البهجة قبل الهجرة إلى إسرائيل (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
لحظات البهجة قبل الهجرة إلى إسرائيل (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
أم وطفلتها (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
أم وطفلتها (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
استقبال يهود اليمن في إسرائيل (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
استقبال يهود اليمن في إسرائيل (المكتبة الوطنية الإسرائيلية)
اقرأوا المزيد: 127 كلمة
عرض أقل
مهاجرون يهود من فرنسا يهبطون في مطار بن غوريون (AFP)
مهاجرون يهود من فرنسا يهبطون في مطار بن غوريون (AFP)

هل تواجه إسرائيل موجة هجرة من فرنسا؟

الكثير من اليهود يخشون من البقاء في فرنسا بعد العمليات الإرهابية في نهاية الأسبوع الماضي. رغم أنّ العمليات الإرهابية لم تكن موجّهة ضدّ اليهود تحديدًا - أجواء الخوف وهذا العام المليء بالعمليات تشجّعهم على المغادرة

تخشى الجالية اليهودية في فرنسا من البقاء في البلاد في أعقاب العمليات الإجرامية في نهاية الأسبوع الماضي. يتحدث اليهود الذين يعيشون هناك عن حراس يقفون أمام مداخل الكُنس وعن خوف كبير. بالنسبة للعديد من الأسر اليهودية التي تردّدت في البقاء بفرنسا شكّلت العمليات الأخيرة الأزمة الأخيرة ولذلك قرّرت مغادرة فرنسا بشكل فوري والهجرة إلى إسرائيل.

وفقا للتقديرات فهناك نصف مليون يهودي يعيشون في فرنسا، ومعظمهم في العاصمة باريس. أصبحت قصص استفزاز ومضايقة اليهود في فرنسا قضية اعتيادية في الأشهر الأخيرة وهذا يعرقل ممارسة نمط حياة سليم في البلاد.

وقد أجرى الموقع الإخباري الإسرائيلي “والاه” مقابلات مع يهود فرنسيين قرروا الهجرة في أعقاب الحالة الأمنية في فرنسا ووصلوا أمس إلى إسرائيل. قال معظمهم إنّ تذكرة الطيران قد تم شراؤها قبل العمليات الأخيرة، بسبب الكوارث السابقة، ولكنهم يقولون إنّه في أعقاب العمليات في نهاية الأسبوع الأخير يخطط أصدقاؤهم لمغادرة فرنسا بأسرع وقت ممكن.

وكان أحد من أجريت معهم مقابلة، هو شاب يهودي اسمه دانيال، وصل إلى إسرائيل مع طفليه البالغين من العمر عام وعامين. قال لموقع والاه: “الوضع في فرنسا حقّا شيء غير طبيعي”. “لم أشاهد منذ وقت طويل أمرا كهذا. الوضع خطير جدا بالنسبة لليهود. كل شيء مغلق، الناس لا يتجولون، وهذا صعب جدا من أجل الأطفال. وأصبح الوضع الآن أكثر خطورة”. هو تحديدا لم يهاجر.

لم تكن العمليات الأخيرة في باريس موجهة ضدّ الجالية اليهودية، وذلك بالمقارنة بعمليات سابقة في فرنسا مثل عملية سوبر ماركت “هايبر كاشير” والتي حدثت في شهر كانون الثاني الماضي. كان يُمكن أن نرى بعد عمليات سابقة في فرنسا موجة هجرة يهود فرنسيين إلى إسرائيل، والآن نرى أنّ العديد من الأسر قد قرّرت المغادرة أيضًا.

اقرأوا المزيد: 264 كلمة
عرض أقل
التاريخ الهجري في متحف مدينة قونية التركية (Wikipedia)
التاريخ الهجري في متحف مدينة قونية التركية (Wikipedia)

10 حقائق مثيرة عن التقويم الهجري

سنة جديدة بدأت بحسب التقويم الهجري - سنة 1437. بمناسبة رأس السنة الإسلامية، فيما يلي بعض الحقائق المثيرة حول التقويم الذي بحسبه يتم تحديد أعياد الإسلام

يبدأ التقويم الإسلامي من هجرة نبي الإسلام محمد من مدينة مكة إلى المدينة عام 622 بحسب التقويم الميلادي المعروف لدينا.

ومع ذلك، فلم يتم استخدام التقويم الإسلامي حتى العام 638 للميلاد. بدأ استخدامه بعد أن شكا والي البصرة أبو موسى الأشعري أمام الخليفة المسلم عمر أنّ الرسائل الرسمية خالية من التاريخ. بعد نقاش قصير، قرّروا البدء بعدّ العصر الإسلامي من فترة الهجرة.

يستند التقويم الهجري إلى دوران القمر، أي إلى رؤية مولد القمر وعدد المرات التي يقوم فيها القمر بالدوران دورة كاملة حول الكرة الأرضية. وهكذا يكون هناك 354 يوما في السنة الهجرية، (في حين أنه بحسب التقويم الميلادي هناك 365 يوما) حيث يضاف كل عدة سنوات يوم إضافي للشهر الأخير في السنة.

طقوس العاشوراء في إيران (AFP)
طقوس العاشوراء في إيران (AFP)

يتكون هذا التقويم من 12 شهرا (دورات القمر)، حيث يبدأ كل يوم بشروق الشمس. تبدأ السنة الإسلامية في الأول من شهر محرم. بخلاف اليهودية، لا يتم الاحتفال برأس السنة في الإسلام، ولكن اعتيد في عدة بلدان إسلامية على منح عطلة في بداية شهر محرم.

يعتبر شهر محرم شهرا حزينا بالنسبة للمسلمين الشيعة بسبب موت الإمام الحسين بن علي في العهد الأول للإسلام في هذا الشهر. في العاشر من شهر محرّم (عاشوراء) يقوم الشيعة بمجموعة ممارسات تعبّر عن الحزن، بما في ذلك المسيرات وطقوس جلد الذات.

مصلون أمام قبة الصخرة يحتفلون بعيد الأضحى (Sliman Khader/FLASH90)
مصلون أمام قبة الصخرة يحتفلون بعيد الأضحى (Sliman Khader/FLASH90)

الشهر التاسع في السنة الإسلامية هو شهر رمضان، الذي يصوم فيه المسلمين كل يوم منذ مطلع الفجر وحتى الغروب. قبيل انتهاء هذا الشهر تحلّ ليلة القدر، والتي فيها بحسب المعتقد نزل أول وحي على النبي محمد. بعد أيام من هذه الليلة يتم الاحتفال بعيد الفطر، الذي يشير إلى نهاية شهر الصيام، ويتم الاحتفال في الواقع في الأيام الأولى من شهر شوال – وهو الشهر العاشر في التقويم الهجري.

الشهر الثاني عشر والأخير في التقويم الإسلامي هو شهر ذو الحجّة، ويتم خلاله الاحتفال بعيد الأضحى عند انتهاء الحجّ السنوي إلى مدينة مكة في السعودية.

أعياد أخرى في التقويم الإسلامي: في الثاني عشر من الشهر الثالث في الإسلام، وهو شهر ربيع الأول، يحتفل المسلمون بيوم مولد النبي محمد. في السابع والعشرين من شهر رجب، وهو الشهر السابع في التقويم الإسلامي، يحتفل المسلمون بالحدث الذي بحسب التقاليد قام فيه النبي محمد برحلته الليلية إلى السماء على ظهر حصانه الخارق البراق. هناك لدى الشيعة أعياد أخرى، والتي ترتبط بشكل أو بآخر بأحفاد علي وحقّهم في حكم العالم الإسلامي.

مسلمون يصلون خلال عيد الفطر الذي ينهي صيام شهر رمضان (AFP)
مسلمون يصلون خلال عيد الفطر الذي ينهي صيام شهر رمضان (AFP)

ولأنّ التقويم الإسلامي أقصر من التقويم الميلادي، فسوف يتطابقا في نهاية المطاف. يوجد الآن 578 سنة من الفارق بين التقويمين. ولكن سنة 2593 للميلاد المسيحي ستكون أيضًا سنة 2593 للهجرة.

أقدم دليل على استخدام التقويم الإسلامي هو ورق بردي من مصر، كُتب تقريبا في العام 22 للهجرة (643 للميلاد). وهو أيضا أقدم ورق بردي عربي نجا.

نُشر هذا المقال لأول مرة في موقع “ميدل نيوز”

اقرأوا المزيد: 417 كلمة
عرض أقل