(Flickr IDF; Al-Masdar / Guy Arama)
(Flickr IDF; Al-Masdar / Guy Arama)

بيتزا وهامبورغر وزي جديد للجنود الإسرائيليين

الجيش الإسرائيلي يدخل تجديدات في مجال الزي العسكري والأطعمة؛ ملابس للتدريب منقطة للمقاتلين، وبيتزا في وجبة العشاء

أصبح الجيش الإسرائيلي مؤخرا يعمل جاهدا لإجراء بعض التغييرات في الزي والأطعمة للجنود. ففي الأسابيع القادمة، في إطار برنامج استبدال الزي العسكري الميداني في الجيش، سيحصل الجنود في الوحدات القتاليّة على زي جديد، وسيرتدونه لفترة تجريبية. الزي الجديد مصنوع من أقمشة مهوءة ومريحة أكثر، ومقاومة للنيران والحرارة أكثر. علاوة على هذا، الزي مصنع من أقمشة منقطة، سيظهر عليها اسم الجندي أو الضابط، إضافة إلى علم إسرائيل، ورمز الوحدة العسكرية.

في الربع الثاني من هذا العام، ستبدأ المصانع بتصنيع هذه الملابس، بحيث سيوزع في نهاية هذا العام 150 ألف زوج ملابس للمرة الأولى، على جنود الوحدات القتالية. “سيرتدي المقاتلون الزي وسيجربونه في ظروف مختلفة مثل الزحف، تدريبات في مناطق مبنية، مواقع مختلفة مثل الصحراء الجنوبية، وفي منطقة أحراش الجولان”، أوضح ضابط مسؤول في شعبة التكنولوجيا واللوجستيكا في الجيش.

الزي العسكري الجديد (Facebook)

إضافة إلى التغييرات في الزي، من المتوقع أن يجري الجيش الإسرائيلي تجديدات في الوجبات وأن يدخل وجبات جديدة، مثل خبز “الفرن” المغربي، قطع خبز من الأرز، وبيتزا من شركات مشهورة. وفق التقارير، وقّع الجيش على اتفاقية مع شركة كبيرة لبيع البيتزا لتقديم هذه الوجبة للجنود في الوحدات التي تعمل في ساعات الليل، بدلا من الوجبات البسيطة التي يقدمها الجيش في غرفة الطعام.

كذلك، في الأشهر الأخيرة، في أحد أقسام الجيش الإسرائيلي، انتهت تجربة “فود تراك” (FOOD TRUCK) وهي عبارة عن شاحنة صغيرة للجيش تعمل على نقل الأطعمة وهي شبيهة بالسيارات المعدّة للأطعمة المستخدمة منذ السنوات الأخيرة.‎ ‎وصلت الشاحنة إلى مواقع التدريبات وقدمت للمقاتلين وجبات الغداء السريعة، الخبز، الباستا، الحساء، والهامبورغر. أعرب الجنود عن رضاهم عن المشروع.

اقرأوا المزيد: 240 كلمة
عرض أقل
سكيني جينز (Istock)
سكيني جينز (Istock)

خطر: سكيني جينز قد يؤدي إلى آلام في العنق والظهر

بحث بريطاني يحدد: قد يؤدي البنطال المتلصق بالجسم إلى آلام في الظهر والعنق ويقيّد حركات القدمين - هناك أغراض أخرى خطيرة: الحقائب الثقيلة، وأحذية الكعب

فحص بحث جديد أجراه الاتحاد البريطاني للمتخصصين في المعالجة اليدوية ما هي الملابس التي قد تؤدي إلى آلام في الظهر والعنق لدى الرجال والنساء على حد سواء. تتصدر بناطيل الجينز الملتصقة بالجسم، أو كما تدعى Skinny Jeans قائمة الأغراض التي قد تلحق ضررا من ثم تليها في القائمة أحذية الكعب، الحقائب الكبيرة والثقيلة، والمعاطف الثقيلة ذات أغطية الرأس الثقيلة.

وفق أقوال الباحثين البريطانيّين، في حين يعرف الكثيرون أن الحقائب وأحذية الكعب هي الأسباب الشائعة لآلام الظهر، لا تعرف غالبية الأشخاص أن بنطال الجينز الملتصق بالجسم (سكيني) يؤدي إلى المشاكل ذاتها أيضا. “تحد هذه البناطيل من حرية حركة الفخذين والركبتين وتؤثر في الاستقامة، لا سيما إذا تم ارتدؤها يوميا”، وفق البحث. قد تؤدي المعاطف الثقيلة ذات أغطية الرأس المصنوعة من الفرو الثقيل إلى “آلام في العنق، لأنها تجبرنا على بذل جهد كبير عندما نحرك رأسنا لرؤية شيئا ما”. لا يدعي خبيرو المعالجة اليدوية أنه يجب التخلص من بناطيل الجينز الملتصقة بالجسم من خزانة ملابسنا، ولكنهم ينصحون بارتدائها بوتيرة قليلة.

تؤدي كل ملابس عصرية تغيّر من طريقة المشي العادية إلى آلام في مفاصِل الركتبين وضغط علىيها، وتؤثر هذه الآلام بدورها على الجزء الأسفل من الظهر. عند تغيير وضعية المشي أو وضعية الوقوف بسبب الملابس – قد يؤدي الأشخاص إلى ضغط يمكن شعور تأثيراته فورا أو في وقت لاحق بسبب عملية التآكل.

اقرأوا المزيد: 207 كلمة
عرض أقل
امراءة  في الأحياء اليهودية المتدينة في القدس (Nati Shohat/Flash90)
امراءة في الأحياء اليهودية المتدينة في القدس (Nati Shohat/Flash90)

المتديّنون يطالبون النساء اللواتي تمر تغطية أنفسهنّ، القضاة يعارضون

لدى الدخول إلى أحياء سكان القدس المتديّنين المتطرّفين وُضعت لافتات تُعلّم النساء كيف يلبسن، وتطلب منهنّ ألا يؤذين كرامتهم. والآن يوضح القانونيون: يجب إزالة هذه اللافتات

22 سبتمبر 2015 | 16:12

كل امرأة تزور القدس تعرف اللافتات الكبيرة الموضوعة عند مدخل الأحياء اليهودية المتديّنة، والتي تحثّ النساء على عدم الدخول إلى شوارع الحيّ إلا إذا كنّ يرتدين ملابس محتشمة. والآن تطالب نائبة المستشار القضائي في حكومة إسرائيل بإزالة هذه اللافتات.

تحدد اللافتات للنساء الزائرات لتلك الأحياء طريقة اللباس المناسبة، والتي تُعتبر محتشمة: اللباس غير الضيق، التنورة الطويلة، الأكمام الطويلة وغطاء الرأس. كُتب على إحدى اللافتات: “أرجوك لا تحزنينا من خلال التدخل في حرمة المكان ونمط حياتنا كيهود مخلصين لله وللكتاب المقدّس”.

تحدد اللافتات للنساء الزائرات لتلك الأحياء طريقة اللباس المناسبة، والتي تُعتبر محتشمة: اللباس غير الضيق، التنورة الطويلة، الأكمام الطويلة وغطاء الرأس  (Nati Shohat/Flash90)
تحدد اللافتات للنساء الزائرات لتلك الأحياء طريقة اللباس المناسبة، والتي تُعتبر محتشمة: اللباس غير الضيق، التنورة الطويلة، الأكمام الطويلة وغطاء الرأس (Nati Shohat/Flash90)

في أكثر من مرة يردّ سكان الأحياء الدينية بالعنف ضدّ النساء اللواتي لا يلتزمن بقانون اللباس. هناك من يشتمهنّ ويصفهنّ بـ “العاهرات”، يبصق عليهنّ، ويطردهن من الحيّ. بل قد حاول السكان في بعض الشوارع في القدس الفصل بين أرصفة مشاة للرجال وبين أرصفة مشاة للنساء.

في السنة الماضية، في أعقاب التماس تم تقديمه للمحكمة الإسرائيلية، أمر القضاة بإزالة مثل هذه اللافتات في مدينة بيت شيمش، والتي يوجد فيها مجموعة سكانية متديّنة كبيرة. في أعقاب ذلك توجّه القانونيون أيضًا إلى بلدية القدس، لتزيل هي أيضًا اللافتات التي توجه النساء كيف يرتدين الملابس.

وأجاب نائب المستشار القضائي لبلدية القدس أنّ البلدية لا ترغب بإزالة اللافتات بالإجبار، وإنما فقط بالحوار. بالتباين، أمرت نائبة المستشار القضائي للحكومة بتسريع خطوات إزالة هذه اللافتات.

ورحّبت بهذه الخطوة المحامية أورلي أيرز لحوبسكي، التي تمثّل النساء اللواتي تأذّين من هذه اللافتات. في تصريحاتها لموقع ynet الإسرائيلي قالت: “نحن نرحّب بالموقف الذي لا هوادة فيه لنائب المستشار القضائي للحكومة. في الأحياء اليهودية أيضًا من حق كل واحد وواحدة أن يمشوا دون خوف. يجب على بلدية القدس أن تزيل فورا جميع لافتات الاحتشام الموضوعة في المدينة، والتي تمسّ بحقّ النساء في المساواة والكرامة”.

اقرأوا المزيد: 257 كلمة
عرض أقل
خلال زيارة للكراج (facebook)
خلال زيارة للكراج (facebook)

في الطريق إلى الزفاف يتوقفون في الكراج

في مدينة الملاهي، في شاحنة، مع جنود الجيش الإسرائيلي أو في وسط مباراة كرة القدم - فيما يلي صور لأزواج إسرائيليين اختاروا التصوير قبل الزفاف في أماكن غير اعتيادية قليلا

تتطوّر الأفكار للتصوير الذي قبل الزفاف كل عام. يحاول الأزواج أن يكونوا أصلاء قدر الإمكان وأن يتصوروا صورا التي لم يفكر أحد بها. ينجح ذلك أحيانا ويصبح ذكرى مؤثرة، وأحيانا يجعلنا نتساءل لماذا يرغب الزوجان بالمشي في ملابس الزفاف وتحديدا في هذه الأماكن؟

يركز بعض الأزواج الإسرائيليين كثيرا على العثور على مكان خاص لصور الزفاف الخاصة بهم. ولا يعني “المكان الخاص” أن يكون مكانا مع منظر رعوي وجميل تخرج فيه صور مغرية للعروس، وإنما تحديدا أماكن لم تكونوا بالتأكيد تريدون التقاط الصور فيها.

وليس الحديث عن صرعة منتشرة في إسرائيل في السنوات الأخيرة والتي تُدعى “‏Trash the Dress‏”، حيث يخرّب فيها الأزواج ملابسهم ببساطة بواسطة الألوان، الماء، النار أو أي شيء آخر يظهر جيدا في الصور. وإنما الحديث عن صور أخرى، مختلفة، فكرتها ليست تخريب بدلة العروس وبدلة العريس، وإنما العثور على مكان أصيل في شوارع إسرائيل لصور الزفاف ومن ثم يمكن أن تُلتقط الصور في يوم الزفاف نفسه.

جمعنا لكم عددا من صور الزفاف لأزواج إسرائيليين تم تصويرهم في أماكن قليلة الجاذبية بعض الشيء. قرروا بأنفسهم لو كنتم مكانهم.

مدينة الملاهي في تل أبيب

مدينة الملاهي في تل أبيب (pinterest)
مدينة الملاهي في تل أبيب (pinterest)

اختار الزوج الإسرائيلي الأول تصوير صور الزفاف في مدينة ملاهي تقع في مدينة تل أبيب في إسرائيل. تشكل مدينة الملاهي مكانا جذابا، وخصوصا للأطفال، ولكن أيضًا للكبار الذين يرغبون بالشعور مثل الأطفال.

أمامكم العريس والعروس اللذان لم يجرأ على توسيخ ملابسهما والجلوس على الآلة التي تدور في الهواء بسرعة فائقة. وفي مقابل ذلك، إذا لاحظتم، يجلس خلفهم الأشابين كلهم.

هل من المريح للإشبينة التي تنتعل الكعب أن تجلس على كرسي مخصص للأطفال؟ يبدو أن الأمر ليس كذلك بحسب أحذية الكعب الملقاة على الأرض في الصورة. فكرة جيدة للصور؟ فقط إذا بقيت صورة أخرى للعريس والعروس وسط جولة في قطار الجبال

خلال زيارة للكراج

خلال زيارة للكراج (facebook)
خلال زيارة للكراج (facebook)

تم تصوير الصورة التالية في كراج في إسرائيل. أمامكم الزوجان الإسرائيليان واقفان ومباشرة فوق رأسيهما هناك سيارة معلقة قيد التصليح. من غير الواضح كم ذلك آمن وكم اتسخت بدلة العروس المجرورة على أرضية الكراج المليئة بالشحم، ولكن يبدو أن هذين الزوجين لن ينسيا صور زفافهما.

رفع فريق الكراج الصور إلى الفيس بوك وقت التصوير وكتب: “مثل هذا الحدث لم نحظَ برؤيته عندنا قبل ذلك”.

ينزلون من الشاحنة

ينزلون من الشاحنة ويأتون مباشرة (facebook)
ينزلون من الشاحنة ويأتون مباشرة (facebook)

انتبهوا للزوجين التاليين، واللذين أخذا موضوع السيارات خطوة أخرى للأمام واختارا الوصول إلى حفلة زفافهما بشاحنة مُزيّنة. من المعتاد تزيين السيارات قبل الزفاف، ولكن ليس من المعتاد تزيين الشاحنات.

تحديدًا يبدو النزول من الشاحنة مع بدلة العروس مريحا.

ينزلون من الشاحنة ويأتون مباشرة (facebook)
ينزلون من الشاحنة ويأتون مباشرة (facebook)

وسط المرمى

وسط المرمى (‏pinterest‏)
وسط المرمى (‏pinterest‏)

الصورة التالية هي كما يبدو حلم كل رجل يحبّ كرة القدم. توافق العروس على التقاط الصور وهي تلعب كرة القدم. يبتسم العريس وكأنه حقق حلمه بأن يكون حارس مرمى. من غير الواضح إذا ما كانت نكتة أو هواية مشتركة للزوجين. بحسب الكرات التي أخطأها والتي هي داخل المرمى، فأمام العريس ما يتدرب عليه بعد.

صور مع جنود الجيش الإسرائيلي

مع جنود الجيش (facebook)
مع جنود الجيش (facebook)

صورة أخرى تم التقاطها في مكان أصيل وتألقت في الفيس بوك مؤخرا وهي صورة الزوجان الإسرائيليان اللذان اختارا التقاط الصور قبل الزفاف مع جنود الجيش الإسرائيلي. نشرت الصورة صفحة فيس بوك إسرائيلية تدعى “جنود يغرّدون” وقد حظيت بأكثر من 8000 إعجاب وعشرات آلاف المشاركات. وشكر الزوجان في الصفحة الجنود لأنهم وافقوا على القدوم للتصوير.

اقرأوا المزيد: 482 كلمة
عرض أقل
أسبوع الكتاب الإسرائيلي (Yonatan Sindel/Flash90)
أسبوع الكتاب الإسرائيلي (Yonatan Sindel/Flash90)

أسبوع الكتاب اليمني في إسرائيل

أدب يمني غني، موسيقى وملابس خاصة تُباع في السوق الخاص بهذا الوسط في إسرائيل. مُنظم السوق الشعبي: "لدينا ما نبيعه. لدينا تراث عريق وجذور متينة"

يُقام هذا الأسبوع، في بني باراك؛ في إسرائيل، أسبوع الكتاب اليمني. هذه هي المرة الـ 15 التي يُقام فيها المشروع الأصلي فعلا. المُنظم لهذا المشروع هو سغيف محفوظ وهو يُنظم ذلك من ضمن عدة مشاريع ونشاطات تهدف إلى الحفاظ على التراث اليهودي اليمني.

تحدث محفوظ للقناة 7 الإسرائيلية: “كجزء من تشجيع التراث اليمني، الثقافة اليمنية والأدب اليمني نقوم، كل عام، بإقامة هذا الأسبوع الذي نعرض فيه أدبًا غنيًا جدًا، أكثر من 500 كتاب في بموضوع الجالية اليهودية اليمنية بدءا بـ “سيدوريم” (Siddur)، وصولاً إلى الكتب الأسطورية، القصص، تعاليم التوراة، الشريعة والعادات والتاريخ. فهي مادة شاملة جدًا، تتضمن مواد جديدة تصدر لأول مرة”.

تُعرض موسيقى يمنية للبيع، في معرض الكتاب اليمني أيضًا ويتم عرض حلي ومجوهرات وملابس خاصة بالطائفة. قال محفوظ إنه، وبشيء مفاجئ، أن هناك شُبانا في سنوات العشرين والثلاثين من العمر يتدفقون إلى السوق الشعبي بأعداد كبيرة: “هنالك نظرية تقول إن جيل المهاجرين الثالث دائمًا يعود إلى الجذور. هذا ينطبق على ما يبدو أيضًا على اليمنيين، تحديدًا حين يكون لدينا ما نبيعه. لدينا تراث عريق وجذور متينة. يُدرك الجمهور ذلك وهو ينجذب لذلك”.

اقرأوا المزيد: 172 كلمة
عرض أقل
يامارا ستيكما
يامارا ستيكما

عاصفة حول إعلان تجاري لصالح شركة Bugaboo للعربات

قررت شركة العربات الشهيرة أن أفضل طريقة للترويج لنفسها هي بمساعدة عارضة أزياء رياضية تقوم بدفع عربة أطفال معها بينما تركض وهي ترتدي ملابس خفيفة. لم تتأخر ردود الفعل أبدًا

تم اختيار عارضة الأزياء الهولندية، يامارا ستيكما، للمشاركة بإعلان شركة العربات Bugaboo. تظهر في الإعلان وهي تركض بملابس رياضية، لا تترك مجالاً للخيال كثيرًا، وتقوم بجر العربة الجديدة، التي يجدر بنا القول إنها لم تحظ بالدعاية المُحترمة الذي تستحقها.

الآباء حول العالم راضون عن الإعلان، أما الأمهات فلا يشعرن بالرضا، حيث إن غالبتهن، بل جميعهنّ، يشعرن أن أشكالهنّ لم تكن هكذا أبدًا بعد الإنجاب. وقد وردت ردود فعل غاضبة جاءت من قبل المُتصفحات، مثل: “ليس هكذا تبدو الأم المتوسطة” و “مُريع التفكير أنه هكذا يجعلون النساء يعتقدن أن عليهنّ أن يبدين بعد الولادة”.

من الجدير بالذكر أنه ليست كل العربات ملائمة عند الخروج للركض. يجب التأكيد، قبل الخروج للجري مع طفل في العربة، أن العربة مُلائمة بالفعل للنشاط الرياضي مع الحفاظ التام على سلامته. تم تصنيع عربات الجري بحيث تكون حركتها سلسة.

تعمل شركة Bugaboo، في هولندا، منذ عام 1999، على تسويق عربات وسلال للرُّضع في 50 دولة تقريبًا، حول العالم، بما في ذلك إسرائيل.

اقرأوا المزيد: 152 كلمة
عرض أقل
لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)
لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)

لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟

سيارة فاخرة، بنتهاوس، ألماس، ملابس مصمّمين، جراحات تجميلية وإجازات غريبة ومن الأحلام: ماذا كنت ستشتري لو أصبحت مليونيرا؟ القائمة الكاملة أمامكم

يتخيّل الكثيرون في أنفسهم كيف سيعيشون كإنسان غنيّ، مليونير أو ملياردير. تخيّلوا في أنفسكم الحالة التالية: تستيقظون يوما ما في الصباح وتقرّرون المشاركة في سحب يانصيب تصل جائزته إلى مبلغ 50 مليون دولار. تعلمون مسبقا بأنّ احتمالات ذلك منخفضة، ولا زال شيء ما في قلبكم يقول لكم املأوا استمارة المقامرة، ماذا يهمّكم؟ فإن كل ما أنتم بحاجة للقيام به هو المقامرة قليلا، وخسارة ورقة 5 دولارات فقط في أسوأ الحالات. فلن تموتوا.

تتوجّهون إلى مركز المقامرات، تقامرون، تدفعون ورقة 5 دولارات وتحصلون على نسخة من استمارة المقامرة.

في نفس الليلة يصادف برنامج السحب. تجلسون مرتاحين على الأريكة، متوتّرين قليلا، قلقين وممتلئين بالأمل. تقرأ مقدّمة البرنامج الأرقام. تكتشفون شيئا فشيئا أن الأرقام الثلاثة التي تظهر على الشاشة مشابهة للأرقام التي قامرتم عليها.

لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)
لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)

يزداد التوتّر!!! الرقم الرابع في الطريق، وهو أيضًا مشابه لمقامرتكم. أيضًا الرقم الخامس والسادس والسابع. لا تصدّقون ما تراه عيناكم، وفي لحظة تشكّكون بأنفسكم، تفركون عينيكم ولا تصدّقون، بقيت خانة أرقام واحدة في السحب وأنتم واثقون أنّ الرقم الأخير هو الذي سيحسم كلّ شيء.

أنفاس ثقيلة، يتزايد العرق على جبينكم، يصعُب عليكم التحدّث وحينها تقرأ المقدّمة الرقم الأخير، العالم يقف منتصبا، ترون الرقم الأخير وهو يتدحرج ببطء أمام أعينكم في التلفزيون، لا تدركون في البداية ماذا يحدث، وحينذاك يسقط ذلك عليكم كصاعقة في يوم مشرق. الرقم الأخير أيضًا هو نفس الرقم الذي خمّنتموه.

تنفجر الإثارة والسعادة في كل مكان في جسدكم، الرأس يشعر بالدوران، ينفجر القلب من كثرة الدم والأوكسجين وتبدأون بالصراخ والهذيان، لقد فزتم!!! فزتم!!!

لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)
لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)

وبعد أن تذهبوا للحصول على الجائزة وبعد مجموعة التمنّيات والمباركات وعودة الأصدقاء الجيّدين والأقل من جيّدين إلى حياتكم بعد علمهم بأمر فوزكم، تعلقون مع شيك سمين بمبلغ 50 مليون دولار. وهنا يأتي السؤال: ماذا كنتم ستفعلون بكل هذه الأموال الكثيرة؟

من أجل مساعدة أولئك المتردّدين حاولنا البحث وفهم ماذا يقرّر الأثرياء الجدد عادة أن يفعلوه بأموالهم. إلى جانب فتح حسابات توفير لمدى الحياة واستثمار المال في القنوات التجارية أو البورصة الآمنة، فعلى أي شيء في الحقيقة رغب الأثرياء الجدد في تبذير أموالهم؟

أمامكم قائمة من الأحلام الأكثر وردية لمعظم الأثرياء الجدد:

التعرف على أصدقاء أغنياء وقضاء الوقت في صحبتهم: الارتباط بالمشاهير ورجال الأعمال. وكذلك على الأشخاص ذوي المستوى الاجتماعي – الاقتصادي المرتفع ليناسبوكم اجتماعيا.

لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)
لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)

تطوير إحساس عالٍ في الموضة: توظيف مصمّمين مرافقين والخروج في رحلة مشتريات حول العالم للبحث عن الملابس الأجمل والأنسب لمكانتكم الجديدة. تجديد قصّات الشعر المختلفة كلّ 3 أشهر، شراء ملابس المصمّمين لجميع المواسم، شراء المجوهرات الفاخرة، الأحذية، حقائب اليد، العطور الفاخرة والنظارات الشمسية (10 أزواج).

أخذ عطلة حول العالم: إذا كان لديكم حتى الآن إمكانية مالية للسفر حول العالم مرة في السنة أو مرة كل سنتين، فسترغبون الآن بزيارة بلدان جديدة مرّة كل شهرين على الأقل. زيارة بلدان غريبة وعدم الاكتفاء بالبلدان الأوروبية فقط، الولايات المتحدة أو الدول المجاورة.

شراء شقّة أحلامكم: التوجه إلى أصحاب المشاريع الكبرى في سوق العقارات لتطلبوا منهم بناء شقّة أحلامكم. بنتهاوس من الأحلام وكبير في الأبراج الأكثر طلبا في بلدكم، بناء منزل فاخر من الأحلام مع عشرات الغرف، حمام سباحة، شرفات شمسية، مساحات خضراء عديدة، صالة رياضية وصالة ضيوف مجهّزة بالكامل و “غرفة للراحة من كلّ الثراء”.

لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)
لو كنت مليونيرا ماذا كنت ستشتري؟ (Stock)

السيارة، السيارة: اختيار صعب، أليس كذلك؟ أية سيارة أكثر ملاءمة لنا، فيراري، بي إم دبليو، مارسيدس، بوغاتي، مازيراتي أو مجرّد فولفو؟

للعناية: لا تتركوا الصالات الرياضية والمنتجعات الصحّية أبدا. الجراحات التجميلية التي لم تكونوا قادرين على السماح لأنفسكم بإجرائها حتى الآن، تقويم الأسنان، إزالة النظارات، تكبير الصدر، تشكيل هيئة الجسم، رفع الجفون، شدّ الوجه وغيرها وغيرها.

الألماس: رصيد مهمّ في يد كلّ ثريّ جديد. المجوهرات الماسيّة هي سلعة ذات جودة عالية وآمنة يمكنها أن تشير إلى مكانتكم الجديدة: قلادات، أقراط، أساور وساعات.

وإذا تبقى القليل من المال زيادة فحينها ينبغي الحرص على مساعدة الأسرة والأصدقاء المقرّبين!!!

اقرأوا المزيد: 573 كلمة
عرض أقل
جوليان مور تفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثلة (AFP)
جوليان مور تفوز بجائزة أوسكار أفضل ممثلة (AFP)

أوسكار 2015: مرتديات الملابس الأفضل والأسوأ على السجادة الحمراء

جينيفر لوبيز تثير الإعجاب بفستان يفوق التوقعات، كيت بلانشيت تنجح في أن تبدو كلاسيكية مملّة، وماذا كانت تعتقد سكارليت جوهانسون عندما ارتدت الثوب الأخضر؟

بعد أشهر من الاستعدادات والمراسم التمهيدية، أجري أمس حفل السجادة الحمراء الأكبر في هذا العام: وهو حفل جوائز الأوسكار. في الحقيقة، فإنّ آمالنا مخيّبة قليلا. رغم الجهود الكبيرة من قبل المسؤولين، فقد شهدنا الكثير من الفساتين المملّة والأخطاء غير الجميلة تحديدًا من قبل النجمات اللواتي عادة ما يعرفن كيف يرتدين الملابس بشكل جدّي على السجّادة الحمراء.

من السهل السخرية من الأزياء المبالغ بها، الصور الظلّية المهيبة، الأجسام الضئيلة والتوهّج الواضح، ولكن آلاف الساعات من العمل وعشرات الخيّاطين الذين وقفوا خلف كل فستان وآخر تثبت أنّ الأزياء الراقية (Haute Couture) رغم ذلك لم تزل من العالم.

وكما في كل عالم، وفق التقاليد، أمامكم اختيار هيئة التحرير للفساتين الأجمل والأكثر إملالا في تلك الليلة:

جينيفر لوبيز

جينيفر لوبيز (AFP)
جينيفر لوبيز (AFP)

كان واضحا جدا: أظهرت لوبيز دون اعتذار ثروة في فستان Elie Saab‏، المصمّم ذي الأصول اللبنانية. تحليلات أميرية للفساتين التي تفوق التوقعات، كتلك التي كانت طويلة ومعقّدة والتي كادت أن تسقط عندما خرجت من المسرح بعد أن قدّمت جائزة الأزياء لفيلم “فندق بودابست”. ولا يزال فستان اللؤلؤ والترتر المذهّب يبدو متكاملا، مع خط العنق الناجح والذي كشف الكثير جدّا.

ناعومي واتس

ناعومي واتس (AFP)
ناعومي واتس (AFP)

تلك الممثّلة الجميلة (47) نجحت في الخداع للوهلة الأولى. كانت ردّة فعلنا شبه الفورية على الفستان هي: “ماذا ارتديت للأوسكار الكبير؟”. صحيح، للوهلة الأولى يذكّرنا فستان ناعومي واتس “منزل مقدسي أصيل من الطوب”، ولكن من ينظر من قريب يفهم الرداء الخشن الذي اشتمل على صبغة رمادية معدنية، الجزء العلوي بقصّة المريلة وحمّالة صدر ستربلس سوداء. بدت واتس رائعة، جذابة ودائمة الشباب.

داكوتا جونسون

داكوتا جونسون (AFP)
داكوتا جونسون (AFP)

أن ترتدي فستانا مع حزام كتف مرصّع بالجواهر على شكل حبل مربوط وأنت تتألّقين في الفيلم الأكثر جنسيّة واستفزازية في هذا العام “خمسون ظلّا للرمادي”، فهذا يعني الكثير جدّا بخصوص تفضيلاتك الجنسية. ولكن لحسن حظّ جونسون، فعلى المستوى الجمالي يعمل ذلك بشكل جيّد. ترقّي الجواهر فستانا أحمر بسيطا واختيار السِّوار المصاحب للرداء بدلا من سلسلة تسرق التركيز من الكتف هو اختيار ذكيّ ودقيق. نجح الفستان في إثارة الأمواج، ولكن قليلا فقط.

كيت بلانشيت

كيت بلانشيت (AFP)
كيت بلانشيت (AFP)

مخيّبة للآمال، مملّة. غالبا، ما نحبّ جدّا أسلوب الممثّلة الأسترالية كيت بلانشيت وننتظر دائما أن نرى أي مظهر أصيل سوف تسير فيه على السجّادة الحمراء. هذه المرة تحديدا، في حفلة الأوسكار الكبير، خيّبت الآمال مع فستان مملّ من دار الأزياء ‏Maison Martin Margiela‏، وسلسلة لم تكن ملائمة تماما. توقّعنا منها أكثر من ذلك.

نيكول كيدمان

نيكول كيدمان (AFP)
نيكول كيدمان (AFP)

لم تنجح في إثارة الإعجاب مع فستانها من بيت لويس فيتون الذي ارتدته: كان الفستان ضيّقا، مع ترتر أصفر، تم وضع حزام أحمر على الخصر مع حقيبة مربّعة فضّية، وبدت شاحبة، لامعة وبائسة. كان الرداء كله متعبا ومرهقا، لم نحبّه.

سكارليت جوهانسون

سكارليت جوهانسون (AFP)
سكارليت جوهانسون (AFP)

يبدو أن سكارليت جوهانسون هي الأجمل من بين نساء هوليوود، ولكن لسبب ما تصرّ على ارتداء الملابس بشكل رهيب وفظيع. يمكننا على الأقل أن نقول إنّها كانت دائما وفية لأسلوبها الشخصي، الذي يمكن تعريفه بكلمة واحدة: “عمّتي”. ليس الحديث عن فستان رهيب وهو يناسب أيضًا جسمها أكثر من اختيارات سابقة، ولكن اللون لا يلائمها إطلاقا وقلادتها تأخذ المظهر كله باتجاه الملابس التنكّرية.

اقرأوا المزيد: 456 كلمة
عرض أقل
يحب الأثرياء إنفاق أموالهم وشراء مجوهرات نادرة (AFP)
يحب الأثرياء إنفاق أموالهم وشراء مجوهرات نادرة (AFP)

فوربس: على ماذا يبذر أثرياء العالم أموالهم؟

مع الزيادة المطّردة في عدد الأثرياء في العالم وعدد الأموال التي يملكونها، لا يكف مجال المنتجات الفاخرة عن الازدهار؛ إذن على ماذا يُبدد أغنياء العالم أموالهم؟

31 يناير 2015 | 09:50

ليس من السهل الانضواء تحت مجموعة محدودة وحصرية من الرجال الأكثر ثراء في العالم. حسب التحقيق الخاص لمجلة فوربس، سُجّل عدد قياسي في السنة الماضية من الأثرياء حول العالم- إذ حوت القائمة ما لا يقلّ عن 1,645 شخصا في أنحاء العالم كله، من الذين يمكن أن يكون في حساباتهم ما يربو على مليار دولار. تسيطر نفس الشريحة المحدودة وحدها على أموال طائلة تقدر بمبلغ 6.4 تريليون دولار- وهو ارتفاع ملحوظ بالنسبة لسنة 2013، إذ امتلك أغنياء العالم حينها 5.4 تريليون دولار.

اشترى أثرياء العالم هذا العام (2014) طائرات تقدر أثمانها بمبلغ 23.7 مليار دولار (AFP)
اشترى أثرياء العالم هذا العام (2014) طائرات تقدر أثمانها بمبلغ 23.7 مليار دولار (AFP)

ومع الارتفاع المستمر في عدد الأثرياء ومع تضخم الثروة التي يملكونها، لن يكون مفاجئا إذا عرفنا أن سوق المنتجات الفاخرة لا يهدأ لحظة. يحب الأشخاص الأكثر ثراء، على ما يظهر، إنفاق الأموال- وكثيرا لشراء: سيارات فاخرة، طائرات خاصة، قوارب فاخرة، جواهر نادرة، وغيرها من الترف.

معرض سيارات فراري في أبو ظبي (AFP)
معرض سيارات فراري في أبو ظبي (AFP)

أي مجال جعل هؤلاء الأثرياء ينفقون ما يزيد على 400 مليار دولار؟ وفي أي مجال اكتفوا بتبذير 1.2 مليار “فقط”؟

في المرتبة الأولى: السيارات

يظهر التقرير، ما ملخّصه، أن أثرياء العالم أنفقوا خلال السنة الماضية أقل قليلا من تريليون دولار على منتجات فاخرة ترفيهية للغاية. يتوزع هذا المبلغ الطائل، بالطبع، على عدة مجالات وخدمات، لكن ثلاثة منها تبرز أكثر من غيرها: سيارات فاخرة، ملابس وجواهر، وفنادق فاخرة.

المجال الأكثر تفضيلا على الأثرياء، وهذا ما تبين، هو السيارات الفاخرة: خلال سنة 2014 أنفق أثرياء العالم ما لا يقلّ عن 437.8 مليار دولار على السيارات الفاخرة والسيارات العتيقة.

في المرتبة الثانية: الملابس والجواهر

سيارة فاخرة مطلية باللون الذهب الخالص (AFP)
سيارة فاخرة مطلية باللون الذهب الخالص (AFP)

في المرتبة الثانية يحل ما يعرف بمجال “البضائع الخاصة”. يتعلق جُلّ البضائع بملابس مصممين، أحذية، حافظات، عطور ومنتجات تجميلية، وطبعا، جواهر ثمينة للغاية وساعات فاخرة مزخرفة. لقد أنفق أغنياء العالم على ما ذكر ما يقدّر بمبلغ 278.1 مليار دولار في السنة.

في المرتبة الثالثة: فنادق فاخرة

معرض لقوارب اليخت في بيروت، لبنان (AFP)
معرض لقوارب اليخت في بيروت، لبنان (AFP)

في المرتبة الثالثة، يحل مجال فيه بعض المفاجأة- وهو المبيت في الفنادق، والتي أنفق عليها الأثرياء 187.1 مليار دولار. يوضح معدو التقرير أن أثرياء العالم يدأبون على الترفيه في أجنحة فندقية فاخرة للغاية، وطبعا بسبب أشغالهم وأسلوب حياتهم، يقومون في أكثر مرة بالسفر سفرا دائما عبر البحار- مما يجعلهم ينزلون في الفنادق المختلفة.

هذه المجالات الثلاثة، كما ذُكر، تحتل مرتبة أعلى من غيرها للغاية، وعلى ذروة القائمة. بعدها يمكن أن نجد مجال الطعام (سواء شراء الطعام شخصيا، أو الإنفاق على وجبات في المطاعم)، والذي بلغ حتى 48.6 مليار دولار في السنة. تحل الطائرات الخاصة في المرتبة الخامسة، إذ اشترى أثرياء العالم هذه السنة طائرات تقدر أثمانها بمبلغ 23.7 مليار دولار. لقد اشتروا أيضا أثاثا بما يبلغ مجموعه 22.4 مليارات، وقوارب فاخرة بما يبلغ 8.7 مليارات دولار. في المرتبة الأخيرة في القائمة، يمكن أن نرى رحلات الإبحار الفاخرة- والتي يصل فيها الأثرياء إلى سفن فاخرة للإبحار الترفيهي لعدة أيام. لقد أنفق هؤلاء الأثرياء على هذه الرحلات البحرية ما يقدر بمبلغ 1.2 مليار دولار.

اقرأوا المزيد: 425 كلمة
عرض أقل
Rich Kids Of Teheran
Rich Kids Of Teheran

شباب طهران الأغنياء

حساب جديد على الإنستجرام يكشف الحياة اللامعة التي يحياها شباب أغنياء من عاصمة إيران: حفلات، سيارات فاخرة وملابس أنيقة

جذب حساب باسم “الفتيان الأغنياء في طهران” (Rich kids of Teheran) انتباه الكثيرين من العالم الإسلامي، في الأيام الأخيرة، ويعبّر هذا الحساب عن حياة التبذير والترف التي يعيشها هؤلاء الفتيان، وقد عرضوا ذلك من خلال صور قامت مجموعة من الفتيان الإيرانيين في العشرين من عمرهم برفعها على صفحة هذا الحساب.

http://instagram.com/p/uBkC6gmVqr/

فُتح هذا الحساب في الثالث عشر من شهر أيلول من هذه السنة، ويبين كيف يحيى هؤلاء الفتيان الأغنياء في إيران، وقد اكتسب، حتّى الآن، ما يُقارب 100000 متابع.

http://instagram.com/p/uBXq8wmVuQ/

يمكن رؤية، من خلال الصور المنشورة في هذا الحساب، الشباب الإيرانيين كيف يعيشون حياة المتعة، حيث تحوي حفلات في البيوت، سيارات أوروبية فاخرة، أغراض قيمة جدًا ومجموعة متنوعة من الملابس الأنيقة. وحتى أن قسمًا من هذه الصور، يُظهر فتيات يشربن الكحول، ودون حجاب- وهذا ما يمكن اعتباره جريمة في إيران.

بلا شك، فإن هذه الصور بعيدة عن مرأى وسائل الإعلام التقليدية في إيران، والتي تصوّر حياة الترف في هذه الدولة على أنها موجودة بمعدل قليل جدًا نسبة للمجتمع الإيراني. إن غالبية المواطنين في إيران موجودة، كما يبدو، بوضع اقتصادي أقل درجة نسبة إلى وضع أولئك الفتيان الأغنياء، وهذا يعود إلى العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران نتيجة سعيها لامتلاك سلاح نووي.

Rich Kids Of Tehran (Instagram)
Rich Kids Of Tehran (Instagram)

ردة الفعل: “الفتيان الفقراء في إيران”

وفق قناة العربية، فقد أثارت انتقادات كثيرة على هذا الحساب بسبب معدلات البطالة الكبيرة في إيران، وكرّدة فعل، فقد أقيم حساب على الإنستجرام باسم “الفتيان الفقراء في إيران” (Poor Kids of Teheran)، وكذلك، فقد ذكرت مصادر أمنية في إيران أن الحساب خاضع لرقابة الحكومة.

بعد أن تبيّن لأصحاب هذا الحساب أنّ الصحافة العالمية، قد انشغلت كثيرًا في موضوع الحساب على الإنستجرام، أوضح أصحاب الحساب: “نحن نحب مدينتنا طهران. ولسنا بصدد خلق مفارقة بين الأغنياء والفقراء. بل نحاول أن نبيّن للعالم مدى جمال طهران، وجمال الناس فيها”.

بالإضافة إلى ذلك، فقد قالوا: “حين يعرض التلفاز الشرق الأوسط على شاشاته فإنه يُلفت انتباه المشاهد إلى النقاط السلبية الموجودة فيه، لكننا نريد أن نُظهر أن طهران هي غير ذلك. هذه الصفحة ليست سياسية، وليست لدينا أهداف سيئة. ولم نكن نعتقد أن هذا الحساب سيتصدر عناوين الصحف في أنحاء العالم”.

نشر هذا المقال لأول مرة على موقع ميدل نيوز

اقرأوا المزيد: 329 كلمة
عرض أقل