• ابو بكر البغدادي
    ابو بكر البغدادي
  • استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
    استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
  • مرأة جميلة من كولومبيا
    مرأة جميلة من كولومبيا
  • صورة سارة نتنياهو على غلاف مجلة النساء المعروفة "آت" (تصوير: At)
    صورة سارة نتنياهو على غلاف مجلة النساء المعروفة "آت" (تصوير: At)
  • yossi and Jagger (Trailer)
    yossi and Jagger (Trailer)

الأسبوع في 5 صور

وفي هذا الأسبوع أيضًا انشغل الإسرائيليون والعالم بتورط سارة نتنياهو قبل الانتخابات في إسرائيل، الإيرانيون يعرضون عضلاتهم ويتظاهرون في مضيق هرمز ويتساءلون إذا تم اغتيال البغدادي أم لا؟

27 فبراير 2015 | 10:59

ونحضر لكم هذا الأسبوع أيضًا تلخيص خمسة أحداث الأسبوع المهمة في الشرق الأوسط وإسرائيل.

تدريب إيراني في مضيق هرمز

استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)

افتتحت إيران في منتصف الأسبوع تدريبًا واسع المدى في مياه الهرمز، واسمه “الرسول الأعظم 9”. التمرين الذي سيُقام على مدى ثلاثة أيام، سيكون تحت إشراف مسؤولين إيرانيين على أعلى مستوى، بما في ذلك جنرالات، قادة عسكريين ورئيس مجلس الشورى علي لاريجاني.

والهدف من هذا التمرين هو إظهار القدرة الباليستية البحرية الإيرانية ضد القوى العظمى الأخرى، ويعتبر ذلك تهديدًا صريحًا إلى حد ما على باقي دول الخليج العربية. وهذا خلال الوقت الذي يقوم فيه قادة إيران بالتقاء قادة أمريكيين لمناقشة تفاصيل المفاوضات الأخيرة بما يخص مستقبل برنامج إيران النووي.

مشاكل في جنة سارة نتنياهو

صورة سارة نتنياهو على غلاف مجلة النساء المعروفة "آت" (تصوير: At)
صورة سارة نتنياهو على غلاف مجلة النساء المعروفة “آت” (تصوير: At)

لا تتوقف سارة نتنياهو، زوجة رئيس الوزراء الإسرائيلي، عن تصدّر العناوين، وسطوع نجمها، وبالأساس في الشبكات الاجتماعية. وهذا الأسبوع خلال المحاولات المتكررة لتحسين صورتها ما قبل الانتخابات القريبة، من المتوقع أن تظهر على غلاف مجلة النساء الأشهر في إسرائيل “أنت”. في يوم الثلاثاء (24.02)، كُشفت الصور التي التُقطت من أجل المقال المتوقع، ومن المتوقع ظهورها على الغلاف، حيث تظهر فيها السيدة نتنياهو نحيفة، جميلة ومتزينة بشكل مشكوك فيه. وعلى الفور ظهرت الادعاءات أن صور السيدة نتنياهو، والتي تبدو مليئة الجسم بشكل عام، قد تمت معالجتها بالفوتوشوب لتمنحها مظهر “عارضة أزياء”. الصورة أمامكم، مدعوون لتحكموا عليها.

هل تم اغتيال البغدادي؟

ابو بكر البغدادي
ابو بكر البغدادي

أفادت قناة “العربية” على موقعها الإلكتروني، الخميس (‏26.02‏)، بمقتل عدد من القيادات البارزة في تنظيم “داعش”، بعد أن شنت طائرات التحالف ضربات جوية مكثفة استهدفت مواقع للتنظيم في مدينة القائم الحدودية مع سوريا‎.‎

وأكدت مصادر للعربية أن زعيم التنظيم المتطرف، أبو بكر البغدادي، كان متوجهاً إلى ذات المنطقة التي تم قصفها‎.‎

وقال مراسل “العربية” في العراق، أن الغارات الجوية ألحقت الدمار بالعديد من المباني وهنالك جثث لعناصر “داعش” تحت الأنقاض في القائم، مضيفاً أن التنظيم أمر سكان القائم بعدم الخروج من منازلهم بعد غارات التحالف‎.‎

الجمال الأنثوي العالمي

مرأة جميلة من كولومبيا
مرأة جميلة من كولومبيا

ميخائيلا نوروك، مصورة رومانية، قامت بفعل معظم ما نرغب جميعنا بفعله في يوم ما: تركت عملها المكتبي الممل، وخرجت لتتعامل مع أكثر ما تحب: التصوير.

صورت نوروك نساءً في 37 دولة مختلفة في العالم كي تثبت أن نموذج الجمال الأنثوي يختلف من مكان لآخر، وأن الجمال لا يتعلق بالعوامل الخارجية. الصور الكاملة في المقال.

مثليو الجنس يردون على نفتالي

yossi and Jagger (Trailer)
yossi and Jagger (Trailer)

رد العشرات من المتصفحين الإسرائيليين، في بداية الأسبوع على رئيس الحزب البيت اليهودي، نفتالي بينيت، مرفقين صور لجنود مثليي الجنس يتعانقون على الثلج، اعتراضًا على مواقف الحزب بما يتعلق بحقوق المثليين.

اقرأوا المزيد: 375 كلمة
عرض أقل
  • استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
    استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
  • استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
    استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
  • استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
    استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (العالم)
  • استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (MEHR)
    استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز (MEHR)

استعراض قوة إيراني في مناورات مضيق هرمز

بينما يسعى الإيرانيون لتوقيع اتفاقية مع الأمريكيين، وجهوا رسالة مُهددة إلى الخليج العربي وللغرب: "المناورات تتميز بالتدرب على تدمير حاملة الطائرات والسيطرة عليها"

بدأت إيران اليوم بمناورة بحرية واسعة النطاق في مياه خليج هرمز، وأطلقت على المناورة اسم “الرسول الأعظم 9”. ستتم المناورة، التي ستستمر لثلاثة أيام، تحت إشراف جهات إيرانية من أعلى المستويات، بينها جنرالات، قادة عسكريين ورئيس مجلس الشورى علي لاريجاني.

تهدف المناورة البحرية إلى استعراض قُدرات إيران البالستية أمام القوى العُظمى الأُخرى وهذا يُعتبر تهديدًا واضحًا جدًا لبقية دول الخليج العربي. هذا بينما يلتقي أهم المسؤولين الإيرانيون، هذه الأيام، مع مُمثلي الإدارة الأمريكية لمناقشة تفاصيل المفاوضات الأخيرة الخاصة بمُستقبل البرنامج النووي الإيراني.

الأمران البارزان اللذان تُنفذهما القوات الإيرانية في هذه المناورة هما زرع الألغام البحرية لوقف تقدم العدو، والتمرن على إطلاق صواريخ طويلة المدى ضد قوات العدو البحرية، وبما في ذلك تدمير طائرات الأعداء.

ستختبر القوات الإيرانية، من بين أمور أُخرى، أيضًا صاروخ ناصر الذي يمكن أن يصل مداه إلى 5 كم دون أن يتم اكتشافه من قبل الرادار وأيضًا اختبار الصاروخ البحري “قدير” الذي يصل مداه إلى 350 كم. كذلك يستخدم الإيرانيون أسرع كاسحات وسُفن لديهم.

بعث قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء محمد علي جعفري، المُشرف على هذه المناورة، رسائل مُهددة لدول المنطقة. قال الجعفري: “إننا نمتلك قدرات منقطعة النظير لا نرغب باختبارها عمليا، ولكن لا سمح الله إن اقتضت الضرورة فإن بحر عمان ومضيق هرمز والخليج الفارسي تخضع لهيمنة القوات البحرية الإيرانية بشكل كامل”.

وجّه قائد القوة البحرية للحرس الثوري، العميد علي فدوي، تهديدات واضحة للقوات الأمريكية قائلاً: ‎”‎إن زرع الألغام يعد الهاجس الأهم للأميركيين” مضيفاً أن “إيران تمتلك أكثر أنواع الألغام البحرية تطوراً بما لا يتصوره الأميركيون”. وأوضح فدوي أن المناورات ترمي إلى تقويم جاهزية قوات الحرس في مواجهة التحديات التي تعترض إيران خاصة في منطقة حساسة جداً وهي مضيق هرمز والخليج الفارسي‎”.

اقرأوا المزيد: 260 كلمة
عرض أقل
الرئيس السوري بشار الأسد مع قائد الجمهورية الإسلامية الإيرانية (AFP)
الرئيس السوري بشار الأسد مع قائد الجمهورية الإسلامية الإيرانية (AFP)

“قبض 22″، صيغة إيران 2013

الصراع في سوريا يضع إيران أمام مأزق. إذا تدخّلت عسكريًّا، فقد تدفع ثمنًا اقتصاديًّا وعسكريًّا. وإن لم تردّ، فستخسر مكانتها كقوة إقليمية.

يمكن أن يعرّض الهجوم الأمريكي الوشيك على سوريا إيران لمأزق وجودي، إضافة إلى المصلحة الواضحة بعدم انهيار نظام الأسد. أظهرت الانتخابات الأخيرة أنّ أكثرية الشعب الإيراني معنيّة بترميم الاقتصاد عبر العودة إلى سياسة خارجية عقلانيّة ومعتدلة. وأعلن مقترعون كثر أنّه تكفي المليارات التي أُنفقت على السوريين، العراقيين، الفلسطينيين، واللبنانيين على حساب الإيرانيين. فضلًا عن ذلك، أدت هذه السياسة إلى عقوبات دولية كلّفت الاقتصاد عشرات المليارات الإضافية، تضخّمًا متسارعًا، وبطالة متزايدة. وجاء انتخاب حسن روحاني لهذا الهدف. فقد وعد الرئيس المنتخَب بالمصالحة مع الغرب ومع الجيران العرب، وألمح إلى أنه مستعد لتغيير السياسة الخارجية العدائية لسلفه، وإيقاف الحرب الباردة التي تُخاض ضدّ دول الخليج ودول أخرى مثل تركيا ومصر.

في حال اختارت إيران الرد عسكريًّا ضد هجوم التحالف الأمريكي – العربي ضدّ النظام السوري، كما هدّد عدد من المسؤولين، فقد تدفع ثمنًا باهظًا اقتصاديًّا، وربما عسكريًّا. فقد يكون الثمن تشديد المقاطعة الاقتصادية، ضرب منشآتها النووية، وربما حصارًا بحريًّا يشلّها. ورغم التبجح الإيراني، فإنّ قوة إيران العسكرية لا تساوي شيئًا أمام التفوق التكنولوجي العسكري الغربي، الموجود جزئيًّا لدى بعض خصومها مثل السعودية، مصر، وتركيا. وقد أثبت الاحتلال السريع لعراق صدام حسين هذه الفجوات. فلا قدرة للجيش الإيراني على التعامل مع تفوق بحري وجوي لخصومه. ويعرف النظام الإيراني ذلك. يعرف هذا النظام أيضًا أنّ التصريحات المتكررة بأنّ إيران ستشعل الخليج إن هوجمت، مقفلةً مضيق هرمز ومرسلة أعداءها إلى جهنم، هي تصريحات للاستهلاك الداخلي أكثر منها حقائق مثبَتة.

خطاب حسن روحاني في مجلس الشورى الإيراني خلال مراسم أداء اليمين الدستورية (AFP)
خطاب حسن روحاني في مجلس الشورى الإيراني خلال مراسم أداء اليمين الدستورية (AFP)

من الجانب الآخر طبعًا، يكمن مجد إيران كقوة إقليمية عظمى. فلا يؤدي هجر التحالف مع النظام السوري، في ظل تهديد واضح وفوري لوجوده، إلّا إلى التوضيح لحلفائها مثل العراق وحزب الله، أنّها مجرد نمر من ورق. إضافةً إلى ذلك، فإنّ تظاهر إيران بتفضيل الإسلام، لا سيّما الشيعي، على مصالحها القومية، قد يبدو، وليس للمرة الأولى، مفرغًا من مضمونه. فعدم الرد سيقلّص مكانة إيران إلى دولة من الدرجة الثانية، وربما الثالثة. والرابح الأكبر من ذلك سيكون عدوها اللدود، المملكة العربية السعودية.

يوضح الماضي، ربما باستثناء ولايتَي أحمدي نجاد الرئاسيتَين، أنّ إيران وضعت مصلحتها القومية فوق تلك الشيعية. واليوم، فإنّ قيادة إيران، الرسمية وغير الرسمية، هي في يدَي من سبّب الثورة أصلًا، وهم الذين فضّلوا المصلحة الإيرانية على المصلحة الإسلامية. وللمفارقة، يمكن أن يوفّر الهجوم الأمريكي على سوريا وعدم الرد العسكري الذريعةَ لإيران للنكوص إلى داخل حدودها، كما فعلت بعد الحرب الإيرانية – العراقية، لنيل استراحة ضرورية جدًّا لترميم الاقتصاد وثقة الشعب بالنظام. إذا حصل هذا حقًّا، فقد يقلّ التأثير الإيراني لفترة معينة، وتبدأ حقبة جديدة ترسم فيها المملكة العربية السعودية الواقع الجديد للشرق الأوسط.

هذا التحليل المثير هو لأحد الكتاب الأكاديميين العاملين في موقع “Can Think”، والمختص في شؤون الشرق الأوسط. ونضيف أن الموقع “Can Think” هو مشروع مستقل، لا يمت بصلة إلى أي جهة سياسية أو اقتصادية، ويعمل بموجب نموذج اشتراكي. الكُتاب والعاملون في الصحيفة هم أكاديميون، يقدمون تحليلات موضوعية من منظور بحثي.

اقرأوا المزيد: 442 كلمة
عرض أقل