مصممة الأزياء ميخال هيدش (لقطة شاشة)
مصممة الأزياء ميخال هيدش (لقطة شاشة)

تعاوُن استثنائي بين مصممة إسرائيلية صاعدة وفنان فلسطيني من غزة

نجحت مصممة أزياء إسرائيلية، اختيرت ضمن قائمة ال30 المؤثرين في إسرائيل دون جيل ال30، في خلق تعاوُن استثنائي مع فنان فلسطيني من غزة بهدف خلق شعار يتماشى مع الأزياء، السياسة، والمجتمع

سطع نجم مصممة أزياء إسرائيلية، تدعى ميخال هيدش، قبل أن تصبح ابنة 30 عاما، ونجحت في تحقيق إنجازات هامة. ففي الفترة الأخيرة، اختيرت ميخال لتكون واحدة من بين “30 شابة واعدة أعمارهن أقل من 30 عاما”، في القائمة العريقة لمجلة “فوربس”. ميخال هي خريجة المدرسة الإيطالية العريقة للتصميم، “مرنغوني”، وصممت في السنوات الماضية مجموعة أزياء خاصة بالتعاون مع مصمم معماري فلسطيني غزواي، وحتى أنها صممت مجموعة ملابس مستخدمة فيها كلمات أمل جمعتها من لاجئين في معسكرات اليونان.

ترى ميخال أن تصميم الأزياء ليس معدا لتصميم الملابس فحسب، بل لنقل رسالة حقيقة. وفازت هذا العام بـ “جائزة الأزياء التقديرية لدورها الإنساني” (‏Fashion Humanitarian Award‏) ونشاطاتها ومساهمتها في صناعة الأزياء ورفع الوعي حول مواضيع مؤثرة مستخدمة الدمج بين الأشخاص والمجتمعات.

خلال تعليمها في إيطاليا، زارت ميخال، التي يشكل عملها الاجتماعيّ جزءًا لا يتجزأ من حياتها، إسرائيل، وعندها تعززت رغبتها في الدمج بين التصميم والعمل الاجتماعيّ. حدثت تلك الزيارة أثناء عملية “الجرف الصامد” في غزة، وعندها بدأت تساعد الأطفال الإسرائيليين في البلدات الواقعة بالقرب من غزة. بعد أن شاهدت تأثير الحرب فيهم، بدأت تهتم بما يشعر به أطفال غزة.

لهذا قررت التحدث مع أشخاص من غزة، للتعرف إلى الواقع الذي يعيشونه. “بدأت بالبحث عن أشخاص ومحاولة التواصل مباشرة مع أشخاص من غزة ومعرفة ما يحدث فيها”، وفق أقوال ميخال لمجلة “فوربس”. “تابعت اهتمامي حتى تعرفت إلى مصمم معماري رائع. منذ اللحظة الأولى كان من الواضح أنه لا داعي للتحدث عن السياسة، وتحدثنا عن الثقافة، الفن، الإبداع، الموسيقى، الطعام وأصبحنا صديقين”.

رغم أن ميخال والمصمم الفلسطيني لم يلتقيا أبدا، فقد نشأت علاقة وثيقة بينهما أدت إلى تعاوُن مميز. رسم المصمم المعماري من أجلها رسومات تعبر عن إمكانية خوض طريق جديدة، واستخدمت ميخال هذه الرسمات في تصميماتها. وهكذا نشأت مجموعة “Bridging” للتعبير عن كيف ينجح التعاون الاستثنائي في بناء جسور بين الثقافات وخلق طرق جديدة.

في أسبوع الموضة الأخير، الذي عُقد في نيويورك، أطلقت ميخال مجموعة “Bridging 2018” تستند إلى تعابير عن الأمل والحلم، جمعتها من لاجئين في معسكرات في اليونان أثناء زياراتها لها، وكذلك من لاجئين يتلقون علاجا في مستشفى “زيف” الإسرائيلي. حظيت مجموعة الأزياء، التي صممتها ميخال بالتعاون مع المصمم المعماري الغزوي، بنجاح كبير وأثارت ضجة في عالم الأزياء.

اقرأوا المزيد: 341 كلمة
عرض أقل
ميجان ماركل (AFP)
ميجان ماركل (AFP)

هل سترتدي الأميرة البريطانية فستان زفاف لمصممة إسرائيلية؟

أرسلت العائلة المالكة البريطانية طلبا للمصممة الإسرائيلية، عنبال درور، بإرسال تصاميم أولية لفستان زفاف لميجان ماركل

منذ الإعلان عن الزواج الوشيك للأمير البريطاني هاري وشريكته، الممثلة ميجان ماركل، امتلأت الشبكات الاجتماعية بالأسئلة، التقديرات، والتنبؤات حول كيف سيبدو فستان العروس.

في الليلة الماضية (الاثنين)، أكدت مصممة فساتين الزفاف الإسرائيلية، عنبال درور، أن العائلة المالكة البريطانية طلبت منها إعداد رسومات أولية لفستان الزفاف الذي سترتديه ماركل في حفل الزفاف الملكي في 19 أيار من العام المقبل. كشف موقع الإنترنت الهوليوودي TMZ اليوم (الثلاثاء) عن ثلاثة تصاميم لفساتين قدّمتها درور للأسرة المالكة.

الرسومات الأولية لفستان الزفاف (TMZ / لقطة شاشة)

أثار عرض الرسومات ضجة حول السؤال هل سترتدي ماركل فستان الزفاف لمصممة إسرائيلية، متخلية عن مصمم بريطاني، كما هو متبع في أعراس الأسرة المالكة.

فازت مصممة الأزياء عنبال درور بنشر عالمي في السنة الماضية، عندما ارتدت المطربة بيونسيه فستانا من تصميمها في حفل جائزة الغرامي العريق. الآن، بات علينا أن نتحلى بالصبر ونشاهد إذا كانت ستختار ماركل فستانا يثير فخرا إسرائيليا.

المطربة بيونسيه ترتدي فستان صممته عنبال درور (AFP)
اقرأوا المزيد: 131 كلمة
عرض أقل
مصممة إسرائيلية تصمم أغطية رأس تحبها المسلمات أيضا (Instagram)
مصممة إسرائيلية تصمم أغطية رأس تحبها المسلمات أيضا (Instagram)

مصممة إسرائيلية تصمم أغطية رأس تحبها المسلمات أيضا

مصممة أزياء إسرائيلية ترعرعت كعلمانية في تل أبيب، أصبحت متدينة وقررت تصميم أغطية الرأس. تهدف تصاميمها إلى تقديم حلول عصرية للنساء المتدينات اليهوديات والمسلمات على حد سواء

عندما تعرفت رونا ليبرمان صبح على زوجها في المرة الأولى، أخبرته بأنها ترغب في اتباع نمط حياة ديني ولكنها لا ترغب في تغطية رأسها، بغطاء كما تفعل النساء اليهوديات المتدينات غالبا. احترم شريكها رغبتها ولم يعارضها. رويدا رويدا، بدأت رونا تحب فكرة أغطية الرأس، وبعد مرور وقت قصير بدأت تبيع أغطية الرأس على شكل عمامة في مواقع الأزياء العالمية ولاحقا في موقعها.

لقد تحدثت عن نجاحها الباهر في مجال أزياء أغطية الرأس، مع مجلة الأزياء ‏Xnet‏ التابعة لصحيفة “يديعوت أحرونوت”.

بعد أن أنهت صبح تعليمها الثانوي وخدمتها العسكرية، بدأت دراستها الأكاديمية. تعلمت للقب المحاماة وإدارة الأعمال وكانت تحلم بالعمل في مجال العقارات، مثل والدها.

وقالت صبح أنها منذ سن 27 عاما حققت كل طموحاتها – حصلت على لقب أكاديمي، عمل، سيارة، شقة في برج فاخر، وكان لديها الكثير من الأصدقاء. رغم ذلك شعرت بأن شيئا ما ينقصها. رويدا رويدا، بدأت تهتم بالتوراة وقررت أن تصبح متدينة، مما منحها معنى أهم لحياتها. احتاج المقربون منها وقتا لاستيعاب التغيير الذي اجتازته.

بعد زواجها من شاب متدين، أطلقت مُنتج الأزياء الخاص بها – ‏Rona‏ – عمامة مصنوعة يدويا.

تفوق تطوير المصلحة الجديدة على حب صبح للعمل في مجال العقارات، ونجح مشروعها سريعا، وباتت تصمم اليوم عمامات للنساء والأطفال أيضا. “إضافة إلى التسويق، رغبت في عرض الدين بشكل لائق. رفعت صورا في الفيس بوك‏، وإنستاجرام، ومن ثم بدأت تتوجه إليّ مدوّنات أزياء من كل العالم – ليست متدينات بشكل خاص. “فرغبن في تمثيلي في دولهن، مثلا، في الولايات المتحدة الأمريكية، إنجلترا، والنمسا. ساهم هذا في الكشف عن أعمالي عالميا ووصلت إلى الفتيات المسلمات أيضا، اللواتي تحب أنواع أغطية الرأس التي أبيعها”، قالت لمجلة ‏Xnet‏.

“تحب أعمالي الشابات الفرنسيات اللواتي يسكن في إسرائيل أيضا والنساء في الدول العربية. ما يربط بين كل الشابات ليس الدين، بل الموضة – العمامة هي قطعة عصرية بكل معنى الكلمة. في مجال الأزياء، تشير العمامة إلى أن المرأة تحظى باحترام”، ادعت صبح.

وقالت صبح إنها تعرف أن زبوناتها في الدول العربيّة يعرفن أنها إسرائيلية يهودية متدينة وهذا لا يزعجها أبدا. “لا أنظر إلى التجارة مع الدول العربيّة كإدراة مصالح تجارية، بل كمبيعات واهتمام بمجال الأزياء”.

اقرأوا المزيد: 500 كلمة
عرض أقل
الأسبوع في 5 صور
الأسبوع في 5 صور

الأسبوع في 5 صور

أحداث الأسبوع بالصور: أوباما يخلع حذاءه عند دخوله إلى مسجد، 41 عاما على وفاة كوكب الشرق ودبابة حماس التي خطب منها أبو عبيدة، هي في الواقع نكتة

05 فبراير 2016 | 09:33

هذه هي الأحداث التي تصدرت عناوين هذا الأسبوع في إسرائيل، الدول العربيّة والعالم في 5 صور فقط:

أوباما يخلع حذاءه في مسجد أمريكي

أوباما يزور مسلمين أمريكيين في مسجدهم (AFP)
أوباما يزور مسلمين أمريكيين في مسجدهم (AFP)

زار رئيس الولايات المتحدة، أمس، مسجدا في الولايات المتحدة وذلك قبل نحو عام من انتهاء ولايته. وأراد أن ينقل بذلك رسالة ضدّ المرشّحين لرئاسة الولايات المتحدة الذين يفترون على الكثير من المسلمين وضد استمرار الهجمات المتزايدة ضدّ الجاليات المسلمة في الولايات المتحدة.

سعى أوباما إلى نقل رسالة مفادها أن الكثير من المسلمين الذين ولدوا في الولايات المتحدة هم أمريكيون بكل معنى الكلمة ويساهمون مساهمتهم لوحدة وقوة الشعب الأمريكي الموحّد.

الكوفية تتحوّل إلى فستان وتثير عاصفة

كوفية تتحوّل إلى فستان تثير عاصفة (صورة من انستجرام. تصميم: "دودو بار أور")
كوفية تتحوّل إلى فستان تثير عاصفة (صورة من انستجرام. تصميم: “دودو بار أور”)

دودو بار أور هي إحدى مصمّمات الأزياء الإسرائيليات الأكثر نجاحا في العالم. تحظى مجموعتها الأخيرة، لربيع صيف 2016، بتأييد كبير وتغطية في المجلات من جميع أنحاء العالم، ولكنها تثير الكثير جدّا من الغضب في شبكة الفيس بوك.

يعود سبب ذلك إلى أنّ المجموعة كلّها مصمّمة بإلهام الكوفية الفلسطينية (باللونين الأسود والأبيض) والأردنية (بالأحمر). وهي مجموعة متنوعة من الفساتين الصيفية المهوّاة والمعدّة لعطلة الصيف، والتي تمت حياكتها من قماش الكوفية الذي صمّمته بار أور بمجموعة متنوعة من الأشكال وأضافت له بعض الإكسسوارات. تُباع المجموعة في المتاجر الراقية في المناطق الأكثر رقيّا في إسرائيل، وكذلك في المتاجر الإلكترونية، بمئات الدولارات.

دبابة حماس – نكتة

"دبابة" حماس المزورة
“دبابة” حماس المزورة

بعد انهيار النفق الذي أدى إلى وفاة نشطاء في التنظيم في الأسبوع الماضي، أبلغ التنظيم الإرهابي قبل عدة أيام عن انهيار نفق آخر. وإن لم يكن ذلك كافيا، فقد اكتُشف أنّ “الدبابة” التي عرضها التنظيم، والتي ادُّعيَ بأنّها أُخذتْ كغنيمة من الجيش الإسرائيلي وحظيت بتحسينات تكنولوجية، مركبة مفبركة وقديمة، فأصبحت نكتة على الإنترنت.

تم عرض المركبة في موكب متباهٍ أقيم في ذكرى مقاتلي التنظيم السبعة الذين ماتوا خلال انهيار النفق، وتظهر من الصور التي نُشرت من الاحتفال عجلات تحت “الدبابة” – مما لا يحوّلها بالتأكيد إلى دبابة. بدأت الصور بالانتشار في جميع أرجاء الإنترنت، حيث يسخر المتصفحون بشكل أساسي ويكشفون كذبة أخرى للتنظيم.

كوكب الشرق الفنانة الراحلة أم كلثوم
كوكب الشرق الفنانة الراحلة أم كلثوم

من يُصدّق أنه قد مرّ فعلا 41 عاما على وفاة كوكب الشرق. وقد أحيا العالم ذكرى وفاة ملكة الغناء العربي الأصيل بمشاركة مجموعة متنوعة من الأغاني، الصور والأفلام في ذكراها. وقد تشوّق الإسرائيليون أيضا، الذي نشأ الكثيرون منهم على أغاني أم كلثوم، إلى حفلاتها الكبيرة فوق منصات القاهرة.

أغنية بيونسيه الجديدة بإنتاج إسرائيلي

بيونسيه
بيونسيه

سجّل الكليب الجديد لبيونسيه مع فرقة كولدبلاي “‏Hymn For The Weekend‏” 24 مليون مشاهدة خلال 4 أيام. وستظهر بيونسيه وكولدبلاي أيضًا في هذه الأغنية معًا في منتصف مباراة السوبربول.

يقف خلف تصميم الكليب إسرائيليون من أستوديو يارون يشينسكي، والذين كانوا مسؤولين عن تصميم الكليب في أحد أهم المشاريع منذ أي وقت مضى للصناعة الإسرائيلية.

صُوّر الكليب نفسه في مومباي، ولكن تمت جميع مراحل تصميمه، الرسوم المتحركة وإضافة العناصر خلال ثلاثة أشهر في إسرائيل من قبل ثمانية من أعضاء الفريق. عمل يشينسكي أخصائي رسوم متحركة في الماضي ويعمل اليوم مديرًا إبداعيًّا وصاحب الأستديو الذي وضع جميع مؤثرات الكليب الجديد. استلم هذا المشروع مع شريك إسرائيلي في لوس أنجلوس، وهو عوزي مور.

اقرأوا المزيد: 452 كلمة
عرض أقل
Sofia Vergara (Instagram)
Sofia Vergara (Instagram)

الفستان اللبناني للعروس من هوليوود

عمل 32 خياطا لمدة 1,657 ساعة في باريس وبيروت على فستان العروس لمصمم الأزياء اللبناني زهير مراد. ولمن تم تحضيره؟

تزوجت يوم أمس نجمة التلفزيون، صوفيا فرغارا، في فلوريدا. وقد ارتدت فرغارا ابنة الـ 43 عاما، فستانا صُمم خصيصا من أجلها على يد مصمم الأزياء اللبناني، زهير مراد.

لقد كان الفستان الذي لبسته ذات قصة من دون حمالات مع تنورة واسعة من الحرير، الدانتيلا والتول. تم صنعه يدويا، مع إدخال سلاسل أرابسك، كريستال، ولؤلؤ.

  A photo posted by Sofia Vergara (@sofiavergara) on

بحسب ما ورد في مجلة فوغ، عمل على هذا الفستان 32 شخصا لمدة 1,657 ساعة. تم العمل في مدينتين: في باريس وفي بيروت. بدت العروس بمظهر مدهش من دون طرحة، ومع شعر متناثر وباقة ورد أرجوانية في يدها.

Sylvia Weinstock cake. ❤️?????

A photo posted by Sofia Vergara (@sofiavergara) on

قال مصمم الأزياء لمجلة فوغ إنه أراد تصميم شيء مميز، مثير وكلاسي من أجل فرغارا.

اقرأوا المزيد: 161 كلمة
عرض أقل
الأسبوع في 5 صور (Flash90)
الأسبوع في 5 صور (Flash90)

الأسبوع في 5 صور

كيف يعيش الأطفال الإسرائيليون والفلسطينيون الانتفاضة الثالثة، ولماذا أغاظ المصمم الإسرائيلي الفلسطينيين؟ هذه القصص وبعد، تجدونها في زاوية "الأسبوع في 5 صور"

30 أكتوبر 2015 | 10:24

الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني، لا يقتصر على المسجد الأقصى، إنما هو يمتد ليشمل الأزياء والطعام والأسماء وغيرها، وكان أسبوع الأزياء في تل أبيب خير دليل على هذا، بعدما صارت كوفيات فلسطينية، استعملها مصمم إسرائيلي في عرضه، محط خلاف بين الجانبين. وبالنسبة للأقصى، توصلت الجهات المعنية إلى أهمية وضع الكاميرات هناك، لكي توثّق ما يجري بالفعل في باحات الأقصى. ماذا كان أيضا في هذا الأسبوع؟ شاهدوا الصور

الأطفال يتحدثون عن الانتفاضة الثالثة

قام موقع “المصدر” خلال الأسبوع الماضي، بإجراء مقابلة خاصة مع أطفال فلسطينيين وإسرائيليين، تمحورت حول الوضع الأمني الراهن وتعامل الأطفال معه. وكشفت المقابلة أن معظم الأطفال، ستة بالعدد وتتراوح أعمارهم بين 12 إلى 14 عاما، يعانون من الوضع الراهن ويتمنون لو كان الوضع مختلف.

الانتفاضة الثالثة: الأطفال يتحدثون
الانتفاضة الثالثة: الأطفال يتحدثون

سيول وانقطاع الكهرباء

استطاعت العاصفة الجوية الأخيرة، ولا سيما الأمطار الغزيرة التي حملتها معها، أن تفاجئ سكان منطقة الشرق الأوسط، الذين لم يكونوا بعد مستعدين لفصل الشتاء، وتمنوا لو طالت الشمس في إطلالاتها عليهم لمزيد من الزمن. لكن المفاجأة تحولت إلى خيبة وغضب كبيران من تعامل السلطات المسؤولة واستعدادها لهذه الأمطار، إذ شوهدت في إسرائيل، ومصر، ولبنان، والأردن صور السيول التي غمرت البيوت، وتسببت في أضرار جسيمة للمواطنين.

سيول في المركز (فيس بوك)
سيول في المركز (فيس بوك)

المصمم الإسرائيلي وضجة الكوفية

أراد المصمم الإسرائيلي، يورن مينكوفسكي، من خلال أسبوع الموضة في تل أبيب، أن يوجّه رسالة مفادها التعايش والحياة المشتركة بين الإسرائيليين والفلسطينيين وسط الأوقات العصيبة التي يمرون فيها، مستخدما الكوفيات الفلسطينية في صنع أزيائه، إلا أن محاولته لاقت انتقادات واسعة من الطرف الفلسطيني، والذي تعامل مع عرض الأزياء على أنه سرقة.

كاميرات في الحرم القدسي الشريف

آلت الأوضاع المتوترة حول المسجد الأقصى، والذي يعده البعض السبب في اندلاع الموجهات الأخيرة بين الفلسطينيين والإسرائيليين، وانتقالها إلى مواجهات عنيفة حيث انتشرت عمليات الطعن في القدس والأرابض الفلسطينية- آلت إلى إعادة حديث قديم عن وضع الكاميرات في الٌأقصى إلى الواجهة حيث اتفق الطرفان الإسرائيلي والأردني عبر الوسيط الأمريكي، إلى تنفيذ الخطة التي ستمكن الأطراف المعنية والمتنازعة في نفس الوقت حول وضع المكان إلى مشاهدة ما يجري هناك بالفعل، والكشف إن كان هناك انتهاكات من قبل الجانب الإسرائيلي أو الفلسطيني.

المسجد الأقصى (Sliman Khader/FLASH90)
المسجد الأقصى (Sliman Khader/FLASH90)

الذكرى ال20 لاغتيال رابين

أحيت إسرائيل خلال هذا الأسبوع الذكرى ال20 لاغتيال رئيس الحكومة في السابق، يتسحاق رابين، على يد يهودي متطرف، أراد أن يقضي على رابين وعلى آمال السلام التي بعثها في المنطقة. وأقيمت المراسيم المركزية لذكرى رابين في تل أبيب والقدس، من قبل جهات رسمية وغير الرسمية، واتفق الخطباء في المناسبات على أن إسرائيل بموت رابين، اتخذت مسارا مغايرا، إذ انحرفت عن مسار السلام لتدخل إلى مسار العنف والانتفاضات. وكثر الحديث عن تعثر اتفاقية أوسلو بعد اغتيال رابين ودخولها في مأزق كثير، وجمود، يصفه البعض بأنه حالة موت.

صور يتسحاق رابين في تل أبيب في احتفالات ذكرى 20 عاما على اغتياله ( Issam Rimawi/Flash90)
صور يتسحاق رابين في تل أبيب في احتفالات ذكرى 20 عاما على اغتياله ( Issam Rimawi/Flash90)
اقرأوا المزيد: 400 كلمة
عرض أقل
الكوفيات (إنستجرام)
الكوفيات (إنستجرام)

أسبوع الموضة الإسرائيلي يثير غضب الفلسطينيين

مصمم إسرائيلي استخدم الكوفية في عرض أزياء في تل أبيب يتفاجأ من الانتقادات السلبية في الشبكات العربية التي ادعت أنه سرق اللباس الفلسطيني "الموضة هي جسر للتعايش"

عرض المصمم يرون مينكوفسكي في أسبوع الموضة الإسرائيلي في تل أبيب فساتين صُنعت، من بين أمور أخرى، من كوفيات اشتراها من الخليل. بعض المواقع الإخبارية باللغة العربية لم تحب الفكرة وكتبت عن عرضه مقالات غاضبة تحت عناوين مثل: “إسرائيل تستمر في سرقة اللباس الفلسطيني”.

ولكن مينكوفسكي لم يكن يهدف أبدا إلى إثارة غضب أي أحد. يهدف مشروعه في مجال الأزياء واستخدام الكوفية إلى نقل رسالة مغايرة تماما، رسالة التعايش والحياة المشتركة.

#yaronminkovski #telavivfashionweek #finale

A post shared by Cécilia Gabizon (@ceciliagabizon) on

نشر الموقع الإخباري “وطن” مقالا حول عرض الأزياء تحت عنوان: “وقاحة الاحتلال وصلت إلى الكوفية”. ويبدأ المقال بالكلمات التالية: “بعد سرقة الإسرائيليين كل شيء من الأرض إلى الحمّص، تمحورت التشكيلة التي قدّمها مصمّم الأزياء الإسرائيلي يارون مينكوفسكي أخيراً خلال أسبوع تل أبيب للموضة حول الكوفية”.

لا يفهم مينكوفسكي لماذا هذا الغضب. وفي مقابلة مع موقع المصدر قال: “استخدمت الكوفيات ليس انطلاقا من أيديولوجيّة أو تفكير بالاحتلال. عملي هو دائما مع مواد أصلية من أرض إسرائيل والكوفية هي جزء من المواد الخام”. وأضاف أيضًا إنه ليس هناك مالك حصري اليوم للكوفية لأنّها أساسا تُصنّع في الصين. رغم أنّه اشترى الكوفيات التي استخدمها في عرض أزيائه من الخليل.

قال مينكوفسكي إنّ كل من شارك في العمل على العرض، حتى التجار الذين يبيعون الكوفيات، هم أشخاص يريدون العمل من خلال التعايش. “يمكن للأزياء أن تكون جسرا بين الشعوب”، كما قال وأضاف: “إنها جسر للتعايش”.

وقال مينكوفسكي لموقعنا إنّ استخدام قماش الكوفية لعرض ربيع صيف 2016 الذي قدّمه في أسبوع الموضة في تل أبيب تمّ “انطلاقا من التفكير بشيء جميل. شيء يكون تصميما كاملا”.

“بالنسبة لي”، كما قال، “فهو يرمز إلى أرض إسرائيل أيضًا. قماش الكوفية هو جزء من الأقمشة المحلية لأرض إسرائيل. ليست هناك محاولة لاحتلال الكوفية أو تهويدها. عليهم أن يكونوا فخورين بأنني أخدتُ الكوفية وقدمتُ لها منصّة”.

اقرأوا المزيد: 271 كلمة
عرض أقل
Alon Livne Brides 2014
Alon Livne Brides 2014

فساتين الزفاف الأفضل لصيف 2014

الاتجاه الأكثر سخونة في موضة فساتين الزفاف هو دون شكّ التصميم بوحي الفترة الكلاسيكية الجديدة، مع تفصيلات ضيّقة ملتصقة، قطع هندسية ومزيج من الدانتيل والتطريز والخرز

فترة الصيف هي فترة مزدحمة بالمناسبات وحفلات الزفاف في الغالب. تندفع العرائس في هذا الوقت إلى مختلف مصممي الفساتين وتبحثن عن فستان الزفاف المثالي، الذي يتناسب مع ذوقهن الذاتي، يذهل المدعوّين في حفل الزفاف، يكون مريحًا والأهم أن يكون الأحدث في هذه الفترة.

وإذا أردنا الحقيقة فكل طفلة حلمت مرة بالتنكر لعروس أو تصورت في خيالها كيف سيبدو فستانها في الليلة المنتظرة؛ وبالتأكيد رسمت في خيالها “فستان أحلامها” الكبير والمنتفخ، مشدّ خصر ضيّق في الجزء العلوي للفستان وقطعة قماش طويلة زائدة خلف الجزء السفلي المنتفخ.

http://instagram.com/p/oShRd3HJSd/

ومع ذلك فقد تغيّر الأمر كثيرًا منذ ذلك الحين: يحاول معظم مصمّمي الموضة اليوم أن يزيلوا عن العروس الثقل والعبء الكبيرين في الفستان الكبير والمنتفخ والتقليدي. منطق بسيط للغاية، ففي أشهر الصيف تصعّب الحرارة الكبيرة على العرائس. كذلك تصعّب الأقمشة الكبيرة والمنتفخة على الحركة والتدفّق ولذلك فإنّ الكثير من المصمّمين، الإسرائيليين على الأقل، يحاولون تقديم بدائل أحدث. المعادلة بسيطة للغاية، عروس أنيقة مع “فستان ملوكي”، والله موجود في التفاصيل الصغيرة.

فالتركيز إذن هو على الفساتين ذات التفصيلات الملتصقة، الأقمشة المتدلّية والأنيقة والكثير جدًا من الزخارف والدانتيل على جميع أنحاء جسم العروس. خير مثال على ذلك هو الفساتين ذات الزخارف العضوية التي تمتزج مع جسد المرأة، والمستوحاة من طريقة اللباس في الفترة الكلاسيكية الجديدة.

يتجسد التأثير بموديلات مصنوعة من أقمشة متدلّية مثل الحرير، الساتان، الشيفون وأقمشة الدانتيل الرقيقة والمطرّزة يدويّا ودانتيل فرنسية مطرّزة بالخرز. إنّ استخدام الدانتيل الذي يضفي مظهرًا كلاسيكيًّا جديدًا ورقيقًا على الفساتين الأكثر عصرية في صيف 2014 ليس مضلّلا؛ فعدد كبير من النماذج ذات فتحات صدر وظهر كبيرة جدًا وتنشئ في الواقع مزيجًا بين المظهر الرقيق والمظهر الأنثوي المغري المطلوب من فساتين من هذا النوع.

في هذا الصيف، يركز المصمّمون الكبار بشكل أساسيّ على الفساتين المصنوعة بشكل ملاصق لجسد العروس ولذلك هناك استخدام كبير للثياب المزيّنة والتنانير الرقيقة. النمط الرائد متأثر من العقود الماضية للقرن الماضي، ومن السهل الملاحظة بروح “العتاقة” عروس تسيطر على غالب الموديلات الجديدة، والتوتر بين الظاهر والخفي. موديل بارز بشكل خاصّ هو لفستان ذي أكمام طويلة، ومصنوع من دانتيل مقلوب وبطانة بلون الجسم، وهو بديل مناسب للأبيض اللامع والمعروف جدًا.

#sarahshirit

A post shared by Lior Charchy (@lior_charchy_bridal) on

تبحث عروس هذه الأيام في الغالب عن فستان يكون مريحًا، مشرقًا، والذي يكون أكثر استواء مع التفصيلة ولا يبدو مثل زي رخيص. بخلاف السنوات الماضية، فإنّ الفساتين ذات الأكمام الطويلة هي الأكثر طلبًا (في إسرائيل على الأقل).

التفصيلة الفائزة لعام 2014 هي التفصيلة الضيّقة، الرقيقة، المريحة والمليئة بالتفاصيل الصغيرة التي تمنح الفستان رونقه.

وهنا بعض النماذج لبعض الفساتين المميّزة التي استخدمت كإلهام

فساتين من تصميم ليئور تشارخي

שבוע טוב… מתוך צילומים לקולקציה החדשה …

A post shared by Lior Charchy (@lior_charchy_bridal) on

סקיצה

A post shared by Lior Charchy (@lior_charchy_bridal) on

فساتين من تصميم ألون ليفني

http://instagram.com/p/ovBnbBHJQ6/

http://instagram.com/p/oiWDZZnJSf/

http://instagram.com/p/oWAolJHJVN/

فساتين من تصميم يارون بركة بتسلئيل

Friday bride

A post shared by Yaron Braha Bezalel (@yaronbrahabezalel) on

Almost ready…

A post shared by Yaron Braha Bezalel (@yaronbrahabezalel) on

اقرأوا المزيد: 398 كلمة
عرض أقل
المصمم الإسرائيلي جدعون أوبرزون (AFP)
المصمم الإسرائيلي جدعون أوبرزون (AFP)

الأزياء المتألقة: أنجح خمسة مصمّمين إسرائيليين

‎‎إيلي طهاري يعيش حلمًا أمريكيًّا، وألبير إلباز هو محبوب عالم الأزياء. إليكم على لمحة عن خمسة مصمّمي الأزياء الإسرائيليين الأكثر تألّقًا ونجاحًا في العالم

عالم الأزياء يتجدّد ولا يتوقف للحظة: كل عام، نحصل على لمحة خاطفة لمجموعات مذهلة، موسميّة (الخريف-الشتاء، الربيع-الصيف)، ابتكارات، أقمشة خاصّة، تشكيلة من الأنماط والتصاميم وما لا يُحصى من عروض الأزياء والأناقة بمستوى دولي.

من المعروف أنّ أوروبا والولايات المتحدة تقودان منذ عدّة عقود صناعة الأزياء وتمليان النغمة الريادية في الأزياء العالمية. بالإضافة إلى ذلك، فنجد في العصر الحديث الكثير من عشّاق الأزياء الراقية (‏Haute Couture‏) الذين يبحثون عن شيء مميّز، “الشيء القادم” الذي يشكل تحديًّا في عالم الأزياء.

يسعى المصمّمون وقادة الرأي في العالم كلّه دائمًا لتحديث خزانة الملابس ولتلبية الأذواق المرموقة بشكل خاصّ للكثير من النساء والرجال الذين لا يخافون من استثمار الكثير من الأموال والاهتمام بملابسهم.

http://instagram.com/p/pGO18THJdY/

ومؤخرًا، تدلّ استطلاعات الرأي للبيع بالتجزئة على أنّ الشرق الأوسط لديه أيضًّا الكثير ممّا يساهم فيه في مجال تصميم الملابس والأزياء الراقية. ولقد فّرت إسرائيل على مدى عدّة سنوات عددًا من سفراء الأزياء الراقية للعالم وضمنت مكان الكثير من المصمّمين الإسرائيليين في بانتيون المصمّمين الأكبر في التاريخ، حيث يقفون في صفّ واحد مع مصمّمين ثوريين مثل ‏Dior‏، ‏Chanel‏، ‏Versace‏، ‏Prada‏، ‏Calvin Klein‏ وكثر جيّدون غيرهم.

نهدف في هذه المقالة إلى عرض بعض النماذج لمصمّمين إسرائيليين نجحوا في القيام بذلك نجاحًا كبيرًا، وفي الريادة في مجال أزياء الشباب، والأزياء الراقية والمتطوّرة وأيضًا في تصميم ملابس الكثير من مشاهير العالم.

Alber Elbaz

المصمم الإسرائيلي ألبير إلباز (AFP)
المصمم الإسرائيلي ألبير إلباز (AFP)

لا شكّ أن ألبير إلباز هو المصمم الإسرائيلي الأكثر نجاحًا في كل الأوقات. ويعمل إلباز كمدير إبداعي لشركة Lanvin‏، دار الأزياء الفرنسية، منذ نحو عقد من الزمان، ونجح في إعادة دار الأزياء إلى صدارة الموضة.

عرض أزياء للمصصم ألبير إلباز (AFP)
عرض أزياء للمصصم ألبير إلباز (AFP)

قدم المصمّم إلباز الذي يفخر دائمًا بربطة العنق البابيون إلى البلاد من المغرب وهو في سنّ ثمانية أشهر وسكن مع عائلته في مدينة حولون (وسط إسرائيل). عند انتهائه من الخدمة العسكرية المنتظمة، سُجّل للالتحاق بكلية الأزياء الراقية “شانكار” في تل أبيب، واعتُبر منذ ذلك الحين واعدًا. بعد إنهائه دراسته عام 1986، وبحوزته مبلغ زهيد، قرّر السفر إلى نيويورك لتحقيق الحلم. بعد عامين من ذلك، عُيّنَ مساعد للمصمّم ‏Geoffrey Beene، وفي عام 1996، عُيّنَ مدير إبداعيّ لدار الأزياء Guy Laroush. وخلال حياته المهنية الخيالية، عُرضت عليه وظائف رئيسية في دور أزياء مثل ‏Ives Saint Laurent ‎‏ وسحرتْ تصميماته الكثير من الزبائن الأثرياء جدّا حول العالم. تلقّى إلباز عرضًا خياليّا: أن يستلم دار أزياء Lanvin وأن يُحدث فيها تغييرًا. استطاع خلال أربعة أعوام فقط أن يضاعف مبيعات الماركة بعشر مرات وأن يجعلها محبوبة من قبل الممثّلات كيت موس، ناتالي بورتمان، غوينيث بالترو، سارة جيسيكا باركر وغيرهم من المشاهير.

Dorin Frankfurt

D'S SUMMER DRESS >

Posted by ‎Dorin Frankfurt דורין פרנקפורט‎ on Thursday, 15 May 2014

رغم أن دورين فرانكفورت تقف قوية في سوق المصمّمين المحلّيّين في إسرائيل منذ بداية سنوات السبعينات، فلا زالت حتى الآن مستمرّة في إظهار حيوية الشباب، وتجهيز تشكيلة تصميمية ذكية وتحوّيل إيحاءات متأصّلة إلى سلع نسائية وحديثة.

درست فرانكفورت الفنّ في لندن وتصميم الأزياء في باريس، وحين عادت إلى إسرائيل افتتحت متجرًا صغيرًا في إحدى بنايات تل أبيب الفخمة. وبعد عدّة سنوات أنشأت مصنعًا، والذي يمرّ بتغييرات طفيفة حتى اليوم ويدلّ على حكمتها في التصميم والتصنيع المحلّي. يمكننا القول إنّ فرانكفورت سبقت عصرها دائمًا: وقد بدأت مع قمصان سترابلس والتي أصبحت شائعة، صنعت كتالوج فيديو منذ سنوات الثمانينات وافتتحت متجرًا ذا علامة تجارية في لندن قبل فترة طويلة من أن يحلم المصمّمون المحلّيّون بذلك.

في منتصف سنوات التسعينات، بدأت في التصميم للرجال أيضًا، وفي فترة الذروة ارتدى ماركتها تقريبًا كلّ عريس في إسرائيل الملابس الكتّانية الشبابية من صنعها. تم إغلاق خطّ الرجال مؤخرًا، ولكنّ فرانكفورت مستمرّة في تصميم ثلاث مجموعات نسائية تحظى باهتمام وإجماع إسرائيلي مع عشرات الفروع في أرجاء البلاد.

Gideon Oberson

المصمم الإسرائيلي جدعون أوبرزون (AFP)
المصمم الإسرائيلي جدعون أوبرزون (AFP)

يبرز جدعون أوبرزون في المشهد التصميمي الإسرائيلي منذ خمسة عقود، واعتُبر منذ بداية طريقه مميّزًا وحاز على لقب “الفتى الذي يُلبِس النساء”. في عام 1961، عاد إلى البلاد من باريس، وخلال كلّ السنوات التي مرّت منذ ذلك الحين، مرورًا بفترات الركود، الحروب، انهيار البورصة والتحوّلات الثقافية، كان دائمًا قائمًا، مجهّزًا بخطّه الفريد وتخصّصه في خياطة الأزياء الراقية ‏Haute Couture‏.

وُلد في إيطاليا لأبوين من يوغوسلافيا (أمه مغنية أوبرا ووالده عازف تشيلو)، ودرس تصميم الأزياء في مدرسة اتحاد الأزياء الراقية في باريس وغرس روحًا جديدة حين عاد إلى إسرائيل. افتتح عام 1968، دار الأزياء الأولى الخاصة به، وفاز في ذلك العام بمسابقة تصميم ملابس مضيفات شركة الطيران الإسرائيلية إل – عال. وتم تتويجه فورًا تقريبًا باعتباره الطفل المعجزة المحلّي، ودُعي ليقدّم عروض كثيرة وبالتوازي وصمّم لماركات ملابس كثيرة.

عرض أزياء للمصمم الإسرائيلي جدعون أوبرزون (AFP)
عرض أزياء للمصمم الإسرائيلي جدعون أوبرزون (AFP)

توسّع في بداية سنوات الثمانينات في أعماله إلى مجال ملابس السباحة، وجعله نجاحه الكبير علامة تجارية باعتباره اسمًا مرادفًا للمجال. عمل في السنوات 2004-2009 كمصمّم لدار ‏Gotte x‏ (شركة أزياء إسرائيلية متخصّصة في تصميم ملابس السباحة)، ممّا أكد أخيرًا سيطرته على مجال ملابس السباحية المحلّي. يستمر أوبرزون اليوم أيضًا في إنتاج مجموعات ذات جودة عالية وتصميم الملابس النسائية لذوات الذوق الرفيع.

Elie Tahari

المصمم الإسرائيلي إيلي طهاري (AFP)
المصمم الإسرائيلي إيلي طهاري (AFP)

يعتبر إيلي طهاري تجسيدًا حيًّا لقصّة سندريلا: فهو إسرائيلي، واضطرّ بعد طلاق والديه حين كان مراهقًا أن يكبر كطفل منعزل في أحد الكيبوتسات. حين تخرّج من الجيش تلقّى كهدية من شقيقه تذكرة طيران، وسافر إلى الولايات المتحدة وبحوزته مبلغ 100 دولار فقط.

أزياء إيلي طهاري (AFP)
أزياء إيلي طهاري (AFP)

لقد قضى ليالٍ طويلة على مقاعد حديقة سنترال بارك وفي صالات النوم المشتركة للنزلاء التابعة لجمعية الشبّان المسيحيين YMCA، وبدأ ببطء يشقّ طريقه في مجال العمل. عمل في البداية كهربائيًّا في النهار، وبائعًا في متجر ملابس في المساء. وبدأ في سنوات السبعينات بتصميم الملابس بأسلوبه الخاص، وافتتح البوتيك الأول عام 1974 في شارع ماديسون. وتُباع ملابسه اليوم في 600 متجر في أنحاء الولايات المتحدة وغيرها من نقاط البيع في أوروبا، بل ويملك سبعة متاجر رئيسية في الولايات المتحدة.

Alon Livne

http://instagram.com/p/kP2rv8nJTQ/

ألون ليفين هو النموذج الحيّ والبارز للشاب الواعد، الخارج من برنامج الرياليتي الذي نجح في كسر التقاليد والوصول إلى رُتب لم يكن يحلم بها في بداية طريقه. رغم سنّه الصغير (29) فقد استطاع المصمّم أن يصوغ سيرة مهنية ناجحة ومشبعة بالأحداث في البلاد والخارج.

وهو محبوب من قبل عدد من النساء المشهورات المعروفات هنا وفي العالم، فقد صمم ملابس المغنية الإفريقية الأمريكية، بيونسي (Beyonce)، في جولة حفلاتها الأخيرة، وأمضى فترة ليست بالقصيرة في قسم الأزياء في كلية الأزياء الراقية “شانكار” وعمل في دار الأزياء الإيطالية ‏Roberto cavalli‏.

http://instagram.com/p/kuRvXdHJXV/

اختارته أفضل المغنّيات المعروفات ونساء المجتمع الراقيات في إسرائيل لتصميم فستان العرس لحفلات زفافهنّ، وتمكّن أثناء ذلك من الفوز في المركز الأول في برنامج رياليتي الأزياء “مشروع المدرّج” (‏Project Runway‏) الإسرائيلي، والذي كان فيه المرشّح الأوفر حظّا عند حكّام البرنامج والجمهور في المنازل.

وقد بدأت المغامرة في أسبوع الأزياء في نيويورك بعد عرض مثير للإعجاب في أسبوع الأزياء الإسرائيلي في كانون الأول عام 2012. حينها شعر ليفين أنّه مستعدّ لفحص الساحة الدولية. بعد عرض ناجح في نيويورك في شباط عام 2013، قرّر أن يرتفع مرتبة وأن يعرض للمرّة الأولى مسارًا في لوحة العروض الرسميّة لأسبوع الأزياء في مدينة نيويورك (تشرين الأول 2013). كان العرض ناجحًا واعتبر الإعلام العالمي ليفين أحد المصمّمين الشباب الذين يستحقّون المتابعة.

اقرأوا المزيد: 1044 كلمة
عرض أقل
عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)
عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)

وريثة بار رفائيلي: عارضة الأزياء نتالي آيدلمان

في الوقت الذي تفكّر فيه بار رفائيلي ترك عالم عرض الأزياء العالمي قريبًا، فهناك من هي جاهزة للقيام بدورها والاستمرار في تمثيل إسرائيل في عالم الموضة

هذا هو الوقت للبدء في حفظ الاسم: نتالي آيدلمان (عمرها 17.5). تمكّنت نتالي من أن تسير على أفضل المسارات في العالم، وأن تكون نجمة على أغلفة المجلات المرموقة وتبتسم مقابل مئات الآلاف من الدولارات، وهي تسير الآن على المسار السريع في الطريق إلى قاعة المشاهير العالمية.

استأنفت آيدلمان مشاركتها في أسبوع الموضة في باريس (آذار 2014)، حيث سارت هناك على مسار الماركة الفخمة Comme Des Garcons. وحقيقة كونها تحت سنّ 15، فقد دعيتْ من قبل مشاهير الأزياء في “Prada” إلى عرض أزياء في إيطاليا.

عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)
عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)

نحن نعترف بأنّ المسألة قد تبدو محلّية جدّا، ولكن المرّة الأخيرة التي سارت فيها عارضة أزياء إسرائيلية على مسار عملاقة الموضة “Channel” كانت قبل عقدين، في الأيام التي حرقت فيها عارضة الأزياء المخضرَمة شيراز تال (لا تعرض اليوم) مسارات أسبوع الموضة في باريس. نجحت عارضة الأزياء الشابّة في أسبوع الموضة الأخير في باريس (آذار 2014) في احتلال معقلين صعبين: عروض الأزياء “Channel” و “Balenciaga”، حيث سارت هناك جنبًا إلى جنب مع ملكة العارضات، جيزيل بوندشين.

تعتبر آيدلمان، الطالبة في الصفّ الثاني عشر والتي تعيش مع والدتها في كريات أونو، إحدى عارضات الأزياء الإسرائيليات الأكثر نشاطا اليوم في الخارج، حيث لها صور لـ “Kenzo” وشاركت في عروض لدور الأزياء “‏Comme Des Garcons‏”، “‏Carven‏”، “‏Giambatistta Valli‏” وغيرها.

عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)
عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)

وإليكم بيانًا وجيزًا حول البيانات المهمّة لعارضة الأزياء التي أسرتْ بسحرها أزياء النخبة الأوروبية. الطول: 1.80. لون العينين: بنّي. الشعر: بنّي. مكان الولادة: إسرائيل. تعيش مع والدتها في كريات أونو (شمال إسرائيل). اعترفت العارضة الشابّة بأنّ موقع أحلامها هو ميلانو. وأنها تحبّ مشاهدة قناة الموسيقى العالميّة MTV. وقالت أيضًا إنّها تفكّر خلال مسيرتها في مسارات الأزياء دومًا بوالديها وتأمل بالاستمرار في تلقّي الطلبات والعمل مع مصمّمي الأزياء ودور الأزياء العالمية. من وجهة نظرها فأسوأ شيء يمكن أن يحدث لها هو السقوط من مدرّج عرض الأزياء.

عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)
عارضة الأزياء نتالي آيدلمان (Elinor Shahar personal management)

هناك تحدّيات كبيرة ما زالت تعترض عارضة الأزياء الشابّة قبل أن تصبح علامة تجارية. لا يزال الكثيرون في صناعة الموضة لا يعرفونها وهي توصف بأنّها ملائمة جدّا للذوق الأوروبي وأقلّ بالنسبة للذوق الشرق أوسطي، ولكن يبدو أنّ “الوريثة” ما لم تقل كلمتها الأخيرة بعد، وربما تكون هناك مفاجآت سارّة من جهتها تجعلها إحدى أهمّ عارضات الأزياء في المستقبل.

الصور برعاية موقع Elinor Shahar Personal Management

اقرأوا المزيد: 343 كلمة
عرض أقل