بنيامين نتنياهو (Marc Israel Sellem / Flash90)
بنيامين نتنياهو (Marc Israel Sellem / Flash90)

أين اختفى نتنياهو؟

وردت تساؤلات في إسرائيل حول سبب اختفاء رئيس الحكومة نتنياهو، الذي لم يظهر أمام الجمهور لعدة أيام: "لا ترضى أية دولة ديموقراطية بهذا الحال"

تساءل صحافيون ونشطاء اجتماعيون إسرائيليّون في نهاية الأسبوع حول سبب اختفاء رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، الذي لم يظهر أمام الجمهور منذ أن مكث في المستشفى بعد تعرضه للإنفلونزا في الأسبوع الماضي. وصل نتنياهو يوم الثلاثاء الماضي إلى مستشفى هداسا في القدس، لأنه كان يعاني من ارتفاع درجة حرارة جسمه وسعال. بعد إجراء عدد من الفحوص، تبين أنه يعاني من مرض فيروسي في المسالك التنفسية العليا، عندها تم تسريحه من المستشفى.

في منشور له في صفحته على الفيس بوك بمناسبة عيد الفصح اليهودي، رفع صورة عائلية من السنة الماضية، مع رسمة بتوقيعه، ولكن دون أن يرفق صورة جديدة. كذلك، قبل “مسيرة العودة الكبرى” التي بدأت في الأسبوع الماضي، تحدث نتنياهو مع جهات أمنية إسرائيلية، وكتب أمس (السبت) في صفحته على الفيس بوك: “كل الاحترام لجنود الجيش الإسرائيلي الذين يحافظون على حدود الدولة ويسمحون للإسرائيليين بالاحتفال بالعيد باطمئنان”.

بعد مرور أربعة أيام لم يظهر فيها نتنياهو أمام الجمهور ولم يرفع أية صورة أو مقطع فيديو، بدأ صحافيون ونشطاء إسرائيليّون يتساءلون عن سبب اختفائه، وعدم ظهوره في ظل التطورات الدراماتيكية على الحُدود مع قطاع غزة. كتب الناشط الاجتماعي إلداد يانيف أمس في صفحته على تويتر: “هذا هو اليوم الرابع على التوالي الذي لا يظهر فيه رئيس الحكومة أمام الجمهور. الحساء لا يفيد. لا ترضى أية دولة ديموقراطية بهذا”.

في أعقاب التساؤلات التي طُرحت، شارك نتنياهو أمس في صفحته على الفيس بوك صورته من لقاء له مع أصدقائه في الجيش، ولكن لم يُذكر تاريخ التقاط الصورة، ويبدو فيها طعام غير ملائم لعيد الفصح اليهودي. إضافة إلى هذا، لن تُجرى اليوم صباحا (الأحد) جلسة مجلس الوزراء الأسبوعية بسبب عيد الفصح اليهودي. تشير التقديرات إلى أن نتنياهو ما زال في مرحلة التعافي من الإنفلونزا الخطيرة، لهذا لا يظهر أمام الجمهور.

Posted by ‎Benjamin Netanyahu – בנימין נתניהו‎ on Saturday, 31 March 2018

اقرأوا المزيد: 271 كلمة
عرض أقل
الآلام الـ 10 الأكثر صعبة التي قد يعاني منها الإنسان (iStock)
الآلام الـ 10 الأكثر صعبة التي قد يعاني منها الإنسان (iStock)

الآلام الـ 10 الأكثر صعوبة التي قد يعاني منها الإنسان

إنجلترا تنشر قائمة الحالات الجسمانية الأكثر ألما التي قد يعاني منها الإنسان.. وأي حالة تؤلم أكثر، الصداع النصفي أو النوبة القلبية؟

إذا عانيتم مؤخرا من آلام، فمن المؤكد أنه تسركم معرفة أن هناك من يعاني أكثر. نشرت هيئة الخدمات الصحية الوطنية (‏NHS‏) قائمة الحالات الطبية الأكثر ألما التي قد يعاني منها الإنسان.

يحتل المرتبة الأولى “الهربس النطاقي” الذي عانى منه الإنسان في الماضي أكثر ولكنه أصبح أقل انتشارا في يومنا هذا بفضل التلقيح. تظهر في هذا المرض الخبيث كيسات مؤلمة في الصدر، الظهر، البطن، الرأس، الوجه، والذراعين، وحتى في القدمين، وتظل لمدة نحو 3 حتى 4 أسابيع. وإذا لم يكن كل ذلك كافيا، يترك هذا المرض ندبا.

يحتل المرتبة الثانية في القائمة “الصداع العنقودي” – يبدو أنه أكثر أنواع الصداع ألما. هذا النوع من الصداع مؤلم جدا، ويظهر فجأة. في أحيان كثيرة، يتم التعامل مع الصداع العنقودي بصفته أصعب ألم يتعرض له الإنسان. تتكرر نوبات الألم هذه غالبا في فترات معينة خلال السنة. مُسبب المرض ليس معروفا. المرض شائع أكثر لدى الرجال، ويعاني 56 حتى 326 من بين 100.000 شخص منه. عليكم أن تأملوا أنكم محظوظون ولا تعانون من هذا المرض.

هناك حالة طبية أخرى لم يتوصل العلم إل سبب حدوثها وهي “تجمّد الكتف”. في هذه الحالة يتعرض المريض لآلام وصعوبات أثناء حركة الكتف، تختفي تلقائيا بعد مرور نحو سنة ونصف. إن سبب ظهور هذه الحالة واختفائها ليس معروفا.

يحتل المرتبة الرابعة من حيث الألم الشائع بشكل خاصّ الألم الناتج عن كسر العظام حيث تعرض له معظم قرائنا لمزيد أسفنا. تحتل المرتبة الخامسة، متلازمة الألم الناحي المركب (CRPS) التي تؤدي إلى ألم مزمن وقاس في الأطراف. نأمل أن يحالفكم الحظ وألا تعانوا منها.

ثم تظهر سلسلة من الآلام المعروفة والشائعة لمزيد الأسف. تحتل المرتبة السادسة في القائمة النوبة القلبية. يحتل المرتبة السابعة الانزلاق الغضروفي. ثم يليه الألم الصعب الناتج عن أمراض السرطان. تحتل المرتبة التاسعة الآلام التي تحدث أثناء التهاب المفاصل، وفي المرتبة العاشرة هناك الصداع الناتج عن الشقيقة (الصداع النصفي).

اقرأوا المزيد: 285 كلمة
عرض أقل
طائرة تابعة لشركة الطيران الأسبانية Iberia (AFP)
طائرة تابعة لشركة الطيران الأسبانية Iberia (AFP)

وفاة إسرائيلي كان في رحلة جوية لقضاء شهر العسل

وفاة إسرائيلي كان في طريقه لقضاء شهر العسل في رحلة جوية بعد أن فقد وعيه. هناك شك أنه عانى من رد فعل تحسسي لمكوّنات الطعام الذي قدم له في الطائرة

03 مايو 2017 | 16:44

وفاة إسرائيلي، أثناء رحلة جوية لشركة الطيران Iberia، كانت في طريقها من أوروبا إلى ميامي، بسبب مشكلة طبية. في هذه المرحلة يُفحص سبب الوفاة الذي حدث في أعقاب رد فعل تحسسي للأطعمة التي حصل عليها في الطائرة.

“يساعد القنصل الإسرائيلي في ميامي العائلة على نقل جثمان الشاب للدفن في إسرائيل”، جاء على لسان وزارة الخارجية الإسرائيلية. نشرت مواقع الأخبار الإسرائيلية أن الشاب الإسرائيل، كان في طريقه لقضاء عطلة شهر العسل مع زوجته بعد مرور شهرين على زواجهما.

وقالت زوجة الإسرائيلي الراحل إنه معروف عن أنه كان يعاني من حساسية للفول لذلك اهتم بأن يطلب مسبقا إحضار طعام حلال (كاشير) في الرحلة الجوية.عندما انتهى زوجها من تناول الوجبة أخبرها أنه لا يشعر جيدا، فاستلقى وتدهورت حالته. عمل طاقم الطائرة على إنقاذ حياته إلا أنه اضطر إلى الإعلان عن وفاته بعدما باءت محاولات الطاقم بالفشل.

هبطت الطائرة في ميامي وكانت زوجة المرحوم تعاني من ضائقة نفسية صعبة. نُقِل جثمان الشاب للفحص الطبي وتحديد سبب الوفاة في ميامي.

اقرأوا المزيد: 152 كلمة
عرض أقل
أطفال بدو في النقب (Flash90Yaniv Nadav)
أطفال بدو في النقب (Flash90Yaniv Nadav)

المرض النادر الذي يصيب الأطفال البدو

مرض نادر يعرّض حياة الأطفال البدو في إسرائيل إلى خطر ويؤدي إلى ألا يشعروا بالألم وأن يعانوا من تلوثات كثيرة قد تؤدي إلى الوفاة

يعاني عشرات الأطفال البدو في النقب (جنوب إسرائيل) من مرض نادر، يحدث بسب خلل وراثي نادر يمنع من الأطفال أن يشعروا بالضرر الجسماني الذي يتعرضون له، ويُؤدي إلى إصابات وإعاقات، وإلى الموت أيضا في حالات كثيرة.

يُدعى الخلل الذي يعاني منه الأطفال البدو ‏CIPA‏, ‏‎(Congenital Insensitivity to Pain with Anhidrosis ‎‏)، عدم الإحساس الخلقي بالألم. يعني نقص التعرّق أنه بالإضافة إلى أن الأطفال لا يشعرون بالألم فهم غير قادرين على التعرّق. إن احتمال نقل هذا الخلل الوراثي وراثيا يتحقق عندما يحمل الوالدان نسخة من الجين المُصاب وبهذه الطريقة فقط يُنقل الخلل وكذلك المرض النادر إلى الأطفال البدو. إذا نقل أحد الوالدين نسخة من الجين المُصاب، فيكون ابنهما سليما، ولكنه يحمل الجين المُصاب لـ‎ ‎CIPA‎.

وثق أطباء في أنحاء العالم بضع مئات الحالات من عدم الإحساس الخلقي بالألم حتى اليوم. في صحراء النقب في إسرائيل، المرض شائع جدا لذلك يخصص الأطبّاء في مستشفى سوروكا، في بئر السبع، أياما ثابتة في الأسبوع لعلاج الأولاد المرضى.

وقال الأطباء المسؤولون الذين يعالجون هؤلاء الأطفال في مستشفى سوروكا لصحيفة “هآرتس” إن المشاكِل الطبية التي حدثت نتيجة الخلل الوراثي متنوعة بدءا من الحروق، الكسور، وحتى التلوثات الصعبة. وجاء أيضا في صحيفة “هآرتس” التي استطلعت الحالات الحادة التي وصلت إلى المستشفى لتلقي العلاج، أن “الكثير من الأزواج البدو يتزوجون من أبناء القبيلة، ويكونون أقرباء من الدرجة الأولى في الكثير من الأحيان. بهدف التغلب على حالة CIPA، من الضروري أن يكون الوالدان حاملي عوامل وراثية متنوعة أكثر”.

مستشفى سوروكا في بئر السبع (Flash90\Miriam Alster)
مستشفى سوروكا في بئر السبع (Flash90\Miriam Alster)

وتكمن المشكلة في أن جهاز المناعة لدى مرضى CIPA أضعف من جهاز المناعة لدى الأشخاص المتعافين. حتى أن الجروح الصغيرة قد تؤدي إلى تلوثات لديهم، قد تنتهي بتسمم دموي جراثيمي مهدد للحياة. لذلك يصل معظم المرضى إلى المستشفى بشكل ثابت لتلقي العلاج.

النقب هو منطقة جافة. عند خروج المواطنين من المدينة الجنوبية الكبيرة في بئر السبع، يتنفسون غبارا، يمرون عبر مبان حديدية، وبنايات مبنية من البطون البسيط. تؤدي طرق ترابية إلى البلدات البدوية. يعيش أكثر من نصف السكان البدو في النقب (210,000 بدوي) في هذه البلدات، ويعيش معظم السكان تحت خطّ الفقر.

يحاول والدو الأطفال الذين يعانون من CIPA باستمرار معرفة كم من الحرية يمكن منحها لأطفالهم وإلى أي مدى يجب حمايتهم. لا يستطيع هؤلاء الأطفال إدارة طفولة عادية لأن كل إصابة قد تؤدي إلى تلوث ومن ثم الوصول إلى المستشفى.

يكافح زعماء القبائل وشيوخ كثيرون ضد زواج الأقارب وحتى أن الكثير منهم يتحدثون عن أهمية الزواج المختلط في أيام الجمعة في المساجد أيضا. قبل عشرات السنوات، عندما كانت المجموعة السكانية في النقب أصغر، كان من السهل تجاهل بعض حالات CIPA . ‎ولكن النساء يلدن اليوم ما معدله ثمانية أطفال. وقد ازداد حجم السكان بشكل ملحوظ منذ الخمسينيات، وازداد عدد الأطفال المرضى أيضًا.

يوصي الشيوخ في النقب للأزواج المخطوبين أن يجتازوا فحوصا وراثية قبل الزواج للتأكد من عدم وجود عوامل وراثية شبيهة كبيرة بينهم. ويتحدث الشيوخ أيضا مع نساء حوامل حول أفضليات التشخيص قبل الولادة ويبارك جزء منهم أيضا النساء اللواتي يقررن عدم متابعة الحمل عند وجود شك لحدوث المرض.

صحيح أن التغيير بطيء إلا أنه يحدث في المجتمَع البدوي. فقد نجح الأطبّاء في سوروكا، والشيوخ المحليون في خفض عدد المولودين الذين يعانون من CIPA‎، باستمرار.

اقرأوا المزيد: 486 كلمة
عرض أقل
هاتف ذكي (AFP)
هاتف ذكي (AFP)

5 آلام يمكن أن يسببها الهاتف الذكي

هل تعانون من تشنج في العنق طوال الوقت؟ انزعاج في الظهر؟ يبدو أن الهاتف الذكي الذي تمسكون به طوال اليوم هو المسؤول عن ذلك

تشتت انتباهنا وحدوث حوادث

الضرر الأكثر شيوعا عند استخدام الهاتف الذكي هو تشتيت الانتباه أثناء القيادة مما يتسبب بحوادث قد تكون مميتة. يتسبب استخدامه بشكل مفرط حول العالم بمئات آلاف الحوادث للمشاه، راكبي الدراجات أو السائقين الذين يتضررون نتيجة تشتيت الانتباه.

آلام في الإبهام

صدقوا أو لا تصدقوا، فرغم أن شاشات الهواتف الذكية حساسة جدا للمسات الأصابع إلا أن العديد من الأشخاص يعانون من آلام في الإبهام بسبب الاستخدام المفرط أكثر مما هو متوقع وتصفح الرسائل بشكل خاص من أعلى الشاشة حتى أسفلها.

آلام في العنق

عندما ينظر الأشخاص إلى الأسفل أثناء استخدام الهاتف الذكي بهدف الكتابة أو القراءة (عوضا عن الوقوف بشكل مستقيم) يشكل ذلك ضغطا كبيرا على العامود الفقري. وقد يؤدي ذلك إلى إرهاق العضلات ويؤثر في العظام أيضا.

آلام في الظهر

لا ينحي الرأس فقط عند استخدام الهاتف الذكي. فعندما نحني العنق والكتفين إلى الأمام تنقبض عضلاتنا الأمامية وفي المقابل تضعف العضلات الخلفية مما يؤدي إلى خلل في التوازن على الأمد البعيد. النتيجة: حدوث آلام وتوتر في الظهر، في الجزء العلوي من العامود الفقري بشكل خاص.

آلام في الرسغ

عندما يكون كف اليد بوضعية ثابتة ومستمرة من أجل إرسال الرسائل يحدث ضغط زائد على الأوتار ومفصل كف اليد حتى الكوع. وجود كف اليد بوضعية معينة لمدة طويلة قد يسبب جهد أعصاب الرسغ وتخدير الأصابع.

تحذير: لا يشكل ما ذكر أعلاه تشخيصا طبيا

اقرأوا المزيد: 205 كلمة
عرض أقل
صورة توضيحية (Moshe Shai/Flash90)
صورة توضيحية (Moshe Shai/Flash90)

الجيش الإسرائيلي سيُجند حاملي فيروس نقص المناعة المكتسبة (HIV) للخدمة الكاملة

تغيير في أعقاب العلاجات الحديثة: سيُجند الجيش الإسرائيلي حاملي مرض الإيدز للخدمة في صفوفه، ويجري الحديث عن 10-20 شابا سنويًّا. وفي هذه الأثناء، هناك حاجة إلى فحص كل حالة على حدة ويعود اتخاذ القرار إلى لجنة خاصة

كشفت الصحيفة الإسرائيلية “يديعوت أحرونوت” اليوم أن الجيش الإسرائيلي ينوي تجنيد شباب حاملي فيروس نقص المناعة المكتسبة (HIV) للخدمة العسكرية الكاملة. إذ يتم في هذه الأيام، تسريح حاملي هذا المرض بشكل فوري وتلقائي.

حاليًّا، تصل طلبات التجنيد من أهالي الأولاد حاملي هذا المرض. لقد قال الأهالي إنه في أعقاب تحسن علاج حاملي المرض الطبي، وكون احتمال نقل المرض إلى أشخاص آخرين ضئيلا جدا لذلك يجب تجنيدهم. على أية حال، ليست هنالك نية لإدراجهم في وحدات قتالية أو مهام قد تؤدي إلى جرحهم. ومع ذلك، يجب أن يكون وضع المرض في حالة سبات بهدف التجنيد وسيتم فحص كل حالة على حدة من قبل لجنة خاصة وهكذا فإن التجنيد ليس شاملا تماما.

يدور الحديث عن 10-20 شابا سنويا. ولقد شجع ضابط طبي رئيسي في الجيش الإسرائيلي هذه الخطوة الحديثة، وأقام للمرة الأولى في تاريخ الجيش الإسرائيلي طاقما خاصا بهدف إنجاز أعمال تهدف إلى تغيير السياسة الحالية. ثمة عمل طويل للحصول على الموافقة النهائية على إحداث التغيير.

تُجند جيوش العالم الغربية حاملي المرض. وفي الولايات المتحدة، هناك تقييد وحيد لحاملي المرض وهو أنهم ليسوا قادرين على الخدمة خارج الدولة.

اقرأوا المزيد: 173 كلمة
عرض أقل

الراقصة الصغيرة التي تأسر قلوب المتصفحين

أودري شابة تعاني من مرض يشكل خطرا على حياتها وقد مرت حتى الآن بالكثير من الأمور الصعبة خلال حياتها القصيرة. رغم ذلك، فهي ما زالت متفائلة، بشوشة ولا تتوقف عن الرقص

قد تبدو لكم هذه الفتاة أنها مجرد بنت صغيرة فاتنة تعرف كيف ترقص بشكل لا يجيده الكثير من البالغين، ولكنها مميزة بشكل خاص. فالفتاة أودري نثري، من كنتاكي الواقعة في الولايات المتحدة، هي بطلة بكل معنى الكلمة تواجه مرضا نادرًا في الدم ويشكل خطرا على حياتها.

أصبح في صفحتها على الفيس بوك، والتي فتحها والداها، أكثر من نصف مليون لايك، وتحظى الأفلام القصيرة وهي ترقص بملايين المشاهدات. ما لا يعلمه معظم الناس، هو أنه من خلف هذه الشعبية التي تحظى بها أودري في الشبكات الاجتماعية فهي تواجه مرض عدم التنسج الصرف لكرات الدم الحمراء الوراثي (DBA). ويؤدي هذا المرض إلى عدم إنتاج النخاع الشوكي ما يكفي من خلايا الدم الحمراء.

في الصورة أودري تجند الأموال (فيس بوك)
في الصورة أودري تجند الأموال (فيس بوك)

وُلدت أودري مع ثقب في القلب وتعاني من حنك مشقوق وبسبب مرضها فإن سرعة نموها أبطأ من باقي الأولاد من نفس جيلها. يستغل والدها شهرتها من خلال الشبكة الاجتماعية من أجل خلق وعي تجاه المرض ومن أجل تجنيد الأموال لإجراء الأبحاث حول المرض.

أجرى والد أودري في الماضي لقاءَ مع “مييل أونلاين” وقال: “أودري هي فتاة سعيدة، ذكية، محبة، تحب الرقص، والاستماع إلى الموسيقى وتترك انطباعا جيدا لدى كل من يلتقي بها”.

شاهدوا أفلام الفيديو القصيرة

 

اقرأوا المزيد: 182 كلمة
عرض أقل
قريباَ في شوارع تل أبيب - جرذان في كل مكان (Thinkstock)
قريباَ في شوارع تل أبيب - جرذان في كل مكان (Thinkstock)

تل أبيب في ذعر: هجوم الجرذان

مع بداية الحفريات في الأرض من أجل إقامة القطار الخفيف في تل أبيب، من المرتقب أن تنشأ مشكلة: مئات آلاف الجرذان التي تعيش تحت الأرض ستشعر بالذعر وستغرق الشوارع

تصعد الجرذان، من حين لآخر، إلى الشوارع من أجل جمع الطعام من صناديق القمامة، أو حتى أنها تغزو بيوتنا وتجبرنا على استدعاء خبير مبيدات، ولكنها طالما بقيت تحت الأرض فلا يولي لها بنو البشر اهتماما. السؤال الوحيد هو ماذا سيحدث عندما سيحفر التل أبيبيّون شوارعهم؟

لا تزال الجرذان في مدينة تل أبيب يافا لا تعرف ذلك، ولكن في الثاني من شهر آب سيُخرّب فيه عالمها. في حال لم تكن هناك تأجيلات أخرى، ستبدأ حفريات الخط الأحمر للقطار الخفيف الذي سيربط بين بيتح تكفا، بني براك، رمات جان، تل أبيب وبات يام.

في الأشهر القادمة سيتم حفر نفقين متقابلين في المدينة التحتى لتل أبيب، واللذين سيتم تشغيلهما على طول الجزء الواقع تحت الأرض والذي سيربط بين 10 محطات مختلفة على طول منطقة العاصمة تل أبيب.

وبصرف النظر عن الضوضاء، الاختناقات المرورية والغبار الكثيف، فمن المتوقع أن تنشأ مشكلة صحية أكثر خطورة، وهي مشكلة الجرذان. بالنسبة للفئران التي تسكن في المجاري، فمن المحتمل أن يكون الخطّ الأحمر للقطار نوعًا من الخراب. لم تكن هناك أبدا محاولة تسلّل عدوانية إلى هذا الحدّ لمناطق معيشتها. السيناريو الذي يتبادر إلى الذهن هو مجموعات من الفئران تخرج فجأة من جحورها وتتجوّل في شوارع المدينة.

التل أبيبيّون في ذعر من الآن، ولكن هل هناك مبرّر للذعر؟ يقول العديد من صيّادي الجرذان في المدينة إنّه للذعر ما يبرّره حقّاً.

قريباَ في شوارع تل أبيب - جرذان في كل مكان (Thinkstock)
قريباَ في شوارع تل أبيب – جرذان في كل مكان (Thinkstock)

تَعتبرُ الجرذان حفريات القطار الخفيف في تل أبيب هزّة أرضية، لأنها تشعر في ذاتها أن الأرض تهتزّ وسيكون الأكثر أمنا لها هو الهروب إلى الأعلى. ولأنها تعرف كيف يتم الصعود إلى الأعلى فسيصعد معظم الجرذان إلى الطوابق العليا من المباني عن طريق الأنابيب أو الأشجار.

يُقدّر عدد الفئران في تل أبيب وما حولها بمئات الآلاف. بحسب الخبراء في مجال الصرف الصحي، ليس فقط أن الحفريات قد أنشأت مواجهة مباشرة بين الجرذان والسكان، وإنما من المتوقع أيضًا أن تؤدي إلى صراعات داخلية فيما بينها أيضًا. سيصعد بعضها إلى السطح، وبعضها سيتحرّك إلى منطقة أخرى في المجاري، حيث أن هناك فعلا شريحة سكانية كبيرة من الجرذان، وحينها ستكون هناك معركة إقليمية ستتسبّب بأن يهرب الكثير منها وتبحث عن الاحتماء في المحلات التجارية والمنازل.

ومن المعروف أيضًا أن الفئران تنشر الأمراض، بشكل أساسيّ من خلال البراغيث التي تعيش عليها. استطاع الطاعون الأسود الذي ضرب أوروبا أن يقضي على ربع إلى نصف سكان أوروبا ونحو 35 مليون صيني.

إذا حدث وباء الفئران هذا فستكون مشكلة جدّية، لأنّ الإبادة أيضًا باستخدام المبيدات ليست الأمر الأكثر صحّيا وهناك لذلك أيضًا عواقب مدمّرة جدّا على النظام البيئي.

في كل مكان في مواقع التواصل الاجتماعي يمكن أن نعثر على علامات أولية للذعر. يقوم العديد من المستخدمين للفيس بوك وتويتر بتصوير ورفع صور لجرذان تتجوّل في شوارع المدينة نتيجة للاستعدادات قبيل الحفريات.

اقرأوا المزيد: 415 كلمة
عرض أقل
انتشار اللحى في العالم (AFP)
انتشار اللحى في العالم (AFP)

لماذا لا يُستحسن تربية الذقن؟

الوجوه المزيّنة بلحية هي ذروة الموضة اليوم ويشرح العلماء لماذا يعرّض الرجال أنفسهم للخطر بتربية ذقونهم رغم الموضة الشائعة

موضة الذقن الطويلة موجودة في كل مكان. يتخلى الشبان عن ماكينات الحلاقة ويربون شعر وجوههم. هناك أشخاص مُلتحون على مناصات عروض الموضة، في الجامعات، في المقاهي، في الحافلات. وكأن الجميع قد قرروا تربية ذقونهم.

إلا أنه حسب رأي عالم الميكروبيولوجيا من مدينة نيومكسيكو (جون غولوبيك)، الذي أخذ عينات من ذقون طويلة إلى المختبر، اكتشف بأن الذقون الطويلة قد تكون ملوثة جدًا، حتى أكثر من المراحيض.

اكتشف الباحث أنه في جزء من الذقون الطويلة توجد كمية طبيعية من البكتيريا، إنما في جزء آخر هناك كمية بكتيريا مماثلة لما يمكن إيجاده في المرحاض. “لو تم اكتشاف تلك البكتيريا في المياه التي نشربها” يقول الباحث “لما كان يُعتبر صالحًا للشرب”.

أظهرت نتائج الفحص التي حصل عليها غلوبيك وجود نسب تلوث غير عالية كثيرًا لتتسبب بحدوث أمراض للملتحين لكن “هناك نسبة مُعينة من التلوث التي هي بلا شك مُقلقة” يقول ويضيف “حاولوا إبعاد أيديكم عن وجوهكم قدر الإمكان أو احلقوا ذقونكم”.

اقرأوا المزيد: 144 كلمة
عرض أقل
قلق بين الغزيين من تفشي مرض إنفلونزا الخنازير عام 2009 (Flash90/Wissam Nassar)
قلق بين الغزيين من تفشي مرض إنفلونزا الخنازير عام 2009 (Flash90/Wissam Nassar)

ليس فقط الإيبولا: الوباء الذي هدد العالم

على مدى سنوات وجودها، صمدت البشرية أمام تهديدات بيولوجية مختلفة منها أمراض وفيروسات قاتلة

أعاد انتشار فيروس إيبولا إلى أذهان خبراء منظمة الصحة العالمية فكرة أنه على الرغم من التطور العلمي لا يزال العامل البيولوجي يُشكل تهديدًا كبيرًا على مستقبل البشرية. تحظى الفيروسات أيضًا، في العصر الذي تُجسّر فيه التكنولوجيا فجوات الزمن والمسافة، للانبعاث من جديد بمساعدة الطائرات والسفن. كل تلك العوامل تجعلنا نسأل أنفسنا من جديد إن كنا تعلمنا من تاريخ البشرية، وهل ذلك سيعود ويكرر ذاته من جديد.

"أوقفوا تفشي مرض الإيبولا" (AFP)
“أوقفوا تفشي مرض الإيبولا” (AFP)

“الوباء” وفق التعريف، هو انتشار مرض يصيب البشر وينتشر على مساحة واسعة في دولة ما، وحتى في عدة قارات. سُجلت أول ظاهرة وباء أصابت البشرية وتم توثيقها في القرن الـ 14 عندما انتشر في أوروبا مرض “الموت الأسود”، المعروف اليوم باسمه العلمي “الطاعون”. في ذلك الحين أيضًا كانت وسائل النقل هي التي أسهمت بانتشار المرض، عندما جلبت السفن القادمة من الشرق الفيروس القاتل معها إلى قارة أوروبا، ومن هناك انتشر المرض وقتل ما بين 75 – 180 مليون شخص.

تسبب سوء الظروف الصحية في الشرق أيضا بظهور وباء آخر: الكوليرا. تم تشخيص المرض لأول مرة في الهند في القرن الـ 16 تقريبًا وحتى القرن الـ 19 كان قد وصل الوباء إلى الشرق الأوسط، روسيا وأوروبا. فقد العديد من الأشخاص، الذين أُصيبوا بفيروس الأمعاء المسبب للمرض، حياتهم خلال انتشار الوباء. تم تسجيل آخر ضحية للمرض في هايتي عام 2010 بعد الهزة الأرضية التي ضربت البلاد.

وجدت الدول الأوربية، مع انتهاء الحرب العالمية الأولى، نفسها أمام ضربة إضافية، حصدت عددًا من الأرواح يفوق عدد ضحايا الحرب نفسها. تمكن المرض، الذي أُطلق عليه حينها اسم “الإنفلونزا الإسبانية”، من حصد أرواح 50 – 100 مليون شخص حول العالم، معظمهم من الجنود الذين أُصيبوا بالفيروس، خلال الحرب، في الدول التي شاركت في القتال.

حملة إبادة الدواجن خوفاً من تفشي مرض إنفلونزا الطيور عام 2011 (Flash90/Gershon Elinson)
حملة إبادة الدواجن خوفاً من تفشي مرض إنفلونزا الطيور عام 2011 (Flash90/Gershon Elinson)

تم تشخيصه أكثر وباء معروف في عصرنا هذا عام 1981 حيث تم تعريف المرض القاتل والغامض ذاك باسم “متلازمة نقص المناعة”، المعروف اليوم أكثر باسم “الإيدز”. مات ما يقارب 25 مليون إنسان على مدى الأعوام الـ 30 الأخيرة نتيجة هذا المرض. لم يتم العثور حتى الآن على لقاح ضد فيروس الإيدز (HIV) المسبب للمرض، ولكن، بفضل علاج دوائي مُدمج تم تطويره في تسعينيات القرن الماضي، يمكن إطالة أعمار المصابين بالفيروس وتحسين جودة حياتهم.

نالت بعض الفيروسات القاتلة، التي ظهرت في السنوات الأخيرة، اهتمام منظمات الصحة العالمية فقط بعد أن حدث تحول جيني داخل تلك الفيروسات جعلها فيروسات مميتة. ومثال على ذلك “أنفلونزا الخنازير” و”أنفلونزا الطيور”، المرضان اللذان تم تشخيصهما في عام 2009. أصيب ثلث سكان العالم، على الأقل، بالفيروس ولكن أدى التحرك السريع لمنظمات الصحة العالمية ضد الوباء إلى تقليل نسبة الضحايا نتيجة هذا المرض بشكل كبير.

اقرأوا المزيد: 396 كلمة
عرض أقل