أعمال العنف التي جرت في كولونيا (AFP)
أعمال العنف التي جرت في كولونيا (AFP)

منفّذو الاعتداءات الجنسية في كولونيا غالبيتهم من اللاجئين

تقرير في إسرائيل: ألمانيا تطلب من إسرائيل معرفة كيف يمكنها استيعاب تيار المهاجرين الهائل من سوريا ومن شمال أفريقيا، وسيناقش وزير الاستيعاب الإسرائيلي ذلك مع وزير الداخلية الألماني في برلين

أوضحت السلطات الألمانية، أمس، أنّ معظم منفّذي الاعتداءات الجنسية التي جرت في مدينة كولونيا عشية رأس السنة هم من المقيمين غير الشرعيين وطالبي اللجوء. أثارت تلك الجرائم، التي وصفتها السلطات على أنها غير مسبوقة، غضبا عارما في ألمانيا ونقاشا عاما، كان مستعرا بخصوص قدرة الدولة على استيعاب نحو 1.1 مليون لاجئ وصلوا إلى أراضيها في العام الماضي.

وورد من مكتب المدّعي العام في كولونيا أنّه قد تم التعرف حتى الآن على 73 مشتبهًا، معظمهم من شمال أفريقيا. وتشمل قائمة المشتبه بهم الآن 30 مغربيا، 37 جزائريا، 4 عراقيين، 3 ألمانيين، 3 سوريين، 3 تونسيين بالإضافة إلى ليبي، إيراني ومشتبه آخر من مونتينيغرو.

وقد نُشرت هذه البيانات على خلفية نشر شائعات تقول إنّ ثلاثة من المشتبه بهم فقط هم لاجئون مسلمون. وقالت السلطات الألمانية إنّ هذه الشائعات هي بمثابة “هراء مطلق”.

وفي هذه الأثناء، نشرت اليوم صحيفة “إسرائيل اليوم” أنّ إسرائيل سترشد ألمانيا حول طرق استيعاب الأعداد الكبيرة من المهاجرين. وقد انضمّ وزير الاستيعاب الإسرائيلي زئيف إلكين إلى رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، في رحلته الجوية إلى ألمانيا، ومن المرتقب أن يلتقي هناك بوزير الداخلية الألماني المسؤول عن الهجرة وكذلك بالمسؤول عن المهامّ الخاصة في مكتب المستشارة أنجيلا ميركل.

وقال إلكين لصحيفة “إسرائيل اليوم” إنّ النموذج الإسرائيلي يتضمن تعاملا مع أعداد كبيرة من المهاجرين وإنّه رغم الاختلاف بين الحالتين فهناك أشياء يمكن تعلّمها وتطبيقها. وستوجه إسرائيل ألمانيا حول طريقة التعامل مع المهاجرين في كلّ ما يتعلّق بالتعليم، الصحة، السكن، والعمل.

اقرأوا المزيد: 225 كلمة
عرض أقل
  • يجب احترام النساء، من دون أهمية للزي الذي يرتدينه (Bayerischer Rundfunk)
    يجب احترام النساء، من دون أهمية للزي الذي يرتدينه (Bayerischer Rundfunk)
  • يُحظر حل أي نزاع بالعنف! (Bayerischer Rundfunk)
    يُحظر حل أي نزاع بالعنف! (Bayerischer Rundfunk)
  • يُحظر ضرب الأطفال، سواء كانوا أبناءك أو أبناء الآخرين (Bayerischer Rundfunk)
    يُحظر ضرب الأطفال، سواء كانوا أبناءك أو أبناء الآخرين (Bayerischer Rundfunk)
  • من المُستحسن دائمًا الحفاظ على اتصال بصري عند التحدث مع شخص ما (Bayerischer Rundfunk)
    من المُستحسن دائمًا الحفاظ على اتصال بصري عند التحدث مع شخص ما (Bayerischer Rundfunk)

الدليل الألماني للمُهاجرين: هكذا تتفادون التحرش الجنسي

دليل إرشادي حول التصرفات اللائقة في الحيز الجماهيري والذي نشرته السلطات قبل أشهر يزداد انتشاره إثر أحداث العنف الجنسي الجماعي التي وقعت في كولونيا

12 يناير 2016 | 14:35

يحتل كتيب للإرشاد السلوكي الأخلاقي في ألمانيا، كان قد نُشر في شهر تشرين الأول الماضي ويهدف إلى تعليم مئات آلاف المُهاجرين الذين دخلوا إلى ألمانيا قواعد السلوك الأوروبية، العناوين في وسائل الإعلام العالمية، للمرة الثانية. يتناقض الكُتيب الإرشادي، الذي يفسر تفسيرا واضحا كيف يجب التصرف وما هي التصرفات الممنوعة في ألمانيا، مع أحداث العنف الجنسي القاسية التي شهدتها مدينة كولونيا في ليلة رأس سنة 2016، حيث تم الإبلاغ عن أن ألف مُهاجر، غالبيتهم من شمال أفريقيا، ارتكبوا عمليات تحرش جنسي جماعي ضد نساء ألمانيات.

يحتوي الكُتيب الإرشادي على نصائح مثل:

من المُتبع الترحيب بشخص ما ووداعه من خلال المُصافحة

من المُتبع الترحيب بشخص ما ووداعه من خلال المُصافحة
من المُتبع الترحيب بشخص ما ووداعه من خلال المُصافحة

من المُستحسن دائمًا الحفاظ على اتصال بصري عند التحدث مع شخص ما

من المُستحسن دائمًا الحفاظ على اتصال بصري عند التحدث مع شخص م
من المُستحسن دائمًا الحفاظ على اتصال بصري عند التحدث مع شخص م

يجب احترام النساء، من دون أهمية للزي الذي يرتدينه. هذه القوانين تُطبق على الرجال في ألمانيا أيضًا

يجب احترام النساء، من دون أهمية للزي الذي يرتدينه
يجب احترام النساء، من دون أهمية للزي الذي يرتدينه

يُسمح للمثليّين إظهار ميولهم الجنسية على الملأ

يُسمح للمثليّين إظهار ميولهم الجنسية على الملأ
يُسمح للمثليّين إظهار ميولهم الجنسية على الملأ

يُحظر حل أي نزاع بالعنف!

يُحظر حل أي نزاع بالعنف!
يُحظر حل أي نزاع بالعنف!

إن لم تتقيّدوا بهذا ستجدون أنفسكم في السجن

إن لم تتقيّدوا بهذا ستجدون أنفسكم في السجن
إن لم تتقيّدوا بهذا ستجدون أنفسكم في السجن

وستواجهون مشاكل في استيعابكم كلاجئين قانونيين

وستواجهون مشاكل في استيعابكم كلاجئين قانونيين
وستواجهون مشاكل في استيعابكم كلاجئين قانونيين

يُمكن حل الخلافات بمساعدة الآخرين (البالغين، الوسطاء)

يُمكن حل الخلافات بمساعدة الآخرين
يُمكن حل الخلافات بمساعدة الآخرين

يُحظر ضرب الأطفال، سواء كانوا أبناءك أو أبناء الآخرين. هذا الأمر ممنوع في ألمانيا

يُحظر ضرب الأطفال، سواء كانوا أبناءك أو أبناء الآخرين
يُحظر ضرب الأطفال، سواء كانوا أبناءك أو أبناء الآخرين

يُمكن لمن يتعرض للعنف التقدم بشكوى

يُمكن لمن يتعرض للعنف التقدم بشكوى
يُمكن لمن يتعرض للعنف التقدم بشكوى

 

اقرأوا المزيد: 170 كلمة
عرض أقل
  • أعمال العنف التي جرت في كولونيا (AFP)
    أعمال العنف التي جرت في كولونيا (AFP)
  • رأس السنة الميلادية في كولونيا (AFP)
    رأس السنة الميلادية في كولونيا (AFP)

العنف الجنسي ونقطة التحوّل لدى المهاجرين المسلمين إلى أوروبا

هدّدت أحداث 1/1/2016 في المدينة الألمانية كولونيا، والتي قام فيها مئات المهاجرين بالاعتداء الجنسي الجماعي ضدّ نساء ألمانيات، بتغيير تعامل أوروبا مع استيعاب ملايين اللاجئين إلى الأبد

من المبكر أن نقرر إذا ما كان الأول من كانون الثاني 2016 سيُذكر في التاريخ كنقطة تحوّل في تعامل أوروبا وألمانيا بشكل خاصّ مع المهاجرين المسلمين والأفارقة في أراضيها، ولكن كما يبدو فإنّ الأحداث الصادمة التي جرت في تلك الليلة ستبقى في الذاكرة لفترة طويلة.

وقد تجمّعت مجموعة من نحو ألف شخص، كان معظمهم من الرجال المهاجرين، أمام محطة قطارات كولونيا المركزية وبدأوا بالتحرّش الجنسي والسطو على النساء اللواتي تواجدن في المكان للاحتفال بالعام الجديد. قالت الشرطة الألمانية إنّ التحقيقات تركّز على مشتبه بهم من شمال أفريقيا.

وبلغ عدد اللواتي قدّمن شكوى بأنّه تم الاعتداء عليهنّ في ألمانيا في ليلة رأس السنة الميلادية من قبل مهاجرين من شمال أفريقيا والبلدان العربية ومن قبل مواطنين ألمان أكثر من 500. وفقا لبيانات الشرطة، فنحو 40% من الشكاوى تتعلق باعتداءات جنسية.

المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل (AFP)
المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل (AFP)

والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل التي قادت سياسة الباب المفتوح تجاه المهاجرين المسلمين هي التي تدفع ثمنا باهظا على هذه الأحداث الصادمة. في السنة الماضية فقط، استوعبت ألمانيا بقيادة ميركل أكثر من مليون لاجئ.

وقدّم زعماء الحزب المسيحي الديمقراطي الذي تقوده ميركل برنامجا يتيح للقضاء صلاحيات لطرد المهاجرين الذين تتم إدانتهم بجرائم خطيرة، وأعربت ميركل نفسها عن دعمها لهذا البرنامج. وبسبب الضغوط الكبيرة التي مورست على ميركل فقد ألغت سفرها المخطط له إلى المنتدى الاقتصادي في دافوس.

ويعتقد محللون في جميع أنحاء العالم بأنّ سياسة استقبال المهاجرين التي انتهجتها ميركل تقود إلى كارثة، وإلى تغيير طابع القارّة الأوروبية. فعلى سبيل المثال، وصف المحلل روس داوذت ميركل بأنها “غبية وجاهلة”، ودعاها إلى الاستقالة في أقرب وقت. وقد أوضح بأنّ الحقيقة هي أنّ 71% من المهاجرين هم رجال، ومعظمهم ينظر إلى النساء كملبّيات لحاجياتهم الجنسية بخلاف طريقة التفكير الليبرالية في أوروبا. ومن ثم، فإنّ الصراع أمر لا مفرّ منه.

وفي هذه الأثناء، يتعلم الأوروبيون الآن عن كثب معنى كلمة التحرش. وألمح المحلل نِك هالت الكاتب في الموقع المحافظ “برايتبرت” بأنّ المهاجرين المسلمين قد جلبوا معهم هذه الظاهرة، التي تذكّر بالاعتداءات الجنسية التي واجهتها صحفيّة في شبكة CBS الأمريكية، وهي لارا لوجان، في ميدان التحرير في القاهرة عام 2011. وأشارت مدوّنة ألمانية اسمها أليس شفارتسير إلى أنّ هذه الأحداث العنيفة هي نتيجة “التسامح الخاطئ” تجاه المهاجرين.

ومن الواضح إذن أن العنف الذي انفجر في كولونيا يزيد من الاحتكاك بين ألمانيا العلمانية والليبرالية وبين المهاجرين القادمين من خلفية ضعيفة اقتصاديا، مفتقدة للتعليم العالي، وذكورية. ويبدو أن ألمانيا، وأوروبا كلها، ستقرر بأنّها لم تعد قادرة على التصالح مع هؤلاء السكان قريبا.

اقرأوا المزيد: 376 كلمة
عرض أقل