قطع العلاقات مع قطر

الأسبوع في 5 صور (AFP;flash90)
الأسبوع في 5 صور (AFP;flash90)

الأسبوع في 5 صور

ممرضة يهودية تُفاجئ الفلسطينيين، سر المستوطنة الملوّنة التي ظهرت واختفت بشكل غامض، موقع تعارف في غزة بين النساء الأرامل والرجال المتزوجين، والمزيد

09 يونيو 2017 | 11:29

تلخيص الأسبوع في 5 صور فقط:

ممرضة يهودية ترضع طفلا فلسطينيا

الممرضة أولاه أوستروفسكي مع الطفل أيمن وإحدى قريبات عائلته
الممرضة أولاه أوستروفسكي مع الطفل أيمن وإحدى قريبات عائلته

أثار أحد أكثر الأخبار تأثيرا في الأسبوع الماضي المشاعر لأنه يصف خطوة بسيطة وإنسانية ولكنها نادرة. وصلت إلى مستشفى هداسا عين كارم في القدس عائلة بعد أن تعرضت إلى حادث طرق خطير. توفي الوالد متأثرا بجراحه، كانت إصابة الأم بالغة، واحتاج الطفل الذي نجا أثناء الحادث إلى الرضاعة سريعا. لم تتردد الممرضة الإسرائيلية التي عالجت أفراد العائلة في إرضاع الطفل الفلسطيني المصاب الذي كان في عمر صغيرتها.

عرفت الممرضة أنها ليست قادرة وحدها على إرضاع الطفل فتوجهت إلى صديقاتها الأمهات في الفيس بوك طالبة المساعدة على إرضاع الطفل. قالت الممرضة لاحقا: “في غضون ساعتين، تلقيت آلاف الإعجابات وهناك نساء أعربن عن استجابتهن ورغبتهن في تقديم المساعدة. كانت هناك متطوعات كن مستعدات للسفر من حيفا لإرضاع الطفل”.

دول عربيّة تقطع علاقاتها مع قطر

الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير قطر (AFP)
الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير قطر (AFP)

مرت قطر هذا الأسبوع بحالة أشبه بهزة سياسية واقتصادية. ما زالت مساعي التسوية سارية ولكن الخوف في الدولة الصغيرة ما زال مستمرا وأصبحت الأطعمة في المتاجر آخذة بالنقصان وكذلك العملة في المصارف.

يقدر محللون إسرائيليّون أن الجزيرة وعلاقاتها الودية مع إيران والإخوان المسلمين أديا إلى أن تقطع الدول العربيّة علاقاتها مع قطر الواحدة تلو الأخرى.

في ظل أجواء الفوضى، سافرت الصحفية الإسرائيلية، أورلي أزولاي إلى قطر بشكل خاص، حيث ليست هناك علاقات رسمية بينها وبين إسرائيل، لتغطية أحداث الأزمة.

كما وأعلنت شركة الطيران الإسرائيلية “أركيع” أنه صحيح حتى وقتنا هذا لن توقف التعاون بينها وبين الخطوط الجوية القطرية.

موقع تعارف في غزة يشجع تعدد الزوجات

زواج في قطاع غزة - صورة توضيحية (AFP/ROBERTO SCHMIDT)
زواج في قطاع غزة – صورة توضيحية (AFP/ROBERTO SCHMIDT)

موقع “وصال” هو في الواقع شركة ناشئة في غزة، تهدف إلى زواج الغزيين، لا سيما النساء الأرامل من الرجال المتزوجين. في مقابلة خاصة مع مؤسس الموقع في صحيفة النيويورك تايمز، قال إن الموقع الذي بدأ يعمل منذ ثلاثة أشهر فقط نجح في عقد مراسم ‏160‏ عرسا.

يعود القرار إليكم فيما إذا كان الموقع يشكل بشرى سارة للنساء الأرامل في غزة أو أنه يعزز الوضع الذي بحسبه يُحدَد الزواج في البداية وفق معطيات محددة مثل مستوى أجر الرجل، أو لون بشرة المرأة.

يوفال همبولبال وسط الفلسطينيين

ال"مستوطنة" الجديدة
ال”مستوطنة” الجديدة

سارع مواقع فلسطينية إلى الإعلان عن إقامة بؤرة إسرائيلية جديدة في الضفة الغربية. ولكن اتضح بعد وقت قصير أن الخبر كاذب، وأن في وسع الفلسطينيين أن يهدأوا. لم يدور الحديث عن بؤرة استيطانة بل عن موقع للتصوير لمسلسل إسرائيلي للأطفال للنجم الإسرائيلي “يوفال همبولبال”.

عند الانتهاء من التصوير تم تفكيك الموقع وعاد المكان إلى ما كان عليه سابقا. من الغريب أن محرري المواقع لم يميزوا بين السطوح الملونة بشكل بارز في موقع التصوير وبين المستوطنات ذات الأسطح الحمراء.

كيف غيّر الإنسان وجه الشرق الأوسط قبل 11500 سنة؟

البحر الميت (Flash90/Hadas Parush)
البحر الميت (Flash90/Hadas Parush)

نجح بحث إسرائيلي في اكتشاف شهادات حول تغييرات بيئية طرأت على حياة البشر عند الانتقال من مجتمَع يعتمد على الصيد إلى مجتمَع زراعي في الشرق الأوسط من خلال حفريات في البحر الميت.

حفر باحثون في جامعة تل أبيب في إسرائيل حتى عمق 460 مترا في مركز البحر الميت ووجدوا شهادات لتغييرات بيئية طرأت عند نشوب الثورة الزراعية قبل 11500 عام. وفق شهادات الباحثين الإسرائيليين، جاءت أعمال الحفر بهدف توثيق التغييرات البيئية التي طرأت على الشرق الأوسط خلال 200 ألف الأعوام الأخيرة.

اكتشف الباحثون أن قبل 11500 عام بدأ الإنسان يعتمد على الزراعة ويقيم القرى بدلا من التنقل. أثرت هذه القرى جدا في الطبيعة من حولها، ومن بين أمور أخرى، قطع سكان القرى الأشجار لبناء المنازل وحرقوا الغابات للحصول على مراع للحيوانات.

يدعي الباحثون أن هذه الأبحاث هامة لفهم مساهمة البشر في الاحتباس الحراري ومعرفة الخطوات التي على البشر اتخاذها لضمان أن تعيش الأجيال القادمة بسلام على الكرة الأرضية.

اقرأوا المزيد: 538 كلمة
عرض أقل
سوق واقف في الدوحة خلال رمضان 2017 (AFP)
سوق واقف في الدوحة خلال رمضان 2017 (AFP)

صحفية إسرائيلية تتجول في شوارع قطر بعد قطع العلاقات

كتبت صحفية يديعوت أحرونوت، أولي أزولاي، من قطر: السفن الإيرانية اخترقت الحصار الخليجي على قطر، محملة بالمواد الغذائية التي ملأت رفوف المتاجر، لكن أوراق العملة الأجنبية نفدت في البنوك

08 يونيو 2017 | 10:26

نشرت صحيفة “يديعوت أحرونوت”، في عددها الصادر اليوم، الخميس، تقريرا خاصا لمراسلتها المختصة بالشؤون السياسية في الولايات المتحدة، أورلي أزولاي، التي وصلت من واشنطن إلى الدوحة، ونقلت انطباعاتها عن أجواء المدينة بعد قرار قطع العلاقات، وعزلها عن محيطها العربي. ووصفت الإعلامية قطر بأنها “لاس فيغاس الشرق”، مليئة بالأضواء والمتاجر، لكن دون رواد.

واستهلت الكاتبة والصحيفة الإسرائيلية يومياتها في قطر كاتبة “في مطار حمد الدولي، أطفأوا الأضواء أبكر من المعتاد. صالة الاستقبال التي تعج بالناس في الأيام العادية بعد مغيب الشمس، حين تصل الرحلات الجوية من الشرق والغرب، كانت فارغة. وظهرت كلمة “إلغاء” بحروف حمراء على معظم الرحلات القادمة على لوح حالة الرحلات”.

وتابعت الصحيفة الإسرائيلية أن المسافرين الذين وصولوا معها إلى قطر كانوا من العاملين الأجانب. هنديون سافروا للولايات المتحدة لقضاء عطلة مع عائلتهم. وقال أحدهم للصحيفة “لا يعرف أحد ما الذي أدى إلى هذا التوتر في الخليج”.

وتكتب الصحيفة الإسرائيلية أن الحصار السعودي على قطر تم اختراقه بعد وصول سفينتين إيرانيتين إلى شواطئ قطر، محملتين بمواد غذائية. وكذلك وصلت سفن محملة من سري لنكا. “في سوبرماركت كارفور امتلأت الرفوف مرة ثانية بالبضاعة الجديدة بعد أن أفرغت من فزع الحصار. الجوع ليس واردا في قطر في الراهن، لكن الضائقة جاءت من مكان آخر، ففي البنوك نفدت أوراق العملة الأجنبية” حسب أزولاي.

قطريون يقفون عند مكتب شركة القطرية للطيران (AFP)
قطريون يقفون عند مكتب شركة القطرية للطيران (AFP)

“لا أحد يعرف ماذا تريد قطر: من ناحية أقام فيها الجيش الأمريكي قاعدة عسكرية الأكبر في المنطقة، ومن ناحية هي شريكة مع إيران في بئر نفط تدر على مليارات الدولارات” تكتب أزولاي للقراء الإسرائيليين وتتابع “قطر هي واحدة من الدول الأغنى في العالم، يعيش فيها 600 ألف قطري فقط. يعشون بين قصور لمساجد فخمة، والأعمال الشاقة يقوم بها العمال الأجانب”.

“التوتر في المنطقة يبعث على القلق. يبدو أن القادة في المنطقة يعانون من الملل، فيتناحرون من حين إلى آخر على أمور تافهة. دولتنا آمنة مثل فنلندا وأكثر. لدينا موارد طبيعية بوفرة ولا ينقصنا شيء. آمل أن تنتهي حرب “الأنا” هذه لأنها ستدمر لؤلؤة الخليج” قالت قطرية عائدة من تعليمها في الولايات المتحدة للصحيفة الإسرائيلية.

وختمت الصحيفة التقرير الذي سينشر غدا الجمعة بالكامل على صفحات “يديعوت أحرونوت”، كاتبة “بعد أن حل المساء وصدح صوت المؤذن بانتهاء الصوم، حفلت الشوارع ومراكز الشراء بالناس. مع حصار أو من دون حصار، القطريون يحبون حياة الرخاء”.

اقرأوا المزيد: 346 كلمة
عرض أقل