Office Baboon
Office Baboon

قرود “بابون المكتب” تجتاح الشبكة

تُشعِل شرائط مُصوّرة لحيوانات البابون، وهي تُقلّد أشخاصا يجلسون في مكتب، موقعَ تويتر في الأيام الأخيرة. يُرفِق المُتصفّحون شعار "بابون المكتب" إلى جانب التغريدات المُسلّية

بدأ الأمر بشكل عفويّ. إذ تم إرفاق أشرطة مُصوّرة لقرود، من فصيلة البابون، وهي جالسة بجانب طاولة مكتب، بحيث أُخِذت هذه الأشرطة من موقع  GETTY IMAGE  ونُشِرت على الشبكة. ليس واضحا كيف انتشر الأمر بهذه السرعة في الأيام الأخيرة، أو حتّى من أين بدأ، لكنّ القرود، التي تُقلّد تصرّفات الناس خلال يوم عمل في المكتب، قد استولت على قلوب المُتصفّحين.

يوجد في موقع GETTY IMAGE مخزنٌ هائل من الصور والفيديوهات المُصمَّمة من أجل وسائل الإعلام، الناشرين والمُنتِجين ذوي حقوق النشر. تظهر في الأيام الأخيرة شرائط قرود “بابون المكتب” على موقع تويتر دون توقّف، ويقوم المُتصفّحون بتغريدها مرارا وتكرارا إلى جانب التعليقات المُسليّة.

يظهر في كلّ شريط من هذا النوع قرد من فصيلة البابون وهو يقوم بعمل بشريّ يؤدّيه الناس بشكل عامّ أثناء العمل بالمكاتب. إذ بدا في أحد الشرائط قردُ بابون وهو يرمي حاسوبا محمولا بغضب، وفي شريط آخر يقوم قرد بابون بالتكلّم عبر الهاتف وعلامات التوتّر تتجلى عليه، في حين نرى في الشريط الثالث قردَ بابون وهو يُجري العمليات الحسابية على الآلة الحاسبة غضبانا.

شاهدوا تغريدات المُتصفّحين وفيديوهات القرود:

https://twitter.com/Office_Baboon/status/637337581605257220

https://twitter.com/Office_Baboon/status/637338994834055168

https://twitter.com/Office_Baboon/status/637348621722198017

https://twitter.com/Office_Baboon/status/637954937247412224

 

اقرأوا المزيد: 167 كلمة
عرض أقل
قرود البابون (Tibor Jager/Ramat Gan Safari/FLASH90)
قرود البابون (Tibor Jager/Ramat Gan Safari/FLASH90)

حب ثلاثي خطير في حديقة الحيوانات

قرد من نوع بابون في حديقة الحيوانات في حيفا شعر بالإهانة جراء خيانة شريكته له مع قرد يافع فقام بقتل طفلهما

تكون القرود أحيانًا حساسة وحاقدة وخطيرة أكثر من الإنسان وقد تتصرف بشكل يذكّرنا بالمسلسلات الدرامية التلفزيونية أكثر من الطبيعة. ما زال القائمون على حديقة الحيوانات في حيفا يحاولون استيعاب الكارثة التي حلت بقفص قرود البابون بعد أن حدثت قصة الحب الثلاثية الخطيرة.

يعيش 17 قرد بابون في قفص واحد في حديقة الحيوانات حيث يسيطر عليه قردان ذكران بالغان. بدأت القصة عندما وصل قردان يافعان إلى سن البلوغ وبدءا يهددان مكانة ونفوذ القردين البالغين.

استغل أحد القرود اليافعة المكانة المتزعزعة للقرود البالغة وتسبب في حمل إحدى القردة في القفص والتي كانت شريكة قديمة ومخلصة لأحد القرود البالغين. بعد أن ولدت أنثى القرد ابنها هاجمه القرد البالغ الغاضب بسبب الخيانة وقتله.

يقول طاقم حديقة الحيوانات أن أم القرد تجوّلت طوال يوم كامل بينما تعانق ابنها الميت ورفضت تركه. “تركنا لها وقتًا للحداد”، هذا ما قاله أفراد الطاقم لصحيفة “يديعوت أحرونوت”، كان جميع أفراد مجموعة القرود في حالة حداد وتمكنا في المساء فقط من فصل الأم عن جثة ابنها بهدوء”.

أصبح القرد البالغ منبوذًا داخل قفص قرود البابون بعد الحادث الأليم. يقول أعضاء الطاقم إن: “الجميع يبتعدون عنه ويبقى وحيدًا معظم الوقت”. بالمقابل، أصبح القرد اليافع أحد قادة القفص ولديه الآن شريكتان.

اقرأوا المزيد: 185 كلمة
عرض أقل