(Flash90 / Hadas Parush; Al-Masdar / Guy Arama)
(Flash90 / Hadas Parush; Al-Masdar / Guy Arama)

أزمة العزوبة عند اليهود المتدينين في إسرائيل

يشعر المزيد من الشبان المتدينون الإسرائيليون بصعوبة في العثور على شركاء حياة ملائمين ويظلون عزابا حتى سن متأخرة؛ لماذا تحدث هذه الظاهرة وكيف يمكن التغلب عليها؟

في السنوات الأخيرة، بات كبار الجالية اليهودية في إسرائيل قلقين من ظاهرة العزوبية المتأخرة الآخذة بالازدياد ما يسبب زيادة في عدد العزاب الذين لا يتزوجون حتى وقت متأخر نسبيًّا. يتلقى الشبان المتدينون توجيها منذ سن صغيرة للعثور على شركاء حياة ملائمين للزواج وإقامة عائلة يهودية وفق التقاليد الدينية المتعبة، وفي الماضي، كان من الممكن أن نلاحظ فجوة كبيرة في سن الزواج في المجتمَع المتديّن مقارنة بالمجتمَع العلماني. ما زال في يومنا هذا أيضا سن الزواج في المجتمَع المتديّن منخفضا مقارنة بالمجتمع العلماني، ولكن الفوارق تقلصت مع مرور الوقت.

منذ السنوات الماضية، أصبح المتدينون الإسرائيليون مشغولين بظاهرة العزوبية، لهذا بدأت تُجرى مؤتمرات، تُكتب مقالات، تُلقى محاضرات وتُدار نقاشات، وتُقام دورات مختلفة لمواجهة هذه الظاهرة وتقليصها. ففي السنة الماضية، دعا الحاخام رونين لوبيتش، رئيس حركة “نأماني توراه وعفوداه” (Ne’emanei Torah Va’Avodah) الجمهور لمتابعة العمل على ظاهرة العزوبية المتأخرة، موضحا: “يتعرض العزاب لتدهور نفسي وديني في أحيان كثيرة كلما كانت فترة العزوبية أطول”. وأضاف: “العزوبية لدى المتدينين هي الأصعب موضحا أن المتدينين الحريديم يتزوجون في سن صغيرة بعد عملية وساطة زواج واسعة النطاق، ويتزوج العلمانيون في سن متأخرة ولكنهم يعيشون حياة زوجية وجنسية، وبالمقابل لا يقيم الشبان المتدينون علاقة زوجية ولا جنسية”.

حفل زفاف يهودي (Hadas Parush / Flash90)

من بين الأسباب لهذه الظاهرة المنتشرة، يشير الكثير من الشبان المتدينين إلى أنهم لا يتلقون الوسائل العاطفية الضرورية للعثور على شريكات الحياة وإقامة علاقة زوجية في سن صغيرة. إضافة إلى هذا، يتعرض هؤلاء الشبان أو الشابات لضغط اجتماعي للعثور على شركاء حياة والزواج، ما قد يحقق نتيجة عكسية. وفق أقوال الخبيرة النفسية، د. أييلت فيدر كوهين فإن “ممارسة الضغط صعبة وتُحدث مشاكل كثيرة لأنها تؤدي إلى صراعات، غضب ولا تسمح بمعرفة الرغبات الشخصية والتعرف إلى أسباب عدم تحقيق الذات. من الصعب على العزاب معرفة أسباب عزوبيتهم لأنهم يشعرون مذنبين ولديهم مشكلة”. أشارت فيدر أيضا إلى أن جزءا من المشكلة يعود إلى الفارق الكبير بين الشبان والشابات النابع بشكل أساسي من أن المتدينين لا يتعلمون معا في المرحلة الثانوية، لهذا ليس هناك عامل مشترك بينهم.

“أنهيت دراستي للقب الأول بامتياز، وأعمل، وأعتبرُ مهنية، وأحقق تقدما في عملي، ولكن رغم هذا، بما أنني عزباء تتعامل معي صديقاتي بصفتي مسكينة، فاشلة وتعيسة”، قالت نعماه، ابنة 33 عاما، التي أوضحت أنه مهما كانت ناجحة في المجالات الأخرى فهذا “لن يساعدها”. نعماه هي واحدة من بين عشرات آلاف الشابات والشبان المتدينين العزاب الذين يشعرون أن هناك حاجة إلى أن يجتاز النقاش العام في المجتمع المتدين تغييرا، ليشعر العزاب بأنهم عاديون ولا يتم وصمهم بـ “عزاب” فقط. “بصفتنا أفراد في المجتمَع علينا أن نطوّر قدرات وننظر إلى العزاب نظرة شاملة. ويجب أن يتغير الحديث، والمكانة التي يموضع فيها المجتمع العزاب الذين يعيشون فيه”، وفق رأي التربوية أورطال شليسل، التي تزوجت في سن 32 فقط.

صورة توضيحية (iStock)

إضافة إلى نقص الوسائل العاطفية، تؤثر التغييرات العامة التي يمر فيها المجتمع المتدين في مجال التعارف. لقد أدى دخول الإنترنت إلى عالم المتدينين، المغلق نسبيا، إلى تغيير عالم التعارف تماما. فإذا كانت الوساطة الطريقة الأساسية للتعارف في المجتمَع المتديّن، فاليوم هناك الكثير من مواقع التعارف للمتدينين والحريديين في النت، التي أصبحت شعبية جدا في السنوات الماضية. من جهة، يحظى العرض الكبير الموجود في مواقع التعارف بإعجاب الكثير من الشبان، ولكن من جهة أخرى يثير ارتباكا لديهم. إضافة إلى هذا، تؤدي حرية العمل لدى الشبان والعرض الواسع في عالم التعارف عبر النت، إلى صعوبة في إرضاء الشبان.

يُدعى أحد مواقع التعارف الأكثر نجاحا في المجتمع المتديّن “شليش غان عيدن” (Shlish Gan Eden). أوضح أساف نافون، المسؤول عن الموقع، في مُقابلة معه مؤخرا، أن ظاهرة العزوبية المتأخرة في المجتمع المتديّن آخذة بالازدياد، ويعود سببها، من بين أسباب أخرى، إلى الوصم داخل المجموعات الفرعية في المجتمع المتدين، إذ إن الكثيرين يبحثون عن شركاء حياة من المجموعة ذاتها. ثمة مشكلة أخرى طرحها نافون وهي الأهمية الكبيرة التي يوليها الشبان والشابات المتدينون للجيل. فوفق أقواله، يتضح من تجربة أجريت في موقع التعارف الخاص به، أنه من الأسهل الحصول على شركاء حياة عندما لا يُذكر العمر.

موقع التعارف “شليش غان عيدن” (لقطة شاشة)

يتابع المسلسل الوثائقي “كفار مؤحار” (أصبح متأخرا)، الذي صدر قبل عدة أشهر، العزاب والعزباوات المتدينين في سن 30 عاما وأكثر، ويوثق عالمهم الداخلي وحياتهم العزوبية في المجتمع المتدين. “تحدد العزوبية هوية معينة، حتى إذا كانت مؤقتة، وقد رغبت أن أركّز عليها”، قال مُخرج المسلسل، مئير كلاينر، وهو شاب أعزب متديّن عمره 36 عاما. وفق أقواله، لاحظ أثناء التصوير أن “هناك لدى أكثرية العزاب حاجة أساسية لتحديد مكانتهم في المجتمَع. ففي نهاية المطاف، المجتمع المتدين هو مجتمع يتضمن فئات كثيرة، والسؤال الذي يطرح هو هل يمكن أن يجد العزاب لهم مكانا ضمن هذه الحالة الشخصية المؤقتة، كيف يحدث ذلك، ومتى”.

وأضاف كلاينر موضحا: “إذا سمح المجتمع للعزاب بألا يشعروا بعزلة فهذه خطوة رائعة. إن الحياة العادية، التي تتضمن عائلات وأطفال، هي بيئة سليمة أكثر للعزاب أيضا، وفي نهاية المطاف تدفع أفرادها قدما أسرع نحو إقامة عائلة”.

مُخرج المسلسل، مئير كلاينر (لقطة شاشة)

يمكن العثور في يومنا هذا، من بين عدد من الحلول المقترحة لمشكلة العزوبية المتأخرة، على مؤتمرات تهتم بهذا المجال، لقاءات تدريب للشبان، وحتى دورات وورشات عمل استعدادا للحياة الزوجية، تُقدّم فيها نصائح للعثور على شركاء حياة. “شاركت في ورشات عمل جنونية، بكيت وصرخت، وفهمت أمور كثيرة، ولكن لم يحدث أي شيء”، قال حنانيا وهو شاب أعزب متديّن عمره 37 عاما شارك في سلسلة النت “كفار مؤحار”. من جهته، رغم الصعوبات، فقد ساهمت العزوبية المتأخرة في صقل شخصيته وأثرت في قدراته على إقامة علاقات حميمة كثيرا. “أشعر أن هذه السلسة علمتني درسا من أهم الدورس التي تعلمتها. وأني أصبحت إنسانيا أكثر”، لخص حنانيا أقواله.

اقرأوا المزيد: 847 كلمة
عرض أقل
عروس إسرائيلية - صورة توضيحية ( Serge Attal / FLASH90 )
عروس إسرائيلية - صورة توضيحية ( Serge Attal / FLASH90 )

الإسرائيلية التي قررت أن تتزوج “زواجا ذاتيا”

قررت شابة إسرائيلية التوقف عن انتظار اقتراح زواج من شاب، وأن تتزوج نفسها، فكانت الإجابة على اقتراح الجواز إيجابية طبعا

29 ديسمبر 2017 | 14:04

“عنبال خياط”، شابة إسرائيلية عمرها زهاء 30 عاما، قررت أنها سئمت من الانتظار حتى يعرض عليها شاب الزواج، فاختارت أن تجري “زواجا ذاتيا”. فرفعت على صفحتها في الفيس بوك خاتم الخطوبة الذي اشترته، ودعت عائلتها وأصدقاءها لحفل زواجها الذي أجرته أمس (الخميس)، الذي حضره الجميع فيما عدا العريس.

في المقال الذي نشرته في الموقع الإسرائيلي ynet، كتبت عنبال أنها تمتعت بشكل أساسيّ بأن تختار فستان العرس الأبيض الجميل، وأن والدتها فرحت كثيرا بمناسبة زواجها، حتى أنها تقبلت حقيقة أنه لن يشارك عريس في حفل الزواج.

خاتم الخطوبة الذي اشترته شابة إسرائيلية تجري “زواجا ذاتيا”

أصبح “الزواج الذاتي” مؤخرا ظاهرة منتشرة. وفي التسعينيات، أصبح منتشرا في العالم الغربي، وانتشر بشكل خاصّ بعد حلقة من المسلسل الأمريكي الشعبي “الجنس والمدينة” الذي أعلنت فيه الشخصية الرئيسية أنها ستتزوج “زواجا ذاتيا” بعد أن سئمت تبذير المال لشراء الهدايا لصديقاتها.

وفعلت عنبال العروسة الإسرائيلية كل ما في وسعها ليبدو العرس حقيقيا تماما. فغيّرت حالتها الشخصية في الفيس بوك من “عزباء” وكتبت “مخطوبة”، وحصلت على الكثير من الرسائل المفاجئة والمربكة من أصدقائها، الذين تساءلوا إذا كان لديها شريك حياة. وتساءل أحد أصدقائها إذا تزوجت لأنها أصبحت حاملا.

وثقت عنبال “عرسها” وأعدت مقالة عنه، دون أن تخبّر زملاءها.”مَن يعرفني حقا، أدرك أن شيئا ما لا يسير كما ينبغي، وسريعا ما سُئلت إذا كان الحديث يجري عن عرس حقيقي أو نكتة أخرى”.

اقرأوا المزيد: 201 كلمة
عرض أقل
لقطة شاشة من التقرير الأخباري
لقطة شاشة من التقرير الأخباري

هل دفعت شركة أخبار إسرائيلية لمومسات بهدف إعداد تقرير إخباري؟

تساؤلات عديدة في إسرائيل في أعقاب تقرير إخباري أعدته القناة الثانية، ويوثق حياة اللهو لشبان إسرائيليّين عزاب في رومانيا مع مومسات، بعد أن اتضح أن القناة دفعت للمومسات

حذفت شركة الأخبار المسؤولة عن القناة التلفزيونية الأكثر مشاهدة في إسرائيل، القناة الثانية، تقريرا تحقيقيا كان معدا لصالح برنامج إخباري “أولبان شيشي” عُرِض فيه شبان إسرائيليّون يتنزهون في رومانيا لأهداف جنسية.

يعتبر برنامج “أولبان شيشي” (ستوديو الجمعة) الذي يُبث كل يوم جمعة بدءا من الساعة الثامنة مساء عبر القناة الإسرائيلية الثانية، أحد برامج التحقيقات الإعلامية، الأكثر جدية في وسائل الإعلام الإسرائيلية.

أثار التقرير الإخباريّ الذي بُثَ يوم الجمعة الماضي (12.05)، أثناء ذروة أوقات المشاهدة، ردود فعل لاذعة في أوساط المشاهدين، حيث غضبوا لأن البث يبدو بثا يهدف الى إقامة رحلات منظمة إلى رومانيا، عنوانها “حفلات للعزاب”، بمشاركة فتيات من رومانيا. ونُشر في وسائل الإعلام الإسرائيلية أيضا أن هناك شك كبير أن محرري التقرير الإخباريّ أنتجوا أجزاء منه بشكل خاص.

ووفقًا للاشتباه‎ ‎فإن مشهد سيارة الليموزين برفقة مومسات الذي أثار غضب الكثير من المشاهدين في إسرائيل، كان من إنتاج أخبار القناة الثانية ذاتها بهدف التقرير الإخباريّ.

كما ذُكر آنفًا، تطرق التقرير الإخباريّ الذي أثار ضجة عارمة إلى تصرفات الإسرائيليين في بوخارست، رومانيا، واهتم بشكل أساسيّ بحفلات العزاب في المدينة، بما في ذلك الدفع للمومسات.

تفشي ظاهرة الدعارة في رومانيا منذ انضمامها الى الاتحاد الأوروبي عام 2007 (AFP)
تفشي ظاهرة الدعارة في رومانيا منذ انضمامها الى الاتحاد الأوروبي عام 2007 (AFP)

وفق أقوال أحد الشبان الذين أجريت معهم المقابلة لصالح التقرير فإن “الليموزين ليست تابعة لهم. قال لنا ممثل القناة الثانية إننا سنسافر في سيارة الليموزين ولم نعرف عما يدور الحديث تماما، ولم ندفع مقابل السفر فيها”.

اعتذر مدير عامّ نشرة الأخبارة الثانية علنا إزاء التقرير قائلا: “لا شك أنه كان من المفترض أن يُعرض التقرير بشكل آخر. هناك أهمية لعرض هذه الظاهرة المقيتة.. كان من الأفضل أن يُسأل الأشخاص الذين أجريت معهم مقابلات أسئلة ثاقبة وأن تكون أقوال المذيعين ثاقبة أكثر ضد هذه الظاهرة المرفوضة التي طُرحت في التقرير”.

ثار غضب الإسرائيليين بشكل أساسيّ لأن شركة الأخبار، التي تعتبر شركة موثوق بها، نجحت في خلق استعراض واهٍ “‏Fake News‏”، و “نشر أخبار كاذبة” بهدف زيادة نسبة المشاهدة، وعرضت ظاهرة خطيرة من تشييء النساء، وكأن الاستعراض شرعي والتقرير الإخباري عادي.

ازدهار صناعة الجنس في رومانيا

طرح التقرير الإخباريّ والنقاش الجماهيري في إسرائيل، ضد ظاهرة حفلات العزاب الإسرائيليين في رومانيا، أسئلة خطيرة حول صناعة الجنس المزدهرة في رومانيا في السنوات الماضية.

بعد أن انضمت رومانيا إلى الاتحاد الأوروبي عام 2007، أصبحت منصة مركزية في أوروبا لممارسة العلاقات الجنسية. تعتبر رومانيا واحدة من بين 5 دول رائدة في أوروبا بالاتجار بالبشر. ورغم أن الدعارة والتجارة بالبشر في رومانيا غير قانونيَين، إلا أن عدد الأشخاص الذين يعتبرون “عبيدا عصريين” في رومانيا هو 80000. أكثر من ذلك، يتراوح عمر الفتيات اللواتي يتم الإتجار بهن بين 13 حتى 18 عاما، حيث أن ثلث ضحايا الإتجار بالنساء من أجل الدعارة هو من القاصرات.

اقرأوا المزيد: 399 كلمة
عرض أقل
الإسرائيليون لا يرغبون في الزواج (Osnat Krasnanski)
الإسرائيليون لا يرغبون في الزواج (Osnat Krasnanski)

الإسرائيليون لا يرغبون في الزواج

65% من الرجال الإسرائيليين و 50% من النساء الإسرائيليات في أعمار 25 حتى 29 ما زالوا عزابا. في أية مدينة إسرائيلية هناك أكبر عدد من العزباوات؟

الإسرائيليون لا يسارعون في الزواج، وخصوصا في تل أبيب. هذا ما تُظهره بيانات دائرة الإحصاء المركزية التي نُشرت اليوم (الأربعاء).

وفقا للبيانات، فإنّ متوسّط سنّ الزواج في أوساط الرجال الذين تزوّجوا للمرة الأولى عام 2014، كان 27.6 والنساء 25. ارتفع متوسّط سنّ الزواج في الـ 45 سنة الأخيرة بما يقارب الـ 3 سنوات في أوساط الذكور، وبنحو 3 سنوات في أوساط الإناث.

نتيجة ارتفاع سنّ الزواج في المجتمع اليهودي، فإنّ نسبة الرجال اليهود العزاب بين سن 25-29 قد ارتفعت من 28% إلى 65% في نهاية 2014. وقد ارتفعت نسبة النساء العزباوات في هذه الفئة العمرية، في نفس الفترة من 13% إلى 50%.

في أي المدن هناك أكبر عدد من العزاب؟

أظهرت بيانات دائرة الإحصاء المركزية أنّه 83% من الرجال في سنّ 25 حتى 29 في تل أبيب و 70% من النساء في تلك الأعمار فيها – عزاب وعزباوات.

في المقابل، فإنّ 20% من الرجال في نفس الأعمار في مدينة بني براك (مدينة حاريدية، في ضواحي تل أبيب) هم عزاب و 13% من النساء.

وظهر أيضا أنّه في عام 2014 قد تزوّج 50,797 زوجا في إسرائيل في مؤسسات دينية تحمل ترخيصا لإجراء الزواج، 36,900 من بينهم أزواج يهود، 11,878 مسلمون، 1,078 – دروز و 860 مسيحيون.

معدّل إجمالي الزواج (عدد الزيجات لكل ألف نسمة في متوسط عدد السكان) هو 6.2 لكل ألف في مجموع السكان، ستّة من ألف في أوساط اليهود، 8.3 من ألف في أوساط المسلمين، 8 من ألف في أوساط الدروز و 5.3 من ألف في أوساط المسيحيين.

اقرأوا المزيد: 232 كلمة
عرض أقل
العزوبية أفضل من الحياة الزوجية؟ (Thinkstock)
العزوبية أفضل من الحياة الزوجية؟ (Thinkstock)

العزوبية أفضل من الحياة الزوجية؟

إثباتات كثيرة أن حياة العزوبية، أحيانا، أفضل من الحياة الزوجية لبني البشر. أمامكم كل الأسباب والتفسيرات

11 أغسطس 2016 | 19:18

وصل موسم الأعراس إلى ذروته. حل الصيف، وأصبحت تملأ دعوات الأعراس والخطب والكثير من الإعلانات المفرحة حول اقتراحات الزواج صفحات الفيس بوك الخاصة بكم. إن الاهتمام اللا نهائي في البحث عن الزوج أو الزوجة لملء حياتكم وبناء مستقبل أفضل معكم، يبدو أنه قضاء مبرم للجنس البشري.

ولكن يبدو أن الكثير من الباحثين بدأوا يثبتون أن الادعاء “أن الحياة الزوجية أفضل لبني البشر”، هو ادعاء خاطئ في أسوأ والحالات وفي أحسنها.

تعرض صحيفة “‏Independent‏” البريطانية قصة باحثة أمريكية في علم النفس التي تدعي أن حياة العزوبية تضمن تحديدا لبني البشر أن يعيشوا حياة سعيدة وصحية أكثر.

ادعت بروفيسور بيلاه ديه باولو (‏Bella DePaulo‏) في مؤتمر لأخصائيي النفس الكبار في دنفر، الولايات المتحدة، أنها فحصت أكثر من 800 بحث طبي ونفسي حول العزوبية، أبحاث فحصت الظاهرة طيلة 30 عاما الأخيرة، وتوصلت إلى استنتاج مختلف.

حب وسعادة (Thinkstock)
حب وسعادة (Thinkstock)

“أظهرت الأبحاث التي قارنت بين المتزوجين والعازبين، أن العازبين حافظوا على رغبتهم في التطور والتقدم في الحياة”، وفق أقوال ديه باولو في المؤتمر. وأضافت قائلة: “يقدّر العُزّاب عمل الأشخاص الآخرين المجهد أكثر”. فالعازبون يهتمّون بإنجاز عملهم بطريقة أفضل من المتزوّجين، ويكونون أقلّ عرضة للمشاعر السلبيّة.

بعيداً عن المعوقات الاقتصادية والاجتماعية، ترى دو باولو أنّ العزوبية خيار شخصيّ، يلجأ إليه بعض الأشخاص بملىء إرادتهم، وليس لأنّهم لم يجدوا الشريك المناسب، أو لأنّ الحظ أو الظروف الماديّة لم تساعدهم على الارتباط. وتشير إلى أنّ العازبين يكونون على علاقة أفضل بأهلهم، واخوتهم، وأصدقائهم، وجيرانهم، وزملائهم في العمل. وتضيف أنّ الزواج يجعل الأشخاص “ضيّقي الأفق”. لذلك لا يجب على العازبين أن يفكّروا دوماً بآلام الوحدة وما قد تسبّب لهم مع التقدّم بالعمر، لأنّ الوحدة لها أيضاً فوائد كثيرة على الصعيد النفسي‎.‎

اقرأوا المزيد: 254 كلمة
عرض أقل
زواج عربي في إسرائيل (Flash90Hamad almkt)
زواج عربي في إسرائيل (Flash90Hamad almkt)

الحالة: مسلمة عزباء

يوفر المفتون الإسلاميون المعتدلون دعما دينيا وعاطفيا يلائم معضلات المجتمعات الإسلامية في الغرب. هم يسعون إلى احترام قرار المؤمنين في ما يتعلق بالحياة الزوجية ووقت الدخول فيها، وسوى الاستجابة الفقهية يتم دعم المؤمنة العزباء

اعتاد المجتمع الإسلامي المحافظ على وسم النساء المسلمات العازبات في الغرب بصفتهن “منتجا انتهى تاريخه”؛ فهنّ يجدن صعوبة في العثور على “النصف الآخر”، يجلسن، بلا أطفال، في بيوت أهلهنّ، ويتحملنَ عبء رعايتهم ورعاية الأسرة القريبة. هناك من بينهنّ، كما يقال، من يتّخذن قرارا بالبقاء دون زواج أو تفضيل حياة العزوبية الطوعية. في الغالب فهنّ نساء محترفات ومتعلّمات يربحنَ المال لمعيشتهنّ.

عدّدت إحداهنّ، الكاتبة الأسترالية من أصول فلسطينية – مصرية، رندة عبد الفتاح، الأسباب التي جعلت ظاهرة العازبات في أوساط المسلمات في الغرب ظاهرة بارزة ومؤلمة جدا، ووجّهت انتقادات للوصمات التي تم إلصاقها بهنّ. في كتابها No Sex In The City الصادر عام 2012 قالت عبد الفتاح إنّه يتم “استبعاد” النساء المسلمات في الغرب من قبل الرجال المسلمين لأنّهن متعلّمات أكثر منهم، أو لأسباب تتعلّق بالانتماء العرقي والأسري ولون البشرة، وهي اعتبارات لا تزال شائعة في العلاقة بين الزوجين في أوساط المجتمعات المسلمة التي تعيش في الغرب. من جهة أخرى، فالنساء المسلمات في الغرب لا يسرعن للاستقرار في سنّ صغيرة ويعتبرن الحصول على التعليم رافعة لاستقلاليّتهنّ.

تروي عبد الفتاح في كتابها قصة حياة أربع صديقات عازبات في سيدني. أسمى (28)، ابنة لأسرة من المهاجرين الأتراك، تخرج لمواعيد عمياء ترتبها لها الأسرة وتجسّد في الواقع قصّة الكاتبة الشخصية، محامية عزباء، تجد صعوبة في العثور على زوج مناسب في أستراليا. تُضطرّ لمواجهة ضغوط من قبل الأسرة والمجتمع الإسلامي وتعاني من العديد من الإحباطات، انعدام راحة البال وقلة الحيلة أمام الادعاء الشائع أنّ العزوبية ممنوعة بحسب الإسلام وهي تجسّد الشيطان في الإنسان.

يدعو الفقهاء المحافظون في الإسلام المؤمنين إلى تجنّب العزوبية وحياة الوحدة والعزلة. ليس الزواج وإقامة أسرة مهمة في ذاتها فحسب، وإنما تشكّل نصف الإيمان بالله، وكل من تزوّج فقد حظي بمحبّة الإله. دعا النبي نفسه المؤمنين إلى الزواج، لإقامة أسرة ولإقامة علاقات جنسية. ينظّم الزواج حياة من الأخلاق والنظام الاجتماعي، ويلبّي في نفس الوقت حاجات نفسية وفسيولوجية لدى الإنسان. يعيش الإنسان المتزوج بسلام وهدوء، ويستمتع بالشراكة مع زوجته وبجمالها ويتقاسم معها لحظات الفرح والحزن. إن ميزة الحياة المشتركة، كما يوضح الفقهاء، تبرّر صعوباتها. التعدّد مسموح حتى أربع نساء، شريطة أن يتعامل الرجل بشكل مماثل مع جميع زوجاته، وإذا لم يكن بإمكانه القيام بذلك فمن المفضل أن يتزوج امرأة واحدة. تستند ادعاءات هؤلاء الفقهاء إلى عدة أحاديث نبوية، جاء في أحدها أن النبي قال للمؤمنين إنّ الأعزب الذي يكتشف بأنّه سيموت غدا يجب عليه التزوّج فورا، وإلا فلن يلقى الله. وعلاوة على ذلك، فإنّ إبقاء النسل هو أمر واجب بالنسبة للمسلم والمسلمة. إنّ دعاء الولد لوالديه يكسبهم الدخول إلى الجنة يوم القيامة.

ومع ذلك، فالإسلام الوسطي المعتدل لا يفرض الحياة الزوجية على النساء والرجال، وينضم للدفاع عن العازبات المسلمات في الغرب. يسمح الفقهاء الوسطيون للرجل أو المرأة بتأجيل الزواج إلى زمن غير محدّد. يمكن للمرأة التي طُلّقت أو أصبحت أرملة أن تختار إذا ما كانت تريد الزواج ثانية لأنّها قد أكملت فعلا نصفها الثاني من الإيمان بالله. ورغم أنهم يعارضون مبدئيا حياة العازبات أو الانعزال، يشير الفقهاء الوسطيون بشكل إيجابي إلى مسلمات متعلمات، صوفيات وباحثات بارزات في الدين في التاريخ الإسلامي واللاتي لم يتزوّجن وكرّسن حياتهنّ للدين وتعليمه للأجيال القادمة.

https://www.youtube.com/watch?v=t1kXE4EzpvI

العازبون الذين ينتظرون يوم زواجهم يجب عليهم الإيمان بالله، قبول قضائه، واعتماد التفكير الإيجابي: سيأتي الخير من الله عاجلا أم آجلا. وتشرح إحدى الفتاوى أنّ “تبعث ضائقة الكثيرين الراحة”، وفي فتوى أخرى يقول الفقيه للمسلمات العازبات: “فكرنَ بجميع أولئك المسلمات اللاتي تزوّجنَ ويعانين من العلاقة التي يتواجدن فيها، بالنساء اللواتي يُضربنَ أو بالمطلّقات. يمكن للعازبة أن تكون أكثر سعادة منهنّ بكثير! املئي قلبك بالسعادة، كوني في سلام مع نفسك، أنت أفضل من الآخرين. عندما تكونين في سلام مع نفسك سيحدث كل شيء، وحتى لو لم يحدث، سيحميك الله من كل سوء. يسخّر الله المؤمنين به بطرق أخرى. يمكنك أن تسخّري نفسك للدين أو لأشياء أخرى، أو أن تتّخذي فتيات أخريات يكنّ بناتك”.

وفضلا عن المعالجة الفقهية للعازبين والعازبات يوجّه الفقهاء الوسطيون قراءهم إلى مواقع إنترنت مختلفة مخصصة للمسلمين وتتخصص بالتمكين الشخصي وتعليم التفكير الإيجابي. في موقع متخصص بعلم النفس الإيجابي تم نشر مقال تحت عنوان: “خمس وعشرون نصيحة افعل ولا تفعل: مرشد العازب/ة المسلم/ة الحائر/ة”. اقترح على المتصفحين والمتصفحات، من بين أمور أخرى، الإجابة على السؤال: لماذا يرغبون بالزواج قبل توجّههم إلى الله بالدعاء، إعداد قائمة توقعات واقعية من شركائهم، تسويق أنفسهم باللطف والنزاهة، الاعتماد على غرائزهم، وأخيرا عدم الإنصات إلى نصائح الآخرين وأن يقرّروا ما هو الأفضل بالنسبة لهم.

هناك فقهاء وسطيون يقترحون على المسلمات تحقيق الاستفادة القصوى من حياة العزوبية: تعلّم مهنة، السفر، تعلم إدارة الميزانية والتوفير. اقترح بعضهم الذهاب إلى لقاء تعارف حلال، والذي يعني البدء بتعارف مع قلب “مفتوح” ومع أفكار نقية، وإجراء لقاء في المجال العام، والحديث للأهل لأخذ موافقتهم على اللقاءات التالية. في الولايات المتحدة على سبيل المثال، يجري عدة مرات في السنة “Speed Halal Date” للمسلمين والمسلمات.

يبدو أن الفقهاء الوسطيين يوفقون دعما دينيا وشعوريا مناسبات لمعضلات المجتمعات المسلمة في الغرب. فهو يسعون إلى احترام قرارات المؤمنين والمؤمنات بخصوص الحياة الزوجية وموعد البدء بها، فضلا عن المعالجة الدينية فهم يدعمون المؤمنة العزباء، التي تعاني من صعوبات كبيرة في مجتمعها وأسرتها، من خلال كلمة طيبة أو نصيحة عملية.

نُشرت هذه المقالة للمرة الأولى في موقع منتدى التفكير الإقليمي

اقرأوا المزيد: 802 كلمة
عرض أقل
  • بار رفائيلي (إنستجرام)
    بار رفائيلي (إنستجرام)

رمال، بحر، ومناظر خلابة: حفلة العزوبيّة للعارضة الإسرائيليّة بار رفائيلي

سافرت العارضة الإسرائيليّة الأروع إلى جزر المالديف في المحيط الهنديّ، برفقة صديقاتها، ونشرت عددا من الصور التي تُثير الغيرة والحسد على حسابها الخاص على موقع الإنستجرام

رمال، بحر أزرق ، نادٍ فاخر وكعكة عريس وعروس، ماذا أفضل من ذلك؟ هكذا قضت رفائيلي حفلة العزوبة خاصّتها قبل شهر ونصف من الزواج بفارس أحلامها، وهو رجل الأعمال الإسرائيليّ عدي عزرا.

بعد شائعات وتكهّنات لا تُحصى ولا تُعدّ حول زواج بار رفائيلي، ها هو تاريخ زفافها يقترب وبدأت تفاصيله تنكشف، على الأقل كما يمكن أن نرى – من حفلة العزوبيّة. طارت رفائيلي إلى جزر المالديف في المحيط الهنديّ، برفقة صديقاتها وأرفقت إلى حسابها الخاص على موقع الإنستجرام ما لا يقلّ عن سبع صور من أحداث المُناسبة المذكورة.

تميل بار إلى الحفاظ على كتمان خصوصياتها بما يتعلّق بحياتها الشخصيّة، إذ لا تُفصح عن الكثير من المعلومات بما يتعلّق بحفلة الزواج. حيث أقرّت مُسبقا في لقاء أجري معها: “ليس مرحّبا بأيّ شخص يُفصح عن أية معلومة حول حفلة الزواج”. على الرغم من ذلك، فقد كشفت بعض التفاصيل حول حفلة العزوبيّة، إذ استطاعوا الوصول للحدث وتصويرها قبل ظهورها في المطار الإسرائيليّ بن غوريون. تخطّط بار لإقامة حفلة عزوبيّة أخرى في إسرائيل قُبيل موعد زفافها.

Sun kissed

A post shared by Bar Refaeli (@barrefaeli) on

A post shared by Bar Refaeli (@barrefaeli) on

Live from the Maldives #NoFilter

A post shared by Bar Refaeli (@barrefaeli) on

Rise and shine ?

A post shared by Bar Refaeli (@barrefaeli) on

Bride to be ?

A post shared by Bar Refaeli (@barrefaeli) on

Stairway to heaven ..

A post shared by Bar Refaeli (@barrefaeli) on

اقرأوا المزيد: 160 كلمة
عرض أقل
فرقة DAM الفلسطينية (Twitter)
فرقة DAM الفلسطينية (Twitter)

عزباء، عاقر، أغسل، أكوي، أنا كل شيء ولست بشيء، فمن أنت؟

تبدو أغنية "مين أنت"؟ لفرقة دام-فلسطين جذابة وخفيفة، ولكنها مليئة بالاحتجاج الشديد والصريح على المجتمع الأبوي بشكل عام، والعربي بشكل خاص، وعلى قمع المرأة والتمييز ضدّها، قولا وفعلا

في نهاية شهر آذار الماضي، نشرت فرقة الهيب هوب الفلسطينية DAM فيديو كليب للأغنية الجديدة المسماة “مين إنت”؟، من إخراج المخرج الفلسطيني اسكندر قبطي. تبدو الأغنية جذابة وخفيفة، ولكنها مليئة بالاحتجاج الشديد والصريح على المجتمع الأبوي بشكل عام، والعربي بشكل خاص، وعلى قمع المرأة والتمييز ضدّها، قولا وفعلا. ولا تنتقد الأغنية القامعين فحسب وإنما أولئك الذين يعرّفون عن أنفسهم بأنهم نسويّون ولكنّهم يتصرّفون كآخر المميِّزين. إنها مواجهة أخرى مثيرة للإعجاب للفرقة مع بعض القضايا الاجتماعية الحساسة والتي تتعلق بالمجتمع الفلسطيني في إسرائيل وعلاقات اليهود مع العرب في إسرائيل.

في واقع تتقاضى فيه النساء في جميع المجتمعات في العالم 25%-40% أقل من الرجال في أعمال مماثلة، لا يمكن أن نزعم بأنّ التمييز ضدّهن، استغلالهنّ وإذلالهنّ، جميعها أمور خاصة بالمجتمع العربي وحده. إن وضع إسرائيل بعدة مقاييس من الإحصاءات الكئيبة ليس أفضل بكثير مما يحدث في الدول العربية المجاورة، والعنف ضدّ النساء منتشر في الوسط اليهودي كما هو منتشر في الوسط العربي في إسرائيل. يتم التمييز ضدّ النساء في القطاع العام والخاص بل وفي المجال العام في إسرائيل.

إليكم كلمات الأغنية الاحتجاجية:

انا العانس العاقر بالتلاتة طالق

ظل راجل ولا ظل حائط

الجلي الكوي انا كلشي انا ولا شي،

بس قلي، مين انت؟

 

انا حكي نسوان

في 100 زلام

انا الضعيفة ما بجيب صبيان

الشرف وعار انا كلشي انا ولا شي،

بس قلي، مين انت؟

عندي ثلاثية أحلام مستغانمي

بقدر اقتبس نوال السعداوي

بقدر انتقد عقيد الحارة

بضل فيمينيست عايش ع-طبيخ الماما

 

مش عنيف – مش ح-سوي عينيها زرق

بس كعريس- بفضل عينيها زرق

مش محلك تأقرر، مش محلك بس حجرب

مش محلك لو محلك كنت بحرض

 

يا حرية وعدل لكل طرف هينا

يا بنبلش نقتل شباب على شرف عيلة

احنا عم نتحشر فيها بمصر ونضطهدها باللد

بنتاجر فيها في امريكا وبنغتصبها بالهند

 

وبنرجعها، تتطعم الولاد وتربي البنت

بنحكي سوبر وومان ولا بنحكي عن انس

مش الامرأة الخارقة، انا هو الخارق

خارق قانون، خارق حقوق، وحقها تعارض

 

انا العانس العاقر بالتلاتة طالق

ظل راجل ولا ظل حائط

الجلي الكوي انا كلشي انا ولا شي

بس قلي، مين انت؟

 

انا حكي نسوان

في 100 زلام

انا الضعيفة ما بجيب صبيان

الشرف وعار انا كلشي انا ولا شي

بس قلي، مين انت؟

 

اول مرة ضربت اختي اهلي زقفولي

حكولي اني زلمة كبير

اعطوني تضخيم هي اصبحت مسالمة

واقفة قدام كارتية كيد

من اختي، لنساء العالم

بدي كل شي، حالا، فش اشي

بفش غلي بلبسك بوكسي

بشتريلك مكياج، عشان تبيني قدام العالم

المساواة لاقيها عند دار ابوكي

طفشت حكت اكيد بيحموني

 

الدم ولا عمره بصير مي

بس الخلفوها طلعو مثل الخلفوني

زقفولي، ورجعولي اياها

دفشتها حلبة المصارعة

وبديت ارقص معها

انا شريك حياة بس اغلب الاحيان انا مجرم معها

 

انا العانس العاقر بالتلاتة طالق

ظل راجل ولا ظل حائط

الجلي الكوي انا كلشي انا ولا شي

بس قلي، مين انت؟

 

انا حكي نسوان
في 100 زلام

انا الضعيفة ما بجيب صبيان

الشرف وعار انا كلشي انا ولا شي

بس قلي، مين انت؟

 

انا كتبت القصائد

انا بنيت المدافع

انا ممكن اني اكرهك

ما اسمح لغيري انه يحبك

مانعك تروحي للشاطئ

لحالي بدي اواجه عواصف

مش راسي على بر آمن

انا فشلت, محتاجك

 

انا العانس العاقر بالتلاتة طالق

ظل راجل ولا ظل حائط

الجلي الكوي انا كلشي انا ولا شي

بس قلي، مين انت؟

 

انا حكي نسوان
في 100 زلام

انا الضعيفة ما بجيب صبيان

الشرف وعار انا كلشي انا ولا شي

بس قلي، مين انت؟

 

نُشرت المقالة للمرة الأولى في موقع ‏Can Think

اقرأوا المزيد: 469 كلمة
عرض أقل
حفل زفاف مغربي (AFP)
حفل زفاف مغربي (AFP)

10 مراسم زفاف حول العالم

مراسم زفاف حول العالم بدءا بالعرس الفلسطيني، الإسرائيلي، الياباني، الهندي وصولاً إلى العرس الأمريكي والخليجي

الزفاف هو المراسم التي يُعلن فيها عن بداية عهد الزواج. تتم إقامة هذه المراسم بطرق مُختلفة في الثقافات والأديان المُختلفة، وأيضًا في إطار ثقافة مُعينة هناك عدة طرق لإقامة تلك المراسم.

يُسمى الشخصان اللذان يرتبطان بعلاقة الزواج “عريس” و “عروس”، وفي نهاية الاحتفال يُسميان “زوج” و “زوجة” وتبدأ بينهما علاقة يعترف بها القانون. هنالك أماكن تنقسم فيها هذه المراسم إلى مراسم رسمية (دينية أو مدنية) وحفلة ووجبة، وهنالك أماكن يُحتفى بالأمرين معًا.

يُلزم المُجتمع أو الدولة ضرورة إقامة هذه المراسم من أجل التمكن من تغيير الوضع الاجتماعي من العزوبية للزواج. في المُجتمعات المُحافظة ممنوع أن يعيش شخصان حياة زوجية قبل هذه المراسم.

أخترنا لكم بعض الصور من مراسم الزفاف حول العالم:

حفل زفاف أمريكي

حفل زفاف أمريكي (AFP)
حفل زفاف أمريكي (AFP)

حفل زفاف إسرائيلي علماني

حفل زفاف إسرائيلي علماني (Flash90/Serge Attal)
حفل زفاف إسرائيلي علماني (Flash90/Serge Attal)

حفل زفاف يهودي ديني

حفل زفاف يهودي ديني  (Flash09/Yaakov Naumi)
حفل زفاف يهودي ديني (Flash09/Yaakov Naumi)

حفل زفاف ياباني

حفل زفاف ياباني (AFP)
حفل زفاف ياباني (AFP)

حفل زفاف هندي

حفل زفاف هندي (AFP)
حفل زفاف هندي (AFP)

حفل زفاف أردني

حفل زفاف أردني (AFP)
حفل زفاف أردني (AFP)

حفل زفاف فلسطيني في غزة

حفل زفاف فلسطيني في غزة (Flash90/Abed Rahim Khatib)
حفل زفاف فلسطيني في غزة (Flash90/Abed Rahim Khatib)

حفل زفاف مثلي

حفل زفاف مثلي (AFP)
حفل زفاف مثلي (AFP)

حفل زفاف خليجي

حفل زفاف خليجي (AFP)
حفل زفاف خليجي (AFP)

حفل زفاف مغربي (AFP)

حفل زفاف مغربي (AFP)
حفل زفاف مغربي (AFP)
اقرأوا المزيد: 133 كلمة
عرض أقل
عروس يهودية ترقص مع والدها وقفا لتقاليد طائفة الحاسيديم الخاصة بسلالة "سبينكا" ( Yaakov Naumi/Flash90)
عروس يهودية ترقص مع والدها وقفا لتقاليد طائفة الحاسيديم الخاصة بسلالة "سبينكا" ( Yaakov Naumi/Flash90)

ظاهرة العزوبية المُتأخرة لدى المُتدينات اليهوديات في إسرائيل

كل شابة عزباء، في نهاية العشرينات من عمرها، تشعر بالضغط الذي يُمارس عليها من مُحيطها بأن عليها أن تجد عريسًا لها وأن تبدأ بتكوين أُسرة، ولكن، ما حال العزباوات المُتدينات؟

العزوبية المتأخرة لدى المتدينين في إسرائيل ليست بالأمر البسيط. يشعر المُتدينون، بينما عديدون من أقرانهم تزوجوا، بالحاجة إلى دخول مواقع التعارف، والخروج أكثر بمواعيد وفعل ما يُمكن فعله للعثور على الشريك أو الشريكة. يسمع العازب الإسرائيلي جملة “لديّ فتاة لأُعرفك بها” بشكل يومي.

بدأت مؤخرًا، ومع ظهور وسائل التواصل الاجتماعي، ظاهرة جديدة – عزباوات يهوديات في الثلاثينيات من العمر يكتبن بوستات جريئة على الفيس بوك يبحثن من خلالها عن عريس.

كلما زاد عُمر العزوبية، كلما زادت المشاكل الدينية غير البسيطة. يتم أحيانًا، خلال محاولة الالتزام بالوصايا والبحث عن عريس، التنازل عن سلوكيات دينية مُعينة، مع السنين. أحيانًا لا يكون هناك تشديد على مسألة تفادي التلامس، المُتبعة لدى المُتدينين، وحتى واجب الحفاظ على العذرية يتم خرقه في سن مُعينة. لا يتقبل المُجتمع اليهودي المتزمت هذه الأمور دائمًا بشكل جيد وتعامل أولئك العزاب مع المحيط يُصبح أصعب فأصعب.

مواقع التعارف (thinkstock)
مواقع التعارف (thinkstock)

مثال على ذلك هو وصية التطهير في حمام التطهير (Mikveh). حمام التطهير هو عبارة عن تجمع مائي لمياه غير مسحوبة، ويهدف استخدامه إلى تأدية فريضة التطهير من الدنس والنجاسة. على المرأة المتزوجة أن تتطهر كل شهر بعد الدورة الشهرية. ليست هناك حاجة للمرأة، ما قبل الزواج، للتطهير، ولا يجوز لها أن تُمارس الجنس. تطرح مسألة العزوبية المُتأخرة أسئلة جديدة، التي باتت تظهر أكثر فأكثر ويُمكنها أن تُغضب الحاخامات، مثل: هل يجوز للمرأة أن تتطهر في حمام التطهر قبل الزواج؟

كما وظهر موضوع آخر على إثر ظاهرة العزوبية الدينية المتأخرة في إسرائيل وهو موضوع الأولاد. تُبلّغ الكثير من العزباوات المُتدينات اللواتي قد وصلن إلى جيل يرغبن فيه بالإنجاب، خارج إطار الزواج، ويخشين من ردة فعل المُجتمع أو العائلة المُتدينة. السؤال الذي يُقلقهن هو كيف سيتم تقبل الطفل في المُجتمع الذي يُقدس العائلة الأصيلة؟

على الرغم من الضغط الذي يواجهه الأعزاب والعازبات، في الوسط الديني في إسرائيل إلا أن استطلاعًا أُجري في بداية السنة بهدف معرفة تفضيلات العزباوات في الوسط الديني وجد أن 77% منهن لا زلن يعتقدن أن الحب يسبق الزواج وهن مُستعدات للانتظار.

اقرأوا المزيد: 304 كلمة
عرض أقل