مستحمون ومستحمات في شواطئ تل أبيب (Flash90/Nati Shohat)
مستحمون ومستحمات في شواطئ تل أبيب (Flash90/Nati Shohat)

بالصور: انطلاق موسم السباحة في إسرائيل

بدأ موسم السباحة في إسرائيل رسميًّا. في شوطئ تل أبيب فقط من المتوقع أن يكون نحو 8.5 مليون مستجم

27 أبريل 2017 | 11:12

بدأ موسم الطقس الحار وكانت شواطئ تل أبيب مليئة منذ أيام عيد الفصح اليهودي وفي نهايات الأسابيع الأخيرة التي كانت حارة بشكل خاصّ.

وأعلن وزير الداخلية، أرييه درعي، أن الدخول إلى شواطئ تل أبيب سيكون مجانا هذا العام أيضا فهي معدة للجميع. “فهي تشكل موردا وطنيا، وليس هناك سبب بأن يكون حق التمتع به منوطا بالدفع”، قال درعي الذي دعا الجمهور إلى الوصول إلى الشواطئ التي يعمل فيها منقذو سباحة وخدمات إنقاذ.

انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Miriam Alster)
انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Miriam Alster)

هذا العام، قررت وزارة الداخلية الإعلان عن حملة إرشادية حول السباحة الآمنة في البحر. عنوانها: “لا تسبحوا في البحر في حال غياب المنقذ!” في هذه الأيام، كما في كل موسم، تعمل وزارة الداخلية على توفير ميزانية للسلطات المحلية لشراء معدات إنقاذ لشواطئ السباحة – دراجات مائية، تراكتورونات، مظلات واقية من الشمس، وعجلات إنقاذ.

ستكون شواطئ تل أبيب، كما في كل عام، أحد المراكز الأساسية للسياح الذين يزورون إسرائيل في أيام الصيف للتمتع بشواطئها الواسعة. هذا الموسم، من المتوقع أن يصل نحو 8.55 مليون شخص إلى شواطئ السباحة في المدينة. وفق التقديرات، سيصل نحو 150 ألف مستحم ومستجم في أيام السبت والأعياد، وسيكون معدل الزوار يوميا، نحو 25 ألف.

مستحمون في شواطئ تل أبيب (Flash90/johanna goren)
مستحمون في شواطئ تل أبيب (Flash90/johanna goren)

يمتد الـ 13 شاطئا في تل أبيب من الشمال إلى الجنوب بين مدينة هرتسليا (في الشمال) وبين مدينة بات يام (في الجنوب).

انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Nati Shohat)
انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Nati Shohat)

هذا العام، سيستمر في تل أبيب تقديم مشروع إقامة المكتبات في الشواطئ من أجل المستحمين وسيكون عددها أربع مكتبات بحيث يستطيع رواد الشواطئ استعارة كتب مجانا وإعادتها عند الانتهاء من قراءتها. وستعمل لخدمة المستحمين ثلاثة مواقع ألعاب – ألعاب شطرنج، ألعاب الطاولة شيش بيش والضامة للكبار، وأما للصغار فستقدم ألعاب (دلاء وملاعق كبيرة للعب بالرمل).

انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Miriam Alster)
انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Miriam Alster)

في هذه الأثناء، حصل 12 شاطئ سباحة جديدا في كل إسرائيل هذا العام (2017) على علامة “العلم الأزرق”. في إسرائيل، في الوقت الراهن، 50 موقع ذوو علامة “علم أزرق” على طول الشواطئ. العلم الأزرق (Blue Flag) ‎‏ هو علامة جودة بيئية ودولية تعطى للشواطئ التي تستوفي المعايير حول التربية، جودة المياه، الأمان، والخدمات البيئية.

انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Nati Shohat)
انطلاق موسم السباحة في إسرائيل (Flash90/Nati Shohat)

كل ما تبقى لنا أن نقوم به هو، أن نقدم لكم الشواطئ الرائعة التي سيزورها هذا العام آلاف المستحمين في كل إسرائيل:

اقرأوا المزيد: 326 كلمة
عرض أقل
يُسرى مرديني (AFP)
يُسرى مرديني (AFP)

من الجحيم السوري إلى البركة الأوليمبية في ريو

يُسرى مرديني، شابة سورية في الثامنة عشرة من عمرها فقط، كانت قريبة من الموت في أكثر من مرة. اليوم تتنافس في الأوليمبياد بالسباحة في إطار بعثة اللاجئين الأولى في التاريخ

في سنّ الثامنة عشرة، استطاعت يُسرى مرديني النجاة أكثر من مرة من الموت. نشأت في دمشق، وكابنة لمدرب سباحة تقضي وقتا طويلا في الماء منذ سنّ الثالثة. كانت تعيش حياة عادية جدا حتى قبل أربع سنوات، ولكن الحرب قد عطّلت، بطبيعة الحال، روتين حياتها.

رغم أنها وأسرتها حاولوا الحفاظ، قدر الإمكان، على روتين حياتهم، فقد دُمّر منزل العائلة عام 2012 أثناء قصف. في مجزرة داريا، التي فقد المئات فيها حياتهم، ثكلت يُسرى اثنين من أصدقائها. انهار سقف المبنى في قاعة السباحة التي تدرّبت فيها أيضا أثناء قصف. لقد تغيّر كل ما عرفته في حياتها من النقيض إلى النقيض.

لقد أدركت مرديني أنّه من أجل البقاء على قيد الحياة عليها أن تجري تغييرا كبيرا في حياتها. عام 2015، سافرت جوّا مع أختها واثنين من أبناء عمومتها إلى بيروت ومن هناك إلى تركيا، حيث تواصلوا فيها مع مجموعة من نحو 30 لاجئ، بهدف السفر إلى اليونان.

انتظر اللاجئون عدة أيام، مع مجموعة أخرى من نحو 300 لاجئ، ليصعدوا إلى سفينة للسفر إلى أوروبا. تتحدث مرديني في مقابلة أجرتها مع نيو يورك تايمز عن “صناعة القوارب” وهو عمل يديره مواطنون أتراك بقبضة قوية وبوحشية، من دون أن يحظى برقابة الشرطة أو السلطات.

المقابلة مع يُسرى مرديني في نيو يورك تايمز
المقابلة مع يُسرى مرديني في نيو يورك تايمز

بعد عدة أيام من الترقّب، صعدت مرديني وأختها أخيرا إلى قارب صغير، تماما كتلك القوارب التي نسمع عنها في الأخبار وهي تغرق. رغم أن القارب كان معدّا لستّة أشخاص – فقد كان فيه 20 شخصا، بما في ذلك طفل في سنّ السادسة.

في محاولة الإبحار الأولى أوقفهم شرطي حدود واضطرّوا إلى العودة. في المحاولة الثانية، توقف المحرّك عن العمل بعد 20 دقيقة. من بين جميع الناس الذين كانوا على متن القارب، لقد كانت تعرف مرديني وأختها سارة، التي كانت سبّاحة أيضًا، وشابّين آخرين السباحة فقط، وهكذا فقد اضطرّوا إلى السباحة على مدى ثلاث ساعات ونصف، وهم يجرّون القارب ورائهم.

كان ذلك مساءً، ووفق أقوال مرديني كانت المياه باردة، وكانت الملابس التي ترتديها ثقيلة وتجرّها نحو الأسفل وأدى ملح البحر إلى حرقة في عينيها، “ولكن طوال الوقت كنت أفكّر – أنا سبّاحة، إذا فكيف يمكن أن أموت في النهاية في الماء؟”.

يُسرى مرديني (AFP)
يُسرى مرديني (AFP)

في النهاية، وصلت المجموعة إلى الشاطئ، ولكن الرحلة كانت أبعد من أن تنتهي. لقد سار أفرادها على مدى أيام، حيث رفضت سيارات الأجرة أن تقلّهم ورفضت المطاعم خدمتهم. “ولكن كان هناك أيضًا أشخاص طيّبون”، كما تقول. “عندما وصلت لم يكن لدي حذاء، شاهدتنا طفلة واحدة، يبدو لي أنها كانت في سنّي، وأعطت لأحد الأطفال قميصا وأعطتني حذاءها”.

تابعت مرديني وأختها التنقل مشيا على الأقدام وعلى الدراجات الهوائية عن طريق البلقان، حتى وصلتا إلى ألمانيا، حيث تم إسكانهما هناك في خيمة لاجئين. رغم كل الصعوبات، لم تكفّ عن الحلم بالسباحة التي أحبّتها كثيرا، ونجحت في الوصول إلى مدرّب لياقة بدنية ألماني من أصول مصرية ووافق على تدريبها. لاحقا اكتشفتها اللجنة الأوليمبية، والتي عرفت عن بعثة اللاجئين. في كانون الثاني حازت على منحة، مكّنتها من ممارسة الرياضة بشكل يومي واستئجار شقّة لها ولأختها ولوالديها وأخويها، والذين انضّموا إليهما في هذه الأثناء في برلين.

واليوم، كما ذكرنا، أصبحت مرديني جزءا من البعثة الأوليمبية في ريو. ورغم أنها كما يبدو لن تفز بالميدالية، ولكنها تمثّل إلهاما للكثيرين في العالم، فقد فتحت الطريق لنفسها إلى منافسة الأوليمبياد القادمة، التي ستصل إليها بعد أن تتوفر لها ظروف أفضل بكثير وتحظى بقدرة على التدرّب كما يجب على مدى 4 سنوات، ولا سيما الآن بعد أنها لم تعد بحاجة إلى الكفاح من أجل حياتها.

اقرأوا المزيد: 526 كلمة
عرض أقل
الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)
الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)

انطلاق موسم السباحة في إسرائيل وسط إضراب المنقذين

الإسرائيليون يملؤون الشواطئ رغم الإضراب - شاهِدوا الصور الان

افتُتح أمس موسم السباحة في إسرائيل، ولكن المنقذين مضربين عن العمل. والهدف من الإضراب هو رفع أجور المنقذين  ولذلك شنوا إضرابا تماما في اليوم الذي يبدأ فيه الإسرائيليون بالوصول إلى البحر.

الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)
الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)

يبدأ موسم السباحة في إسرائيل كل عام في شهر أيار ويستمر حتى نهاية تشرين الأول. يوجد في إسرائيل 143 شاطئا رسميا.

الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)
الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)

تقرر أنه في موسم السباحة الحالي سيكون الدخول إلى جميع الشواطئ مجانا، مما سيزيد بشكل ملحوظ عدد المستحمّين.

موسم السباحة في شواطي اسرائيل (Flash90/Nati Shohat)
موسم السباحة في شواطي اسرائيل (Flash90/Nati Shohat)

بالإضافة إلى ذلك، ففي هذا العام سيتم التحذير للمرة الأولى من قناديل البحر من خلال رفع علم بنفسجي. كل ذلك بهدف الحفاظ على أمن المستحمين، وفق أقوال وزير الداخلية درعي، الذي أضاف قائلا “إنّ سلامة المستحمين هي الأهم”.

الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)
الإسرائيليون والإسرائيليات يتخلصون من شدة الحر على شاطئ البحر(Noam Moskowitz)

وكما ذُكر آنفًا، فإنّ المشاكل الكثيرة لا تمنع الإسرائيليين من الذهاب إلى الشاطئ. في هذا العام على سبيل المثال سُجل رقم قياسي في عدد الشواطئ القذرة، حيث وُجد أن ثلث الشواطئ فقط نظيفة.

إسرائيليون في بحيرة طبريا (FLASH90)
إسرائيليون في بحيرة طبريا (FLASH90)

وقد نُشر مؤخرا أنّ هناك فجوات كبيرة بين شروط  العمل والأجر الخاصة بالمنقذين القدامى وبين المنقذين الشباب، لذلك يعتبر المنقذون القدامى موظفين من الدرجة الأولى وأما والشباب فيعتبرون موظفين من الفئة الأقل أهمية. وفقا لاتفاق تم توقيعه عام 2000 تقرر أنّ يتقاضى المنقذون القدامى راتبا كاملا في كل أشهر السنة، رغم أن عليهم العمل نصف عام فقط وذلك في موسم السباحة. في المقابل، يُطلب من الموظفين الشباب العمل طوال العام، وعندما ينتهي موسم السباحة عليهم العمل في وظائف أخرى. ورغم ذلك، فهم يكسبون أقل بكثير من المنقذين القدامى – ففي موسم السباحة يصل راتبهم إلى نصف راتب المنقذين القدامى وفي بقية العام يتقاضون الحدّ الأدنى للأجور – وهو ربع الراتب الذي يحصل عليه المنقذون القدامى الذين لا يُطلب منهم العمل طيلة السنة أبدا.

اقرأوا المزيد: 259 كلمة
عرض أقل
  • Macey J. Foronda
    Macey J. Foronda
  • Macey J. Foronda
    Macey J. Foronda
  • Macey J. Foronda
    Macey J. Foronda

بالصور: نساء عاديات يلتقطن صورا بملابس سباحة لفيكتوريا سيكريت

كيف تبدو النساء العاديات بعد أن يلتقطن الصور لحملة إعلانية لملابس السباحة من شركة الأزياء فيكتوريا سيكريت

عدد غير قليل من النساء اللواتي يصادفن الإعلانات عن ملابس السباحة يتخيلن كيف سيمشين على الشاطئ بثقة كاملة، بالضبط في الأماكن الصحيحة ويُخرجن أعين الجميع مع السيقان الطويلة.

ولكن حينها يقمن بالتوصية على ملابس سباحة نموذجية من خلال الإنترنت أو يدخلن إلى أحد فروع فيكتوريا سيكريت ويكشفن عن الواقع، وهو مختلف قليلا عندما ينضغطنَ داخل بيكيني صغير.‎ ‎

Victoria Sercet's
Victoria Sercet’s

تنفجر الفجوة بين اليوتوبيا الملطّخة على صفحات المجلات والواقع أمام المرآة. ليس عبثا أن الفتيات يشعرن بشعور سيء تجاه أنفسهنّ وتجاه أجسادهنّ معظم اليوم. معظمهنّ أيضًا لا يعرفن أنه فيما عدا حقيقة أن بعض عارضات الأزياء هنّ حقّا مثاليّات وراثيّا، فقد مررن أيضًا بنسبة كبيرة من التنميق بواسطة الفوتوشوب.

Macey J. Foronda
Macey J. Foronda

وهكذا يبدأ التغيير عندما يقرر مشروع واقعي لهيئة تحرير مجلة Buzzfeed جمع بعض النساء ممّن جرؤنَ على التقاط الصور على شاطئ ماليبو (الولايات المتحدة) مثل ملائكة فيكتوريا سيكريت والنتيجة ممتعة وأصيلة للغاية.

Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
Macey J. Foronda
اقرأوا المزيد: 136 كلمة
عرض أقل

حملة إسرائيلية: “منح المعاقين حقّ الوصول إلى الشواطئ”

أصبح الكثير من المؤسسات في إسرائيل في السنوات الأخيرة سهل الوصول للمعاقين، ولكن الطريق لا تزال طويلة. حملة جديدة لجمعية "نغيشوت إسرائيل" تسعى إلى منح حقّ المعاقين في الوصول إلى الشواطئ أيضًا

ارتفع الوعي في إسرائيل في السنوات الأخيرة بخصوص أهمية توفير سبل الوصول إلى المؤسسات المختلفة للمعاقين أيضًا. والآن، هناك حملة شعبية جديدة تقودها جمعية “نغيشوت إسرائيل” (منالية إسرائيل)، والتي تعمل من أجل ذوي الاحتياجات الخاصة في إسرائيل، تدعو فيها إلى منح حقّ الوصول للمعاقين بشكل كامل إلى الشواطئ في إسرائيل.

رغم التغييرات التي طرأت في السنوات الأخيرة في إسرائيل ومحاولة ملاءمة المؤسسات العامّة قدر الإمكان لذوي الاحتياجات الخاصة، ما زال المعاقون في الكراسي المتحرّكة لا يستطيعون زيارة معظم شواطئ البحر في البلاد. حتى الشواطئ التي تدعي بأنّها توفّر سبل الوصول للمعاقين فهي لا تتيح ذلك تماما. بحسب البيانات المحزنة فإنّ أكثر من 70% من الشواطئ في إسرائيل لا توفّر سبل الوصول للأشخاص ذوي الإعاقة وتوفّر البقية سبل الوصول ولكن بشكل جزئي فحسب. هناك عائلات عديدة لا تذهب إلى شاطئ البحر تقريبا بسبب إعاقة أحد أفراد الأسرة.

ولأجل ذلك تحديدا أُطلِقتْ مؤخرا حملة لزيادة الوعي حول موضوع توفير سبل وصول المعاقين إلى الشواطئ في إسرائيل. وقد وصلت الحملة أمس إلى ذروتها عندما أقيمت أنشطة إعلامية في عدة شواطئ في البلاد وتم وضع لافتات ضخمة لأشخاص من ذوي الإعاقة في الشواطئ تحت عنوان: “لم أستطع المجيء، فأرسلت صورة”.

نغيشوت إسرائيل (فيس بوك)
نغيشوت إسرائيل (فيس بوك)

وكجزء من الأنشطة الإعلامية في شواطئ إسرائيل فقد وُضِعتْ على طول الشواطئ كراسي متحرّكة مغمورة بالرمال. وقد التقط الكثير من الإسرائيليين الذين كانوا في تلك الأماكن المختلفة التي أقيمت فيها الأنشطة صورا ورفعوها إلى مواقع التواصل الاجتماعي بهدف رفع الوعي حول الموضوع.

وقال رئيس جمعية “نغيشوت إسرائيل”: “نحن نخرج من خلال هذه الحملة داعين إلى تمكين الأشخاص ذوي الإعاقة أيضًا من الاستمتاع كالجميع بالسباحة التي يمكن الوصول إليها والمريحة في البحر وتوفير كل المطلوب لهم من أجل ذلك؛ بدءًا من مواقف ذوي الاحتياجات الخاصة، مرورا بطرق الوصول المعبّدة حتى خطّ المياه وبين خدمات الشاطئ المختلفة، وصولا إلى غرف تغيير الملابس التي يمكن الوصول إليها، وخدمات ذوي الاحتياجات الخاصة والأماكن المظلّلة التي يمكن الوصول إليها”. وأضاف إنّ كلّ ذلك مهمّ كي لا يتحوّل الترفيه في الشاطئ إلى صدمة للشخص المعاق وأفراد أسرته.

وتعمل جمعية “نغيشوت إسرائيل” منذ سنوات طويلة من أجل تمكين الأشخاص من ذوي الإعاقة وأفراد أسرهم من الاندماج في المجتمع الإسرائيلي، بمساواة، بحق، بكرامة وبأكبر قدر من الاستقلالية.

اقرأوا المزيد: 340 كلمة
عرض أقل
المنزلقات المائية الأروع في العالم
المنزلقات المائية الأروع في العالم

5 المنزلقات المائية الأروع في العالم

منزلقات طويلة، من ارتفاع كبير، ذات ملتويات هائلة ومنحنيات، وبشكل أساسي، الكثير من المياه. هكذا تبدو المنزلقات المائية الأفضل في العالم

13 يوليو 2015 | 15:32

عطلة الصيف هنا الآن، وفي جميع أنحاء العالم يبحثون عن طرق للمتعة والتبريد. إحدى أروع الطرق للقيام بذلك هي الملاهي المائية التي تسمح بالمزج بين منشآت المتعة والتحدّي وبين التبريد اللطيف بالماء في الأيام الحارّة جدّا.

في كلّ صيف يُرفع إلى الإنترنت عدد غير قليل من مقاطع الفيديو التي توثق أشخاصا يتزلّجون في منزلقات هذه الملاهي المائية، وهي تحظى بشعبية كبيرة. اخترنا لكم المنزلقات المائية الأفضل.

في المركز الخامس: التزلّج على الفرشات

رغم أنّ المنزلقات في هذا الفيديو لا تبدو مخيفة جدّا، ولكن التأثير والسرعة التي تضيفها الفرشات على التزلّج تبدو بالتأكيد أحد الأمور الأكثر متعة ممّا يمكن القيام به. لا يقدّم المقطع الكثير من المعلومات عن المنزلقات، وليس مكتوبا في أي ملاهٍ مائية أو حتى دولة تم تصويره، ولكنه بالتأكيد اجتاح الإنترنت وحظي على أكثر من 22 مليون مشاهدة.

في المركز الرابع: سرعة قصوى

تم تصوير المقطع التالي في “‏kWEM World Waterpar‏” في كندا. رغم أن منزلق الماء الأصفر لا يشتمل على الكثير من المنحنيات وهو قصير جدّا، ولكن بفضل الجهاز الذي “يُطلق” المتزلّجين إلى الأسفل مباشرة من حالة الوقوف، وبفضل التأثير الجدّي للمنزلق، ينشأ تأثير لسرعة مجنونة تعزّز الإثارة بشكل كبير.

في المركز الثالث: عالٍ ومتعرّج

تم تصوير المقطع التالي في نيو جيرسي، وهو يوثق تزلّجا في منزلق يدعى ‏Zero-G Mountain Creek‏ – ويبدأ مقطع الفيديو بنظرة عامة إلى المنزلق، والتي تثير العجب بالتأكيد: منزلق طويل، متعرّج يهبط من ارتفاع عال إلى الأرض. عنوان المقطع، الذي يقول “منزلق المياه الأكبر، الأطول والأكثر إخافة” يثير التوقعات أيضًا. مع اندفاع وانطلاق المتزلّج نفهم أنّ على ما يبدو تكون هذه هي إحدى التجارب الأفضل التي يمرّ بها في حياته. فقط كنّا نتمنّى لو انتهى المنزلق بحوض سباحة، حتى تكتمل التجربة.

في المركز الثاني: أضواء في الظلام

اشتهر هذا المنزلق المائي مؤخرا، وخصوصا بفضل أحد التأثيرات المميّزة: الأضواء. يتم التزلّج فيه في ظلام دامس، حيث تتبدّل الأضواء في داخل المنزلق على طول الطريق وتنشئ تجربة مثيرة تشارك فيها الكثير من الحواس. وهي بالتأكيد إحدى تجارب التزلّج الأكثر إثارة للاهتمام.

في المركز الأول: شقلبة إلى داخل بحيرة

تم رفع هذا المقطع إلى الإنترنت قبل نحو أسبوعَين، وحصل على أكثر من 20 مليون مشاهدة، ولا شكّ أنّه يستحقّ. تبدو المنزلقات في مقطع الفيديو للوهلة الأولى بسيطة، ولكن فورا عندما نرى المتزلّجين فيها، ندرك بأنّ المنزلقات تنتهي بمنحدر مرتفع، ممّا يُطير المتزلّجين لارتفاع كبير وإلى مسافة قبل أن يهبطوا مرة أخرى إلى مياه البحيرة الواسعة والممتعة في حدّ ذاتها. لا شكّ أنّ كل من يرى هذا المقطع سيرغب فورا بأن يكون في ذلك المكان. فليكن صيفا باردا، سعيدًا وممتعًا!

Abkühlung gefällig? ;-)Willst du noch mehr coole Videos sehen? Dann werde jetzt Fan von virtualnights.com Credit:Youtube / Round IIIRound III Media

Posted by virtualnights – Das Magazin on Monday, 29 June 2015

 

اقرأوا المزيد: 393 كلمة
عرض أقل
Led Water Slide
Led Water Slide

شاهدوا: كيف يتزلج الشبان داخل “ثقب أسود”

كيف يشعر الشبان والأطفال عندما يتم ابتلاعهم داخل "ثقب أسود" في منتزه المياه هذا؟

صيف، شمس حارقة، مثلجات، رطوبة لا تطاق، برك مياه باردة، وبالطبع مزلاجات مائية!

في حين أن معظم المزلاجات المائية في منتزهات المياه حول العالم، فيها في على الأقل حوض من أجل الأطفال، فإن المزلاجة المائية “الثقب الأسود” (Black Hole) هي حالة شاذة.

صممت هذه المزلاجة خصيصًا لتمنح المتزلجين إحساس الدخول إلى “الثقب الأسود”. وإن تساءلتم عن مكانها؟ فهي في ألمانيا.

يدور الحديث حول نفق مائي فيه أضواء ملوّنة. لربما تبدو من الخارج بسيطة لكن لا تجعلوا منظرها يخدعكم. فمن الداخل تبدو كبوابة دخول لعالم آخر.

يبدأ التزلج بظلام حالك، وفورًا تتبدل الأضواء بالألوان الأزرق، الأخضر، والأحمر، الألوان الأساسية، التي تختلط ببعضها لتعطي صورًا خاصة.

اعتمدوا في بناء هذه المزلاجة في عام 2012، على “هيكل” مزلاجة مائية قديمة. تم تجديدها وتغييرها، مع الحفاظ على المبنى الأصلي وبالتأكيد إضافة الإضاءة الملونة.

اقرأوا المزيد: 124 كلمة
عرض أقل
علم إسرائيل- النسخة القطرية
علم إسرائيل- النسخة القطرية

علم إسرائيل- النسخة القطرية

السبّاح الإسرائيلي يفوز في لعبة تصفيات بطولة العالم للسباحة المقامة في قطر ومخرجو البث يظهرون نسخة خاصة بهم للعلم

قبل استضافة المونديال في سنة 2022، تستضيف قطر في هذه الأيام بطولة العالم في السباحة. لكن موقفًا غريبًا ملفت للأنظار حصل لسبّاح إسرائيلي في البطولة- أين اختفى علم إسرائيل؟

ارتقى أربعة من ضمن خمسة الممثلين عن البعثة الإسرائيلية إلى الدور النهائي للسباحة على الظّهر. السبّاح جاي برنع، الذي تنافس على سباحة الفراشة، فاز في تصفيات الـ 200 متر التي شارك فيها، لكنه حظي باهتمام غريب من مخرجي البث: نسخة علم إسرائيل التي تم عرضها كانت دون نجمة داوود في الوسط.

وضع برنع الصورة على صفحته في الفيس بوك وكتب “200 فراشة… ماذا ينقص في الصورة؟”. في المنافسة في السنة الماضية، أخفى المخرجون علم إسرائيل من صور المسارات عند منافسة السبّاحة الإسرائيلية عميت عفري، ولحقت بهم بسبب ذلك توبيخات من رؤساء الاتحاد العالمي للسباحة.

أخفى المخرجون علم إسرائيل من صور المسارات عند منافسة السبّاحة الإسرائيلية عميت عفري (لقطة شاشة)
أخفى المخرجون علم إسرائيل من صور المسارات عند منافسة السبّاحة الإسرائيلية عميت عفري (لقطة شاشة)

بحسب التقارير الإسرائيلية لقد عرفوا في البعثة الإسرائيلية عن خيبة أمل القطريين بالاعتراف بإسرائيل، وحاولوا أن يستغلوا ذلك. لقد عرف السبّاحون الإسرائيليون أنهم إذا فازوا بالتصفيات، فهذا الأمر سيُخجل القطريين ويجبرهم على وضع صورة الفائز الإسرائيلي وعلم إسرائيل.

في مقابلة مع صحيفة “هآرتس” الإسرائيلية، والتي تمت قبل المسابقة، قال السبّاح جال نافو: “لقد تكلمنا بسخرية عن الموضوع بحيث علينا أن نفوز في التصفيات السهلة من أجل إحراج المخرجين”.

اقرأوا المزيد: 187 كلمة
عرض أقل
بار رفائيلي في بركة السباحة (صورة من إنستجرام)
بار رفائيلي في بركة السباحة (صورة من إنستجرام)

فصل الشتاء؟ بار رفائيلي في بركة السباحة

عارضة الأزياء الإسرائيلية بالبكيني مرة أخرى بسبب الطقس الحار

مع أننا الآن في منتصف شهر تشرين الثاني، إلا أن الطقس الحار الذي يسود المنطقة منذ نهاية الأسبوع الفائت جعل الكثيرين يخرجون إلى شواطئ البحر. كما يبدو، أرادت عارضة الأزياء الإسرائيلية، بار رفائيلي، بعض الخصوصية لذا اكتفت بممارسة السباحة في بركة السباحة الخاصة بها برفقة صديقاتها.

قامت رفائيلي بنشر صورة لها على الإنستاجرام تُظهرها من الخلف وهي متمددة بجانب حوض السباحة ومرتدية البكيني. وكتبت بجانب الصورة: “أن تكوني سعيدة هو أمر ليس له صلاحية انتهاء”. السماء الزرقاء، بركة السباحة الصافية، ورفائيلي ذاتها تشجع جدا على السباحة والقفز إلى الماء!

 

بار رفائيلي في بركة السباحة (صورة من إنستجرام)
بار رفائيلي في بركة السباحة (صورة من إنستجرام)
اقرأوا المزيد: 88 كلمة
عرض أقل
محاولات فاشلة لالتقاط السيلفي (Youtube)
محاولات فاشلة لالتقاط السيلفي (Youtube)

محاولات فاشلة لالتقاط السيلفي

كيف تبدو فتاة بلباس السباحة حين تحاول تصوير نفسها صور سيلفي مرة تلو الأخرى؟

كم مرة رأيتم صورة “سيلفي” لفتاة تبدو تعابير وجهها غريبة؟ بالتأكيد إلى ما لا نهاية من الصور. دائما تبدو الصورة طبيعية، ولكن في حالات كثيرة، أو في معظم الحالات، أنتم ترون صورة واحدة فقط من بين صور كثيرة أخرى تم التقاطها إلى جانب هذه الصورة.

في حالات كثيرة، تقوم الفتاة بتصوير نفسها صورًا لا يُحصَى عددها حتى تحصل على الصورة المطلوبة. ولكن، كيف يبدو هذا الأمر على أرض الواقع؟ أكثر سخافة مما يُمكن توقّعه.

في هذا المقطع تظهر فتاة بلباس السباحة وهي تقوم بتصوير نفسها مرة تلو الأخرى، وتقوم بتغيير زاوية التصوير وتغيير الطريقة التي تقف بها للتصوير باستمرار. تبدأ جلستها التصويرية بصور عادية، وتنهيها بصور سخيفة حيث تقوم بتصوير نفسها وهي منفرجة الساقين.

المثير في الموضوع هو سماع رد فعل المرأة التي تقوم بتصويرها بالفيديو. فخلال قيام الفتاة بالتقاط صور السيلفي لنفسها باستمرار، لا تتوقف مصورة الفيديو عن الاستهزاء والسخرية والتفوّة بعبارات سيئة عن تلك الفتاة. ما رأيكم؟ من هي الأكثر سخفا؟ مصوّرة الفيديو أم مصوّرة السيلفي؟
https://www.youtube.com/watch?v=pN5vf23UcO4

اقرأوا المزيد: 155 كلمة
عرض أقل