الرئيس السوري بشار الأسد (AFP)
الرئيس السوري بشار الأسد (AFP)

وزير سوريّ يُقال من منصبه بسبب دخول صحفي إسرائيلي إلى سوريا

الرئيس السوري، بشار الأسد، أقال وزير الإعلام بعد دخول صحفي إسرائيلي إلى مناطق يسيطر عليها الجيش السوري

ذكرت قناة العربية يوم الثلاثاء، أن الرئيس السوري بشار الأسد أقال وزير الإعلام، محمد ترجمان، لأنه سمح لصحفي إسرائيلي بالدخول إلى سوريا في نيسان 2016. ووفقا للتقرير، دخل الصحفي جوناثان سبير سوريا وبحوزته جواز سفر بريطاني وانضم إلى جولات نظمها مكتب وزير الإعلام، من بين مناطق أخرى، زار المناطق الخاضعة لسيطرة الجيش السوري.

وقد شارك سبير في تشرين الثاني الماضي في مقابلة مع “تايمز أوف إسرائيل”، قال فيها إنه انضم إلى جولة دعائية برعاية النظام السوري. كما قال إنه أثناء إقامته في سوريا، استخدم هوية مزوّرة، بل أجرى مقابلات مع عدد من الوزراء.

ووفقا لتقرير ورد في الموقع الإخباري الإسرائيلي “إسرائيل اليوم”، فإن المقابلة التي أدت، على ما يبدو، إلى إقالة ترجمان قد أجريت قبل نحو أسبوعين عندما شارك سبير في مقابلة في استوديو “إسرائيل اليوم” باللغة الإنجليزية، وتحدث فيها عن الكتاب الذي كتبه بعد أن تمكن من التسلل إلى المناطق التي يسيطر عليها الجيش السوري.

أوضح سبير أنه على ما يبدو لن يتمكن من دخول سوريا قريبا، بعد العاصفة التي أثارتها زيارته قائلا: “بما أن سوريا والعراق منقسمتان إلى مناطق سيطرة، لا يمكنني بالتأكيد العودة إلى المناطق الخاضعة إلى النظام السوري التي تشكل %70 من أراضي الدولة”. لا أستطيع زيارة بيروت أيضا لأن المطار فيها يقع تحت سيطرة جهاز الأمن المقرّب من حزب الله”.

اقرأوا المزيد: 202 كلمة
عرض أقل
جوازات سفر عالمية (iStock)
جوازات سفر عالمية (iStock)

ما هو جواز السفر الأفضل في العالم؟

تكشف معطيات جديدة ومفاجئة: أية دولة يحظى مواطنوها بزيارة معظم دول العالم دون الحاجة إلى تأشيرة دخول؟ وأين تقع الدول العربيّة في القائمة وأية مرتبة تحتل إسرائيل؟

26 أكتوبر 2017 | 12:13

في الوقت الراهن، يعتبر مواطنو جمهورية سنغافورة أصحاب جوازات السفر الأفضل في العالم. هذا ما يتضح وفق التصنيف الجديد لـ ‏Passport Index‏. حتى الآن حظيت كل من سنغافورة وألمانيا بمرتبة أفضل الدول، وبإعفاء من الحاجة إلى إصدار تأشيرة أو الحصول على تأشيرة عند زيارة معظم دول العالم. ولكن بفضل تنازل باراغواي عن طلبها من مواطني سنغافورة الذين يزورونها، بأن يقدموا تأشيرة فقد قفزت الدولة الآسيوية الصغيرة إلى المرتبة الأولى وحدها متغلبة على ألمانيا.

كيف يُجرى التصنيف في الواقع؟

يستند التصنيف في موقع Passport Index إلى عدد الدول التي يمكن أن يدخلها كل من يحمل جواز سفر دون الحاجة إلى تأشيرة (تصنيف عالمي) وإلى عدد الدول التي تتطلب زيارتها إصدار تأشيرة (تصنيف خاص). يحظى مواطنو سنغافورة بإعفاء لتقديم تأشيرة في 159 دولة، في حين أن مواطني ألمانيا يتعين عليهم الاكتفاء بالإعفاء من تقديم تأشيرة في 158 دولة. هذه هي المرة الأولى التي تحظى فيها دولة آسيوية بالمرتبة الأولى في تصنيف أقوى جوازات السفر.

تكمل قائمة الدول العشر الأولى كل من السويد، وكوريا الجنوبية، وتحتلان المرتبة الثالثة. تحتل المرتبة الرابعة كل من الدنمارك، فنلندا، إيطاليا، فرنسا، إسبانيا، النرويج، اليابان، وبريطانيا. تحتل المرتبة الخامسة لوكسمبورك، سويسرا، هولاندا، بلجيكا، النمسا، والبرتغال. في المرتبة السادسة كل من ماليزيا، إيرلندا، الولايات المتحدة، و‏كندا.

المرتبة السابعة: اليونان، نيوزيلاندا، وأستراليا. المرتبة الثامنة: مالطا، تشيكيا، وآيسلندا. المرتبة التاسعة: هنغاريا. وفي المرتبة العاشرة: سلوفينيا، سلوفاكيا، بولندا، ليتوانيا، ولاتفيا.

واحتلت إسرائيل المرتبة 48 في التنصيف الخاص وفي المرتبة 19 في التصنيف العالمي. هناك 137 في العالم تعفي الإسرائيليين من إصدار تأشيرة عند زيارتها.

وتحتل جوازات مواطني السلطة الفلسطينية المرتبة 138 الخاصة والمرتبة 86 العالمية. تمنح 39 دولة فقط للفلسطينيين الذين يزورونها إعفاء من إصدار تأشيرة.

ما هو حال سائر الدول العربيّة؟

Passport Index (لقطة شاشة)
Passport Index (لقطة شاشة)

تحتل الإمارات العربية المتحدة المرتبة ‏26‏ عالميا، وتسمح لمواطني ‏128‏ دولة بزيارتها دون تأشيرة.

الكويت في المرتبة 49 ويمكن أن يدخل مواطنوها إلى 85 دولة في العالم دون الحاجة إلى تأشيرة.

قطر في المرتبة 51 وهي تسمح لمواطني 80 دولة بزيارتها دون تأشيرة.

البحرين في المرتبة 54 وهي تسمح لمواطني 75 دولة بزيارتها دون تأشيرة.

عُمَان في المرتبة 56 وهي تسمح لمواطني 71 دولة بزيارتها دون تأشيرة.

السعودية في المرتبة 58 وهي تسمح لمواطني 69 دولة بزيارتها دون تأشيرة.

تونس في المرتبة 64 وهي تسمح لمواطني 63 دولة بزيارتها دون تأشيرة.

المغرب في المرتبة 69 وهو يسمح لمواطني 58 دولة بزيارته دون تأشيرة.

مصر في المرتبة 76 وهي تسمح لمواطني 50 دولة بزيارتها دون تأشيرة.

الأردن والجزائر يحتلان المرتبة 80 ويسمحان لمواطني 46 دولة بالدخول إليهما دون الحاجة إلى تأشيرة.

ليبيا في المرتبة 87 وهي تسمح لمواطني 38 دولة بزيارتها دون تأشيرة.

لبنان في المرتبة 88 وهو يسمح لمواطني 37 دولة بزيارته دون تأشيرة.

في المرتبة الأخيرة في قائمة 199 دولة في تصنيف الدول ذات جواز السفر الأقوى، يتمتع مواطنو أفغانستان بإعفاء من التأشيرة في 22 دولة فقط. يليها العراق إذ تعفي 26 دولة المواطنين العراقيين من التأشيرة، ويحظى مواطنو سوريا بإعفاء من التأشيرة في 29 دولة.

اقرأوا المزيد: 447 كلمة
عرض أقل
نتنياهو يلتقي بالسفيرة شلاين والحارس زيف (GPO)
نتنياهو يلتقي بالسفيرة شلاين والحارس زيف (GPO)

لماذا يطالب الفلسطينيون بعودة السفيرة الإسرائيلية إلى عمان؟

رجال أعمال فلسطينيون وأردنيون يضغطون على الحكومة الأردنية والسلطة الفلسطينية لإعادة نشاط السفارة الإسرائيلية في عمان خشية حدوث تدهور اقتصادي

في هذه الأيام السفارة الإسرائيلية في الأردن مغلقة منذ أن أطلق الحارس الإسرائيلي النيران على مواطنَين أردنيَين، وهذه الحادثة خطيرة وما زالت قيد الفحص حاليا.

وبما أن السفارة الإسرائيلية مغلقة فلا يمكن إصدار تأشيرات دخول إلى إسرائيل. وفق تقارير وسائل الإعلام الأردنيّة فإن غالبية جوازات السفر الأردنيّة محتجزة في السفارة الإسرائيلية في عمان وهي لمواطنين أردنيين من أصل فلسطيني يطلبون السماح بزيارة أقاربهم في الضفة الغربية. هناك جوازات سفر أيضا لرجال أعمال أردنيين أو أردنيين من أصل فلسطيني مقرّبين من رئيس السلطة الفلسطينية، أبو مازن.

ولسوء حظ المواطنين الأردنيّين سواء كانوا من أصل فلسطيني أ مقرّبين من الأسرة المالكة، فقد أوضح الأردن أنه لن يسمح بعودة السفيرة الإسرائيلية، عينات شلاين، إلى عمان طالما أن إسرائيل لا تضمن إجراء تحقيق مع الحارس الذي أطلق النيران ومحاكمته.‎ ‎

وكما هو معروف، فإن سفر الفلسطينيين إلى خارج البلاد يُجرى عبر معبر ألنبي الأردني فقط وليس عبر مطار بن غوريون.

في الوقت ذاته تعمل وزارة الخارجية الفلسطينية والسفارة الأردنية في تل أبيب ووزارة الخارجية الإسرائيلية على حل الأزمة. وفق أقوال مسؤول فلسطيني تمارس رام الله ضغطا على الأردن للسماح باستئناف عمل السفارة الإسرائيلية في عمان بسبب الضغط الكبير الذي يمارسه رجال أعمال فلسطينيون وأردنيون على مكتب أبو مازن لأن جوازات سفرهم محتجزة في السفارة الإسرائيلية المغلقة في عمان.

اقرأوا المزيد: 200 كلمة
عرض أقل
جوازات سفر عالمية
جوازات سفر عالمية

ما هو جواز السفر العربي الأفضل في العالم؟

إسرائيل تتراجع إلى المركز 49 في العالم في مؤشر مدى فائدة الجنسية في دول أخرى. ولكن أين تقع الدول العربية؟

08 يونيو 2016 | 19:03

تستمر إسرائيل في التدهور في تصنيف جوازات السفر الأكثر قيمة في العالم، وقد تراجعت مكانتها في السنة الماضية إلى المركز الـ 49 في مؤشر جودة الجنسية (QNI)، والذي يصنّف مدى الفائدة التي تجلبها جوازات سفر 161 دولة في العالم لمواطنيها.

تراجعت إسرائيل بمركز واحد مقارنة بالعام 2014، حيث صُنّفت حينذاك في المركز الـ 48، وهي الآن أقل بستّة مراكز عن تصنيفها في المركز الـ 43 في العام 2013.

يحسب تصنيف QNI “العوامل الداخلية” مثل مستوى الخدمات الصحية والتعليمية، الحياة، الناتج المحلي الإجمالي من حيث القوة الشرائية، ومستوى السلام والاستقرار في كل دولة. بالإضافة إلى ذلك، يجسّد التصنيف أيضًا “العوامل الخارجية” التي تشمل، من بين أمور أخرى، مستوى الحرية التي يستطيع من خلالها مواطنو الدولة السفر إلى دول أخرى في العالم والاستقرار فيها.

فعلى سبيل المثال، في فئة حرية التنقل، والتي يتم قياسها بناء على عدد الدول التي يمكن لصاحب جواز السفر أن يسافر إليها من دون الحاجة إلى أن تكون بحوزته تأشيرة دخول (Visa)، فقد صُنفت إسرائيل في العام 2015 في المركز 44 في العالم، أي طرأ انخفاض مقارنة بالمركز 38 في العام 2014، والمركز 36 في العام 2013.

تصدرت ألمانيا قمة التصنيف العام لتصنيف QNI في العام 2015، وقد فازت بالمركز الأول بفضل استقرارها، والخدمات الصحية والتعليمية، ومستوى الحياة العالي الذي يحظى به مواطنوها، وكذلك بفضل القيود القليلة المفروضة على الألمان الذين يرغبون في العيش أو العمل في مجالات اقتصادية مستقرّة أخرى.

تصدرت الدول الأوروبية الـ 20 مركزا الأولى في القائمة، وتحتل قمة التصنيف تحديدا الدول الإسكندنافية. صُنّفت فرنسا في المركز الـ 7. وصُنّفت بريطانيا في المركز 11، ولكن من المتوقع أن تهبط إلى المركز الـ 30 إذا خرجت من الاتحاد الأوروبي. صُنّفت الولايات المتحدة في المركز الـ 28 واليابان في المركز الـ 30. صُنّفت كندا في المركز الـ 32، وتأتي بعدها فورا أستراليا.

وماذا عن الدول العربيّة أو الإسلامية؟

حاملو جوازات السفر في هذه الدول هم أصحاب جوازات السفر الأضعف والتي تسمح لهم بزيارات محدودة من دون الحصول على تأشيرة دخول. يمكن للأفغان أن يزوروا فقط 25 دولة في العالم من دون تأشيرة دخول، ويمكن أن يزور الباكستانيون 29 دولة في العالم فقط (من بين 218 دولة) من دون تأشيرة دخول، العراقيون 30 دولة، الصوماليون 31 دولة والسوريون 32 دولة.

وتندرج في الأماكن المنخفضة أيضًا ليبيا التي يستطيع مواطنوها أن يزوروا فقط 36 دولة من دون تأشيرة دخول، ويمكن أن يزور الإيرانيون، الفلسطينيون، والسودانيون 37 دولة من دون تأشيرة دخول. يمكن أن يزور السودانيون الجنوبيون واليمنيون 38 دولة من دون تأشيرة دخول. يمكن أن يسافر اللبنانيون في رحلة جوية إلى 40 دولة من دون تأشيرة دخول.

جواز السفر العربي الأقوى اليوم في العالم العربي، والذي يسمح بالوصول إلى 120 دولة في العالم من دون الحصول على تأشيرة دخول (Visa) هو جواز السفر الإماراتي (في المركز الـ 60 عالميا). وصُنّفت تركيا في المركز الـ 80 مع إمكانية الدخول إلى 103 دولة من دون الحصول على تأشيرة دخول بينما صُنّفت الكويت في المركز الـ 92 في التصنيف العام مع إمكانية الدخول إلى 80 دولة من دون تأشيرة دخول.

تقع قطر في المركز الـ 97 مع إمكانية الدخول إلى 75 دولة من دون تأشيرة دخول بينما يمكن أن يدخل البحرينيون فقط إلى 71 دولة من دون تأشيرة دخول (المركز 102 عالميا).

وتقع المملكة العربية السعودية بعيدا في الخلف في المركز الـ 107 مع إمكانية الدخول إلى 68 دولة فقط من دون تأشيرة دخول، وتأتي بعدها مباشرة عُمان مع إمكانية الدخول إلى 67 دولة فقط من دون تأشيرة دخول.

وتقع الأردن في المركز الـ 163 مع إمكانية الدخول إلى 47 دولة فقط. وتقع مصر في المركز 152 مع إمكانية الدخول إلى 51 دولة بينما تقع لبنان بعيدا في الخلف في المركز الـ 181 مع إمكانية الدخول إلى 40 دولة فقط من دون تأشيرة دخول.

اقرأوا المزيد: 580 كلمة
عرض أقل
الأسبوع في خمس صور
الأسبوع في خمس صور

الأسبوع في 5 صور

جبريل الرجوب، الذي استطاع أن يقيم الدنيا ويقعدها في يوم واحد، هو بلا شك نجم هذا الأسبوع. وعدا عنه، برز هذا الأسبوع المظهر الجديد لبورس جينر، واحتجاج البناطيل القصيرة في إسرائيل وبعد. تابعوا أحداث الأسبوع في 5 صور

05 يونيو 2015 | 09:53

تتسم الصور التي اخترناها لتمثل هذ الأسبوع بشخصية أو قصة أثارت ضجة إعلامية في مواقع التواصل الاجتماعي والإعلام على أشكاله. ونبدأ من الضجة التي أثارها المسؤول الفلسطيني، جبريل الرجوب، الذي رفع سقف التوقعات لدى الفلسطينيين حين قرر ملاحقة إسرائيل في الفيفا ومن ثم تراجع، والضجة التي أثارها بورس جينر، الذي ظهر بمظهر جديد، والضجة التي أثارتها فتيات في إسرائيل ببناطيل قصيرة. وثمة صورتان لا علاقة لهم بالضجة، إنما يتحدثون عن جواز السفر الأقوى، الفتاة الأجمل في إسرائيل.

الرجوب أقام الدنيا وأقعدها

لا شك أن جبريل الرجوب كان أكثر الموضوعات تداولا في الإعلام العربي هذا الأسبوع، فقرارات الرجوب خلال كونغرس الفيفا يوم الجمعة الفائت، من تراجع في تقديم الطلب لفصل إسرائيل من الاتحاد العالمي لكرة القدم، ثم الشكوك في أنه لم يدعم المرشح العربي، الأردني علي بن الحسين، في تنافسه مع جوزيف بلاتر، على رئاسة الفيفا، جعلته “عدوا كبيرا” لجهات كثيرة في العالم العربي. ولحسن حظ الرجوب جاءت استقالة جوزيف بلاتر قبل أيام لتزيح أضواء الإعلام عنه.

خيبة الأمل الفلسطينية من جبريل الرجوب تكسر الأرقام القياسية (الدكتور علاء اللقطة، فلسطين)
خيبة الأمل الفلسطينية من جبريل الرجوب تكسر الأرقام القياسية (الدكتور علاء اللقطة، فلسطين)

احتجاج البناطيل القصيرة

قررت ثلاث فتيات في إسرائيل، ما زلن في مرحلة التعليم الثانوي، أن ما يحق للشباب يحق لهن، وعلى هذا الأساس خالفن قوانين المدرسة التي يتعلمن بها، بعد مجيئهن إلى المدرسة ببناطيل قصيرة، أي “فوق” الركبة، حيث منعتهن المدرسة من دخول أبوابها. ونشرت واحدة منهن على “فيس بوك” أنهن ذهبن إلى المدرسة مع العلم أنهن يخالفن القواعد، والقصد من فعلتهم أن يحتجوا على انعدام المساواة السائد في المدرسة.

سيقان عارية في إسرائيل ؟ (Facebook)
سيقان عارية في إسرائيل ؟ (Facebook)

ضجة كاتلين جانر المتحول جنسيا

اكتشف العالم، تحديدا الغربي، بروس جينر، قبل سنوات عديدة عن طريق برنامج الواقع الخاص بعائلة كاردشيان، بدور والدهن بالتبني، وحين انتهى البرنامج ظل العالم يتابع نجاح كيم كاردشيان بعيدا عن أفراد العائلة حتى قرر مؤخرا، جينر، أنه يريد أن ينتقل إلى “من هو بالفعل”، إلى امرأة. وبعد الوصول إلى غايته، أثار ظهوره على غلاف المجلة المرموقة “Vanity Fair‎“ بهويته الجنسية الجديدة، وباسم جديد، كاتلين جانر، ضجة كبيرة على مواقع التواص الاجتماعي هذا الأسبوع.

لقطة شاشة من صفحة تويتر الخاصة بكاتلين جينر
لقطة شاشة من صفحة تويتر الخاصة بكاتلين جينر

أقوى جواز سفر في العالم العربي

كيف نحدد ما هو أقوى جواز سفر في العالم؟ الامتحان بسيط، فكلما الجواز لحامله أن يدخل إلى الدول دون الحاجة إلى فيزا (تأشيرة) زادت قوته. اعتمدا على هذا الامتحان، قامت شركة استشارة أمريكية بتصنيف جوازات السفر الخاصة بدول العالم وإدراجها في قائمة من الأقوى إلى الأضعف. وجاء في القائمة أن أقوى جواز سفر في العالم العربية خاص بدولة الإمارات، ولكي تعرفوا من يليها يجدر بكم العودة إلى المقالة الأصلية.

Passports
Passports

ملكة جمال إسرائيل الجديدة

تُوّجت، قبل أيام، ملكة جمال جديدة في إسرائيل، والمرة وقع الخيار على معيان كيرن، ابنة 17 عاما، وهي طالبة في المرحلة الثانوية، في فرع الإلكترونيات، من مدينة أشدود الجنوبية. شاهدوا الفيديو:

اقرأوا المزيد: 403 كلمة
عرض أقل
Passports
Passports

ما هو جواز السفر الأقوى في العالم العربي ؟

ما هي الدولة العربية الأقوى التي تتيح لمواطنيها الدخول إلى أكبر عدد من دول العالم بواسطة جواز سفر بسيط دون الحاجة إلى تأشيرة عبور أو تأشيرات دخول خاصة ؟

من لا يحلم أن يمتلك جواز السفر الأقوى في العالم، الذي يتيح للحاصلين عليه الذهاب لأكبر عدد من دول العالم دون الحاجة إلى تأشيرة عبور أو إلى تأشيرات دخول خاصة؟

قررت شركة استشارة أمريكية أن تفحص بدقة أي جواز سفر يُعد الأقوى وصاحب التأثير الأكبر؟ هذه الشركة التي يكمن عملها في تقديم استشارة في قضايا المواطنة وشهادات المواطن، أنشأت قائمة تشمل جميع جوازات السفر في العالم بحسب درجة القوة. كلما كان الجواز يسمح لحامله أن يدخل إلى الدول دون الحاجة إلى فيزا (تأشيرة) كان ذلك لصالحه في سلم الأفضلية.

أمامكم الخمسة جوازات الأفضل في العالم

في المكان الأول: جواز سفر الولايات المتحدة وبريطانيا. بإمكان حاملي هذه الجوازات أن يدخلوا إلى ما لا يقل عن 147 دولة.

في المكان الثاني: جواز سفر ألمانيا، فرنسا، وجنوب كوريا. تفتح هذه الجوازات أمام حامليها أبواب ما لا يقل عن 145 دولة.

في المكان الثالث: جواز سفر السويد، وإيطاليا، حيث يستطيع حاملو هذه الجوازات الدخول إلى 144 دولة.

في المكان الرابع: سنغافورة، اليابان، الدنمارك، فنلندا، لوكسمبورغ، وهولندا، مع إمكانية الدخول إلى 143 دولة دون فيزا.

في المكان الخامس: سويسرا، مع إمكانية الدخول إلى 142 دولة دون فيزا.

أمامكم ترتيب الدول العربية – من الأقوى إلى الأضعف (من ناحية إمكانية الدخول إلى الدول دون فيزا، بالطبع)

مطار القاهرة (AFP)
مطار القاهرة (AFP)

الدولة الأقوى هي طبعا الإمارات العربية المتحدة (تحتل المكان الـ 32 في القائمة العالمية)، مع إمكانية الدخول إلى 104 دولة دون الحاجة إلى فيزا.

تأتي بعدها قطر (في المكان الـ 51 في القائمة العالمية)، مع إمكانية الدخول إلى 66 دولة دون فيزا.

الكويت في المكان الثالث (53 في القائمة العالمية) مع إمكانية زيارة 64 دولة دون فيزا.

البحرين، السعودية، وتونس في المكان الرابع (56 في القائمة العالمية) مع إمكانية زيارة 61 دولة دون فيزا.

المغرب في المكان الخامس (57 في القائمة العالمية)، مع القدرة على زيارة 60 دولة دون فيزا.

عُمان تأتي في المكان السادس (62 في القائمة العالمية)، مع القدرة على زيارة 54 دولة دون فيزا.

ثم مصر في المكان السابع (63 في القائمة العالمية)، مع إمكانية دخول 53 دولة في العالم دون فيزا.

يقع الأردن في المكان الثامن (67 في القائمة العالمية)، مع إمكانية زيارة 49 دولة دون فيزا.

وتحتل سوريا الجريحة التي تواجه حربا أهلية في هذه الفترة المكان التاسع (68 في القائمة العالمية)، مع إمكانية زيارة 48 دولة دون فيزا.

وتحتل ليبيا والسودان في المكان العاشر (69 في القائمة العالمية)، مع إمكانية زيارة 47 دولة دون فيزا.

لبنان في المكان الحادي عشر (72 في القائمة العالمية)، مع إمكانية زيارة 44 دولة دون فيزا.

اليمن في المكان الثاني عشر (75 في القائمة العالمية) مع إمكانية زيارة 41 دولة دون فيزا.

العراق في المكان الثالث عشر (78 عالميا)، مع إمكانية زيارة 38 دولة دون فيزا.

وفي المكان الرابع عشر والأخير تأتي السلطة الفلسطينية (79 عالميا) مع إمكانية زيارة 28 دولة دون فيزا.

تحتل إسرائيل المكان السادس عشر عالميا، حيث تمكّن مواطنيها من الدخول إلى ما لا يقل عن 129 دولة في العالم دون فيزا.

اقرأوا المزيد: 443 كلمة
عرض أقل
جواز سفر (Thinkstock)
جواز سفر (Thinkstock)

من يملك أقوى جواز سفر في العالم؟

قام موقع المهاجرين Movehub بتصنيف دول العالم وفق قوة جواز السفر الخاص بتلك الدول، أي، إلى كم من الدول يمكن لمواطني كل دولة الدخول دون تأشيرة دخول

فحص موقع المهاجرين movehub.com في الأسابيع الأخيرة قوة جوازات السفر الخاصة بدول العالم. والمعيار هو عدد الدول التي يمكن للمواطن دخولها بسهولة – دون الحاجة لتأشيرة إقامة أو دخول.

وفق المعطيات التي نُشرت في الأسبوع الأخير، فجواز السفر البريطاني هو الأفضل على الإطلاق. يستطيع مواطنو المملكة المتحدة دخول 173 دولة دون الحاجة إلى تأشيرات دخول، وكذلك مواطنو السويد وفنلندا.

نجد فقط في المكان الثاني مواطني الولايات المتحدة مع إمكانية دخول 172 دولة دون تأشيرة دخول. ستجدون أيضًا إلى جانب الأمريكيين مواطني الدنمارك، ألمانيا ولوكسمبورغ.

في القائمة أيضًا هناك مواطنو بلجيكا، إيطاليا وهولندا والذين يمكنهم دخول 171 دولة بشكل حر ومن بعدهم مجموعة الدول الأكبر، ويمكن لموطني تلك الدول دخول 171 دولة، وهم مواطنو كندا، فرنسا، إيرلندا، اليابان، النرويج، إسبانيا والبرتغال.

وماذا عن دول الشرق الأوسط والدول العربية؟

الدولة العربية صاحبة جواز السفر الأقوى هي الكويت والتي تحتل المرتبة الخمسين مع إمكانية دخول 77 دولة دون تأشيرة إقامة خاصة أو تأشيرة دخول. بعدها مباشرة، تأتي الإمارات العربية المتحدة في المكان 54 مع إمكانية الدخول إلى 72 دولة دون تأشيرة دخول. وقطر في المرتبة 55 مع إمكانية الإقامة في 71 دولة دون تأشيرة دخول.

تأتي إسرائيل في المرتبة العشرين من بين مجموعات الدول. يستطيع المواطن الإسرائيلي دخول 144 دولة في العالم دون الحاجة لتأشيرة إقامة خاصة. تحتل إسرائيل، حسب المعطيات، مكانة أعلى من غالبية دول أمريكا الجنوبية ومن كل العالم العربي.

في المراتب الثلاث الأخيرة، أكثر الدول غير المرغوبة في العالم، إن كان ممكنًا تعريفها بهذا الشكل، يُمكن أن نجد باكستان والصومال مع تأشيرة دخول إلى 32 دولة، العراق 31 دولة وأفغانستان، التي يمكن لمواطنيها أن يحظوا بتوقيع جواز سفر دون تأشيرة دخول، فقط من 28 دولة.

اضغط هنا للوصول إلى القائمة الكاملة

اقرأوا المزيد: 263 كلمة
عرض أقل