الكشف عن عالم الكذب الخاص بالتعليقات في الشبكة

الكشف عن عالم الكذب الخاص بالتعليقات في الشبكة (AFP)
الكشف عن عالم الكذب الخاص بالتعليقات في الشبكة (AFP)

هل لاحظتم في الفترة الأخيرة ظاهرة غريبة في التعليقات في الفيس بوك أو تويتر؟ باحث إسرائيلي يدعي أن الشكوك التي ‏تراودكم مبررة ‏

06 أغسطس 2018 | 15:12

في الفترة الأخيرة، عملت في تويتر شبكة حسابات مزيفة وبوتات الإنترنت وغردت بالعبرية محاولة منها التأثير من اليمين الإسرائيلي على الحوار السياسي في الشبكة الاجتماعية – هذا ما يدعيه الهاكر والناشط نوعام روتم، الذي كشف عن نشاطات الشبكة.

 

قال روتم الذي كشف عن الشبكة في مدوّنته، إنه بدأ بفحص الموضوع بعد أن شعر بكثرة “بوتات” الإنترنت (تعرف البوتات أيضا باسم روبوتات الويب وهي برامج تقوم بعمل مهام تلقائية على الإنترنت، أي أن مستخدميها ليسوا حقيقيين، ولكنهم يبدون كذلك ولديهم اسم، صورة بروفيل، وغيرها).

وفق أقوال روتم، نجح بهذه الطريقة في التعرّف إلى عدد من الشبكات المختلفة، يتناول كل منها موضوعا مختلفا ويتضمن تغريدات مختلفة. في الفحص الذي أجراه، ركز على شبكة تستخدم Social Report عبر منصة لإدارة الحملات التسويقية في الشبكة الاجتماعية التي تدعى تغريدات بين الحسابات،

بالمقابل، تنشر التغريدات في حسابات أخرى في ساعات مختلفة.

“يتابع المغردون الذين يُرسل جزء من تغريداتهم عبر هذه المنصة بعدهم البعض، يضعون “لايك” ويعيدون إرسال تغريدات (Retweet) بعضهم”، كتب روتم. “تظهر الحسابات كأنها حسابات لشابات، وجزء منهن جنديات. في جزء من الحسابات، تُنسخ تغريدات لمستخدمين يمينيين ويعاد إرسالها كما هي. لا أعرف إذا كانت لهؤلاء اليمينيين علاقة بهذه الشبكة، ولكن تنقل رسائلهم عبرها”.

يظهر أحد الحسابات في الشبكة تحت اسم “ليمور غربي”. ولكن وفق أقوال روتم، الصورة التي تظهر فيه هي لنجمة إباحة ليست إسرائيلية لكنها ترتدي ملابس جندية في الجيش الإسرائيلي. يستخدم بروفيل آخر لـ “دانيال ليمور”، صورة عارضة الأزياء ياعيل شلبية.  “وهذه هي الحال مع كل البروفيلات التي فحصتها. يعمل كل من هذه الحسابات عبر منصة Social Report، ويعرض كل منها عارضة أزياء أو نجمة شبكة يفضل جزء منهن نشر أنفسهن وهن يرتدين القليل من الملابس، إذا ارتدينها أصلا. أذكر هذه الحقيقة لأن الدين والتقاليد يحتلان مكانا مركزيا في تغريداتهن”، قال روتم.

هذه القصة لا تميز إسرائيل فحسب، بل هي تخضع للتحقيق في أمريكا في قضية تورط روسيا في الانتخابات لصالح ترامب، وهي تشكل سرا مكشوفا لمن يعمل في إدارة الحملات الانتخابية. يفترض أنها منتشرة في العالم العربي، الذي تسود فيه صراعات بين الدول ومحاولات للتأثير على الرأي العام، حتى أنها منتشرة فيه أكثر.

.

اقرأوا المزيد: 325 كلمة
عرض أقل

احتجاج إيموجي النار في إسرائيل ينتشر كالنار في الهشيم

عمود دخان في محيط قطاع غزة (Moshe Shai/Flash90)
عمود دخان في محيط قطاع غزة (Moshe Shai/Flash90)

تضامن سياسيون ونشطاء إسرائيليون مع الاحتجاج الذي أطلقه أحد سكان البلدات الإسرائيلية في قطاع غزة على موقع تويتر على تجاهل الحكومة، خاصة رئيسها، لواقع الحرائق التي تشتعل في المنطقة منذ 100 يوم 🔥🔥🔥

12 يوليو 2018 | 14:10

الحرائق في البلدات الإسرائيلية المجاورة لغزة، نتيجة الطائرات الورقية والبالونات الحارقة من القطاع، لا تتوقف، والسكان يشعرون باستياء إزاء تجاهل الحكومة الإسرائيلية، لا سيما رئيسها، لمصيبتهم هذه التي مرت عليها أكثر من 100 يوم. فأطلق أحدهم احتجاجا عبر موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، جرّ حتى الساعة تفاعلا كبيرا.

والفكرة التي أطلقها أحد سكان البلدات الإسرائيلية في المنطقة، ناشط على الإنترنت، هي إضافة إيموجي النار بالقرب من اسم المستخدم على مواقع التواصل الاجتماعي، احتجاجا على تجاهل نتنياهو للحرائق في محيط غزة. وسرعان ما حظت الفكرة التي اقترحها تفاعل سياسيين ونشطاء إسرائيليين تضامنا مع سكان محيط غزة.

ورغم أن وزير الدفاع الإسرائيلي ووزير المالية أجريا جولة في بلدات محيط غزة اطلعوا خلالها على أضرار الحرائق عن قرب، إلا أن رئيس الحكومة الإسرائيلي لم يصل بعد إلى المكان ليتضامن مع السكان الذي يصفون أضرار الحرائق بأنها مصيبة كبرى لاقتصادهم وواقع حياتهم. فهل يؤثر الاحتجاج الأخير على قرار نتنياهو الذي عاد للتلو من روسيا؟

أبرز المتضامنين مع الحملة كان زعيم حزب العمل آفي غاباي، الذي قرر إضافة إيموجي النار إلى اسمه وكتب “خلف كل التلفيقات ومحاولات صرف النظر عن الوضع في البلدات الإسرائيلية في محيط غزة، هناك حقيقة واحدة راسخة وهي: نتنياهو حاول على مدار 9 سنوات جلب الأمن لسكان الجنوب وفشل. حان وقت ليتنحى عن المنصب”.

رئيس حزب العمل يضيف لاسمه إيموجي النار في تويتر

الإسرائيلي الذي أشعل نار الاحتجاج يشرح لمتابعيه كيفية إضافة الإيموجي إلى اسم المستخدم في تويتر:

وزيرة الخارجية في السابق والنائبة في البرلمان، تسيبي ليفني، تنضم إلى الاحتجاج وتضيف إيموجي النار إلى اسمها في تويتر، وتنادي إلى مظاهرة تضامن في إحدى البلدات الإسرائيلية في قطاع غزة:

اقرأوا المزيد: 242 كلمة
عرض أقل
وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان (Yonatan Sindel/Flash90)
وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي جلعاد أردان (Yonatan Sindel/Flash90)

وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي يهدد تويتر

يطالب الوزير الإسرائيلي جلعاد أردان من المسؤولين عن موقع التواصل الاجتماعي الانضمام إلى مكافحة الإرهاب: "لا يُعقل أن تدير جهات تشجع قتل الأبرياء صفحة تويتر بشكل علني"

13 يونيو 2018 | 14:07

أرسل وزير الأمن الداخلي، جلعاد أردان، أمس (الثلاثاء) رسالة إلى تويتر طالب فيها المسؤولين بإغلاق حسابات لتنظيمات إرهابية مثل الجهاد الإسلامي، حزب الله، وحماس، موضحا أنه في حال لم يستجيبوا لطلباته، ربما ستتخذ إسرائيل خطوات قانونية ضد تويتر. أرسِلَت الرسالة في إطار مؤتمر دولي لمكافحة الإرهاب، الذي يجرى بمبادرة أردان، إضافة إلى وزراء أمن داخليين من العالم.

“لا يُعقل أن تدير المنظمات التي تشجع قتل الأبرياء حسابا في تويتر بشكل علني. إن منح منظمات إرهابية إمكانية العمل بحرية ونشر رسائلها التحريضية عبر تويتر قد يشكل خرقا للقانون الإسرائيلي”، كتب أردان في رسالته إلى مدير عام شركة تويتر، جاك دورسي، وإلى رئيس مجلس إدارة الشركة، أوميد كورديستاني.

أشار أردان إلى أن تويتر رفضت في حالات كثيرة إزالة محتويات لتنظيمات إرهابية. “لذلك تنجح هذه المنظمات في توسيع نشاطاتها الإرهابية ونشر دعايتها. تشكل حماس، التي تشغل حسابا رسميا في تويتر منذ عام 2016 مثالا على ذلك”.

في النهاية، كتب أردان أنه يجب إغلاق “حسابات تويتر التابعة للتنظيمات الإرهابية، زعمائها، والمتحدثين باسمها، وإزالة محتوياتها فورا، مشيرا إلى أنه في حال لم تستجيبوا لطلباتنا، قد نضطر إلى اتخاذ إجراءات قانونية وجنائية ضد تويتر، وذلك استنادا إلى القانون الإسرائيلي الحالي، والقوانين التي قيد التشريع وفي مراحل متطورة لفرض المسؤولية على شركات الإنترنت التي تسمح بنشر محتويات إرهابية”.

اقرأوا المزيد: 198 كلمة
عرض أقل
الباحث السعودي عبد الحميد الحكيم (لقطة شاشة)
الباحث السعودي عبد الحميد الحكيم (لقطة شاشة)

إعلامي سعوديّ: حان الوقت لفتح سفارة إسرائيلية في السعودية

صحيفة إسرائيلية مقربة من نتنياهو: الأصوات السعودية التي تنادي إلى إقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل كثرت منذ تغيير النظام في السعودية ودخول ابن سلمان إلى الصورة

31 مايو 2018 | 13:35

تغريدات الإعلامي السعودي، عبد الحميد الحكيم، في تويتر، تثير اهتماما كبيرا في إسرائيل وخارجها. حتى وقت قصير، عمل الحكيم مديرا لمركز الشرق الأوسط للدراسات الاستراتجية والقانونية في جدة. وحتى أنه زار إسرائيل في عام 2016 في إطار بعثة سعودية برئاسة الجنرال سابقا، أنور عشقي. في تغريدته الأخيرة التي جذبت اهتماما كبيرا أوضح الحكيم أنه يدعم فتح سفارة إسرائيلية في السعودية.

يعبّر الباحث السعودي غالبًا عن آراء غير عادية لا تتماشى في أحيان كثيرة مع وجهات النظر المعروفة. كما أن رئيس الدولة الإسرائيلي، رؤوفين ريفلين، رد على تغريدة كتبها الحكيم حول قدسية القدس لدى الأديان الثلاث، بالعبرية: “أتمنى أن نلتقي يوما في القدس”.

موقع معهد MEMRI الإسرائيلي تطرق إلى آراء الباحث السعودي وذكر تغريدته حول فتح السفارة. وأشار إلى أن الحكيم يعرب عن مصلحة مشتركة بين العالم العربي وإسرائيل للعمل ضد التهديد الإيراني، موضحا أن أراءه تستند إلى الادعاء أن التطبيع مع إسرائيل هو مصلحة العالم العربي أولا. ورغم أن الحكيم يتعرض إلى انتقادات في شبكات التواصل الاجتماعي بسبب أرائه، إلا أنه لم يكف عن التعبير عن رأيه علنا.

كما خصص موقع صحيفة “إسرائيل اليوم” تقريرا لتصريحات الحكيم، مشيرة إلى أن التصريحات هذه تأتي على خلفية تغيير النظام في السعودية، خاصة في إعقاب تولي محمد بن سلمان، ابن ال32 عاما، منصب ولي العهد. ونقلت الصحيفة في تقريرها عن الإعلام الأمريكي أن ابن سلمان ينوي تغيير الشرق الأوسط على نحو كبير، بما في ذلك الصراع الإسرائيلي – الفلسطيني.

اقرأوا المزيد: 223 كلمة
عرض أقل
عضو الكنيست بتسلئيل سموتريتش (Flash90)
عضو الكنيست بتسلئيل سموتريتش (Flash90)

بسبب تغريدة ضد التميمي.. تويتر توقف حساب نائب إسرائيلي يميني

أعرب عضو كنيست إسرائيلي عن دعمه لإطلاق النيران من قبل الجيش ضد الشابة عهد التميمي مؤديا إلى حظر حسابه في تويتر لـ 12 ساعة

يوم أمس (الإثنين)، حُظر حساب تويتر التابع لعضو الكنيست بتسلئيل سموتريتش من حزب “البيت اليهودي” اليميني، جزئيا لمدة 12 ساعة، بعد أن غرد تغريدة تتعلق بالشابة الفلسطينية عهد التميمي، المعتقلة لثمانية أشهر بتهمة ضرب ضابط إسرائيلي.

ردا على التغريدة التي كتب فيها الصحفي ينون ميغال أنه فرح لاعتقال التميمي، غرد سموتريتش: “أنا حزين لأنها في السجن. أعتقد أنه كان من الأفضل أن تتعرض لإطلاق نيران، على الأقل في الرضفة (صابونة الركبة). عندها كان ستظل سجينة في المنزل إلى الأبد”. أثارت تغريدة سموتريتش غضب نشطاء يساريين وإسرائيليين، ما دفعهم إلى العمل معا وإرسال رسالة جماعية إلى إدارة تويتر حول التغريدة، التي تشجع على مس الجيش الإسرائيلي بالفتاة الفلسطينية، وفق ادعائهم.

جاء في الإعلان الذي تلقاه سموتريتش من تويتر: “حظرنا جزءا من خصائص حسابك في تويتر. في هذه الحال، ما زلت قادرا على استخدام تويتر، ولكن قدرتك على إرسال رسائل مباشرة لمتابعيك أصبحت محدودة. أنت لست قادرا على نشر تغريدات جديدة ومتكررة أو الإشارة إلى تغريدات بصفتها محبوبة”.

ردا على حظر الحساب، كتب سموتريتش في الفيس بوك: “نشهد ذروة جديدة من كتم الأفواه. يبدو أن حرية التعبير متاحة لجهة واحدة من الخارطة السياسية. عندما تحدث اشتباكات مع أطفال لا يخشون من المواجهات مع الجيش الإسرائيلي، فإن عامل الترهيب من قبل الجيش يختفي، وعندها تحدث عمليات طعن، دهس وإطلاق نيران من قبل منفّذ عمليات واحد لا يمكن إحباطها. لمنع عملية القتل القادمة من الصحيح جدا العمل بكل الطرق والسماح للجيش بأن يستخدم وسائل الترهيب ضد الإرهابيين في الضفة الغربية.”

اقرأوا المزيد: 233 كلمة
عرض أقل
فيصل القاسم (لقطة شاشة)
فيصل القاسم (لقطة شاشة)

استطلاع في تويتر: “الاستيطان الإيراني أخطر من الاستيطان الإسرائيلي”

حقق الاستطلاع الذي نشره فيصل القاسم في تويتر حول إسرائيل وإيران آلاف التصويتات ومئات ردود الفعل؛ ماذا كانت نتائجه؟

نشر الصحفي السوري، فيصل القاسم، أمس (السبت) في صفحته على تويتر استطلاعا يقارن بين إسرائيل وإيران. سأل القاسم، المشهور بصفته مقدّم برنامج “الاتجاه المعاكس” في قناة الجزيرة: “أيهما أخطر: ‎الاستيطان الإسرائيلي في القدس، أم الاستيطان الإيراني في بغداد ودمشق وبيروت وصنعاء؟”، وكان على المستطلعة آراؤهم أن يختاروا خيارا من بين الخيارين.

بعد مرور 24 ساعة، شارك فيها الآلاف في الاستطلاع وكتب المئات ردود فعل، نشر القاسم نتائج الاستطلاع المثيرة للاهتمام: %72 من بين 8,464 مشاركا يعتقدون أن الاستيطان الإيراني في بغداد، دمشق وصنعاء أخطر، فيما يعتقد %28 أن الاستيطان الإسرائيلي في القدس أخطر.

(لقطة شاشة / تويتر)

أثار الاستطلاع ردود فعل كثيرة، غضب بعض المتصفحين من المقارنة التي أجراها القاسم، واتهموه بخيانة العرب مدعين أنه غير ملائم ليكون صحفيا. وادعى متصفحون آخرون أن إسرائيل وإيران متشابهتان في هذا السياق. كتب أحد المعلّقين: “والله الاخطر انت وامثالك لمد الطريق امام اليهود وجعلهم مقبولين لدى الشعوب العربية”. وكتب مصتفح آخر: “الاثنان وجهان لعمله واحده”.

كانت نتائج الاستطلاع مفاجئة لأن المشاركين فيه من العالم العربي يصوتون ضد إسرائيل غالبا، ولكن صوت معظمهم في هذا الاستطلاع ضد إيران. إضافة إلى هذا، تشير التعليقات التي كُتبت في صفحة تويتر الخاصة بالقاسم إلى أنه طرأت تغيرات جذرية في النتائج، إذ إن الكثير من المتصفحين أعربوا عن رأيهم ضد إسرائيل مدعين أنها أخطر من إيران.

هذه ليست المرة الأولى التي يثير فيها نشر القاسم غضبا ويشعل جدلا عارما. فهو معروف بتصريحاته الاستفزازية والمثيرة للجدل، التي تنجح كثيرا في إثارة غضب الكثيرين. في الشهر الماضي فقط، نشر القاسم استطلاعا فحص فيه موقف متابعيه بشأن اختراق طائرة إيرانيّة مُسيّرة إلى العمق الإسرائيلي.

اقرأوا المزيد: 245 كلمة
عرض أقل
محمد بن سلمان (لقطة شاشة)
محمد بن سلمان (لقطة شاشة)

ردود فعل في إسرائيل على المقابلة مع بن سلمان

أثارت أقوال ولي العهد السعودي في مقابلة مع التلفزيون الأمريكي، التي أوضح فيها أن النساء والرجال متساويون، ردود فعل كثيرة في إسرائيل

في مقابلة خاصة مع شبكة CBS الأمريكية بمناسبة زيارته المغطاة إعلاميا إلى الولايات المتحدة، عرض ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، رؤيته الثورية مثيرا ردود فعل ساخنة. كجزء من أهداف هذه الزيارة، يطمح بن سلمان إلى “تسويق” خطته لبلورة الحياة الاقتصادية والاجتماعية مجددا في المملكة، في أوساط الأمريكيين، وهو يرغب أيضا في التوصل إلى مستثمرين أمريكيين للمشاركة في هذه المبادرات.

في المقابلة الشاملة، التي جرت معه أمس (الأحد)، سُئل بن سلمان عن عدد من المواضيع السياسية، الدينية، الاجتماعية، والاقتصادية. صرح بن سلمان، من بين تصريحاته المثيرة للاهتمام، أن التقاليد المحافظة الإسلامية سيطرت على السعودية، وخشيت من غير المسلمين، انتهكت حقوق النساء الأساسية، وقيدت المجتمع مطالبة بعدم فتح دور سينما ومواقع الموسيقى. إضافة إلى هذا، أوضح بن سلمان أن النساء والرجال متساويون، قائلا: “كلنا بشر، ولا فرق بيننا”. وأشار إلى أن الحكومة تسعى حاليا إلى التوصل إلى ترتيبات لضمان راتب متساو للرجال والنساء على حد سواء.

لم تتأخر ردود الفعل في إسرائيل، كما حدث في العالم كله، حول المقابلة مع بن سلمان. امتلأت الشبكات الاجتماعية الإسرائيلية بردود فعل مفاجئة، داعمة ومسلية تعليقا على أقوال ولي العهد المثيرة للاهتمام.

“هل يكتب نتنياهو لمحمد بن سلمان صفحة الرسائل؟” تساءل متصفح إسرائيلي، اعتقد أن هناك تشابها بين الرسائل التي ينقلها كلا الزعيمين.

“هل يشن بن سلمان ثورات أم يقيم علاقات عامة؟” تساءلت متصفحة أخرى في تويتر.

ودُهش متصفح آخر عندما عرف أقوال بن سلمان التي أوضح فيها أن ارتداء البرقع لم يذكر في الشريعة وكتب: تصريحات “رائعة”.

اقرأوا المزيد: 228 كلمة
عرض أقل
أمينة خان (Instagram / Amenaofficial)
أمينة خان (Instagram / Amenaofficial)

تغريدة ضد إسرائيل تعكر إنجاز عارضة الأزياء المحجبة

انسحبت عارضة الأزياء المسلمة، أمينة خان، التي اختيرت في خطوة تاريخية لحملة تسويقية لشركة "L'oreal" كأول محجبة في الشركة، من الحملة بسبب تغريدات نشرتها ضد إسرائيل في الماضي

كانت عارضة الأزياء المسلمة، أمينة خان، المرأة الأولى التي اختيرَت للمشاركة في حملة تسويقية لشركة مستحضرات تجميل عالمية، وهي تضع حجابا. ولكن هذا الأسبوع قررت خان الاستقالة من الحملة الكبيرة المذكورة بسبب تصريحاتها وتغريداتها في تويتر ضد إسرائيل.

بعد أن اختيرت خان للمشاركة في حملة دعائية كبيرة لمستحضرات التجميل، وردت انتقادات على تغريداتها في تويتر في عام 2014، التي قالت فيها إن “إسرائيل دولة شريرة وغير قانونية”، وحتى أنها قالت إن إسرائيل مليئة بـ “قتلة الأطفال” متمنية هزيمتها. حُذِف جزء من تغريدات خان في ذلك الحين، ولكن ما زال بعض منشوراتها منتشرا في شبكات التواصل الاجتماعي. غردت خان في منشور آخر لها، قائلة: “بما أن وضع الفلسطينيين شبيه بوضع اليهود أثناء الهولوكوست، فقد آن الأوان بأن تمنحهم الأمم المتحدة دولة أخرى”.

في أعقاب الانتقادات الكبيرة التي جاءت ضد تصريحات خان، قررت عارضة الأزياء هذه الانسحاب من الحملة الدعائية وحتى أنها نشرت أمس )الإثنين( اعتذارا في حسابها على تويتر. “أنا نادمة جدا بسبب التغريدات التي غردتها والغضب والحزن اللذان أثارتهما”، كتبت خان. “لمزيد الأسف، قررت الانسحاب من الحملة لأن الحديث الحالي حولها لا يحقق الاهتمام الإيجابي الذي تهدف إليه”.

صادقت شركة “Loreal” أمام وكالة الأنباء AFP على قرار خان معربة عن رضاها عنها بعد أن اعتذرت عن تغريداتها وعن ردود الفعل السلبية التي أثارتها.

اقرأوا المزيد: 205 كلمة
عرض أقل
حساب أمير قطر الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" (لقطة شاشة)
حساب أمير قطر الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" (لقطة شاشة)

التغريدة الأولى لأمير قطر تثير عاصفة بين المتصفحين السعوديين

يثير انضمام تميم بن حمد آل ثاني إلى تويتر صراعا إعلاميا بين المجتمع السعودي والمجتمع القطري الإيراني مجددا

19 ديسمبر 2017 | 16:36

منذ التغريدة الأولى في حسابه الرسمي، تعرض أمير قطر، تميم بن حمد آل ثاني، إلى المزايا السلبية لتويتر. في الواقع حظيت تغريدته باهتمام كبير وبعشرات آلاف المشاركات والتعليقات، إلا أنه لم يكن جميعها مؤيدا. تبادل جزء من المتصفحين، لا سيّما السعوديين، النكات على حساب توتير الجديد للأمير القطري بمناسبة يوم قطر العالمي.

فقد نعته متصفح بـ “خيال المآتة الإيراني والتركي”، وتطرق متصفحون آخرون إلى علاقات قطر الساخنة مع تركيا وإيران، مقارنة بعلاقاتها الإشكالية مع الدول العربيّة الأخرى وأهمها السعودية.

وتساءل متصفح آخر إذا كان أمير قطر يدير حساب تويتر الرسمي الجديد بنفسه، أو أن عضو الكنيست الإسرائيلي سابقا، دكتور عزمي بشارة، المقرّب منه هو الذي يديره. تأتي هذه التساؤلات في ظل الشائعات حول التقارب بين بشارة وحكام قطر، الدولة التي فر إليها بعد أن كان متهما بالمس بأمن إسرائيل وبالتعاون مع حزب الله.

أبلغ الصحفي الإسرائيلي، روعي كيس، قراءه بالعبرية أن أمير قطر انضم إلى تويتر واضعا “تاغ” (Tag) ليتمكن من متابعة تغريداته. إن الاهتمام الذي أبداه هذا الصحفي بانضمام أمير قطر إلى الشبكة الاجتماعية لا يأتي بالضرورة بسبب تأييده الشخصي، بل يبدو أنه قام بهذه الخطوة علما منه أن هذا الحساب سيثير ضجة وجدلا عارما ويجدر متابعته.

وفي هذا السياق يمكن أن نفترض أن حساب تويتر الخاص بالأمير لم يصبح شعبيا جدا منذ التغريدة الأولى صدفة. فأمير قطر معني بتشجيع كتابة التعليقات بشتى الوسائل لرفع مستوى الكشف في تويتر، وفي المقابل، هناك السعوديين مصلحة في أن يعلق الكثير من المتصفحين من أتباعها بهدف “إفشال الاحتفال”.

اقرأوا المزيد: 232 كلمة
عرض أقل
هل يغرّد الموساد في تويتر؟ (المصدر/Guy Arama)
هل يغرّد الموساد في تويتر؟ (المصدر/Guy Arama)

الحقيقة وراء حساب الموساد على تويتر

هناك آلاف المتابعين لحاسب تويتر The Mossad‏. هل لدى جهاز الاستخبارات السرية الإسرائيلية حساب بالفعل؟ وما هي المعلومات التي يشارك الجهاز متابعيه بها؟

يظهر شعار “جهاز الاستخبارات والوظائف الخاصة”، جهاز الاستخبارات الإسرائيلي العريق في حساب تويتر. وقد كُتب في الصفحة الرئيسية من صفحة theMossadIL: “الموساد هو جهاز استخبارات إسرائيلي مشهور”، ويسمح القائمون على الصفحة، وفق ادعائهم، بالوصول إلى عملاء الجهاز والقيام بنشاطات سرية خاصة بالجهاز المميّز. فُتِح الحساب في عام 2016، وهناك ادعاء أن التغريدات تُكتب في إسرائيل وباللغة الإنجليزية فقط.‎ ‎

حتى الآن، هناك نحو 24 ألف متابع لهذه الصفحة، في حين أن الصفحة ذاتها تتابع حساب تويتر واحد: الحساب الخاص بالمهرّجة اليهودية الأمريكية، روزان بار (‏Roseanne Barr‏).

مَن يتابع باهتمام التغريدات في الحِساب يدرك سريعا أن الحديث يجري عن حساب موال لإسرائيل ويتطرق غالبًا إلى مواضيع سياسية، مثل محاربة منظمات تدعو لمقاطعة إسرائيل، تنفيذ عمليات إرهابية أو شن هجوم على إسرائيل. ولكن تُكتب التغريدات غالبًا بشكل فكاهي ومسل. مثلا، بتاريخ 17 تشرين الأول 2016، وردت التغريدة التالية في الحِساب: “جهاز غلاكسي 7 الجديد على وشك الانفجار. مع كل التواضع، نوضح أن هذه التكنولوجيا كانت قيد الاستخدام لدينا منذ عام 1972”. وهناك عرض لمقطع فيديو يُظهر أفيال وهي تنجز هبوطا حرا وتظهر فيه الكتابة: “إنهم يتدربون على الهبوط الحر. تعرّفوا إلى عملائنا الجدد”.

ولكن لا تظهر في هذا الحساب علامة المصادقة الخاصة بتويتر (V) باللون الأزرق، التي تشهد على أن الحساب تابع للجهاز الذي يمثله وتؤكد هذه الحقيقة على أنه حساب مُزوّر.

ردا على ذلك، قال “الموساد” إن “جهاز الاستخبارات والوظائف الخاصة لا يملك حساب تويتر”.

بالمناسبة، تدير جهات الاستخبارات الكبيرة حساب تويتر. مثلا، وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (‏CIA‏)، لديها حساب رسمي ومصادق عليه ويتابعه 2.22 مليون مستخدم. يشغّل الموساد موقع إنترنت رسمي يمكن التواصل عبره معه. ورد في صفحة “اتصل بنا” أن “هذه الاستمارة معدّة للتعبير عن رأيك في مواضيع ذات صلة بالموقع ومواضيع متعلقة بأمن الدولة.

اقرأوا المزيد: 271 كلمة
عرض أقل