"دبابة" حماس المزورة
"دبابة" حماس المزورة

دبابة حماس تتحوّل إلى نكتة

حاول الناطق باسم القسّام أبو عبيدة أن يثير الإعجاب عندما ألقى خطابه من على دبابة، ولكن سرعان ما انكشف التزوير وتحوّلت الدبابة المقنّعة إلى نكتة على حماس

منذ مساء أمس لم يكفوا عن الحديث عن دبابة “أبو عبيدة”. ألقى الناطق باسم الجناح العسكري لحركة حماس، كتائب عزّ الدين القسّام، خطابا لذكرى عناصر حماس السبعة الذين قُتلوا في حادثة عمل أثناء حفر نفق في حيّ التفاح في غزة.

كانت مفاجأة “أبو عبيدة” الكبرى هي دخوله المثير للإعجاب، كما يظهر، على ظهر دبابة. وفقًا لادعاء مسؤولين في الجناح العسكري لحركة حماس فهي دبابة ميركافا نجحت حماس في اغتنامها من الجيش الإسرائيلي في المواجهة الأخيرة في غزة (عملية “الجرف الصامد”)، وترميمها من جديد ومن ثم استخدامها.

وسارع محللون فلسطينيون لتقديم تحليل لهذه الخطوة، مدعين أن “أبو عبيدة” يريد إرسال رسالة تهديدية إلى إسرائيل، بحسبها فإنّ حماس في غزة مستعدة تماما لجولة القتال القادمة، بالإضافة إلى إرسال رسالة تهدئة وتشجيع لسكان القطاع، من خلال رفع هيبة حماس (التي تعاني في الآونة الأخيرة من انخفاض في شعبيتها في غزة).

ومع ذلك، فسرعان ما انكشف تزوير “أبو عبيدة”، عندما لاحظ أصحاب النظر الحادّ بأنّ الدبابة لا تتقدّم على مساراتها المتواصلة الواقعة على طرفيها، كما كان ينبغي، وإنما تسير على عجلات شاحنة تم تركيبها تحتها. بالإضافة إلى ذلك، فإنّ أجزاء كبيرة في جانبي الدبابة ومقدّمتها تم “إكمالها” بواسطة مواد بسيطة، كما يبدو من خشب تمت تغطيته بالنايلون.

وسارعت إسرائيل للتعليق على ذلك بسخرية. فكتب أوفير جندلمان، المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي للإعلام العربي، في حسابه على تويتر:  “حماس تستخف بعقول الناس بعرض دبابة ميركافا إسرائيليةكأنها غنيمة ولكن هذا هو مجرد مجسم خشبي سخيف يتحرك على عجلات…‎‏”

وجاء في مواقع أخرى تنشر تحديثات الأخبار: “وفقًا لحماس: “الدبابة” هي ميركافا أُخِذَت كغنيمة في عملية “الجرف الصامد” ويمكنهم أن يقولوا لسكان غزة إنّها دبابة إسرائيلية جديدة، طالما أن الكرتون لم يتبلل بالشتاء.

اقرأوا المزيد: 261 كلمة
عرض أقل
  • الرقص الشرقي (Jhayne)
    الرقص الشرقي (Jhayne)
  • أفنير نتنياهو مع أخيه  ووالديه، رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وزوجته سارة  (GPO)
    أفنير نتنياهو مع أخيه ووالديه، رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو وزوجته سارة (GPO)
  • هنية وقادة حماس في طائرة خاصة (Facebook)
    هنية وقادة حماس في طائرة خاصة (Facebook)
  • القائد العام لكتائب عز الدين القسام محمد الضيف
    القائد العام لكتائب عز الدين القسام محمد الضيف
  • حين طال (صورة من إنستاجرام)
    حين طال (صورة من إنستاجرام)
  • الناطق بإسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي ادراعي
    الناطق بإسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي ادراعي

حصاد 2014: مقالات العام

اختارت هيئة تحرير موقع "المصدر" المقالات العشرة التي نشرتها هذا العام، وأثارت "اهتماما" خاصا لدى قرائنا، وكذلك حظيت بردود فعل ونقاشات عديدة على الموقع. المقالات المختارة ليست عينة ممثلة، بل هي تدل على اختيار خاص من قبل هيئة التحرير

حرب في الصيف

في 2014 أيضًا، للأسف، نشبت جولة حرب جديدة بين إسرائيل وحماس في غزة. كانت أشهر الصيف صعبة على طاقم العمل في موقعنا، المُكوّن من عرب ويهود. إلا أننا حاولنا أن نقدم للقارئ زوايا من الصراع والتي عادة لا يتم التطرق إليها. مثل المقالة التي تحدثت عن الحياة، المريحة جدًا، التي يعيشها مسؤولو حماس، الكشف عن أشهر مُتحدث لدى الحركة، أبو عبيدة، ومعلومات جديدة عن قائد كتائب الأقصى، محمد ضيف، والذي نجا ثانية من محاولة اغتيال من قِبل إسرائيل. حاولنا أن نتعرف عن كثب أيضًا على نظير أبو عبيدة من الجانب الإسرائيلي، أفيحاي أدرعي، الذي تحوّل إلى شخصية معروفة في كل بيت فلسطيني.

 

واقع الأقليات في الشرق الأوسط

لفتت الأقليات في الشرق الأوسط اهتمام متابعينا، وانعكس الأمر في المقالات التي تحدثت عن الأقلية اليزيدية ، التي طالتها هذا العام ذراع داعش، كذلك الدروز، الذين حظوا بممثلة عالمية – أمل علم الدين كلوني، والعلويّين الذين ذاعت شهرتهم.

 

نظرة إلى الداخل الإسرائيلي

كان أحد أهدافنا هو كشف إسرائيل على جمهور القراء في العالم العربي الذي يعرفها فقط من خلال وسائل الإعلام العربية، وإلقاء الضوء على الحياة داخل إسرائيل – المجتمع، الثقافة، الشباب. حظي تقرير قمنا به عن واقع الرقص الشرقي في إسرائيل بشعبية كبيرة، كذلك المقالات التي تحدثت عن حياة المغنين الشرقيين في إسرائيل، مثل سريت حداد وعومر آدم . لفتت امرأة أُخرى أيضًا الانتباه وهي “كيم كردشيان الإسرائيلية”، حِن تال.

 

السياسة الإسرائيلية

موقع “المصدر” هو الموقع الوحيد الذي يتيح للقارئ العربي إمكانية إيجاد كل المعلومات، من مصدر أول، عن السياسة الإسرائيلية. من المقالات التي أثارت اهتمام القراء هي مقالة عن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو  ونجم اليمين الصاعد، رئيس حزب “البيت اليهودي” نفتالي بينيت. حظيت السياسيات الإسرائيليات أيضًا باهتمام جمهور القراء وكذلك التقرير الذي رصد حياة رئيس الحكومة الأسبق، أرئيل شارون، الذي يمكن، على أقل تقدير، أن نقول إنه لم يكن محبوب العرب.

اقرأوا المزيد: 281 كلمة
عرض أقل
توفيق عكاشة والشبشب على وجه حماس (Youtube)
توفيق عكاشة والشبشب على وجه حماس (Youtube)

الشخصيات المثيرة للجدل لعام 2014

القاسم المشترك للأسماء التي اخترناها لتحتل خانة "مثير للجدل" لعام 2014، هو أنها تنتهج أساليب مستفزة ولا يمكن لأحد أن يتجاهل قوتها وحضورها

28 ديسمبر 2014 | 14:20

بعد أيام يُسدل الستار على عام 2014، والكل مهموك في تحضير حصاد العام على جوانبه العديدة، من صور، وشخصيات وأحداث، ويبدو أن الابداع هو سيد الموقف في مواقعين كثيرة تحاول تشكيل قائمة خاصة لعام 2014. ونحن فكرنا في جمع شخصيات مثيرة للجدل، مع العلم أنها ممكن أن تندرج في خانة أخرى، لكن أكثر ما يناسبها في اعتقادنا أنها مثيرة للجدل بأسلوبها وبما تمثل من فكرة، فلا يستطيع أحد أن يشاهدهم أو يسمع كلامها ويبقى هادئا.

ابو عبيدة – الصوت الملثم لحماس

المتحدث العسكري باسم حركة حماس- أثار أبو عبيدة، الرجل الذي لا يكشف عن وجهه أبدًا واسمه معروف لقلائل في حماس، ووظيفته المتحدث الرسمي باسم كتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، غيظ الإسرائيليين على نحو كبير في عام 2014. فقد قاد ابو عبيدة في الحرب الأخيرة بين حركة حماس وإسرائيل الحرب النفسية والإعلامية ضد الجيش الإسرائيلي والإسرائيليين، ملوحا دائما بانتصارات الحركة ومتوعدا إسرائيل بسقوط المزيد من الصواريخ على مدنها.

http://www.youtube.com/watch?v=tjNClOEzsHY

وبرز ابو عبيدة خلال الحرب التي أطلقت عليها حماس اسم “العصف المأكول”، ولقبت في إسرائيل “الجرف الصامد”، وهو يظهر بين حين وآخر مؤكدا أن مقاتلي القسام يحققون الانجازات وأن حركة حماس تقترب من النصر. وحافظ ابو عبيدة طوال فترة الحرب على بث المعنويات العالية وطمأنة مقاتلي القسام وسكان القطاع، متوعدا إسرائيل بالويلات، دون الاكتراث بالخسائر التي لحقت بقطاع غزة بالمقابل والدمار الشامل الذي حل بمبانيها.

وقد لاحظ الجيش الإسرائيلي الدور البارز الذي يقوم به “ابو عبيدة” من خلال حربه النفسية مما دفعه إلى نشر اسم وصورة نُسبت ل “ابو عبيدة”، مدعيا أن ابو عبيدة يدعى في الحقيقة حذيفة سمير عبد الله الكحلوت. وكان آخر حضور مهم لأبو عبيد خلال إحياء ذكرى الانطلاقة ال27 لحركة حماس في غزة، حيث تصدر “أبو عبيدة” منبر الخطب.

نفتالي بينت- سياسي همه المستوطنون

سياسي إسرائيلي بارز، زعيم حزب البيت اليهودي- كل من يريد أن يفهم السياسة الإسرائيلية يجب أن يكترث بحضور نفتالي بينيت في الساحة الحزبية، فقد غيّر بينيت خارطة السياسية الإسرائيلية بأسلوبه الخاص وإيمانه الراسخ بقيمه، حيث اقتحم البرلمان الإسرائيلي في أول مغامرة سياسية له في انتخابات عام 2013، حاصدا 12 مقعدا في الكنسيت الإسرائيلي. و خلال عام 2014 شغل بينيت وزيرا في حكومة نتنياهو، وحرص على تسلم حقيبة الإسكان لدفع البناء في المستوطنات وإرضاء جمهوره هناك.

وأي فئة يُغضب بينيت؟ نجح بينيت منذ دخل الحلبة السياسية الإسرائيلية بإغضاب الكثيرين في إسرائيل وخارجها. ففي إسرائيل أصبح بينيت الشخصية المكروهة لدى اليسار الإسرائيلي، فهو يمثل اليمين المتطرف، ويعكف على ترسيخ يهودية الدولة على حساب ديموقراطيتها، ويعمل لحساب المستوطنين أكثر من أي شيء.

كذلك، يغضب بينيت الفلسطينيين، فهو لا يؤيد إقامة دولة فلسطينية إلى جانب إسرائيل، إنما يريد الحفاظ على الوضع القائم حيث يعيش الفلسطينيين تحت السيطرة الإسرائيلية لكن بحرية وبكرامة.

وبرز بينيت كذلك متحدثا فذا باللغة الإنجليزية حين ظهر على شاشات الإعلام الأجنبي، مرة مستشهدا بصاروخ من غزة وأخرى بصور قاسية، مثيرا غضب الإعلام الأجنبي. وكان آخر ظهور لبينيت يتعلق بالانتخابات الداخلية، حين ظهر في كليب ترويجي لحزبه متنكرا لشخص عادي من تل أبيب، وقد أصبح خلال أيام نجم النت في إسرائيل.

توفيق عكاشة- إعلامي يرفع الشبشب

إعلامي مصري وسياسي ذو نفوذ في الإعلام المصري- من يشاهد فيديوهات الإعلامي المصري توفيق عكاشة يكاد يرتبك فيما إذا كانت برامجه التلفزيونية جدّية أم مسلية، فهو يمزج بين الجد والمزح متبعا على الأغلب أسلوبا فظا ونبرة هجومية، مثيرا الجدل حول هويته الإعلامية.

ومن أشهر إطلالاته الإعلامية، هذا العام 2014، هجومه الضاري على الإخوان المسلمين في مصر، خاصة بعد سقوط حكمهم، وحركة حماس في قطاع غزة، خاصة بعد الاضطرابات الأمنية التي اجتاحت شبه جزيرة سيناء.

ومن اللقطات الظريفة التي قام بها عكاشة هي حين رفع في إحدى برامجه الشبشب على الهواء مباشرة مهددا حماس وقطر وكل من يعبث بالأمن المصري.
http://www.youtube.com/watch?v=u4ZTFIZH3NA

طبعا يغضب عكاشة الإخوان المسلمين وحماس وكل من يقف في صفهم، كلن أيضا يغضب مصريين كثيرين يحتجون على أسلوبه الإعلامي الذي لا يتقيّد بأخلاقيات المهنة وآدابها وكذلك المصريين المحسوبين على التيار الليبرالي الذين يرون بعكاشة إعلامي وطني من الطراز القديم الذي لا يجدّد ولا يساهم في نباء إعلام ديموقراطي ومتحرر في مصر.

كيم كردشيان- مؤخرة تصنع الشهرة

أمريكية مشهورة وممثلة- صور كردشيان واسمها لم يغيبا هذه السنة عن الصحافة الصفراء وغير الصفراء ولو لأيام. فقد غزت ظاهرة كردشيان مواقع التواصل الاجتماعي ووصلت رغم أنف كثيرين إلى الصحف البارزة.

وتنوعت القصص عن شخصية كردشيان وحياتها على نموذج تلفزيون الواقع، فمرة قرأنا عن زواجها ومرة عن طفلها ومرة عن صدرها وبعد. والتفاصيل التي تداولتها الصحافة الصفراء عنها تفاوتت بين تفاصيل سخيفة وأخرى أكثر سخافة.
https://www.youtube.com/watch?v=5AZh2djNg7E

وختمت كردشيان العام بالكشف عن مؤخرتها على غلاف مجلة “paper” مجددة معايير الجمال النسائي ومعيدة إلى العالم تقاسيم الجسد الممتلئ بعد أن استحوذ نموذج المرأة النحيلة على معايير الجمال.

ويضج كثيرون من ظاهرة كردشاين وشعبيتها حيث يقول هؤلاء أنها انتزعت شعبيتها بسبب مؤخرتها وأنها ليس جديرة أصلا بالشهرة، متساءلين ما هو رصيدها لتكسب كل هذه الشهرة؟ فهي ليس ممثلة جدية وليست عارضة أزياء، ولا يمكن وضعها في خانة تميّزها. فهي امرأة اشتهرت بفضل انستغرام وحياة ترف وبذخ لا أكثر. ويحذر هؤلاء من أن تأثير ظاهرة كردشيان في نفوس الشابات ومن نموذج حياتها أن تحقيق الشعبية والشهرة ليس بأمر بعيد المنال إنما سهل وسريع.

ابو بكر البغدادي- خليفة يقطع الرؤوس

خليفة تنظيم الدولة- هزّ صعود ظاهرة تنظيم الدولة الإسلامية في الشرق الأوسط دول المنطقة والعالم برمته. فظهور هذا التنظيم المتوحش خلط الأوراق في المنطقة وانتزع الصدارة بعد أن ظنّ محللون في الشرق الأوسط أن الصراعات ستبقى محصورة في صراعات سياسية بين أنظمة حاكمة وجهات معارضة، حتى ظهر تنظيم الدولة مطلقا حربا دينية شرسة ومبايعا ابو بكر البغدادي “إماما وخليفة للمسلمين في كل مكان”.

وكتب محللون ومؤرّخون في دراسات الشرق الأوسط أن البغدادي استطاع أن يتفوق على غيره من قادة الجهاد العالمي إذ أصبح “يمثّل أكبر مصدر إلهام بالنسبة للجهاد العالمي”. وينسب كثيرون نجاح تنظيم الدولة وشعبيته في الكثير من أوساط الشباب الإسلامي إلى شخصية البغدادي وإلى الآلة الدعائية القوية التي يستخدمها التنظيم.
https://www.youtube.com/watch?v=yWBvyOmSSVk

والبغدادي شخصية مثيرة للجدل بكل المقاييس المعروفة، وهي ليست تغضب فحسب الشرق والغرب، بل تعتبر تهديدا أمنيا جما على استقرارا المنطقة وسكانها. فعدا عن كونه شخصية إسلامية تقلق العالم السني الذي يعتبر مبايعته غير شرعية، يتصدر البغدادي قائمة الإرهابيين الأخطر في العالم الغربي ومحاولات تصفيته لا تتوقف، وكذلك ينظر الشيعة إلى البغدادي على أنه أكبر تهديد ماثل على حياتهم.

اقرأوا المزيد: 959 كلمة
عرض أقل
مقاتل من كتائب القسام يعرض صاروخ 9كي11 ماليوتكا (MAHMUD HAMS / AFP)
مقاتل من كتائب القسام يعرض صاروخ 9كي11 ماليوتكا (MAHMUD HAMS / AFP)

اقتراب حماس من إيران يُزعج السعودية

شكر أبو عبيدة الإيرانيين على الدعم المادي الإيراني في الحرب ضد إسرائيل، ولكن السلطات السعودية تحاول إخراج حماس من دائرة التأثير الشيعي

من تابع احتفالات ذكرى انطلاقة حماس لا يمكنه ألا يلاحظ ذلك التوجه الذي ظهر في الخطابات – الشكر الكبير لإيران على دعمها للمقاومة. برزت تحديدًا تصريحات المتحدث أبو عُبيدة، الذي شكر الجمهورية الإسلامية على دعمها المادي والعسكري، قائلا: “أمدتنا بالصواريخ التي دكت المُحتل في الجولات السابقة ودعمتنا بالصواريخ المضادة للدبابات التي حطمت أسطورة المركافا”.

يشير هذا الأمر إلى انتهاء التوتر الشديد الذي ساد بين حماس وإيران على خلفية الحرب الأهلية في سوريا. وصل التوتر مع إيران ومع المحور الشيعي إلى ذروته بطرد خالد مشعل وبقية قادة حماس من دمشق عام 2011، على خلفية رفض حماس دعم نظام الأسد.

أحد الدلائل البارزة على التقارب بين حماس وإيران هو وصول بعثة رفيعة المستوى من حركة حماس إلى طهران في الأسبوع الماضي. تباحثت البعثة مع مسؤولين إيرانيين حول احتمالات تحسين العلاقة بين حماس وبين الجمهورية الإسلامية.

إنما هناك من ليس راضيًا عن ذلك التقارب، المُستمر منذ وقت طويل وبرز بشكل واضح خلال الحرب على غزة. قال موقع وكالة الرأي للإعلام، إن السلطات السعودية، غاضبة من التقارب الأخير بين حركة حماس وإيران‎.

‎وأضاف الموقع التابع للحكومة السابقة بغزة، والتي كانت تديرها حركة حماس، نقلا عن مصادر لم تكشف عنها، أن “اتصالاً رسميا جرى بين مسؤولين في جهاز المخابرات السعودية وبين قيادة حركة حماس في الخارج حول تطور علاقات الحركة مع إيران‎”.

ورد في الموقع أيضًا أن السعوديين اقترحوا على حماس أن يبذلوا جهودًا أكثر لرفع الحصار عن غزة، مقابل إنهاء أية علاقة بين إيران وحماس. لم يرد قادة حماس على هذا العرض، ولكنهم قالوا إنهم سيبحثونه.

يبدو أن ذلك الأمر هو استمرار لمحاولة السعودية لإخراج حماس من دائرة التأثير الشيعي. يدور الصراع بين السعودية وإيران للسيطرة على الشرق الأوسط على عدة جبهات: في السنوات الأخيرة كانت سوريا مركز الصراع العنيف بين القوتين العظميين المحليتين، وحتى أنه كان يبدو أن السعوديين هم المسيطرون.

ولكن جسارة قوات الأسد، والدعم الكبير من قبل حزب الله الشيعي، أعطى دلالة على انعطافة إقليمية لصالح إيران. فضلًا عن ذلك، أثار عدم قدرة الدول الغربية على وقف برنامج إيران النووي بشكل فعّال استياء السلطات السعودية.

اقرأوا المزيد: 317 كلمة
عرض أقل
أبو عبيدة يقف الى جانب اسماعيل هنية (AFP)
أبو عبيدة يقف الى جانب اسماعيل هنية (AFP)

أبو عبيدة- نجم حماس

هذا وقت الكلمات لا الأفعال، كيف تحول المتحدث باسم الذراع العسكرية لحماس إلى الشخصية الأبرز في الحركة

حملة جديدة تذاع في محطة تلفزيون حماس تطالب “إذاعة الأقصى مباشر”، باختيار “أبو عبيدة” الناطق باسم كتائب القسام، شخصية عام 2014. في تعليل الاختيار لهذه الشخصية كتب:

“يُشار إلى أن “أبوعبيدة” الناطق الرسمي باسم كتائب القسام من أكثر الشخصيات تأثيرا في الحركة لاسيما ميدانيا، وعادةً ما يظهر “أبو عبيدة” ملثما في جميع المؤتمرات والتصريحات والمقابلات التلفزيونية، ونقلا عن صحفيين في غزة سرعان ما يختفي من موقع المؤتمر عند انتهائه وسط تشديدات أمنية، لاسيما وأنه مطلوب لدى الاحتلال الصهيوني”.

لقد حظيت الحملة بتأييد واسع، بل وتجاوز أروقة الشبكات الاجتماعية. وقال إيهاب الغضين – المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية في قطاع غزة ورئيس المكتب الإعلامي الحكومي “الغضين” خلال تدوينة له عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “أرجو المشاركة وعمل أكبر حملة لمن يؤيدني وفاء وتقديرا للمجاهدين، لنعلن جميعا أن الشخصية المفضلة لعام 2014 هو: الناطق باسم كتائب القسام ‫#‏أبوعبيدة_الأفضل_‬‬‬2014”.

المتحدث الإعلامي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)
المتحدث الإعلامي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)

وحقا لا شك في أن أبو عبيدة هو أحد الأشخاص الأبرز في غزة. هو يُكثر من عقد المؤتمرات الصحفية، إقامة مقابلات مع الإعلام العالمي، توزيع التطمينات والتهديدات ضدّ إسرائيل، كل ذلك وهو مغطى بكوفية تخفي وجهه تمامًا، ويُظهر فقط شقّا دقيقًا من وجهه وعينيه، والتي يقع فوقها شريط حركة حماس.

في الاحتفالات بمناسبة مرور 27 عاما على تشكيل حماس في غزة أمسِ، احتل أبو عبيدة مكانة مركزية. إلى جانب رئيسي الحركة، إسماعيل هنية وموسى أبو مرزوق، وقف أبو عبيدة في موقع رئيسي على المنصة، وألهب بخطابه الجمهور أكثر من غيره.

الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)
الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)

في الحملة العسكرية الأخيرة في غزة، صار أبو عبيدة ذا اسمًا معروفًا وشخصية مشهورة حتى في الوسط الإسرائيلي. لقد أكثر من إصدار البيانات للإعلام وتوزيع الوعد والوعيد ضد إسرائيل وأفلاما دعائية تؤيد حماس. في الإعلام العربي شبهوه بأفيحاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي باللغة العربية، والذي يحظى بشعبية كبيرة في العالم العربي، وخاصة في الشبكات الاجتماعية.

لم يتوانَوا في الإعلام الإسرائيلي في الحديث عنه، وحاولوا جاهدين كشف تفاصيل عن شخصيته الحقيقية، في مرحلة ما، تم الكشف هنا في موقع المصدر أن اسمه الكامل هو حذيفة سمير عبد الله الكحلوت، وهكذا ظهرت صورته.

لا شك أن الحديث يدور عن إحدى الشخصيات الملفتة للنظر، والتساؤل، وبالأساس أكثرها شعبية من بين قواد حماس. تتويجه المتوقع “برجل السنة” لن يؤدي إلا إلى تقوية ذلك أكثر فأكثر. يبدو أننا سنستمر في مشاهدته على شاشاتنا حتى وقت طويل.

اقرأوا المزيد: 353 كلمة
عرض أقل
فلسطينيون يشاهدون بمقاتلي كتائب القسام في قطاع غزة (AFP)
فلسطينيون يشاهدون بمقاتلي كتائب القسام في قطاع غزة (AFP)

حماس تعتبر عدم اعادة اعمار غزة “صاعق تفجير جديد”

ابو عبيدة, المتحدث باسم القسام, شدد خلال مهرجان نظمته حماس في رفح ان "مقاومتنا ستظل ضاغطة على الزناد. لن يقبل شعبنا المساس بكرامته والعودة الى المربع الاول"

اعتبرت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس مساء الخميس ان عدم اعادة اعمار قطاع غزة سيشكل “صاعق تفجير جديد” مع اسرائيل.

وقال ابو عبيدة المتحدث باسم القسام خلال مهرجان نظمته حماس في رفح في جنوب قطاع غزة “نقول لكل الاطراف ان استمرار الحصار وتعطيل الاعمار سيكون صاعق تفجير جديد، وسيتحمل العدو موجة الانفجار كاملة لانه المسؤول الاول عن هذا التلكؤ والتعطيل”.

وكان مؤتمر القاهرة الذي عقد برعاية مصرية ونرويجية جمع اكثر من 60 دولة تعهد بتقديم 5.4 مليار دولار للسلطة الفلسطينية لاعمار القطاع الذي اصابه دمار واسع.

وشدد ابو عبيدة الذي احيط بملثمين اثنين من مقاتلي القسام ان “مقاومتنا ستظل ضاغطة على الزناد. لن يقبل شعبنا المساس بكرامته والعودة الى المربع الاول”

وتابع ان “المعركة لم تنته وان كان فصلها الابرز في غزة الا ان غطرسة المحتل تفرض عليه معارك متجددة قد لا يتوقع شكلها ولا يقرأ طبيعتها مسبقا (…) لا مجال لصعود الصهاينة بعد معركة العصف المأكول (الحرب التي استمرت خمسين يوما) فهم في منحنى الهبوط”.

وهي المرة الاولى التي يظهر فيها المتحدث باسم القسام بعد التوصل لاتفاق وقف اطلاق نار بين الفلسطينيين واسرائيل برعاية مصر.

وقال ابو عبيدة “لن يسمع شعبنا وامتنا الا ما يسرهم وما يشفي صدورهم ويرفع رؤوسهم لكن القسام تدرك ما تقول ومتى تقول وكيف تقول تماما كما تتقن ما تفعل ومتى تفعل وكيف تفعل”.

وشارك في المهرجان المئات من حماس وعشرات من عناصر القسام.

 

اقرأوا المزيد: 213 كلمة
عرض أقل
المتحدث الإعلامي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)
المتحدث الإعلامي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)

للمرة الأولى يُكشف وجه أبو عبيدة

شاهدوا: هكذا يبدو المتحدث باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام، أبو عبيدة، والذي اختبأ حتى الآن وراء الكوفية، ولم يكشف عن وجهه أمام وسائل الإعلام

اسم “أبو عبيدة” معروف لكلّ فلسطيني، وفي الأسابيع الأخيرة، لمعظم الإسرائيليين. إنّه لقب المتحدث الإعلامي باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام.أصبحت صورته المغطّاة بكوفية مشهدًا اعتياديًّا على شاشات التلفزيون لدى الإسرائيليين، الذين شاهدوه للمرة الأولى بعد اختطاف الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط عام 2006.

وهو يُكثر من عقد المؤتمرات الصحفية، الحديث عن تقدّم القتال في غزة، إقامة مقابلات مع الإعلام العالمي، توزيع التطمينات والتهديدات ضدّ إسرائيل، كل ذلك وهو مغطى بكوفية تخفي وجهه تمامًا، ويُظهر فقط شقّا دقيقًا من وجهه وعينيه، والتي يقع فوقها شريط حركة حماس.والآن، للمرة الأولى يُكشف وجه أبو عبيدة.

المتحدث الإعلامي باسم كتائب القسام، حذيفة سميرعبدالله الكحلوت، أبو عبيدة
المتحدث الإعلامي باسم كتائب القسام، حذيفة سميرعبدالله الكحلوت، أبو عبيدة

كُشفت صورته، أمس للمرة الأولى، في بث لقناة الأقصى التابعة لحماس،  حين ظهرت في أسفل الشاشة، خلال بث خطاب لأبي عبيدة ووجهه مكشوفًا ومكتوبًا إلى جانب الصورة، للمرة الأولى، اسمه الكامل أيضًا – حذيفة سميرعبدالله الكحلوت، أبو عبيدة. وبعد ذلك ظهرت على الشاشة الكلمات “كشف النقاب عن وجه الكذاب”.

وفقًا للنشر في موقع ynet، يتهمون في الإعلام العربي إسرائيل أنها سيطرت على البث وكشفت عن وجهه. ادعى “الشرق الأوسط” أمس، الخميس، أن إسرائيل سيطرت عدة مرات على قناة الأقصى التابعة لحماس، وبثت صورة ووجهه مكشوفًا ودعت سكان غزة إلى أن “لا يستمعون لهذا الكذاب”.

ووفقًا للنشر في ynet، فإن تجربة الكشف عن هوية أبي عبيدة، في حال تم ذلك، قد تُظهر رغبة إبعاد الهالة عن بيئة من أصبح أحد الأشخاص المشهورين بين أوساط كتائب الشهيد عز الدين القسام، محمد ضيف. وينتظر الجميع في أيام تسودها معركة حربية لسماع أقواله.

الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)
الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)

كما هو معروف، حتى اليوم اشتهر أبو عبيدة من خلال الألقاب فقط، وحتى اليوم لم يُذكر في أي مكان الاسم الحقيقي للناطق. وهو أيضًا قائد حافظ على  الغموض فيما يتعلّق بهويّته، ولا يكشف وجهه أبدًا. وهو يعمل كناطق باسم حماس منذ العام 2006، ولكن باستثناء هذا العمل، لا يُعرف أي شيء تقريبًا، مثل سنّه، عائلته وأصوله، وإنْ كان من المرجّح أنّه وُلد في غزة.

الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)
الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)

 

اقرأوا المزيد: 288 كلمة
عرض أقل
الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)
الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)

صوت كتائب القسّام: من أنت أبو عبيدة؟

هو أحد الأشخاص الأكثر شهرة في حركة حماس، ولكن رغم العدد الذي لا يُحصى من ظهوره في الإعلام، فلم يرَ شخص ما وجهه، واسمه غير معروف ولا هويّته الحقيقية. من هو أبو عبيدة، الناطق باسم كتائب عزّ الدين القسّام؟

اسم “أبو عبيدة” معروف لكلّ فلسطيني، وفي الأسابيع الأخيرة، لمعظم الإسرائيليين. إنّه لقب المتحدث الإعلامي باسم كتائب الشهيد عز الدين القسام.أصبحت صورته المغطّاة بكوفية مشهدًا اعتياديًّا على شاشات التلفزيون لدى الإسرائيليين، الذين شاهدوه للمرة الأولى بعد اختطاف الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط عام 2006.

وهو يُكثر من عقد المؤتمرات الصحفية، الحديث عن تقدّم القتال في غزة، إقامة مقابلات مع الإعلام العالمي، توزيع التطمينات والتهديدات ضدّ إسرائيل، كل ذلك وهو مغطى بكوفية تخفي وجهه تمامًا، ويُظهر فقط شقّا دقيقًا من وجهه وعينيه، والتي يقع فوقها شريط حركة حماس.

وكما ذكرنا فإنّ أبي عبيدة هو مجرّد لقب، ولم يُذكر في أي مكان الاسم الحقيقي للناطق. تعود كنية أبي عبيدة لأحد العشرة الأوائل من أصحاب النبيّ محمد والذين ضمِنوا مكانًا في الجنّة، وبعد وفاة النبيّ أصبح أبو عبيدة قائدًا عسكريًّا، وكان من المقرّبين من الخليفة عمر بن الخطّاب وحمل لقب “أمين الأمة”.

باستثناء لقبه، فهو يحرص على الحفاظ على الغموض فيما يتعلّق بهويّته، ولا يكشف وجهه أبدًا. وهو يعمل كناطق باسم حماس منذ العام 2006، ولكن باستثناء هذا العمل، لا يُعرف أي شيء تقريبًا، مثل سنّه، عائلته وأصوله، وإنْ كان من المرجّح أنّه وُلد في غزة.

الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)
الناطق الرسمي باسم كتائب القسام، أبو عبيدة (لقطة شاشة)

وفقًا للإعلام الفلسطيني، فأبو عبيدة هو أحد الأسماء الرائدة في قائمة اغتيالات الجيش الإسرائيلي، رغم أنّه في الواقع، فإنّ الأسماء التي تشكّل القائمة هي من صانعي القرار الأكبر، أسماء مثل رائد العطار، مروان عيسى، ممتاز درموش، أيمن صيام، وعلى رأسهم بطبيعة الحال محمد ضيف. أبو عبيدة هو مجرّد “مبعوث” ينقل رسائل جميع هؤلاء.

يُظهر البحث عن اسم أبي عبيدة في جوجل أكثر من 2.5 مليون نتيجة، وأيضًا ما يقارب 50 ألف مقطع فيديو في يوتيوب. تتشابه مقاطع الفيديو في طبيعتها: يظهر أبو عبيدة في معظمها ووراءه خلفية “تهديدية” أية كانت، نار أو قتال، وأحيانًا يكون مصحوبًا بالمسلّحين، مقنّعين الوجوه هم أيضًا، وبعد الافتتاح المكوّن دائمًا تقريبًا من تلاوة آيات من القرآن يبدأ أبو عبيدة بصوته المعروف، دائمًا بقوله “بسم الله”، ودائمًا مع نفس الكوفية المعروفة.

https://www.youtube.com/watch?v=8nZO-meqgBM&feature=youtu.be

بخلاف معظم الناطقين، في الإعلام عمومًا وفي العالم الفلسطيني خصوصًا، فإنّ أبا عبيدة لا يلتزم بقواعد “اللياقة السياسية”. تمكّنه هويّته المخفية من توزيع التهديد والإخافة، ويوفر عليه انتماؤه للجناح العسكري لحماس، المعروف في العالم كتنظيم إرهابي، أية حاجة للاعتذار عن تصريحاته أو رسم واقع إنساني. هدفه الأساسي هو الإخافة. بالنسبة له فإنّ المزيد من القتل والدمار في الجانب اليهودي سيكون أفضل. وبينما يكون دور معظم الناطقين هو تمثيل تنظيمهم بشكل يجلب شرعية عالمية، فإنّ دور أبي عبيدة هو بشكل أساسيّ الحرب النفسيّة ضدّ إسرائيل، ومراكَمة التعاطف والتأييد لحماس عند الفلسطينيين، مع زيادة كراهية إسرائيل.

على سبيل المثال، فهو لا يخشى أن يُظهر للعالم بأنّه قد “أعادت الصناعات العسكرية للقسّام ربع مليون قنبلة يدوية ستكون بين أيادي فتيان شعبنا ليرجموا فيها جنود الاحتلال”، أو أن يبثّ صورًا لأطفال بملابس شهداء كشيء إيجابي، بينما هي تثير الصدمة في كلّ مكان آخر في العالم.  وهو يقوم بكلّ ذلك بلغة عربية طليقة بشكل ملحوظ، وبالكثير من الكاريزما، التي تنجح في تجاوز الكوفية.

في مثل هذه الأيام، حيث الحرب بين الجيش الإسرائيلي وحماس في ذروتها، يتحوّل أبو عبيدة مجدّدًا إلى نجم. فهو يقيم المقابلات مجدّدًا في وسائل الإعلام العربية، يبثّ مقاطع الفيديو، يعقد المؤتمرات الصحفية التي يحرص فيها على إدانة إسرائيل، ويؤكّد على رفض وقف إطلاق النار أو أيّ تسوية من جانب حماس. يبدو أنّه في الأيام القريبة سنستمرّ في رؤيته على شاشات التلفزيون والحاسوب الخاصة بنا، حتى تنتهي العملية، ويعود ليغيب عن وعينا. ولكن حتى العملية التالية فقط سيظهر مجدّدًا، ويبدو تمامًا بنفس الشكل.

اقرأوا المزيد: 539 كلمة
عرض أقل