المصدر اليومي – إلى بريدكم الإلكتروني مجانًا

اقرأوا المزيد: 1 كلمة
عرض أقل

يخترق المحاصن.. صاروخ جديد للجيش الإسرائيلي

صاروخ "روكس" (شركة "رفائيل")
صاروخ "روكس" (شركة "رفائيل")

للمرة الأولى، عرضت شركة "رفائيل" الإسرائيلية، صاروخ جو - أرض متقدما وقادرا على الإضرار بالأهداف تحت الأرض، وسوف يُستخدم في الحرب ضد أنفاق غزة

20 فبراير 2019 | 16:01

كشفت شركة “رفائيل” الإسرائيلية، هذا الأسبوع، عن صاروخ جو – أرض جديد يصل إلى مسافات بعيدة بشكل خاص، من طراز ‏” Rocks‏”، وقادر على إصابة الأهداف تحت الأرض في مناطق محمية جيدا. الصاروخ الجديد الذي يخترق المحاصن، مزود برأس حربي فتاك بشكل خاص وبنظام التموضع العالمي (GPS) المتقدم الذي يضمن تحديد الهدف بشكل دقيق، من خلال تحاشي الخطأ أو عرقلة المنظومات بشكل مخطط.

سوف يعرض الصاروخ الموجه الجديد هذا الأسبوع، للمرة الأولى، في إطار المعرض الجوي في الهند في مؤتمر أمني هام ومعتبر. الصاروخ الذكي الذي صنعته وطورته شركة رفائيل، مزود برأس حربي قادر على تدمير أهداف فوق الأرض أو تحت الأرض في مناطق محمية وبعيدة بشكل خاص. يمكن أن يُستخدم الصاروخ الجديد في الهجمات الكبيرة على الأنفاق في قطاع غزة أو أن يساعد على الإضرار بشكل دقيق بمستودعات الأسلحة في سوريا.

يمكن إطلاق صاروخ “روكس” من مسافات بعيدة عن مناطق تغطية منظومة الدفاع الجوية الخاصة بالعدو. يسير الصاروخ في مسار بسرعة أكبر من سرعة الصوت باتجاه الهدف، ما يقلص تعرض الطائرة التي تطلق الصاروخ لتهديدات منظومات الحماية ويحسن احتمالات النجاح في الإضرار بالأهداف.

وفق بيان شركة رفائيل، يمكن أن يُستخدم الصاروخ للإضرار بأهداف ثابتة أو نقالة، حتى أنه يمكن استخدامه في مواقع تُستخدم فيها وسائل مضادة ومنظومات تعمل ضد نظام الـ ‏GPS. يستخدم “روكس” منظومات الـ ‏GPS الخاصة به وهو في طريقه نحو الهدف، في حين ينجز الصاروخ الهدف النهائي عبر رأس توجيه وتحليل صورة بشكل متقدم. يضمن كل هذا الإضرار الدقيق والعالي من خلال التغلب على منظومات حماية كثيرة.

اقرأوا المزيد: 238 كلمة
عرض أقل

هنغاريا تفتح ممثلية لسفارتها في القدس

نتنياهو وأوربان (GPO)
نتنياهو وأوربان (GPO)

في نهاية لقاء مع رؤساء حكومات هنغاريا، تشيكيا، وسلوفاكيا، أعلن نتنياهو أن هنغاريا قد قررت فتح فرع لسفارتها في القدس: "إنجاز هام جدا"

20 فبراير 2019 | 10:35

قال رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، أمس الثلاثاء، في نهاية لقائه مع رؤساء حكومات هنغاريا، تشيكيا، وسلوفاكيا، إن هنغاريا قد أعلنت عن فتح فرع لسفارتها في القدس. “بعد أشهر من الجهود التي ترأستها، ها نحن نحقق اليوم إنجازا كبيرا جدا”، أعلن نتنياهو. “قررت هنغاريا فتح فرع دبلوماسي لسفارتها في القدس، وقررت سلوفاكيا فتح مركز عصري وثقافي في القدس، وتأتي هذه الخطوة بعد أن أعلنت تشيكيا عن فتح “بيت التشيك” في القدس. لقد حققت هذه الجهود فائدة”.

في لقاء بين نتنياهو ورئيس الحكومة الهنغارية، فيكتور أوربان، ادعى نتنياهو أن إسرائيل وهنغاريا تواجهان تهديدات مشتركة من جهة إيران والإسلام المتطرف. وفق أقواله: “نحن نواجه أعداء مشتركين. العدو الأكبر لحضارتنا المشتركة هو الإسلام المتطرف، والجهات المتطرفة والإرهابية، التي تسعى إلى إسقاط طائرتنا، تفجير مدننا، وقتل مواطنينا. هناك تعاون بين القوات الاستخباراتية الإسرائيلية والهنغارية، وأشكرك على هذا أيضا”.

قال أوربان: “نحتفل بمرور 30 عاما على استئناف العلاقات الدبلوماسية بيننا وبين إسرائيل، وأتقدم بتقديري العميق تجاه إسرائيل ورئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، لأنه قام بدور حاسم في استئناف التعاون بين الدولة المركزية الأوروبية وإسرائيل”.

“تحدثنا قليلا عن قضايا سياسية”، قال أوربان. “أوضحت أهمية النشاطات الأوروبية والبرلمان الأوروبي، التي سوف تكون لها تأثيرات معينة هنا أيضا، وليس على الأوروبيين فحسب. سياستنا واضحة، ونحن نود أن تساعدنا نتائج الانتخابات الأوروبية في مكافحة معاداة السامية في أوروبا”.

رحب الحاخام شلومو كوفيش، الحاخام الرئيسي للجالية اليهودية الهنغارية، بقرار الحكومة الهنغارية لفتح ممثلية لها في القدس: “يجري الحديث عن خطوة هامة من التقارب بين البلدين. “تؤكد الحكومة الهنغارية أنها تعتقد أن إسرائيل حليفة بارزة”.

اقرأوا المزيد: 241 كلمة
عرض أقل

الحرب الكلامية بين غانتس ونتنياهو تحتدم

رئيس الأركان في السابق بيني غانتس ( Tomer Neuberg/Flash90)
رئيس الأركان في السابق بيني غانتس ( Tomer Neuberg/Flash90)

هاجم المرشح الأقوى لرئاسة الحكومة الإسرائيلية بعد نتنياهو، بيني غانتس، رئيس الحكومة على نحو غير مسبوق، موضحا أن حملته الانتخابية انتقلت إلى المرحلة "الشرسة"

20 فبراير 2019 | 10:44

في بداية الحملة الانتخابية، التزم رئيس الأركان الأسبق، بيني غانتس، المرشح الأقوى لرئاسة الحكومة الإسرائيلية بعد بنيامين نتنياهو، وبعدها حافظ على خطاب محترم ورسمي، أما أمس فانتقلت الحملة الانتخابية لغانتس، رئيس حزب “حوسن ليسرائيل”، إلى مرحلة الشراسة.

وقال غانتس، أمس الثلاثاء، في مؤتمر صحفي عرض فيه قائمة المرشحين من قبل الحزب للانتخابات القريبة، إن نتنياهو وأزلامه يشعرون بتوتر شديد لنجاح حزب غانتس، وبعدها وجه انتقادات خاصة بماضي نتنياهو قائلا له: “في حين كنت منبطحا مع جنودي في الوحل في البرد القارص تركت إسرائيل وذهبت لتدرس اللغة الإنجليزية وتقضي أوقاتك في حفلات كوكتيل فاخرة”. وواصل غانتس الهجوم على نتنياهو قائلا: “حين كنت قائدا لوحدة كوماندو كنت تنتقل بين استوديو وآخر من أجل وضع المكياج”.

وجاء رد نتنياهو سريعا على أقوال غانتس، فقال له “عليك أن تخجل من نفسك. كنت جنديا في وحدة الكوماندو وثم ضابطا، وقد خاطرت بحياتي أكثر من مرة من أجل دولة إسرائيل.. لقد أصبت خلال معركة مع مسلحين وكدت أفقد حياتي في الحرب في قناة السويس”.

وأشار مراقبون إسرائيليون إلى أن غانتس خلع الثوب الرسمي وتخلى عن الخطاب “المؤدب” على خلفية الاستطلاعات الأخيرة التي تشير إلى تراجع طفيف في قوته. يذكر أن نتنياهو يتهم غانتس منذ البداية بأنه ينتمي إلى اليسار الضعيف رغم أنه يحاول أن يبرز مواقف يمينية.

اقرأوا المزيد: 198 كلمة
عرض أقل

بدأ العد التنازلي.. الرحلة الإسرائيلية نحو القمر

مشروع "إسرائيل إلى القمر" يلسع إيران (تويتر)
مشروع "إسرائيل إلى القمر" يلسع إيران (تويتر)

تطمح إسرائيل للوصول إلى القمر والانضمام إلى 3 دول عظمى أفلحت حتى اليوم في إنجاز ذلك وهي روسيا والولايات المتحدة والصين.. الانطلاق مقرر ليوم الجمعة على أمل أن تحط المركبة على القمر في منتصف أبريل

19 فبراير 2019 | 13:24

هل تصنع إسرائيل التاريخ وتنضم إلى 3 الدول العظمى التي أفلحت في الوصول إلى القمر؟ أعلنت الصناعة الجوية الإسرائيلية وجمعية SpaceIL، أمس الاثنين، في مؤتمر صحفي مشترك عن إطلاق أول مركبة فضائية نحو الفضاء، وذلك صباح اليوم الجمعة، بعد تجهيزات دامت عقدا من الزمن.

وفي حال كانت الرحلة الفضائية للمركبة موفقة فيتوقع أن تهبط على سطح القمر في منتصف شهر أبريل/ نيسان. وعدا عن أن إطلاق المركبة الإسرائيلية يعد حدثا تاريخيا بحد ذاته، ستكون هذه المرة الأولى التي تطلق فيها جمعية خاصة وليست حكومية مركبة فضائية.

وفي فيديو نشر على حساب المشروع الإسرائيلي ل “غزو القمر”، جاء أن 3 دول أفلحت حتى اليوم في الهبوط على القمر، وهي روسيا (عام 1959) وأمريكا (1969) والصين (2013)، أي الدول العظمى. فهل تنضم إسرائيل إلى هذه القائمة.

والملفت في المركبة الإسرائيلية التي ستطلق نحو القمر أنها الأرخص ثمنا والأصغر حجما، على أمل أن تصل إلى القمر. وزنها الخالص يبلغ 160 كلغم، ومحملة بالوقود يبلغ وزنها 600 كلغم. وقال رئيس جمعية SpaceIL إن المركبة كلفت 100 مليون دولار، مشيرا إلى أنها أرخص من نظرائها بعشرات المرات. وأضاف أن المركبة لا تحمل عليها حواسيب وأجهزة اتصالات وأنها ستعبر نحو 6 مليون ونصف المليون كيلومتر بسرعة قصوى مقدارها 36 ألف كلم، وسيتم رصدها من الأرض بواسطة مجسات.

وقال القائمون على إطلاق المركبة إنها ستقلع يوم الجمعة في تمام الساعة (3:45 توقيت القدس) من قاعدة “كاب كانافيرال للقوات الجوية في دولة فلوريدا في الولايات المتحدة”، على أمل أن تفلح المراحل الأولى من الإطلاق وهو الانفصال عن المحرك.

وعدا عن التحضيرات الحثيثة لإطلاق المركبة الفضائية، بعث القائمون على المشروع عبر صفحتهم الرسمية “إسرائيل في طريقها إلى القمر” على تويتر، رسالة ساخرة لإيران في أعقاب أقوال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، عن اقتراب الحرب مع إسرائيل، جاء فيها “إيران، سيكون من الصعب أن نسمعك من هنا (أي من القمر)” في إشارة إلى أن إسرائيل تسعى للوصول إلى القمر في حين تسعى إيران إلى الحرب.

اقرأوا المزيد: 301 كلمة
عرض أقل

“مهرج” الليكود يرأس حزبا مستقلا لخوض الانتخابات

أورن حزان خلال انتخابات حزب الليكود (Hadas Parush/Flash90)
أورن حزان خلال انتخابات حزب الليكود (Hadas Parush/Flash90)

بعد أن خسر في الانتخابات الداخلية في إطار حزب الليكود، النائب الإسرائيلي المثير للجدل أورن حزان يرأس حزبا سياسيا مستقلا ويخوض مغامرة قد تهدر أصوات مهمة لمعسكر اليمين

19 فبراير 2019 | 10:20

أعلن النائب المثير للجدل في البرلمان الإسرائيلي، أورن حزان، صاحب السيلفي مع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، وبطل حادثة “نزال القرن” مع النائب الأردني عند الجسر، عن خوضه الانتخابات القريبة في إطار حزب سياسي مستقل بعد أن خسر في الانتخابات الداخلية لحزب الليكود.

وقال حزان إنه قرر الانشقاق عن حزب الليكود، وتزعم حزب “تسومة” (مفترق)، وهو حزب سياسي يميني علماني قديم في إسرائيل، أقامه رئيس الأركان في السابق، ريفائيل أيتان، حصل في سنوات التسعينيات من القرن الماضي على 8 مقاعد في الكنيست، لكنه تلاشى من الخارطة السياسية بعد ذلك.

ونادى حزان على صفحته على فيسبوك زعماء أحزاب اليمين إلى الانضمام إليه والاتحاد من أجل إنشاء معسكر يميني قوي قادر على مواجهة أحزاب اليسار. وأضاف حزان أن حزبه سيسعى إلى تعزيز قوة نتنياهو وضمان زعماته لمعسكر اليمين.

وقال مراقبون إسرائيليون إن حزان يغامر من أجل البقاء في الحلبة السياسية لكن النتيجة قد تكون إهدار أصوات صالحة لمعسكر اليمين وهذا ما سيحصل على الأغلب لأنه حزبه الجديد لن يجتاز نسبة الحسم.

اقرأوا المزيد: 155 كلمة
عرض أقل