انطلاقا من اليوم ولمدة 3 أيام، تستضيف إسرائيل حدثا رياضيا دوليا، الأكبر في تاريخها، سباق الدرجات الهوائية الثاني في أهميته في العالم، سباق ال "جيرو دي إيطاليا"، وفي حين تتجه أنظار العالم إلى إسرائيل لتتابع الحدث الرياضي الكبير الذي انطلق اليوم من مدينة القدس، يتابع الإسرائيليون الوفدين الذين يمثلان دولتين عربيتين، البحرين والإمارات العربية.

ونشر متابعون للحدث صورا لعلمي الإمارات والبحرين الذين رفعا في القدس، أمس الخميس، خلال حفل عرض المتسابقين الاحتفالي. والتقط آخرون صورا للمتسابقين الذين يمثلون الدولتين وهم يركبون دراجاتهم في القدس. وكتب المتابعون الإسرائيليون "التطبيع أصبح ملموسا أكثر من أي وقت مضى". يجدر الذكر أن ممثلي الدولتين هم أوروبيون وليسوا عربا.

حفل انطلاق سباق الدراجات الهوائية "جيرو دي إيطاليا" في القدس (Yonatan Sindel/Flash90)

وأقيم أمس في مدينة القدس حفل ضخم، أحيته عارضة الأزياء الشهيرة بار ريفائيلي أمام مئات الإسرائيليين الذين جاؤوا للتشجيع الفرق المشاركة في السباق الذي انطلق اليوم في القدس، وغدا السبت سينطلق من حيفا، والأحد من بئر السبع، ليقطع المشاركون، نحو200، أكثر من 400 كيلومترا خلال السباق.

ومن المتوقع أن يحرس الحدث الرياضي الضخم نحو 6000 شرطي وحارس، على طول المسار الذي يمتد من شمال إسرائيل، مدينة حيفا، إلى جنوبها، مدينة إيلات. وإلى جانب الفرحة الإسرائيلية من استضافة الحدث، وزعت الشرطة الإسرائيلية مناشير للمواطنين تبلغهم بغلق طرق وشوارع عديدة خلال الأيام القريبة، الأمر الذي سيعرقل حياتهم.