ستُنقل غدا (الإثنين) السفارة الأمريكية بشكلٍ رسميّ من تل أبيب إلى القدس، وستُجرى احتفالات بمشاركة  نحو 1000 مشارك. لقد وصلت البعثة الأمريكية إلى إسرائيل، وهي تتضمن مستشار الرئيس الأمريكي وصهره، جاريد كوشنير، وزوجته إيفانكا ترامب. ووصل معهما وزير المالية، ستيفن منوشين، ونائب وزير الخارجية، جون سوليفان، الذي يُتوقع أن يلتقي مع رئيس الحكومة ومدير عام وزارة الخارجية أثناء زيارته إلى القدس.

في نهاية الأسبوع، كتبت إيفانكا قبل أن تصل إلى إسرائيل في صفحتها على الإنستجرام: "لمزيد سعادتي، أنا عائدة إلى القدس. من دواعي سروري أني رئيسة البعثة التي تمثل رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، حكومته والشعب الأمريكي، في احتفال تدشين السفارة الأمريكية في القدس". وأضافت: "لا يمكن قطع العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة".

قبل وقت قصير من ذلك، تطرق الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب إلى نقل السفارة الأمريكية إلى القدس. "نحن على عتبة أسبوع هام، إذ ستُنقل السفارة الأمريكية في إسرائيل إلى القدس. أهنئ الجميع!"، غرد ترامب في تويتر. يوم الإثنين، في المراسم ذاتها، من المتوقع أن يرسل ترامب تهنئة عبر مقطع فيديو.

في الأسابيع الماضية، رُفِعت أعلام أمريكا وإسرائيل في القدس استقبالا للبعثة الأمريكية المشاركة في حفل نقل السفارة. جاء أمس أن الشرطة قد أنهت الاستعدادات للمراسم، وسيعمل الآلاف من قوات الشرطة، رجال حرس الحدود، والمتطوعون في المنطقة بدءا من ساعات الصباح.