في الأسبوعين الماضيين وقبيل نهاية عام 2015، أطلق اليوتيوب إلى العالم تدريج أفلام الفيديو القصيرة الـ 10 الأكثر مشاهدة لعام 2015. وصحيح، أنه رغم عدم كسر ذروة أغنية "جانجام ستايل"، ما زالت هذه السنة، سنة اليوتيوب الرائعة.

ولكن ماذا بالنسبة لأفلام الفيديو القصيرة الأكثر تأثيرا على الشرق الأوسط؟ على العالم العربي وعلى إسرائيل؟ جمعت هيئة تحرير "المصدر" من أجلكم الأفلام القصيرة الـ 5 الأكثر انتشارا في العام الماضي على أمل أن يكون العام القادم أكثر مثيرا للاهتمام.

من العالم

1.مع أكثر من 124 مليون مشاهدة (حتى الآن)، تجيد هؤلاء البنات الرقص على أنغام أغنية Watch Me‏. ببساطة، هن موهوبات كثيرا.

 

2.مع أكثر من 55 مليون مشاهدة، لا يعرف الحب التمييز، الدين أو الجنس. يعرض فيلم الفيديو شاشة كبيرة وضِعت خلال عيد الحب في وسط مكان مليء بالناس في سانتا مونيكا، كاليفورنيا، ويظهر فيها هيكلان عظميان وهما يتبادلان القبل. وبعد أن يتجمهر الناس، يخرج الهيكلان العظميان من وراء الشاشة ويبدوان كامرأتين. فتتعانقان وتتبادلان القبل أمام الجمهور المتفاجئ، وبينما تبدو على الشاشة الكتابة التالية: "لا يعرف الحب الجندر".

 

من العالم العربي

1.مقلب الشنيع لرامز بالمغنية باريس هيلتون: وثق برنامج تلفزيوني النجمة باريس هيلتون وهي تصرخ وتبكي عندما أعلن طيار طائرة كانت على متنها، أن الطائرة على وشك التحطم.‎ ‎فنجح الممثل رامز جلال بصنع مقلب بهيلتون عندما ثار جنونها حين نفذ الطيار محاولات في الهواء لجعل طائرة وكأنها على وشك أن تتحطم، للوهلة الأولى، مستقرة. وحظي فيلم الفيديو على أكثر من 300 ألف مشاهدة.

 

2.محاولة اجتماعيّة ناجحة: ما الذي يحدث عندما يضرب رجل امرأة في الشارع ومن ثم يضرب امرأة عربية تضع حجابا وهي في الشارع؟ هل هناك فرق في تعامل المارة مع الحادثة؟ حظي فيلم الفيديو على أكثر من ‏4.5‏ مليون مشاهدة.

 

من إسرائيل

1.مقطع الفيديو الأروع هذه السنة في إسرائيل دون شك هو الأغنية للشخصية الإسرائيلية، دانيت (شخصية يؤديها الممثل إيلان بيلد). دانيت هي مطربة أعراس (تعرض حملة دعائية، من بين أمور أخرى، للحبوب الصباحية) والتي تطلق كليبا جديدا تطلب فيه من شريكها أن يحبها. تدعى الأغنية Denis، وحظي فيلم الفيديو على أكثر من 1.7 مليون مشاهدة.