يمكن الآن، بعد سنوات من تحوّل الهواتف الذكية لتُصبح هي الأكثر شعبية، التأكيد على أن الإدمان على هذا الجهاز أصبح في ذروته. إن كان أول شيء تفعلونه عندما تستيقظون صباحًا هو أن تتأكدوا إن كانت فاتتكم أية رسالة أو مُكالمة أو تحديث، على الفيس بوك أو إنستجرام، هذا دليل على أنكم مُدمنون.

لاحظ خبراء التكنولوجيا وجود تغير اجتماعي كبير في أداء المجتمعات العصرية: يبدو العالم بسيطا ومتوفرا بسهولة أكثر من أي وقت مضى، بوجود الهواتف الذكية. يُمكن اليوم القيام بأي شيء نُريده من خلال الهاتف النقال: تحديد موعد لدى الطبيب، طلب حاجيات من المتجر، متابعة الأخبار، قراءة الرسائل، مشاهدة مسلسلات تلفزيونية، سماع الموسيقى والتواصل حتى وتبادل الرسائل النصية والصوتية.

أظهرت أبحاث أُجريت في إسرائيل أن نسبة الإدمان على الهواتف الذكية هي من أعلى النسب في العالم. يُمكن قياس نسبة الإدمان على الهاتف الذكي، برأيهم، مُقارنة بعدد المرات التي يفحص فيها الشخص شاشة هاتفه الذكي، في الساعة. بالمناسبة، إن قام شخص ما بفحص جهازه أكثر من أربع مرات في الساعة - فهو مُدمن!!!

يُفسر الباحثون الإسرائيليون ظاهرة الإدمان الصعبة بالقول إنه فقط في إسرائيل هنالك نشرة أخبار كل ساعة. اعتاد الجميع الاطلاع على مجريات الأمور - طوال الوقت، وهناك إحساس أنه طوال الوقت هناك شيء ما ومن لا يتابع الأمور قد يخسر معلومات هامة. انتقل هذا الشعور المُتطرف إلى مُستخدمي الهاتف الذكي، من الإسرائيليين.

اعترف أطباء نفسيين أن الإدمان على الهواتف الذكية هو أكثر تعقيدًا من العلاج من إدمان الكحول، الجنس أو المخدرات، لأنه لا يُمكن وقف هذا الإدمان دُفعة واحدة. الأمر ليس كما أن نقول لمُدمن كحول أن يُقلع عن شرب الكحول. هذا الإدمان يُشبه، إلى حد بعيد، حالة اضطرابات الأكل حيث لا يمكن إيقاف ذلك - بل تعلم العيش معه.

إدمان الناس على الهواتف الذكية هو مسألة احتلت مكانًا مُعتبرًا في كتب علم النفس حيث تُسمى "سيجارة القرن الـ 21". ترافقنا الهواتف الذكية إلى كل مكان، يُمكنها التقاط أية لحظة في الحياة، توثيق، تسجيل، حفظ وعيش التجربة من جديد.

يُصمم الأشخاص الهاتف الذكي على شاكلتهم ويوفر لهم الاحتياجات الخاصة جدًا، من المتعة والتسلية.

كيف تعرفون إن كنتم مُدمنون على الهاتف الذكي؟ جمعنا لكم 5 دلالات واضحة تُنبئكم بأنكم مُدمنون على الهاتف الذكي:

الإدمان على الهتف اذكي (ThinkstockPhotos)

الإدمان على الهتف اذكي (ThinkstockPhotos)

1. تقومون بعملية تراسل متواصلة في ثلاث مجموعات مختلفة على واتس آب خلال اليوم؟

2. أول شيء تفعلونه عندما تستيقظون صباحًا هو التحقق مما فاتكم في الهاتف الذكي؟

3. تخافون إن سقط الجهاز أو انكسر وتتوجهون مُباشرة لتصليحه، ولا تُهم تكلفة ذلك؟

4. تقلقون مُباشرة عندما لا تجدون الجهاز في جيبكم أو على طاولة العمل، بقربكم؟

5. تُطلقون على الجهاز اسمًا شخصيًا؟ تقومون بتزيينه؟ تُطلقون عليه اسم تحبُب؟

هذا دليل على أنكم مُدمنون!!!