أعلن الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، عن تعيين رئيس هيئة الأركان المشتركة للولايات المتحدة المقبل وهو الجنرال جوزيف دانفورد. سيحل دانفورد محل الجنرال مارتن ديمبسي، والذي سينهي في الخريف القريب أربع سنوات من الخدمة. ومن غير المتوقع أن يتلقى اختيار دانفورد معارضةً من مجلس الشيوخ، الذي من المفترض أن يصادق على التعيين.

قد يشير تعيين دانفورد إلى أن الفرضية في الولايات المتحدة هي أنها ما زالت هناك حاجة إلى قائد ذي خلفية قتالية للتعامل مع التهديدات الناشئة في العراق، سوريا، اليمن، أفغانستان وأفريقيا، كما يدعي المحللون العسكريون الأمريكيون.

إذا كان الأمر كذلك، فمن هو الجنرال جوزيف دانفورد، أمامكم 5 حقائق قصيرة عنه:

يبلغ دانفورد من العمر 59 عامًا، من مواليد بوسطن، خدم حتى الآن رئيسًا لمشاة البحرية الأمريكية، وحصل على التعيين فقط في تشرين الأول عام 2014.

الرئيس الأمريكي، اوباما، يتحدثث الى الجنرال جوزيف دانفورد (The White House Flickr)

الرئيس الأمريكي، اوباما، يتحدثث الى الجنرال جوزيف دانفورد (The White House Flickr)

وفق مصادر عسكرية، ستتم عملية تعيين مستعجلة لرئيس هيئة الأركان المشتركة بسبب خلفيته العسكرية واسعة النطاق في القتال في كل من العراق وأفغانستان.

بدأت حياة دانفورد العسكرية قبل 38 عامًا، في عام 1977، كقائد للمشاة في الولايات المتحدة.

كان دانفورد نفسه ممن شاركوا في الغزو الأمريكي للعراق عام 2003 وحارب هناك لمدة عامين. خلال هذه الفترة، حظي على لقب "Fighting Joe" والذي يعني "جو المقاتل". دانفورد حاصل على اللقب الثاني في الإدارة والعلاقات الدولية.

يتحدث رؤساؤه وزملاؤه السابقون عن قيادته للجيش الأمريكي في أفغانستان بين عاميّ 2013-2014 وقام لمدة سنة ونصف بإصدار أمر الانسحاب التدريجي للجنود الأمريكيين من الدولة ونقل المسؤولية تدريجيًا إلى الجيش الأفغاني، والذي ما زال يقاتل طالبان.