لو سألتم كل معجبي ليدي غاغا الذين ملأوا أمس (السبت) نُجُل متنزه اليركون منتظرين مشاهدة عرض المغنية ليدي غاغا ما هو شعوركم بعد العرض، لحصلتم على نفس الإجابات "في نهاية المطاف، ما يهم هو ظهور الليدي غاغا، فهي ببساطة وصلت كي تقدّم العرض".

Lady Gaga Tel Aviv 2 (PR)

Lady Gaga Tel Aviv 2 (PR)

بعد أشهر طويلة من الشكوك حول إقامة العرض، وصل الجمهور إلى المتنزه كي يقول إن العرض كان خاتمة طيبة لنهاية حرب صعبة بين إسرائيل وحماس في الصيف الأخير.

في جملة الأمر، جاءت الليدي غاغا لتعمل. لقد قامت حقًا باعتلاء المنصة مرتدية الكثير من الريش والملابس البراقة، لكن منذ اللحظة الأولى للعرض كان من الواضح أنها ستُقدّم كل ما لديها، من أنفاس، عرق، حنجرة، وكل ما يتطلب الأمر كي يغمر شعور جيّد قلوب الجمهور الحاضر. لذلك، من لم يصبه الانبهار من العرض الذي قدّمته في المتنزه، فقد خرج على الأقل وهو يشعر جيّدًا.

Lady Gaga (PR)

Lady Gaga (PR)

بعد ساعة من بدء العرض، بعد أن انتهت كل الأغنيات الأقل نجاحًا من ألبومها الأخير، والذي منيت مبيعاته بالفشل الذريع، اتخذت زاوية مع عازف كمان وقدّمت أداءً مؤثرًا لأغنيتها الأفضل "هكذا وُلدت" (Born This Way‏)، وكانت هذه فيما يبدو اللحظة الأفضل في العرض، قمة القسم الثاني، الذي كان أفضل من القسم الأول. فليدي غاغا لم تصل إلى مركزها بالصدفة. إنها نموذج خاص، مختلفة عن باقي نجمات البوب العاديات. حتى وإن كانت لا تعرف كيف تبرز ذلك دائمًا بالأسلوب الصحيح.