نشرت هيئة مكافحة الإرهاب الإسرائيلية، اليوم الاثنين، بمناسبة حلول الأعياد اليهودية الخاصة بشهر تشرين، والتي ستحل ما بين 20 من سبتمبر إلى 13 من أكتوبر، قائمة محدّثة بالدول التي تحوي تهديدات ملموسة للإسرائيليين. وتضمن القائمة 44 دولة من أصل 194 يوجد إزاءها توصية بعدم السفر لوجود تهديدات فيها بمستويات متفاوتة.

وتتصدر قائمة ال44 دولة: إيران، وأفغانستان، ولبنان، وليبيا، والسودان، وصوماليا، وسوريا، والعراق، والسعودية، واليمن. كتبت الهيئة أن هذه الدول تحوي تهديدات محققة بدرجة عالية جدا على الإسرائيليين.

والملفت في القائمة الكاملة التي نشرتها الهيئة والتي تضم توصيات بعدم السفر إلى قطر والإمارات وتونس والبحرين كذلك، أن القانون الإسرائيلي يحظر السفر إلى 6 دول وهي: إيران، ولبنان، وسوريا، والعراق، والسعودية، واليمن، أي أن القانون لا يحظر السفر إلى قطر والإمارات.

وأشارت الهيئة إلى أن التهديد الأخطر على الإسرائيليين يأتي من قبل منظمات الإرهاب الجهادية وعلى رأسها تنظيم داعش، ولذلك قامت الهيئة بخط الدول القريبة من مناطق نفوذ داعش كمناطق خطيرة للإسرائيليين وعلى رأسها تركيا، التي يحب الإسرائيليون السفر إليها، وشبه جزيرة سيناء، ومصر، والأردن، وهما دولتان تربطهما بإسرائيل معاهدة سلام.

ولم تخلُ القائمة من دول غربية تحذر الهيئة من مغبة الوصول إليها، وعلى رأسه دول شمال أوروبا وغربها. وكتبت الهيئة عن خطر داعش أن التهديد الذي يشكله ما زال كبيرا على خلفية حرب البقاء التي يديرها التنظيم ضد التحالف الدولي.

وتشدد الهيئة أن التوصيات بشأن الدول الموصومة بأنها تحمل مخاطر خاصة بالإسرائيليين تعني أن مسؤولية السفر تقع على الشخص، إلا أنها لا تمنعه من السفر إليها، باستثناء 6 دول ذكرناها سابقا، يحظر القانون الإسرائيلي زيارتها ويتم اعتقال من يخالف القانون وتقديمه للمحاكمة.

وبقية الدول الموصى بعدم السفر إليها غير ال10 المذكورة آنفا: إندونيسيا، الجزائر، بوركينا فاسو، جيبوتي، ساحل العاج، توغو، موريتانيا، مالي، ماليزيا، باكستان، النيجير، تونس، تركيا، الإمارات، البحرين، الأردن، الكويت، مصر، قطر، أذربيجان، المغرب، نيجريا، عمان، كنيا. إلى جانب هذه الدول ثمة 10 مناطق وهي: كشمير، جزيرة مينداناو، الشيشان، شبه جزيرة سيناء، شمال نيجيريا، جنوب تايلند، شرقي السنغال، شمال الكاميرون، غربي تشاد، كينيا - نيروبي.