قال الجنرال، يؤاف مردخاي، منسق العمليات بين إسرائيل والمناطق الفلسطينية، خلال لقاء مع قناة الجزيرة، يوم أمس، إن نهج حماس في الحرب الدائرة بينها وبين إسرائيل، هو الاختباء خلف المدنيين، وتساءل المسؤول العسكري أين قادة حماس قائلا "وين خالد مشعل، عم بشم الهوا في الأوتيلات؟".

وأضاف مردخاي أن إسرائيل تتأسف وتتحزن على سقوط ضحايا من المدنيين، خاصة ضحايا من الأطفال، على عكس حماس التي تفرح حين ترى أطفالا في الجانب الإسرائيلي يقتلون. وحمّل مردخاي قادة حماس، ولا سيما قائد المكتتب السياسي للحركة، خالد مشعل، الموجود في الدوحة، مسؤولية وقوع الضحايا من الفلسطينيين في قطاع غزة.

وقال المتحدث الإسرائيلي إن الأنفاق التي تحفرها حماس، وتقوم إسرائيل بهدمها في الحاضر، تكلف أموالا طائلة، "كل نفق يكلف مليون شيكل"، مشيرا إلى أن حماس تفضل استثمار هذه الأموال لتهاجم إسرائيل بدلا من أن تخصصها للمدنيين في غزة.

ونادى المسؤول العسكري الإسرائيلي بوقف لإطلاق النار بصورة فورية، وحين سئل مردخاي إن كان سبب ندائه لوقف إطلاق النار هو أن الجيش الإسرائيلي لم يعد يستطيع تحمل الخسائر، ردّ أن الجيش الإسرائيلي قادر على مواصلة القتال لأسبوع آخر وشهر آخر، قائلا "لدينا نفس طويل".

شاهدوا المقطع-