سيكون على مُرشح الحزب الجمهوري، المُتقدم في سباق الجمهوريين نحو الانتخابات الرئاسية في الولايات المُتحدة، دونالد ترامب، أن يزور ابنته ايفانكا، التي أنجبت البارحة (الأحد) ابنها الثالث - ثيودور جيمس.

اعتنقت ايفانكا، البالغة 33 عاما من العمر، الديانة اليهودية قبل سنوات وحتى أنها عضو في الجالية اليهودية في نيويورك. قالت ترامب في مقابلة مع مجلة "فوغ"، "نحن مُحافظون جدًا"، "أنا عصرية جدًا، ولكنني أيضًا انسانة مُتدينة جدًا". أقول بصراحة أن "الدين اليهودي يبني قاعدة جيدة للتواصل العائلي".

ترامب لا تتكلم وحسب بل إنها، بعد أن اعتنقت اليهودية، باتت تلتزم بتعاليم يوم السبت والتشديد على مسألة الحلال. "بدءا من يوم الجمعة وحتى مساء السبت لا نفعل شيئًا غير أننا نقضي الوقت معًا حفاظا على قدسية يوم السبت. حتى أننا لا نُجري اتصالات هاتفية يوم السبت"، كما سبق وقالت في الماضي.