ندد وزير خارجية البحرين، خالد بن أحمد، في خطوة غير اعتيادية من دبلوماسيين عرب، عبر تغريدتين على موقع "تويتر"، بقتل الأبرياء في الكنيس اليهودي في القدس، كاتبا: "جريمة قتل الأبرياء في الكنيس اليهودي ومباركة تلك الجريمة لن يدفع ثمنها الا شعبنا الفلسطيني بالعقاب الجماعي و المزيد من الظلم و العدوان".

وفي تغريدة سابقة كتب "جرائم الاحتلال الاسرائيلي بتشريد و قتل اهلنا في فلسطين يجب ان لا تقابل بجريمة قتل للأبرياء في دار للعبادة".

وكان الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، قد أدان مجزرة الكنيس اليهودي، في بيان صدر عن الرئاسة الفلسطينية وجاء فيه أن الرئاسة تدين على الدوام عمليات قتل المدنيين من أي جهة كانت، وكذلك انها تدين اليوم عملية قتل المصلين التي تمت في أحد دور العبادة في القدس الغربية، كما تدين كل أعمال العنف أي كان مصدرها.