أعلن وزير الأشغال العامة والإسكان في غزة يوسف الغريز إن "مصر قلصت كميات مواد البناء التي تدخل إلى قطاع غزة ضمن المشاريع القطرية لإعمار القطاع إلى أقل من النصف"، نافياً تأثر تلك المشاريع بهذا الأمر.

وأفاد الغريز في حديث نشرته صحيفة "فلسطين" المحلية بأن الوزارة "كانت قد خزنت كمية كبيرة من مواد البناء والإنشاء لإعالة هذه المشاريع الأمر الذي ساهم في بقاء عملها".

يشار إلى أن دخول تلك المواد ضمن المشاريع القطرية يتم بشكل بروتوكولي ضمن اتفاق جرى توقيعة في يناير/كانون الثاني الماضي ضمن ما تبرعت به قطر لغزة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي بـ 407 ملايين دولار، وكلفت لجنة رسمية بمتابعة مشاريعها المعمارية المخططة.