وزير التربية والتعليم السابق التابع لحزب الليكود، جدعون ساعر، يناقض أقوال عضو الكنيست الحاخام شاي بيرون (هناك مستقبل)، وزير التعليم المنتهية ولايته، والتي وفقًا لها يجب أن يُدرس "يوم النكبة" الفلسطيني في المدارس، وهو يوم الكارثة لقيام دولة إسرائيل حسب الفلسطينيين.

رئيس الوزراء نتنياهو وجدعون ساعر(Miriam Alster/FLASH90)

رئيس الوزراء نتنياهو وجدعون ساعر(Miriam Alster/FLASH90)

"إن موقف شاي بيرون المؤيد لدراسات النكبة خاطئ من الأساس"، كتب جدعون ساعر في صفحته على الفيس بوك، وأوضح أنه "لا يمكن لدولة إسرائيل إعطاء الشرعية للمفهوم الذي يرى في قيامها كارثة".

حسب وجهة نظر بيرون، الوزير المنتهية ولايته، يجب أن يتم تدريس "النكبة" في المدارس اليهودية إلى جانب "رواية المستوطِنين". "في المدارس ثنائية اللغة في إسرائيل، تم سؤالي عن رأيي بخصوص تعليم النكبة لطلاب عرب في المنهاج التعليمي" قال بيرون. وقال مضيفًا "أنا مع تدريس النكبة لكل الطلاب في إسرائيل".

وزير التربية والتعليم شاي بيرون (Miriam AlsterFLASH90)

وزير التربية والتعليم شاي بيرون (Miriam AlsterFLASH90)

ونذكر أنه في عام 2009، قرر ساعر كوزير للتعليم بإلغاء المصطلح "النكبة" من المنهاج التعليمي لوزارة التعليم في المدارس العربية. "ليس هنالك أي سبب أن نجد في منهاج تعليمي في دولة إسرائيل مصطلحًا يعبّر عن قيام الدولة ككارثة"، وضح ساعر في حينه.