حالة الطقس في إسرائيل أشبه بفصل الربيع من الشتاء، ويستغل عشرات الآلاف من الإسرائيليين حالة الطقس الجيّدة للتنزّه في أرجاء البلاد في نهاية الأسبوع. في الجنوب، يصل الآلاف إلى النقب الغربي، ويشاهدون هناك سجّاد شقائق النعمان.

في الشمال أيضًا، يستغل عشرات الآلاف من المتنزّهين حالة الطقس الجيّدة للخروج والتنزّه في الطبيعة.

شقائق النعمان بالقرب من مدينة القدس (FLASH90)

شقائق النعمان بالقرب من مدينة القدس (FLASH90)

يزور سكّان تل أبيب منطقة كيبوتس بئيري لقضاء الوقت مع عائلاتهم. "قرّرنا الذهاب إلى الجنوب ومشاهدة العجائب التي بعد هطول الأمطار الغزيرة. فوجئنا باكتشاف كميات كبيرة من شقائق النعمان"، هذا ما قالته إحدى العائلات.

شقائق النعمان (FLASH90)

شقائق النعمان (FLASH90)

يشاهد المتنزّهون في الجليل الأعلى الطيور المائية المهاجرة، ويخرج آخرون إلى رحلة على الأقدام بالقرب من بحيرة طبريّا. يخرج العديد من العائلات، للتنزه وبرفقتها المناظير، وتشاهد بواسطتها بحيرة الحولة، حيث تعتبر محطّة توقّف للطيور المهاجرة ومحطّة لمراقبة الطيور لمحبّي ذوات الأجنحة. "الطقس رائع والبحيرة فناء خلفيّ، نحن نأتي إلى هنا كثيرا"، هذا ما قالته إحدى الإسرائيليّات المتنزّهات في المنطقة.

وأضافت: "جلبنا معنا فطورنا والمناظير. شاهدنا طائر الكركي من بعيد، وتمكّنّا من الاقتراب من بعضها. ربّما لا يوجد فصل الشتاء هنا، ولكن يوجد هنا ربيع طويل، مذهل، ومكان رائع للعيش".

طيور الكركي في بحيرة الحولة (FLASH90)

طيور الكركي في بحيرة الحولة (FLASH90)