حطّت طائرة رُكّاب كُتبَ عليها WINGS OF LEBANON اليومَ، الأربعاء، في مطار بن غوريون الدوليّ، فأثارت بذلك فضول عُمّال المطار والمُسافرين. إذ فوجئ شهود عيان برؤية الطائرة مع هذه الكتابة الغريبة تقف في باحة وقوف الطائرات.

وأثارت هذه الطائرة القادمة من لبنان، الدولة المُعادية لإسرائيل، الكثير من الاعتقادات لدى شاهدي العيان بأنها طائرة تُقّل وفدَ شخصيات لبنانية مرموقة أو أنّ أمرا رفيع المنصب يحدث في إسرائيل. إذ يتّضح أنّ الطائرة وصلت إلى إسرائيل من رحلة جوّيّة من أنطاليا، تركيا، وأنّها تابعة لشركة طيران تركيّة.

ليس من الواضح سبب اختيار شركة الطيران التركية إرسالَ هذه الطائرة إلى إسرائيل على نحو خاص، إلا أنها أقلعت مُجدّدا بعد ظهيرة اليوم إلى أنطاليا (تركيا) حاملةً رُكّابَ إسرائيليّين ذاهبين لقضاء عطلة هناك.

تم شراء طائرات بوينغ 737، المصنوعة منذ 17 عاما، على يد شركة أمريكيّة، وقد تنقّلت بعد ذلك للعديد من المالكين، منهم الألمان، الأتراك، واللبنانيّين.