صحيح أننا في شهر شباط، أما الطقس فهو شبيهًا بفصل الصيف، وغالبًا، يكون الطقس ماطرًا في هذه الفترة من السنة في إسرائيل، ولكن يبدو أن الطقس قد جنّ جنونه هذه السنة.  وتسود درجات حرارة أعلى من معدلها السنوي، والشمس لذيذة وتنمو الأزهار وتخلق جوًّا وكأن الشتاء قد مضى.

كان يبدو في شهر كانون الأول وكأن الشتاء سيكون صعبًا بشكل خاصّ، وحدثت عاصفة دامت لثلاثة أيام، شلّت مدينة القدس، وهطل مطر غزير في كافة أنحاء البلاد، غير أن شهر كانون الثاني، كان الشهر الأكثر جفافًا في العشرين سنة الأخيرة، واتضح أن العاصفة كانت حادثة عيّنية فقط.

الإسرائيليون يستغلون الشتاء الأكثر حرارة للاستجمام في البحر (Flash90)

الإسرائيليون يستغلون الشتاء الأكثر حرارة للاستجمام في البحر (Flash90)

موجة الحرارة الحاليّة هي ليست شائعة، وتصل إلى إسرائيل من مصر. من المتوقع أن يكون الطقس غدًا، السبت، حارًا بشكل خاص، وستهبط درجات الحرارة يوم الأحد.

في هذه الأثناء، يستغل الإسرائيليون موجة الحرارة، ويملأون شواطئ البحر، المهجورة غالبًا في هذه الفترة من السنة، لأنهم يخرجون للتنزه في المحميّات الطبيعية.