وُجد في الأبحاث التي أجريت في العالم أن 50% من النساء قد استعملن أو تستعملن لعب الجنس، و 35% غيرهن لديهن حب استطلاع للتجربة، لكنهن لم يجدن الغرض الذي يردنه في مكان مريح للشراء.

في هذه الأيام يسوق منتج جديد من لعب الجنس "Smile Makers". رؤيا الشركة هو التغيير جذريًّا في الوصمة التي توصم بها لعب الجنس للنساء وتحويلها إلى جزء طبيعي وصحي في حياة المرأة الجنسية.

 لعب الجنس Smile Makers

لعب الجنس Smile Makers

من خلال استطلاعات السوق التي أجريت حول العالم وُجد أن العامل الثاني في أهميته (بعد الرومانسية) بين الزوجين، الذي يعتبر محسنًا للحياة الجنسية بينهما، هو تقليل الضغوط والتعب. كذلك، تبيّن من نفس الاستطلاعات أن الحصول على تدليك والقيام به يزيد من المتعة الجنسية.

إن المسؤول عن تصميم الأغراض الجديدة هم مصممو التشكيلة لدولتشي آند غابانا (Dolce Gabbana) وغوتشي (Gucci)، حيث صُممت التشكيلة كتشكيلة جمالية وأسلوب حياة (Lifestyle) وليست كمنتج جنسي. إن جودة الأغراض من أفضل ما يكن وتضمن كل الموافقات الأكثر صرامة. تشمل أربعة نماذج مختلفة كل منها يعد خيالا نسائيًّا: رجل الإطفاء، المليونير، مدرب التنيس، العاشق الفرنسي...