قوات الأمن الإسرائيلية تواصل البحث عن منفذ عملية تل أبيب، نشأت ملحم، بعد مضي ثمانية أيام على فراره من مسرح العملية. ومن المتوقع أن تتقدم الشرطة الإسرائيلية اليوم الجمعة بطلب رسمي للسلطة الفلسطينية من أجل تقديم المساعدة في البحث عن ملحم.

ومن الفرضيات الأمنية التي يتعامل معها جهاز الأمن الإسرائيلي بجدية، أن نشأت استطاع الانتقال من الأراضي الإسرائيلية إلى الأرضي الفلسطينية.

إضافة إلى ذلك، يعمل جهاز الأمن الإسرائيلي، في إطار مساعي البحث، على مستويين، الأول التحقيق مع تجار سلاح في منطقة المثلث، حيث مسكن ملحم، بهدف التوصل إلى معلومات يمكنها أن تساهم في البحث عن ملحم. والمستوى الثاني هو التحقيق مع أسرى أمنيين كانوا مع ملحم حينما كان في السجن، مع العلم أنه كان مسجونا لمدة 5 سنوات.

وفي نفس السياق، طالبت الشرطة وجهاز الأمن العام، الشاباك، بتمديد اعتقال والد نشأت، محمد ملحم، لمدة ثلاثة أيام، وحصلت على موافقة القضاء، على خلفية شكوك لدى جهاز الأمن بأن والد نشأت يخفي معلومات من شأنها الكشف مكان ابنه.