تزداد أسعار الطماطم في إسرائيل دون  هوادة- قفَز سعر الطماطم اليوم، الأحد، إلى سعر 9.8 شواقل للكيلو (3 دولارات تقريبًا)، حسب تسعيرة مجلس المزروعات. يومَ الأحد السابق، كانت تسعيرة كيلو الطماطم ما زالت 5.5 شواقل فقط. يبدو أن القفزة في السعر سيظهر أثرها  في نقاط البيع منذ الغد، عندها يُتوقع أن يصل سعر الكيلو للزبائن من 12-15 شاقلا.

تدور في إسرائيل في هذه الأيامَ معركة حقيقية بين شبكات محلات البيع الكبيرة لاستقطاب الزبائن، بسبب عيد الفصح اليهودي الذي سيحلّ بعد أسبوعين. من المعلوم أن الإسرائيليين يقتنون كميات كبيرة من الخضار مع اقتراب العيد، لذلك، ولأن المنافسة قوية، يُتوقع أن تكون أسعار الطماطم في المحلات التجارية ذات الأسعار الرخيصة، أكثر رخصًا.

يبدو أن سبب الغلاء هو تبديل حقول المحاصيل الذي أدى لهذا النقص في الطماطم، لكن يمكن أنَ تكون معركة الأسعار المخفَّضة هي بذاتها سببُ الغلاء، إذِ انخفضت في الشهر الماضي الأسعار إلى حد كبير (إلى أقل من 2 شاقل فقط)، مما أدى إلى شراء طماطم زائد وفي نهاية المطاف لنقصها.

دعا رامي ليفي، مدير إحدى الشبكات التجارية الضخمة والرخيصة في إسرائيل، وزيرَ الزراعة إلى أن يفتح فورًا إمكانية استيراد الطماطم إلى إسرائيل دون دفع رسوم ضريبية. "قد أتاح الوزير في السابق الاستيراد بعد العاصفة القوية التي حلت لدينا في شهر كانون الأول. إن ليلة عيد الفصح أيضًا تعتبر حالةً طارئة وعلى الوزير أن يقوم فورًا بإتاحة استيراد الطماطم مما سيؤدي إلى تخفيض الأسعار للمستهلك".

مع ذلك، يقول مجلس المزروعات إن أسعار الطماطم ستبقى غالية ويُتوقع أن تنخفض فقط بعد عيد الفصح اليهودي: "مع اقتراب العيد يزداد الطلب على الطماطم  ومقابل ذلك لا يوجد عَرض كافِ لأننا في مرحلة انتقالية من انتهاء الزراعة  الشتوية والبدء بالزراعة الصيفية".