إذا تسنى لكم اليوم زيارة موقع فيس بوك، تويتر، أو إنستاجرام، فمن المؤكد أنه قلد لفت انتباهكم أن جميع أصدقائكم، أو من تتبعونه، قد استبدلوا صورهم الشخصية. وضع جميعهم صورة مشاهير، يشبهوهم، وتحديدًا أجمل منهم بكثير.

إذن ماذا يحدث؟ يشارك جميعهم ببساطة في أسبوع الـ"دوبلغانغر" (‏Doppelganger‏). إنها السنة الثانية التي تنجح فيها اللعبة، أو "العيد الافتراضي"، إن أردتم، بالسيطرة على الشبكة الإسرائيلية. عادة يكون هذا الأسبوع هو الأسبوع الأول من شهر شباط، والفكرة من وراء ذلك، أن الجميع يستبدلون صورتهم الشخصية بشخص مشهور يشبهونه. كذلك المشاهير أنفسهم يشاركون ويستبدلون الصور.

يقف من وراء هذه التقاليد شاب أمريكي يدعى بوب باتيل. لقد صرح لـ "هابينغتون بوست" أن كل شيء قد بدأ لأن أصدقاءه في العمل اعتادوا على السخرية منه لكونه شبيهًا بالممثل الأمريكي توم سيليك، رغم أن الشبه ضئيل. وقد كان أسبوع الدوبلغانغر طريقته "للانتقام" منهم.

لقد نجحت الظاهرة إلى درجة أنه يوجد تطبيق خاص يفحص أيًّا من المشاهير تشبهون، ويقترح عليكم شبيهًا بكم. في الحقيقة، إنه لا يؤدي دومًا عملا جيدًا. لذلك، قررنا مساعدته واقتراح بعض "الشبيه" من المشاهير من عندنا - ما رأيكم بذلك؟ أليس صحيحًا أن هيفاء وهبي تشبه ميلا كونيس؟ القذافي ومايكل جاكسون شبيهان حتما. إذن ما الذي تنتظرونه؟ سارعوا إلى تغيير صورتكم الشخصية!

معمر القذافي ومايكل جاكسون

معمر القذافي ومايكل جاكسون