يعمل السبّاحون بشكل قاسي للغاية ولذلك فهم يأكلون الكثير، لأنّ عليهم أن يستعيدوا كلّ الطاقة التي يستغلونها.

لكلّ سبّاح هناك الحمية الخاصّة به، التي تلائمه بشكل خاصّ، ولكن في نظرة عامة فإنّ وجبة الفطور لسبّاح تحوي بين 5-6 شرائح من الخبز، 3 بيضات، كوب من الجبنة من أيّ نوع، منتوجات الألبان المختلفة التي تحوي حتى 3% من الدهون والكثير من الخضروات من جميع الأنواع. وهذا لوجبة الفطور فقط.

فطور عالمي (Thinkstock)

فطور عالمي (Thinkstock)

أما في وجبة الغداء فيأكلون 2-3 وجبات من اللحم التي تمنح الكثير من البروتين ولا ننسى الكربوهيدرات مثل الفاصوليا، المعكرونة أو الأرز. وبطبيعة الحال أنواع السلطات بمختلف الأشكال.

كما أن وجبة العشاء أيضًا كبيرة ومن غير النادر أن نعثر فيها على وجبة من اللحم. وهذا أيضًا قبل أن نذكر الوجبات البينية قبل وبعد التدريب. في نهاية اليوم حين يكون لدى الإنسان البالغ المتوسّط قريبًا من 25% من الدهون في الجسم، فلدى السبّاح هناك بين 7%-10% فقط.

ولبيان ما هي وجبة بطل السباحة الأولمبي، رفع السبّاح الأمريكي راين لوختا (بطل أولمبي حاصل على 11 ميدالية أولمبية منها 5 ذهبية) أمس إلى حسابه في تويتر صورة وحالة يفتخر بوجبة الـ 10000 سعرة حرارية التي عليه تناولها من أجل استكمال النقص في السعرات الحرارية بعد تدريبات السباحة المرهقة.

من الجدير بالذكر أنّ السبّاحين المحترفين يتدرّبون 10 وحدات تدريب في الماء، بالإضافة إلى 4 وحدات تدريب للياقة خارج الماء في الأسبوع. كل وحدة كهذه تساوي ساعات، وبحساب شامل فهم يتدرّبون بين 4-6 ساعات يوميّا، ونضيف لذلك أوقات الانتعاش، العلاج الفيزيائي والتدليك كي لا يتأذّى الجسم.