مرت عدّة سنوات منذ إخراج "اللحوم المحفوظة" من الوجبات القتالية للجيش الإسرائيلي، وتقرر الآن إجراء تغييرات أخرى على الوجبات القتالية وإضافة: الطحينة والتونا بمذاقات مختلفة.

لقد تُوّجت التونا باعتبارها البديل الرسمي للحوم المحفوظة منذ عدة سنوات، وتشير أيضًا الاستطلاعات في أوساط الجنود إلى أنّها المفضّلة. ومع ذلك، فمن أجل التجديد تقرر إضافة "تونا بمذاقات مختلفة" التونا الحارّة، على سبيل المثال - بالإضافة إلى الطحينة والحمص.

وقد تم تغليف العلب الجديدة قبل نحو شهر ويتم نقلها في هذه الأيام إلى مخازن الطوارئ. بحسب خطة الجيش، فسيتم توزيعها للمرة الأولى بعد نحو عامين - أثناء التدريبات أو في ساحة المعركة. حتى ذلك الحين، سيستمر الجيش بتوزيع وجبات القتال القديمة.

وليس هذا هو التغيير الوحيد في مجال الطهي: فستُقدّم تشكيلة الأطعمة الجديدة للمقاتلين في التدريبات وفي الميدان بعبوات مفرغة من الهواء، بحيث تصمد لساعتين دون الحاجة إلى تبريد وتصل مباشرة إلى النقطة التي يكون فيها المقاتلون.

وسيحصل كل جندي على رزمة تشمل صدر دجاج بعبوة مفرغة من الهواء، معكرونة باردة بعدة مذاقات تمت تعبئتها في عبوة مفرغة من الهواء، خضار: خيار، طماطم، جزر، وخضروات أخرى معبّأة في عبوات مفرغة من الهواء، علبة مشروبات، أدوات المائدة، ومناديل مرطّبة.

وأشار الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي إلى أنّها خطوة تهدف إلى جعل قائمة الطعام العسكرية صحّية أكثر.

في الصورة: عبوة الطعام الجديدة الخاصة بالمحاربين:

طعام الجيش الإسرائيلي الجديد (IDF)

طعام الجيش الإسرائيلي الجديد (IDF)