تحدث رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو اليوم مع العاهل الأردني عبدالله الثاني وقدّم التعازي للملك وللشعب الأردني أجمع عقب القتل "المروع للطيار معاذ الکساسبة".

وقال نتنياهو للملك: "جميع الأمم المتحضرة صدمت بهذه الوحشية الهمجية" وأضاف أن على العالم أجمع التصدي لها.

كما أكد نتنياهو أهمية إعادة السفير الأردني وليد عبيدات إلى إسرائيل والتأكد المشترك من الحفاظ على الوضع القائم في الأماكن المقدسة في القدس.

وزار الملك عبدالله فور عودته إلى الأردن بعد زيارة رسمية للولايات المتحدة الأمريكية القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية. وقال عبدالله: "دم الشهيد البطل الطيار معاذ الكساسبة، رحمه الله، لن يذهب هدراً، وأن رد الأردن وجيشه العربي المصطفوي على ما تعرض له ابنه الغالي من عمل إجرامي وجبان سيكون قاسياً".