نشرت صحيفة "إسرائيل اليوم" هذا الصباح خبرًا مفاده أن عضو المجلس الوزاري المُصغّر للشؤون الأمنية والسياسية؛ ووزير المالية، يائير لبيد، اقترح على رئيس الحكومة، نتنياهو، اغتيال قادة حماس وعلى رأسهم رئيس حكومة حماس المعزولة، إسماعيل هنية؛ ورئيس الجناح السياسي لحركة حماس؛ خالد مشعل، الذي يقيم حاليًا في قطر.

يختبئ قادة حماس، منذ بدء المعارك في الغرف الأرضية المحصّنة في غزة؛ خوفًا على حياتهم، ولكن، من خلال معلومات وصلت إلى صحيفة "إسرائيل اليوم" يتضح أنه خلال جلسات المجلس الوزاري المصغّر أثير نقاش حول مسألة اغتيال قادة حماس.

خالد مشعل واسماعيل هنية  في غزة (Abed Rahim Khatib / Flash 90)

خالد مشعل واسماعيل هنية في غزة (Abed Rahim Khatib / Flash 90)

دعم آخرون موقف الوزير لبيد ومنهم وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان، الذي سبق أن أطلق تصريحات شديدة اللهجة ضدّ قادة حماس وطالب باغتيالهم، وأيضًا كان من بين المؤيدين رئيس حزب البيت اليهودي، نفتالي بينيت.

وكما سبق وذكرنا، رفض نتنياهو الاقتراح. إلا أنه تم اتخاذ قرار بتفجير بيوت قادة حماس، بما فيها بيت إسماعيل هنية. وكما يوضّح مقربون من رئيس الحكومة فإن قرار نتنياهو رفض الاقتراح يعود إلى "توفير نطاق عمل دولي لإسرائيل".