استقبل رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أمس الأربعاء، لاعبي الجودو أوري ساسون وياردين جربي اللذين فازا بميداليتين برونزيتين في أولمبياد ريو، ومعهم بقية أعضاء بعثة الجودو إلى الألعاب الأولمبية. وهنّأ نتنياهو وقرينته اللاعبين بحرارة معبّرين عن فخرهم بإنجازاتهم والتزامهم بالروح الرياضية.

وتطرق رئيس الحكومة إلى المنافسة المُلّفتة التي جرت بين اللاعب الإسرائيلي ولاعب الجودو المصري، إسلام الشهابي، وتصدرت العناوين عقب رفض اللاعب المصري مصافحة الإسرائيلي. وقال نتنياهو إنه تلقى رسالة من مصر مفادها أن كثيرين في مصر أسمعوا أصوات مغايرة وعبّروا عن احترامهم لفوز اللاعب الإسرائيلي، لا سيما بعدما مدّ اللاعب الإسرائيلي يده لمصافحة اللاعب المصري.

وأشار نتنياهو إلى أن الحدث الرياضي تحوّل إلى حدث سياسي هام يدل على أن العلاقات بين الإسرائيليين والمصريين تشهد تغييرا، والدليل أن هنالك أصوات مختلفة لم نتعود سماعها في السابق صدرت من مصر، ما معناه أن هنالك في مصر من يحترم الإسرائيليين ويهمّه تطبيع العلاقات.

وتساءل متابعون على فيسبوك ماذا كان قصد نتنياهو قوله "إنه تلقى رسالة من مصر"، وكتب أحدهم "هل القصد أن السيسي اتصل ليعتذر عما صدر من اللاعب المصري؟".