استعدادًا لمونديال 2014، تُطلق شعبة كرة القدم للماركة الرياضية "نايك" Nike مقطع فيديو رسومي تحت اسم "المُباراة الأخيرة" (‏The Last Game‏).

الفيلم الذي أطلق أمس (09.06.14)، بتمثيل مسرحي لفريق كرة القدم على شكل رسومات متحركة، مثل اللاعب كريستيانو رونالدو ووين روني، قد جمع ما يفوق ثلاثة ملايين مشاهدة.

يعرض الفيلم القصير قصة حول مباراة كرة قدم خطرة أمام مباراة آمنة. بُذلت قصارى الجهود في الحملة الدعائية ذاتها، وطولها خمس دقائق، إذ يخرج بعض اللاعبين المشهورين في العالم إلى مباراة ضدّ لاعبي "النسخة"

شاهدوا مقطع الفيديو: