تظهر تفاصيل أخرى حول عيسى اللقطة، المُلقّب باسم "أبو عائشة الغزاوي" والذي انتشر في فيلم فيديو يُهدد فيه أن داعش ستُسقط حكم حركة المقاومة الإسلامية حماس في قطاع غزة.‎ يبلغ عيسى اللقطة 23 عاما من العمر وهو من حي الشيخ رضوان في قطاع غزة.

في الأسبوع الماضي، ظهر في فيلم فيديو وهو يهدد أن الدولة الإسلامية ستُسقط حكم حماس لأن الحركة لا تُطبق قوانين الشريعة في إطار حكمها. وفقًا للتقارير، كان اللقطة ناشطا في حماس، ولكن تم إبعاده من صفوفها. هناك تقديرات أن اللقطة قد ترك قطاع غزة ووصل إلى سوريا قبل نحو سنة ونصف من أجل المحاربة في  الحرب الأهلية السورية.

في فيلم الفيديو القصير الذي نُشر في الأسبوع الماضي، يظهر اللقطة إلى جانب مقاتلي داعش، وهو يرتدي زيا ومسلحا، ويهدد حماس أنه في حال تابعت طريقها التكفيرية، ستقتُل داعش رجالها في غزة ولن يبقى أحد منهم. بعد عدة أيام من ذلك، حدث الهجوم الكبير لداعش ضد الجيش المصري في سيناء، في منطقتي رفح والشيخ زويد القريبتين جدا من قطاع غزة.

وقد نُشر قبل عدة أيام فيديو يُظهر ماضي اللقطة تحت عنوان "عيسى اللقطة الذي ظهر بفيديو تهديد داعش لحماس يُظهر مدى خوفه من الركوب على الجمل". يظهر اللقطة في فيلم الفيديو الهزلي وهو يخشى ركوب الجمل، ويستفزه أصدقاؤه ويصرخون "يا خويف".