شاركت مجموعة من المومسات في مباراة لكرة القدم السبت في حي شعبي في بيلو هوريزونتي الى جانب لاعبات من جمعية انجيلية مسيحية، للمطالبة باحترام حقوقهن.

ونظمت المباراة على هامش اللقاء بين اليوينان وكولومبيا في مونديال العام 2014 واجريت وسط شارع ضيق طلي باللون الاخضر.

وقد خاضت المومسات المباراة الى جانب افراد من منظمة انجيلية اميركية، في مواجهة فريق جامعي محلي.

وقالت احدى المومسات باتريسيا بونغيس على هامش المباراة لوكالة فرانس برس "يجب ان يحصل الجميع على الحقوق نفسها. لا يمكن ان نهمش لاننا نعمل في هذا المجال (...) يجب وقف التمييز".

وقالت الاميركية جيني جاك التي شاركت في المباراة المنظمة تحت شعار "حقوقنا، نضالنا"، "الرسالة التي نود تمريرها هي ان نحب بضعنا بعضا. لا نصدر الاحكام ولا نغير الناس بل نكتفي بالحب".

وقد خسرت المومسمات المباراة التي انتهت على معانقات وصيحات فرح من الفريقين.

وتطالب الموموسات البرازيليات منذ سنوات بوقف التمييز الذي يطال مهنتهن وهن يطالبن خصوصا بقانون يحكم هذا المجال لتأمين دخل للمومسات المسنات خصوصا.