أوردت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية، اليوم الأربعاء، أن رئيس الحكومة الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، يعّوق المضي قدما في خطة بناء ضخمة لما يزيد عن 1500 وحدة سكنية في حي "هار حوما" الواقع في الجانب الفلسطيني من الخط الأخضر في مدينة القدس لأسباب "غير واضحة".

وقالت مصادر مطّلعة على البرنامج في وزارة الإسكان وبلدية القدس،، للصحيفة، إن خطة البناء لا تتقدم إثر "الحساسية السياسية" التي تثيرها دوليا، وأكدت المصادر أن ديوان رئيس الحكومة لم يؤكد على إجراء الجلسات التخطيطية الضرورية للمضي قدما بالمشروع، وأن اثنين من اللقاءات الحاسمة في المشروع ألغيا.

وقالت الصحيفة إن موقف نتنياهو الجديد يتناقض مع إعلانه في السابق، لا سيما خلال حملته الانتخابية، باستمرار البناء في القدس بغض النظر عن الضغوط الدولية.

ونفى ديوان رئيس الحكومة ادعاءات وزارة الإسكان وبلدية القدس بشأن خطة البناء، قائلا إن الخطة لم تعرض عليه أبدا.