حضر عشرات الآلاف من الأشخاص للمشاركة في حفلة جستين تيمبرلك في إسرائيل، ووفقًا لجميع الشواهد فقد استمتعوا في كلّ لحظة من حفلة أحد أشهر المطربين في العالم. ومع ذلك، فيبدو أنّه في نهاية المطاف سيتم ذكر حدث واحد أكثر من كلّ شيء في هذه الحفلة المؤثرة.

أبصر تيمبرلك خلال الحفل لافتة كانت ترفعها إحدى النساء من بين الجمهور، كُتب عليها بأن شريك حياتها وعدها بأنّه سيطلب منها الزواج في حال نجحا في التقاط  صورة "سيلفي" مشتركة مع تيمبرلك. لم يبق تيمبرلك لا مباليا إزاء الطلب، فقفز من المسرح مباشرة نحو الجمهور وتحدّث قليلا مع الزوجين المتأثّرين. في نهاية المحادثة القصيرة جدّا، التقط تيمبرلك صورة "سيلفي" مع كليهما.

وقد قام الرجل حقًا بما هو متوقّع، وفور التقاط الصورة ركع  وطلب الزواج من صديقته. ثم ردّ الجمهور بصرخات الفرح، وأعلن تيمبرلك أنها حفلة خطوبتهما.

ولكن بعد يوم من الحدث المؤثّر، تبيّن أن الشريكين متزوّجان منذ نحو ثلاثة أشهر، وقد خطّطا في الواقع للمقلب لأنهما يرغبان  بالتقاط صورة "سيلفي" مع تيمبرلك. بعد انتشار الخبر، تم توجيه انتقادات كثيرة للزوجين، وفي النهاية نشر الزوج رسالة اعتذار في حساب الفيس بوك الخاص به:

"أعتذر من أعماق قلبي إذا تضرّر أحدٌ ما. نحن متزوّجان منذ شهرين، وقطعنا مسافة ليست قصيرة وسهلة. لم يكن طلب الزواج الأول من شريكتي جيّدًا، وقد حدثت الكثير من الأخطاء في حفل زفافنا. وكان لدينا شعور بالخسارة، وأردنا التعويض عن ذلك".

شاهدوا الصورة الملتقطة أثناء عرض الزواج: