قتل ناشط جهادي ينشط في تنظيم داعش، في اشتباكات مع مجموعات مسلحة مختلفة في ليبيا التي وصل إليها منذ أشهر قليلة بعد أن فر من غزة إثر ملاحقة قوات أمن حماس له لعلاقته بعدة أحداث أمنية.

مصادر خاصة من غزة أوضحت أن الناشط الجهادي هو محمد الدلو، الذي كانت تلاحقه حماس مع مجموعة من الجهاديين لمسئوليتهم عن تفجير ستة سيارات تابعة لقيادات ميدانية من كتائب القسام، الجناح المسلح لحماس، في منطقة الشيخ رضوان بغزة في شهر يوليو الماضي.

الناشط الداعشي، محمد الدلو

الناشط الداعشي، محمد الدلو

وتربط الدلو علاقة خاصة مع الناشط الجهادي يونس حنر الذي قتل على يد عناصر أمنية من حماس بعد اقتحام منزل عائلته في شهر يونيو الماضي أي قبل عملية التفجير، وكان ملاحق في تلك الفترة قبل عملية التفجير المفاجئة التي أظهرت وجود خرق أمني كبير في صفوف حماس بعد عملية التفجير التي تبين أن نشطاء من القسام سهلوا المهمة وتم اعتقالهم فيما بعد.

وتمكن في غضون عدة أيام النشطاء الجهاديين الذين تلاحقهم حماس في كافة مناطق قطاع غزة من الفرار عبر الأنفاق إلى سيناء والتي مكثوا فيها لفترة قصيرة قبل أن ينتقلوا إلى ليبيا منذ 4 أشهر.