قال مصدر امني فلسطيني اليوم الثلاثاء ان شابا فلسطينيا قتل برصاص الجيش الاسرائيلي في مخيم جنين.

واضاف المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه "تم ابلغنا من قبل الجانب الاسرائيلي ان الشاب اسلام الطوباسي (20 عاما) توفي متأثرا بإصابته بالرصاص خلال اعتقاله من منزله."

وينتظر الجانب الفلسطيني ان يجري تسليمه جثمان الشاب.

وذكر شهود عيان من مخيم جنين ان عددا من اليات الجيش الاسرائيلي اقتحمت فجر اليوم الثلاثاء المخيم لاعتقال عدد من المواطنين على ما يبدو.

وقال الهلال الاحمر الفلسطيني في جنين انه نقل اصابة واحدة بالرصاص الحي في الساق نتيجة هذه المواجهات.

وقال الناطق بلسان جيش الدفاع ان المطلوب البارز الطوباسي، من الجهاد الإسلامي، حاول الفرار خلال العملية الامر الذي حدا بالجنود الى اطلاق النار عليه مما ادى الى اصابته بجروح خطيرة نقل على اثرها الى مستشفى في اسرائيل.

وأضاف الناطق ان القوة العسكرية تعرضت خلال العملية لإطلاق النار والقاء القنابل اليدوية والزجاجات الحارقة دون ان يصب اي من الجنود بأذى.