قالت الشرطة ان شخصا قتل واصيب ثلاثة بجروح في انفجار قنبلة في بلدة واجير الكينية من بينهم رجل يشتبه بأنه القى القنبلة على متجر.

وقال ديفيد كيروي قائد الشرطة في البلدة الواقعة على بعد 500 كيلومتر شمال شرقي العاصمة نيروبي ان من المبكر تحديد هوية منفذي الهجوم الذي وقع مساء الاربعاء.

وشهدت المنطقة هجمات على فترات متقطعة بأسلحة خفيفة شنتها جماعة الشباب الاسلامية الصومالية المتشددة التي هاجمت مركزا للتسوق في نيروبي في مطلع الاسبوع وقتلت 72 شخصا على الاقل من بينهم اجانب في هجوم استمر اربعة ايام وتصدر عناوين الاخبار حول العالم.

وقال كيروي ان القتيل عامل مقيم بالبلدة التي تسكنها غالبية من الصوماليين وتقع في منطقة قاحلة بالقرب من الحدود مع اثيوبيا والصومال.

واضاف ان المشتبه به اصيب "بجروح خطيرة" ناتجة عن شظية ووعد بملاحقة خمسة شركاء له في الهجوم لاذوا بالفرار تحت وابل من الرصاص اطلقته قوات الشرطة.