قتل جندي اسرائيلي اليوم الاحد عندما اطلق قناص لبناني النار في منطقة هادئة عادة على الحدود بين اسرائيل ولبنان وقالت قوة الامم المتحدة لحفظ السلام انها تعمل مع الجانبين لمنع تصاعد الحادث.

وقال الجيش الاسرائيلي في بيان ان قناصا من القوات المسلحة اللبنانية اطلق النار على مركبة اسرائيلية قرب معبر روش هانيكرا الحدودي. وقال المتحدث بيتر ليرنر ان اسرائيل قدمت شكوى لقوة الامم المتحدة في جنوب لبنان ورفعت حالة الاستعداد على الحدود.

واردف قائلا "لن نتغاضى عن الاعتداء على دولة اسرائيل ونحتفظ بحق ممارسة الدفاع عن النفس ضد مرتكبي الهجمات على اسرائيل ومواطنيها المدنيين."

وقالت مصادر أمنية لبنانية انها فقدت الاتصال مع الجندي اللبناني بعد اطلاق النار الذي وقع عند الطرف الغربي من المنطقة الحدودية. وذكرت قوة الامم المتحدة لحفظ السلام في جنوب لبنان انه تم ابلاغها بوقوع"حادث خطير" على الحدود.

وقال اندريه تينيتي المتحدث باسم قوة الامم المتحدة (يونيفيل): "نحاول الان تحديد الوقائع لما حدث .

"قائد قوة اليونيفيل على اتصال بنظرائه في الجيشين اللبناني والاسرائيلي ويحث على ضبط النفس."

واضاف ان كلا الجانبين يتعاون مع اليونيفيل بعد الحادث الذي قال انه حدث على ما يبدو على الجانب الاسرائيلي من الخط الازرق الذي يفصل بين القوات اللبنانية والاسرائيلية.