سيُقام للمرة الأولى في العالم مصلى واحد للديانات التوحيدية الثلاث، الإسلامية، المسيحية، واليهودية، في مدينة برلين في ألمانيا. سيبدأ بناء المبنى عام 2017 وسيتم تمويل بنائه من التبرعات.

تبنى مكتب التصميم المعماري الألماني "كون - ملوتسي" مهمة تصميم المبنى بعد أن حظي بالمناقصة عام 2012. سيُقام المبنى على أرض صغيرة مساحتها 650 م/ مربع بينما سيُخصص لكل ديانة قسم صلاة موازٍ، ولكن مُختلف الشكل.

ستُخصص في وسط المبنى مساحة مُشتركة يرتفع سقفها حتى 32 مترًا لاستقبال كل الضيوف وسيكون على شكل قبة. لن يظهر في الشكل الخارجي للمبنى أي طابع ديني بتاتًا من أجل بث روح الوحدة وعدم إبراز أية واحدة من الديانات على حساب الأخرى.

مخطط "بيت الواحد"

مخطط "بيت الواحد"

هناك في موقع الشركة المُتعهدة بيان حول إمكانية التبرع للمبنى وكُتب أنه تم حتى الآن جمع مبلغ يزيد عن مليون يورو. وفقًا لأقوال المُبادرين إلى المشروع سيُستخدم المبنى للأهداف الدينية، التعلم والنقاش، وأيضًا سيخدم الأوساط العلمانية في المدينة.

هناك من بين المُبادرين الإمام قادر سانجي، الذي قال إن "المعبد هو علامة، إشارة للعالم أن الغالبية المُسلمة تُريد السلام وأن الإسلام ليس عنيفًا. يُجسد هذا المكان الثقافات المُختلفة بحيث يُمكنها أن تتعلم من بعضها". وقال الحاخام طوبية بن حورين، الذي هو أيضًا من المُبادرين إلى المشروع: "هذا تحدٍ ليس فقط لسكان برلين بل لكل المعنيين بالحوار".