قالت مصر اليوم الجمعة إن المفاوضات غير المباشرة التي ترعاها بين الفلسطينيين والإسرائيليين للتوصل إلى هدنة دائمة بين الطرفين في قطاع غزة توصلت إلى اتفاق حول معظم النقاط التي كانت تحتاج إلى حل.

وقالت في بيان "أمكن التوصل في هذا الإطار إلى اتفاق حول الغالبية العظمى من الموضوعات ذات الاهتمام للشعب الفلسطيني وظلت نقاط محدودة للغاية دون حسم الأمر الذى كان يفرض قبول تجديد وقف إطلاق النار كي يتسنى مواصلة المفاوضات للتوصل إلى توافق حولها."

وعبر البيان عن الأسف البالغ لاستئناف العمليات العسكرية مطالبا بوقفها لإتاحة الفرصة لاستئناف المفاوضات.

وقال الوفد الفلسطيني في محادثات القاهرة غير المباشرة مع إسرائيل إن المحادثات التي ترعاها مصر ستتواصل رغم انتهاء الهدنة في قطاع غزة وإنه سيجتمع مع الوسطاء المصريين اليوم الجمعة.